الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



 

احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام

 



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

اعداد الأستاذة / منى سعيد

إخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 الوعى بالمشكة اساس حلها..

 لذا انت قادرة على تخطى مشاكلك

السلام عليكم

عمرى 21 عاما اعانى من ضعف شديد فى التركيز والانتباه وذلك منذ المرحلة الثانوية مما يؤثر بشكل كبير على تحصيلى الدراسى كذلك رغم حبى للقراءة والمعرفة الا ان جميع الكتب التى قراتها اشعر بانى لا اتذكر اى شئ منها وكانى لم اقرا الكتاب من قبل مما يؤثر على حالتى النفسية ، ولكن لم مع العلم ان علاقتى بالاسرة يشوبها بعض الخلل فانا انطوائية بطبعى والاسرة جميعها تعانى من الخجل فلا اشعر بالود والاحتواء معهم اسعد اوقاتى قضيتها مع اصحابى وهم كان لهم الفضل بعد المولى فى اخراجى من حالة الانطواء والاكتئاب التى كنت فيها فكنت قد مريت بحالة اكتئاب شديدة وانا بالفرقة الثانية بالكلية الا ان تعامل الاسرة معى كان سلبى ورفضوا ذهابى لطبيب نفسى فذهبت دون علمهم مع احدى صديقاتى استكمل العلاج زملائى يؤكدون لى ان المشكلة حلها بسيط وهى ان ابدا بالحوار مع الاسرة الا انى حتى الان غير قادرة على اتخاذ هذه الخطوة فاشعر بخجل شديد منهم لا اشعر به مع اى حد اود الحديث والبوح بكل ما بداخلى ولا اعرف كيف ابدا ؟ انا فى أمس الحاجة لنصائحكم ، ولكم جزيل الشكر.

اختى العزيزة

من الواضح جدا ان ما تعانى منه من ضعف شديد فى التركيز والانتباه اسبابه نفسية تعود الى تلك المشاعر التى بداخلك من انطواء واكتئاب وحاجة الى التفاعل الأسرى فبداخلك رغبة شديدة للدفء والحب والاهتمام من الآخرين وتفتقديها مع اسرتك .. ولكن رغم كل هذا الا ان هناك بصيص من امل لاشك انك لمستيه مع صديقاتك فقد اتخذت خطوة كبيرة جدا وايجابية وهى اصدقائك فالأصدقاء دورهم فى حياتنا لا يقل عن دور الأسرة ورغم ان ما ذكروه لك من حل ليس هو الحل الوحيد الا انه صحيح تماما.. بالفعل انتى بحاجة الى ان تأخذى انتى بالمبادرة وتبدأى مع اسرتك ابدأى بأقربهم الى قلبهم واكثرهم مودة مثل اخت لك او والدتك او والدك .. فقط ابدأى .. واستمرى على المتابعة لدى الطبيب النفسى فهذه بالتأكيد خطوة ايجابية اخرى واهم فسيساعدك ذلك على الخروج من انطوائك وان تنظرى الى الحياة بنظرة مختلفة اكثر وعيا ومسئولية تجاه اسرتك .. فصحيح ان والداك كانا عليهما دورا كبيرا فى نشر الدفء والود بينكما لكن دورك الان وقد اصبحتى راشدة لا يقل اهمية .. فاشعرى بتلك المسئولية واصنعى انتى سعادتك بنفسك وكفاكى بكاءا على ما فات واستمتعى بعلاقاتك الطيبة مع صديقاتك وقويها ودعميها فيكون لك اصدقاءك كإخوة لك وتجديهم بجانبك دائما .. اذن ازرعى الحب تجدى الحب .. واستمرى على المتابعة عند الطبيب النفسى فهى خطوة لا تقل اهمية عما سبق احييكى عليها فسيساعدك كثيرا على استعادة رغبتك فى الحياة .. وفقك الله لما فيه الخير.


 اضطراب الهلع له علاج ..

 لكنه يحتاج لانتظام ووقت ..

