الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



 

احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام

 



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

اعداد الأستاذة /  منى سعيد

إخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 الفراغ العاطفى

السلام عليكم  

انا فتاه ابلغ من العمر 27 عام ومؤهلي عالي واعمل بأكثر من وظيفة لاني لا استطيع تحمل وقت الفراغ ولاني غير متزوجة واصغر اخواتي فلست ملزمة بأي اعباء منزلية المشاركة المنزلية متروكة لاختياري وقدرتي ، اسرتي بسيطة ، متميزة في عملي الا اني اري ان المرأة بشكل عام دورها الاساسي في بيتها وانا علي الاخص اشعر اني خُلقت لكي اكون زوجة وام واتمني ان استيقظ يوماً فاجد كل نساء العالم بالمنزل معززات مكرمات لا يخرجن من المنزل لاي سبب حتي لا يتعرضن لما نلاقيه من تجاوزات وضغط ولك ان تتخيل والكل يعلم احوال مجتمعنا ، المشكلة اني لا يتقدم احد لخطبتي نهائياً ، وهتجنن نفسي اعرف ايه السبب ؟ اعتقد اني لست قبيحة - والحمد لله - عادية يعني مقبولة ، احياناً اشعر اني جميلة واحياناً لست جميلة حقيقي مش عارفة  ، كل من حاول التقرب لي تنتهي القصة قبل ان تبدأ فلم يتقدم احد لخطبتي بشكل رسمي - ولاني اخشي علي نفسي جدا من التعلق باي شخص لاني ادرك تماماً اني لن استطيع تحمل اي جرح عاطفي ، فمبدئي الارتباط الرسمي اولاً ثم الارتباط العاطفي . ولاني متلهفة علي فكرة الارتباط واخشي من مرور قطار العمر دون ان اعرف من هو نصفي الاخر اصبحت لا اجد للحياه طعم واشعر اني وحيدة . حدث معي موقف من فترة قد يبدو تافه ويوجد من هم يعانون من مشاكل اكبر مني بكثير ولكن هذه المشكلة تؤرقني لاني اشعر بتأنيب الضمير واني رخصت نفسي جدا واتمني ان يعود الزمن حتي لا افعل ما فعلت من فترة قصيرة اتصل علي تليفوني رقم لا اعرفة ولاني استقبل مكالمات كثيرة احيانا بسب العمل فأجبت ورد علي شاب وسأل عن هيئة ما واجبت النمرة غلط - انا اسف - اجبت : حصل خير مع السلامة واغلقت الخط ثم اتصل مرة ثانية وخلاصة الكلام انه معجب بصوتي ويشعر اني انسانة محترمة ويريد ان يتحدث معي ويريد ان نصبح اصدقاء . المهم اخبرته اني لست من النوع ولا يوجد سبب لهذا التعارف فمن الافضل الا تتصل مرة ثانية وكانت المكالمة حوالي 10 دقائق وكان يتحدث بشكل مهذب وحاول الاتصال مرات عديدة ولم اجب فارسل لي رسالة فاجبت عليه برسالة ، وهذا خطئي الاول، فحاول الاتصالات مرات عديدة ولم اجب فارسل لي رسالة باني يريد مني استشارة في تخصصي فأجبت برسالة ما نوع الاستشارة ، فاتصل وسألني وطلب وقت لكي اعطيه اجابه اكيدة فيما يخص استشارته وبالفعل اتصل مرة اخري واجبته ولكن الاجابة لم تتجاوز بضع دقائق مع ان المكالمة تجاوزت الساعة ونصف لاننا للاسف ، تحدثنا في اشياء عديدة ليس لها اي علاقة بالعمل، ولم استطيع حتي ان اقول له متتصلش تاني لاني اريد ان اكلمه ولكني في نفس الوقت بعد كل مكالمة كنت اشعر بتأنيب الضمير وان هذا حرام وهذه ليست طبيعة سلوكي واخلاقي، لذلك قررت اني اغلق الخط لفترة طويلة ولكني توقعت عندما افتح الموبيل سيعاود الاتصال بي علي اعتبار انه كان يحاول طوال فترة غلق الخط ولكن لم يحدث هذا علي الاطلاق بعدما فتحت الموبيل لم يتصل ولو مرة واحدة ، وكانت هذه بمثابة صدمة لي ، وبدأت التساؤلات تجول في خاطري لماذا لم يتصل ؟ ومنذ متي انقطع اتصاله ؟ وهل عند محادثتي له اخطات في شئ اثار شكوكه او جعله يسئ الظن بي ؟ وهكذا اصبح القلق هو رفيقي اغلب الوقت .ماذا افعل حتي اتخلص من هذا القلق واتوقف عن التفكير في هذا الموضوع بكل تفاصيله واخرجه من رأسي كلياً ؟ اعتذر عن الاطاله وشكرا علي الاهتمام .

