الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأةوالطب النفسى



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
تحويل العملات
اعرف موقعك بالقاهرة
 اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلةالنفس             المطمئنة               

 

مجلة النفس المطمئنة

السنة التاسعة - العدد 41 – يناير 1995

فهرس الموضوعات


ملخصات /     SUMMARY / RESUMES 

الإدمان جريمة العصر : حوار مع أ.د. جمال ماضي أبو العزايم :

خلف أسوار عالم الضياع إعداد طه مصطفى / د. جمال ماضي أبو العزايم

رئيس الاتحاد العالمي للصحة النفسية

الإدمان أنواع وأشكال.

هناك من يدخل دائرته عن جهل أو إهمال، وهناك من يذهب إليه بإرادته بحثا عن الوهم إلى رغبة في المحاكاة، أو حبا في التجربة، أو أملا في الهروب من نفسه أو أسرته أو حتى مجتمعه. لكن يبقى أن صاحب السوء هو القاسم المشترك في كل الظروف ، ويبقى إدمان الصيدلية رغم بساطته أخطر أنواع الإدمان دون أن ندري.

فالمسكنات والمهدئات وحتى أدوية العلاج ستبقى سلاحا ذا حدين.

أما عن المدمنين أنفسهم فما زالوا يتهمون أحد والديهم، أو كليهما، أو الأقارب أو حتى الصيدلي. وغالبا أصدقاء السوء قائلين : جعلوني مدمنا.

من هنا كان للحوار مع  د. جمال ماضي أبو العزايم رئيس الاتحاد العالمي للصحة النفسية ورئيس جمعية مكافحة المسكرات والمخدرات أهميته ، فهناك العديد من المخاوف سواء من إدمان الشباب عن قصد أو دون قصد، أو من انتشار الظروف المشجعة على الإرهاب. وقبل كل هذا من انخفاض في سن المدمنين، كما أن هناك مخاوف واتهامات موجهة إلى مصلحة العلاج ، سواء لارتفاع  تكاليف العلاج  أو لتسرب المخدرات إليها أو حتى لعدم مواكبتها  التطور العالمي.

كل هذا حملناه إليه ، وحاولنا أن نصل إلى كيفية معرفة المدمن وكيف نقس شبابنا من السقوط في دائرة الإدمان..

الرجوع إلى الفهرس


المؤتمر العربي السادس للطب النفسي : الجديد في الطب النفسي

عقد في القاهرة اجتماع اتحاد الأطباء النفسيين العرب بفندق هيلتون بتاريخ 16-18 نوفمبر 1994 تحت عنوان الجديد في الطب النفسي وذلك تحت رعاية وزير الصحة الدكتور علي عبد الفتاح الذي أعلن أنه تم تخصيص 250 مليون جنيه لإقامة 5 مستشفيات كبرى للصحة النفسية تضمها معهد عمومي للطب النفسي بمدينة بدر. وأكد وزير الصحة على ضرورة تدريس الطب النفسي لطلبة الطب ثم التعليم المستمر بعد تخرجهم وتحديث معلوماتهم بشأن الرعاية الأولية للطب النفسي وقال وزير الصحة أن التقدم العلمي خلال السنوات الأخيرة من خلال تصوير المخ واكتشاف مرادفات الأمراض النفسية والعقلية في المخ سيجعل علاج المرضى النفسيين في متناول يد الطبيب والأطباء

وقد ناقش المؤتمر الذي استمر لمدة 3 أيام 172 بحثا في مختلف مجالات الصحة النفسية...

  الرجوع إلى الفهرس


ندوة العدد : القلب أم المخ.. من منهما الذي يحب ?

لماذا نحب ?  وكيف نحب ?  ولماذا هو أو هي بالذات ?  وما هو الحب أصلا  ? كل تلك الأسئلة  وغيرها، مما يدور حول الحب في حياة الإنسان تشغل أذهان عدد كبير من العلماء.. وهم بالطبع يتناولون الجانب العلمي لما يحدث في جسم الإنسان  خلال تلك العاطفة الجياشة ، ونحن اليوم ندرك تماما أن كل عواطف الإنسان وانفعالاته إنما هي عمليات كيميائية تحدث نتيجة لمنبه معين، فمن خلال نظرة عين .. أو رائحة تتسلل للأنف .. أو كلمة رقيقة من صوت مؤثر تلتقطها الأذن .. أو لمسة من نوع خاص تشعر بها اليد..من خلال كل ذلك أو غيره من الحواس تحدث للإنسان تغيرات كيميائية معينة تجعله يعيش وقتا سعيدا.