السلام عليكم

مشكلة زوجتي  بدأت منذ سنة تقريبا وتم تشخيصها من عدة أطباء متخصصين بأنها panic disorder وتم وصف السبرالكس وتم تحسن الحاله وبعد فترة تم زيادة الجرعه الي الحد الأقصى ولكن دون فائدة ومن ثم تم التغير الي السيروكسات ونفس الوضع ثم الأفكسور والأن توفرانيل جميع التغيرات تمت بسبب عدم إستجابة زوجتي لها كذلك تمت بإشراف وارشاد إستشاري نفسي لكن بدون تحسن الأعراض الحالية تقلب المزاج، صعوبة بالمشي والتعب والإرهاق المستمران ،عدم التوازن بالجسم، كهرباء أو صعقات بالجسم الرجاء توجية النصح والإرشاد بالذي يجب علي فعلة لمعالجة وضع زوجتي وشفائها بإذن الله تعالى خالص الشكر والتقدير لكم وجزاكم الله خير .

الأخ العزيز

نسأل الله لزوجتك الشفاء والعافية .. اضطراب الهلع ( Panic Disorder) هو احد اضطرابات القلق المرضى ..  والقلق المرضى يعتمد علاجه على :

- العلاج المعرفى والذى يسعى التعرف على طريقة التفكير وتبنى افكار ايجابية تجاه مصدر القلق .

- العلاج السلوكى  والذى يسعى الى استبدال السلوكيات السلبية بأخرى ايجابية

- العلاج الديناميكى والذى يهدف الى التعرف على الصراعات الداخلية للتحرر منها.

- العلاج الدوائى باستخدام العقاقي النفسية المضادة للقلق والذى يستخدم فى بادئ الأمر للتقليل من التوتر الشديد والخوف .

ما عليك فعله الآن تجاه زوجتك الاستمرار فى المتابعة لدى الطبيب واخباره بأى تطورات على حالتها اولا بأول مثلا كما ذكرت من وجود نتائج ضعيفة للأدوية التى تناولتها كان عليك اخبار الطبيب بذلك حتى يتمكن من كتابة عقار آخر وهكذا واذا لم تسترح مع ذلك الطبيب فابحث عن غيره ذو سمعة طيبة .. هذا بالاضافة الى التعاطف والود والاهتمام الذى يحتاجه المريض النفسى ايا كان مرضه .. فهى بحاجة لمساندتك ودعمك .. ومن حسن الحظ ان القلق هو من اكثر الأمراض النفسية استجابة للعلاج الذى يأتى بنتائج طيبة اذا ما تم الاستمرار عليه واذا شمل النوعين النفسى والكيميائى.


 الفقد عموما اكثر مسببات ومثيرات الاكتئاب

السلام عليكم

مشكلتي اني مريت بمشاكل وخيانة وحسيت باني مكتئبة لا اخرج من البيت واذا خرجت احس بكتمة شديدة وارجع للبيت ولا احضر اي اجتماعات من زواج او عزيمة والكتمة والضيق لما اطلع من البيت وحتى لما اركب السيارة الى مشواري كتمة وانا الان انا محبوسة في البيت حتى لا يكون  هناك احراجات وايش هناك احراجات.

اختى العزيزة   

على الرغم من انك لم توضحى ما هى تلك الخيانة التى تعرضتى لها الا انه من الواضح انها كانت ذو تأثير كبير على نفسيتك .. فبالفعل الخيانة شعور سئ للغاية يدفع الانسان لفقدان الثقة فى الآخرين وفى الحياة .. ولكن الانسان القوى نفسيا هو من يستطيع ان يدرك سريعا بأنه اذاكان شخصا ما قد خانه فليس بالضرورة ان كل الناس خائنين وانه مثلما يوجد الشر يوجد الخير .. لذا اقول لك لا تستسلمى لتلك المشاعر التى تنتابك فالحياة ماهى الااختبارات نقيس بها مدى شجاعتنا وقوة تحملنا وقدرتنا على التعامل مع المواقف المختلفة ونتعلم منها ايضا .. اذن تعلمى من ذلك الموقف ولا تعطيه اكبر من حجمه واستعيدى ثقتك بنفسك وبربك ومارسى حياتك مرة اخرى فالحياة يجب ان تستمر واختلطى بالناس مرة اخرى فستجدى من بينهم الكثير ممن يحبك ويقف بجانبك ويدعمك نفسيا فى اوقات ضعفك .. وتستطيعى ايضا ان تستعينى بالطبيب النفسى الذى سيساعدك كثيرا على التخلص من المشاعر السلبية بداخلك وعلى استعادة ثقتك بنفسك مما يساعدك على تحمل الضغوط بشكل افضل .