اختى العزيزة :

كل ماحدث بالتأكيد كما ذكرت كان بدافع حاجتك الشدية للشعور بالاهتمام من طرف آخر .. تحدثتى الى شخص لا تعلميه لمجرد انه معجب بصوتك وهذا مبرر غير كافى بالتأكيد لاقامة علاقة بينك وبين هذا الشخص الا اذا كان هذا الشخص متعمدا اقامة علاقة معك بغرض فى نفسه وقد اعطاك بياناته كما ذكرت ومن يدرى اهى صحيحة ام خاطئة وقد تكون تلك وسيلة حتى يعطيكى الشعور بالثقة فتخبريه انتى ايضا على بياناتك .. ولربما كان فى استمرار تلك العلاقة ما كان يضرك ويجعلك تندمين على معرفة هذا الشخص .. لا اود ان استفيض فى تلك الحادثة ولكن تعمدت ان اصيغها لك بذلك التحليل فقط لأبين لك ان المشكلة الرئيسية ليست في تلك الحادثة وانما فى شعورك بأن تعطلك عن الزواج حتى الآن لربما يكون لك يدا فيه ام لا .. وهذا هو سبب قلقك الحقيقى .. وهذا هو التساؤل الذى ذكرت انك تودين ان تعرفى سببه ولكنك لم تستطيعى .. فأنت ترين نفسك احيانا جميلة واحيانا اخرى غير ذلك وفى هذا اقول لك ان الجمال ليس جمال الجسد فكم من امرأة ليست جميلة ويتقدم لخطبتها الكثير وكم من امرأة جميلة لم تتزوج بعد اذن فالجمال الحقيقى .. ليس الجمال الشكلى .. وانما الجمال الحقيقى فى جمال الطباع وجمال الروح وجمال الاسلوب فى التعامل مع الاخرين وقد ذكرت من خلال سطورك انه كل من حاول التقرب اليك تنتهي القصة قبل ان تبدأ .. اذن فلتسألى نفسك لماذا اذن يحدث هذا ؟ .. حاولى ان تراجعى نفسك فلربما كان اسلوبك حادا فى الكلام او لربما كنت منطوية وتميلى الى الانزواء ولربما ايضا علاقاتك محدودة او انك لا تحرصين على حضور المناسبات الاجتماعية او زيارة الأقارب .. وكذلك اهتمامك بمظهرك فى حدود الآداب والمسموح به فانتى بحاجة الى ان تراجعى تلك الأمور مع نفسك .. فلربما بحاجة الى تصحيح بعضا منها .. وحاولى ان تنمى قدراتك ومهاراتك لتفتح لك المزيد من الفرص فى العمل والحياة .. وكذلك شاركى فى الأنشطة الاجتماعية او التطوعية لتشغلى بها اوقاتك وتشعرين بالانجاز مما يرفع ثقتك بنفسك وحب الاخرين لك .. واعلمى فى النهاية ان الزواج رزق حتما سيأتيكى .. نتمنى لك التوفيق .


 قلقة جداً..