  الرجوع إلى الفهرس


تشخيص الاضطرابات النفسية بين الاضطرابات الشائعة ..وبين الطب النفسي / د. حسان المالح عضو الجمعية الدولية للطب النفسي

إن الحديث عن الاضطرابات النفسية من خلال الأفكار الشائعة كالسحر والجن والعين والحسد وما يتعلق بتأثير ذلك على جسم الإنسان وعقله وانفعالاته ومن ثم طرق العلاج والوقاية ومقارنة ذلك من حيث التشابه والاختلاف من نظريات الطب النفسي الحديث وأساليبه العلاجية  والوقائية... هو حديث شيق ومفيد .. وهو متعدد الجوانب ويحتاج إلى الدراسة العميقة الهادئة، وربما يحتاج إلى كتاب أو أكثر لاستكمال التفاصيل والمواضع العديدة التي ترتبط به.. مثل موضوع تاريخ الطب والمداواة وارتباطه بالتاريخ الإنساني نفسه من حيث الظروف والبيئة والأفكار العامة والمرحلة الزمنية التي يمر بها، وأيضا موضوع الأمراض المرضية وتعريفها وتفسيرها من مختلف وجهات النظر.

 الرجوع إلى الفهرس


الإدمان التلفزيوني وغسيل المخ / أ.د. يسري عبد المحسن أستاذ الطب النفسي جامعة القاهرة

العلاقة الثنائية بين الشخص المدمن والشيء الذي تعود عليه لدرجة عدم القدرة على الاستغناء عنه.. هي التي تحدد طبيعة ودرجة وأثر عقلية الإدمان . ومن قوانين الإدمان النفسية الاعتمادية الكلية والمطلقة للمدمن علة المادة التي يتعاطاها أو الشيء الذي عليه. والاحتياج المتزايد للمدمن في توافر هذه المادة أو هذا الشيء وازدياد كميتها  مع  مرور الزمن. وذلك للحصول على نفس درجة المفعول والأثر الذي كان يحدث للمدمن بالكمية الأقل، وكذلك حدوث الآثار الجسمية والعصبية والنفسية السيئة لمجرد انقطاع المدمن عن تناول هذه المادة أو الحصول عليها...

  الرجوع إلى الفهرس


البحث عن الحقيقة / د. الزين عباس عماره مستشار الطب النفسي

ظلت الحقيقة ضالة الإنسان ..منذ بدء الخليقة وسأظل أكبر هموم الإنسان حتى يرث الله الأرض ومن عليها ...والبحث عن الحقيقة غريزة في تكوين البشر تبدأ من لحظة الولادة ...ذكر أم أنثى وتتبلور في نظرة الطفل إلى الوجه..أبي أمي  وفي استكشاف البيئة والتخريب الفضولي للعب والأسئلة المحيرة  حول حقائق الحياة...الموت والحياة...الصواب والخطأ وتمتد حتى مرحلة الاضطرابات السلوكية في المراهقة حيث صراع تأكيد الذات، الحقوق والواجبات ...الاستقلالية والاتكالية وحيرة الشباب حول الفشل والنجاح ...الدخول في الزواج أو البقاء في العزوبية، الأطفال والمسؤولية وتأملات الوالد...كيف أعول أسرتي...ومتى يكبر أطفالي   الموازنة بين التجربة المتمثلة والواقع المعاش...حتى نهاية مطاف الشيخوخة، محطة الوقوف قبل النهاية...لحظة محاسبة النفس ...ورصد الربح والخسارة...ماذا فعلت لدنياي وماذا قدمت لآخرتي ?

  الرجوع إلى الفهرس


المنظور التأهيلي لدور المجتمع في دعم الخدمات الصحية للمعاقين / د. فكري عبد العزيز / أمين عام الاتحاد العربي لرعاية وتأهيل المعوقين

إن  مشكلة الإفاقة تعتبر أحد الأخطار الأساسية التي تواجه العالم في الوقت الحاضر نظرا لما تحمله من تدمير لكيان الإنسان الاجتماعي والنفسي.

إن كلمة معوق تعني شخصا عاجزا كليا أو جزئيا عن ضمان حياة شخصية أو اجتماعية طبيعية نتيجة نقص خلقي في قدراته الجسمية أو الفكرية. (هذا ما يعبر عنه أحد بنود إعلان الأمم المتحدة حول حقوق المعوقين).