 اصنعى لنفسك نجاحات ..

 لتنشغلى عن التركيز الشديد مع زوجك

السلام عليكم

مشكلتى هى انى اشعر بالفشل فى حياتى مع جيرانى وزوجى واولادى واهلى انا خريجة كلية هندسة ولم اجد وظيفة وسافرت مع زوجى الى بلد عربى وهو كان زميل لى فى الكلية وكان يحبنى حبا كبيرا جدا جدا ومن احد اسباب حبى له انه كان يحبنى وكان اهم شى فى من اتزوجه هو ان يحبنى حب كثيرا ليعوضنى عن جفاء بيتنا وكثرة المشاكل به وعدم اتفاقنا انا وابى وامى واخوتى مع بعضنا مشكلته الوحيدة ان عائلته اقل منا اجتماعيا فقط وانا للاسف من النوع المظهرى وكان هو ايضا يشعر بالفارق الاجتماعى بيننا ولكنى احببته وتزوجنا وكان لا يستطيع ان يرفض لى طلب ويحاول بشتى الطرق ان يسعدنى ولكن بعد الزواج وبعد انجابى لاول طفل بدأ يتغير معى اصبحنا لانتكلم لانضحك لانشعر ببعضنا كل حياته الشغل الاولاد اللابتوب الكورة اى حاجة الا انا اصبح يجرحنى كثيرا مع العلم انى احبه وهو كمان يقول انه يحبنى ولكن العلاقة اصبحت فاترة للغاية نظل صامتين ولو تكلمنا يبقى فيها خناقة حدثت بينى وبين جارتى مشكلة كان رده انى مبعرفش اخد قرار مبعرفش اعامل الناس وانى دائما عايزة اتخانق معه وانى بكره اهله لمجرد انى مش عايزة مره اكلمهم على النت انا نفسى يرجع يحبنى زى الاول لانى كرهت نفسى حسه ان هو مش شايف فيه اى حاجه كويسة وكمان ظروف الغربة بتخلنى اخنقه اكتر.

أختى العزيزة

سر خلافاتك الزوجية تكمن فيما ذكرتيه فى بداية الرسالة وهو رؤيتك لنفسك المتدنيه للغاية فأنتى تصفين نفسك بالفشل على الرغم من انك خريجة كلية هندسة اى انك كنتى ناجحة فى دراستك والانسان الناجح فى شئ يستطيع ان ينجح فى كل شئ .. واذا نظرنا الى اسباب خلافاتك مع زوجك فقد ذكرت انك من النوع المظهرى اى انك تهتمين بالمظاهر والشكليات اكثر وهذا يثير فجوة وخلافات بينك وبين زوجك فلماذا اذن طالما انك تحبيه ويحبك لماذا تركزى على نقاط الخلاف بينكما .. صحيح الفارق الاجتماعى يؤثر على الحياة الزوجية ولكن من الواضح انكم متوافقين مع بعضكما ولا ينقص ذلك التوافق الا ان تتخلى عن ذلك الجانب المظهرى الذى بالتأكيد لن يفيد الا فى جلب المشاكل .. وانظرى الى حياتك بشكل عام ستجدى فيها الكثير من الأشياء الجميلة لديك اسرة جميلة ابناء وزوج يحبك .. ولديك ... ولديك ... لو فكرتى هكذا ستتغير نظرتك للحياة .. ابدأى فى استعادة ما كان يسعدكما انتى وزوجك تحدثى معه من جديد بهدوء .. تحدثوا فيما هو مشترك بينكما ودعى نقاط الخلاف فى البداية .. فكرى ان تخرجوا سويا لمكان غير المنزل .. تذكرى فى النهاية انكما فى غربة وليس اقرب لك منه وهو كذلك .. ونمى ثقتك بنفسك ولا تجعلى المشكلات الزوجية تؤثر عليها حتى تستطيعى مواجهتها وانتى قوية واثقة من قدرتك على حلها .


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية