اعصابى تعبانه يا دكتور

إعداد

د.محمود جمال أبو العزائم

مستشار الطب النفسى

يعتبر مرض القلق من أكثر الأمراض النفسية شيوعاً ، فهو يصيب حوالي واحد من كل تسعة من الأفراد . ولحسن الحظ ، فإن هذا المرض يستجيب بشكل جيد للعلاج ، ويحس معظم المرضي الذي يتلقون العلاج براحة كبيرة بعد العلاج . وقد لا يعتبروا الأعراض التي تصيبهم نوع من المرض ، أو قد يخافوا أن يوصموا بوصمة عار .... والقلق النفسي هو شعور عام غامض غير سار بالتوجس والخوف والتحفز والتوتر مصحوب عادة ببعض الأحاسيس الجسمية خاصة زيادة نشاط الجهاز العصبي اللاإرادي يأتي في نوبات تتكرر في نفس الشخص .

ما هو الفرق بين الخوف والقلق المرضي ؟

الإحساس بالقلق والخوف هو رد فعل طبيعي وذو فائدة في المواقف التي تواجه الإنسان بتحديات جديدة . فحين يواجه الإنسان بمواقف معينة مثل المقابلة الأولي للخطوبة أو الزواج ، أو المقابلة الشخصية الهامة للحصول علي عمل ، أو يوم الامتحان ، فإنه من الطبيعي أن يحس الإنسان بمشاعر عدم الارتياح والتوجس ، وأن تعرق راحتا يداه ، ويحس بالآلام في فم المعدة وتخدم ردود الفعل هذه هدفاً هاماً حيث أنها تنبهنا للاستعداد لمعالجة الموقف المتوقع .

ولكن أعراض القلق المرضي تختلف اختلافاً كبيراً عن أحاسيس القلق الطبيعية المرتبطة بموقف معين . فأمراض القلق هي أمراض يختص الطب بعلاجها ولهذا الاعتبار فإنها ليست طبيعية أو مفيدة .

وتشمل أعراض مرض القلق الأحاسيس النفسية المسيطرة التي لا يمكن التخلص منها مثل نوبات الرعب والخوف والتوجس والأفكار الوسواسية التي لا يمكن التحكم فيها والذكريات المؤلمة التي تفرض نفسها علي الإنسان والكوابيس ، كذلك تشمل الأعراض الطبية الجسمانية مثل زيادة ضربات القلب والإحساس بالتنميل والشد العضلي .

وبعض الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلق التي لم يتم تشخيصها يذهبون إلي أقسام الطوارئ بالمستشفيات وهم يعتقدون أنهم يعانون من أزمة قلبية أو من مرض طبي خطير .

وهناك العديد من الأشياء التي تميز بين أمراض القلق وبين الأحاسيس العادية للقلق ، حيث تحدث أعراض أمراض القلق عادة بدون سبب ظاهر ، وتستمر هذه الأعراض لفترة طويلة ، ولا يخدم القلق أو الذعر المستمر الذي يحس به الأفراد المصابين بهذا المرض أي هدف مفيد ، وذلك لأن هذه المشاعر في هذه الحالة عادة لا تتعلق بمواقف الحياة الحقيقية أو المتوقعة . وبدلاً من أن تعمل هذه المشاعر علي دفع الشخص إلي التحرك والعمل المفيد ، فإنه يكون لها تأثيرات مدمرة حيث تدمر العلاقات الاجتماعية مع الأصدقاء وأفراد العائلة والزملاء في العمل فتقلل من إنتاجية العامل في عمله وتجعل تجربة الحياة اليومية مرعبة بالنسبة للمريض منذ البداية . وإذا ترك المرض بغير علاج ، فيمكن حينئذ أن يحد عرض القلق المرضي من حركة الإنسان بشكل كامل أو أن يدفعه إلي اتخاذ تدابير متطرفة مثل أن يرفض المريض أن يترك بيته أو تجنبه المواقف التي قد تؤدي إلي زيادة قلقة .

ولذلك فإن مرضي القلق يترددون على الكثير من أطباء القلب والصدر قبل أن يذهبوا إلي الطبيب النفسي .

*****

وفي أحد الأيام اخبرني الممرض أن هناك شاب يطلب كشف مستعجل وأنه يرغب في الكشف فوراً قبل دوره وأنه لا يستطيع الانتظار ... وعند دخوله كان يبدوا عليه علامات التوتر الحاد والقلق ... وطلب أن يستريح علي سرير الكشف وأن ابدأ الكشف عليه فوراً قبل أي سؤال عن حالته .

وبعد إجراء كشف شامل علي المريض من قياس الضغط والنبض والكشف علي الصدر والبطن ومراجعة الحالة العصبية طلب مني المريض أن أكشف علي أعصابه مرة أخرى كي يطمئن ... وعندما أبلغته أنني بالفعل قد كشفت علي الأعصاب وأن جسمه سليم بدأ عليه عدم الاطمئنان من الكشف ... وهنا طلبت منه أن يجلس أمامي علي الكرسي حتى أسمع شكواه بالتفصيل

bullet

خير ... إيه اللي بتشكى منه ؟.

bullet

أنا يا دكتور أعصابي كلها سايبه وجسمي كله تعبان ... حاسس إني خلصت خلاص .

bullet

حدد بالضبط إيه الشكوى ؟

bullet

أنا حاسس أن جسمي انتهي وإن رجلي لا تستطيع أن تحملني .

bullet

الموضوع ده منذ فترة ؟

bullet

أيوه ... أنا تعبان منذ حوالي شهرين .

bullet

كيف بدأ التعب ؟

bullet

أنا في يوم كنت في سفر تبع الشغل وعملت مجهود كبير وتأخرت عن موعد الغذاء حتى الساعة السادسة مساءاً بدون أكل أو شرب ...وكان الجو حار.. وبعدها بدأت أحس بالتنميل في الرأس مع الدوخة وضيق في الصدر ... حسيت إني سوف أفقد الوعي ... تماسكت بصعوبة وضغطت علي نفسي حتى لا أنهار ... مشيت بصعوبة لأقرب كرسي واسترحت عليه ... الزملاء أحسوا أني تعبان وحاولوا مساعدتي ... احضروا لي كوب شاي وظلوا بجواري حتى حضر طبيب الشركة ... الطبيب كشف علي جسمي وقال لي أن الضغط منخفض .. أعطاني بعض المحاليل وقال لي إذا حصل الموضوع ده تاني سوف أعمل لك فحص وتحاليل ورسم قلب ... حاول أن يطمئنني ولكني كنت حاسس بقرب النهاية .. كان كل همي إني أصل للبيت وأكون مع أسرتي وأولادي وأموت في بيتي ... لما رجعت البيت وبعد أن هدأت حالتي صممت علي عمل الفحوصات والتحاليل ورسم القلب فوراً وعلي حسابي الخاص ... الطبيب قال لي بعد عمل كل الفحوصات أن حالتي سليمة وأن الموضوع كله كان إجهاد وتوتر .

bullet

وهل تحسنت حالتك بعد ذلك ؟

bullet

لا ... أنا حسيت أن الطبيب يخفي عني الحقيقة .. وقررت أن أذهب إلي طبيب آخر لعله يضع لي حل ويطمئنني علي حالتي ... ذهبت إلي أستاذ جامعي متخصص ... بعد أن راجع الفحوصات قال لي أن حالتي طبيعية ... وأنني لا احتاج أي علاج .. حسيت أني أتولدت من جديد ورجع لي الأمل لدرجة أني قمت وقبلت يده وشكرته بشده... واستمريت علي هذا الحال حوالي شهرين ...ولكن للأسف حدث انتكاسه للمرض مره أخرى .

bullet

ما هي أسباب هذه الانتكاسة ؟.

bullet

كنت في واجب عزاء لأحد الأصدقاء ... وأثناء الجلوس مع أسرته أخبرني أبنه أن أباه كان في حالة طبيعية وكان يضحك وهو يجلس معهم ثم فجأة حدث له تنميل ووجع شديد في رأسه ... وبعدها فقد الوعي وتوفي إلي رحمة الله ... بعد أن سمعت هذا الكلام بدأ التنميل في رأسي مرة أخرى ... حسيت أني غير قادر علي القيام من الكرسي ... حاولت التماسك وعدم الانهيار أمام الناس ... رجعت للمنزل بصعوبة ومن يومها وأن حاسس أن أعصابي سابت وأن رجلي لا تستطيع حمل جسمي بسهولة .