تشير الأبحاث التي أجريت بمعرفة اليونيسيف عام 1989 أن نسبة عدد المعوقين تبلغ %10    من سكان العالم وأن عدد المعوقين سيصل في عام 2000 إلى 600 مليون فرد معوق وسوف يبلغ عدد المعوقين من الأطفال 150 مليون طفل..

 الرجوع إلى الفهرس

 


التحصين بالدين وقاية من الإدمان / د. محمد إبراهيم نصر

المريض النفسي بين الطب والغيب : الجن * السحر* الحسد* /أ.د. محمد المهدي أخصائي الطب النفسي السعودية

احتار المريض بين طبيبه وشيخه فالطبيب يجزم بثقة بأن هذه الحالة نفسية علاجها الدواء والشيخ المعالج يؤكد أن هذه الحالة مس من الجن علاجها الدعاء وإخراج الجن.

فالغرب وتلاميذه متمادون في علومهم المادية منكرين كل ما هو غريب وأصبحوا يتحدثون عن الجن والسحر والحسد على أنها أساطير وأوهام عديدة  ملأت رؤوس العامة في المجتمعات البدائية وقد تخطاها الإنسان المتطور والحديث عنها أصبح يثير السخرية لديهم.

أما الشرق فقد بالغ في الحديث عن عالم الجن والسحر والحسد بحيث اختلطت الحقيقة بأضعافها من الخيالات والأوهام والحكايات وعلق كل شيء في عقول العامة على الجن والسحر والحسد حتى إذا ذهب أحدهم إلى الطبيب فإنه يذهب قبل ذلك أو أثناء ذلك أو بعد ذلك لمعالج يخلصه من السحر أو الجن أو كلاهما، وأصبح هنالك الكثيرون ممن يقومون بهذه الوظيفة إن صدق بعضهم كذب معظمهم لذلك كان لزاما علينا  إيضاح الصورة وتخليص الحقيقة من بين الخيالات والأوهام بعون من الله وتوفيقه.

 الرجوع إلى الفهرس


صحة النفس بين القرآن الكريم والعلم الحديث / أ. د. عزت عبد العظيم الطويل / أستاذ علم النفس جامعة الزقازيق

يجدر بنا هنا أن نقدم "وصايا عشر" لشفاء النفوس المضطربة ، تلك النفوس التي عانت الكثير من الصراع والهوس والاكتئاب والهوس والهستيريا.. كما نركز على المعرفة السيكولوجية، والنظرة القرآنية وذلك من منطلق "المعرفة نصف الشفاء" نفسيا.. ومن مدلول الآية القائلة "ألا بذكر الله تطمئن القلوب " قرآنيا.

هذا وإليك الوصايا العشر نسوقها إليك لكي تتجنب الكثير من هذه الاضطرابات وإن شئت فقل الوقاية خير وأفضل وأسهل من العلاج..

 الرجوع إلى الفهرس


بسم الله الرحمن الرحيم "رحماء بينهم" صدق الله العظيم : حل الصراعات الأسرية والاجتماعية / د. أحمد جمال أبو العزايم نائب رئيس الاتحاد العالمي للصحة النفسية

من أرشيف العيادة النفسية : طبيب – مدمن

إنني أتذكر نفسي أثناء جلوسي في عيادتي في إحدى الأمسيات، وأنا أستمع إلى أحد مدمني ال"هيروين" وهو يستشيرني بخصوص مشكلة يعاني منها بمرارة ، وكنت أخبره عن ضرورة دخوله المستشفى لإجراء عملية جراحية ، وأذكر أنني شعرت بالاشمئزاز منه عندما أخبرني عن إدمانه وعن مخاوفه من حدوث أعراض الانسحاب أثناء وجوده بالمستشفى، فنصحته بطريقة ساذجة أن يتوقف عن تعاطي ال"هيروين" (لمدة أسبوعين قبل العملية، وكنت أنا نفسي أتخيله لو أنه أصيب بأعراض الانسحاب في المستشفى وأخذ يتلوى على الأرض طالبا حقنة ال"هيروين"...

 الرجوع إلى الفهرس

العيادة النفسية : المرض العقلي / د. محمود جمال أبو العزايم أخصائي الطب النفسي

الأستاذ الدكتور

إدمان العلاج

الجن والعلاج بالقرآن

 

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

   
 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الإدمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

حقيقة المرض النفسى

اللجنة الاستشارية

مشاكل القراء

 

 

 

دليل المواقع النفسية العربية