سبب الاكتئاب قصور في الهرمونات


اكتشف العلماء مؤشرا بيولوجيا في جسم الإنسان يمكنه أن يكشف بوادر مرض الاكتئاب عند الأطفال المعرضين لداء الكآبة قبل وقوعها

واختبر باحثون في كلية الطب في جامعة بيتسبورج الأمريكية في دراسة، بدأت عام أربعة وتسعين، عددا من الأطفال المعرضين للإصابة بالمرض بسبب إصابة أحد أفراد عائلاتهم به

وتشير الدراسة التي نشرتها مجلة علمية تعنى بالأمراض العصبية إلى أن هؤلاء الأطفال يفرزون كمية من هرمون النمو أقل من أقرانهم عند إعطائهم هرمون آخر يوعز بإطلاق هرمون النمو وهو هرمون جي آتش آر آتش

ولا يعرف الباحثون إن كان سبب رد الفعل هو نوعية الجينات التي يحملها الشخص أو إذا كانت العائلات تعاني من ضعف وراثي ما

وقال الباحث بوريس بيرماهر إن الاكتشاف يضيف معلومات جديدة لفهمنا لمرض الاكتئاب عند الأطفال والمراهقين

وأضاف ان الفريق سيجري المزيد من الأبحاث لمعرفة قصور عمل الهرمون المذكور وتأثيره على مرض الاكتئاب عند الأطفال المنحدرين من عائلات تعاني منه

وأعطي 199 طفلا تتراوح أعمارهم بين الثامنة والسادسة عشرة خلال التجربة الهرمون الخاص المحفز لهرمون النمو

ووجد الباحثون أن أربعة وستين طفلا معرضون للإصابة بالمرض بسبب اضطرابات في المزاج في عائلاتهم