bullet

هل هناك أي مواقف يزيد فيها هذا الإحساس ؟

bullet

ده مش إحساس يا دكتور ... دى حقيقة ... أنا جسمي كله انهار ... الموضوع ده يزيد أثناء وجودي في وسط الناس خصوصاً أثناء الصلاة في المسجد ... عندما أقف في الصف للصلاة أجد أن رجلي لا تستطيع تحمل ثقل جسمي ... أشعر إنني سوف أقع علي الأرض ... أظل طوال الصلاة أجاهد بصعوبة حتى لا أسقط أمام الناس ... أكون في حالة ضيق وخوف فظيع لدرجة أني تركت صلاة الجماعة في المسجد وأصبحت لا أذهب إلي المسجد إلا لصلاة الجمعة ... أعاني معاناة شديدة في أثناء صلاة الجمعة وأبحث عن المسجد الذي لا يطيـل الخطيب في الصلاة وأقف في الصفوف الخلفية حتى إذا حدث شئ لا أنهار أمام الناس ... أعصابي تعبانه خالص ... أصبحت أقود السيارة بصعوبة شديدة -مع أني أعمل سائق في الشركة منذ 1. سنوات- وحاسس أني سوف أصاب بالشلل في رجلي .

bullet

هل خلال فترة المرض حدث لك أي علامات جسمانية أخرى ؟

bullet

أيوه ... أنا دائماً أحس بضيق في صدري ... ضربات القلب تكون سريعة وأحس بالاختناق ... أحياناً أحس بتنميل في ذراعي الأيمن وأحياناً في الأيسر ... كل يوم في معاناة جديدة .

bullet

هل شخص لك أي طبيب وجود مرض عضوي ؟.

bullet

لا ...كل الأطباء بعد الكشف ومراجعة الفحوصات قالوا إني سليم ... أنا مش مقتنع بالطب في مصر وأفكر في السفر للخارج لتحديد سبب مرضي ونوع المرض الذي أعاني منه .

bullet

ولكن الأطباء شخصوا لك المرض في مصر ... والكل اجمع على انك لا تعانى من أى مرض

bullet

أيوه ... كلهم أجمعوا علي أني أعاني من القلق النفسي ... ولكنني غير مقتنع بذلك ... أنا مخي سليم ومعنديش مرض نفسي ... أنا كل اللي عندي مرض جسماني عضوي .

bullet

ولكني كشفت عليك وجسمك سليم والحمد الله والفحوصات والأشعة كلها سليمة .

bullet

يعني تفسر بايه الشكوى اللي باشتكى منها ؟

bullet

لو كان عندك مرض عضوي يؤثر علي الأعصاب والتوازن لكان المرض أقعدك عن الحركة ولكنت قد سقطت علي الأرض عدة مرات ... ولكني أري أن جسمك سليم ولا يوجد أي آثار إصابات من وقوع علي الأرض .

bullet

ولكني أضغط علي أعصابي حتى لا أقع

bullet

لو كان هناك مرض جسماني يؤثر علي الأعصاب لكنت قد وقعت حتى لو حاولت التماسك ... الأمراض التي تؤثر علي الأعصاب والتوازن الجسماني لا يستطيع الإنسان معها قيادة السيارات ... أنت ما زلت تعمل حتى الآن في هذه المهنة التي تتطلب تأزر عصبي عضلي دقيق ... معني ذلك أن جهازك العصبي سليم .

bullet

ولكني يا دكتـور مرعـوب مـن المرض وحاسس أن المرض سوف يقضي علي حياتي .

bullet

كلمة " مرعوب " هي بالضبط المرض الذي تعاني منه ... الموضوع كله موضوع نفسي ... المرض الذي تعاني منه هو القلق النفسي ... الأمراض التي تشتكي منها هي أمراض القلق النفسي ... حالتك تحتاج لاستعمال بعض الأدوية النفسية المطمئنة حتى تستطيع التغلب علي هذا المرض

bullet

ولكن يا دكتـور لا أحـب استخـدام الأدويـة النفسيـة ... أنا سمعت أنها تسبب الإدمان.

bullet

حالتك تستدعي العلاج لفترة مؤقتة حتى تستطيع التغلب علي الأحاسيس المؤلمة التي تقلقك ... وبعد تحسن الحالة سوف تبدأ بالتدريج التوقف عن العلاج حتى ترجع لحالتك الطبيعية مرة أخرى .

bullet

وهل سوف أدمن علي تلك الأدوية ؟

bullet

جميع الأدوية تحتاج للاستعمال تحت الإشراف الطبي ... الدواء سلاح ذو حدين إذا استعمل بنظام تحت إشراف طبي فإنه يكون مفيد ويشفي المريض بإذن الله ... أما إذا أسيء استخدامه فإنه يؤدي إلي آثار ضارة ولذلك فإنك يجب أن تلتزم باستخدام الجرعات الموصوفة حتى يتم الشفاء بإذن الله .