 وخطيبى يغضب لاتفه الاسباب

السلام عليكم

عمري 30 مكتوب كتابي منذ 7 اشهر عندي مشكلة باني غير مقتنعة ولاسعيدة مع خطيبي والسبب انه بين الحين ولاخر يغضب لاتفه الاسباب مما يؤدي الى حوار سيء بيني وبينه وغالبا مايكون الحوار بلا نيتجة ويستخدم اسلوب سيء بالحوار طبعا انا لا اقول دائما انما عندما يكون هناك شد بالكلام يكون اسلوبه سيء وهو لا يصلي ايضا ولم اعد مقتنعة به بشكل عام وعندي تخوفات كثيرة ، مشكلتي الحقيقية هي اني افكر في تركه اي الانفصال حيث لا انا ولا اهلي مطمئنين له عندي خوف وقلق كبيرين من حياتي معه، فكرة تركي لخطيبي مخيفة بالنسبة لي حيث اني قبل ان اخطب اي مدة الستة شهور ماقبل الخطبة حصلت معي امور غريبة عجيبة وهي الان ماتسمى بنوبات الهلع كنت اعاني منها بشكل مزعج جدا لدرجة اني يئست من حياتي وكنت متعبة لدرجة اني كرهت الحياة بالاضافة لها اكتئاب واحباط ، وفقدت متعة الحياة الطبيعية بكل شيء وفقدت الثقة بنفسي واصبحت مهزوزة مكسورة محبطة خائفة قلقة متوترة كنت لا استطيع النوم واتعذب من اجل نوم ساعة او ساعيتن ليلا واخذت حبوب الحساسية لكي تنومني كنت ارى الدنيا كلها ضيقة علي وقلبي مقبوض وكانه معصور ، خلال فترة الخطبة لم تاتيني نوبات الهلع الا 3 مرات فقط خلال 9 شهور وانا الان الحمد لله اشعر باني افضل بكثير طبعا وعدات اموري نوعا ما طبيعية ، ولكن مازلت اعاني من القلق عندما مثلا افكر بالسفر لا استطيع النوم من القلق واخشى من تلك الحالة تاتيني وانا بعيدة عن بلدي وبيتي والناس الذين اعرفهم ، انا غير قادرة على اخذ قرار تركه لاني مشوشة وخائفة بحالة تركته اعود لاسمح الله للاكتئاب والقلق والخوف والفزع والوساوس ... الخ من امور مزعجة واشعر اني ضعيفة وبوقتها ساكون ضعيفة بسبب الانفصال ، ماذا افعل الا اريد ان اتزوج شخص غير مقتنعة به لكي احمي نفسي من تلك الاعراض الزواج ليس لهذه الاسباب يجب ان يكون انصحوني ارجوكم ماذا افعل؟ وجوده بجانبي يجعلني مرتاحة من هذا الموضوع احب احتضانه وهذا اكثر ما احبه فيه اشعر وكاني محتاجة للحنان والامان وهذا الشيء اجده معه
ولاحظت ان هناك رجفة بيدي وتزداد كثيرا عند التوتر هل احتاج لعلاج دوائي بحالة لا سمح الله شعرت بالامور السابقة لاي سبب كان؟ وهل سيسبب لي الادمان؟ وهل له اعراض جانبية؟ هل سيفيد بحالتي المعقدة والتي تحوي هلع فزع قلق حاد توتر شديد اكتئاب تشاؤم ملل انقباض الصدر وسواس والم بالصدر ..الخ هل هناك شيء يفيد لكل تلك الاعراض معا؟  

الأخت العزيزة

انتى تعلمين جيدا انك تعانى من القلق ويصاحبه اعراض الاكتئاب وقد اثر عليك ذلك كثيرا فى حياتك .. وتعتقدين ان علاج حالتك باستمرار تلك الخطبة لذلك الشخص الذى ترين جيدا انت واهلك انه لا يصلح لأن يكون زوجا لك وتعتقدين ان الاستمرارهو العلاج .. وتخافين من عواقب انفصالك عنه .. ولكن لم تفكرى فى عواقب استمرارك معه واتمام الزواج والذى بالتأكيد طالما لم يحدث توافق من البداية سيفشل حتما وستكون عواقبه سيئة على نفسيتك .. فأنتى تخافى ان تعودى مرة اخرى للتفكير فى الزواج وتأخرك عنه والذى ارى انه يلعب دورا كبيرا فى ظهور القلق والاكتئاب لديك .. انت بحاجة الى ان تبحثى عن طريق العلاج الصحيح لذلك القلق وهو الطبيب النفسى الذى سيساعدك كثيرا فى التخلص منه اما عن مخاوفك من الادمان فطالما انك تتبعين ارشادات الطبيب لن يحدث ذلك بإذن الله اما تناولك لأى دواء مهدئ بدون الرجوع للطبيب كما فعلت هذا هو الخطر بعينه والذى من الممكن ان يسبب لك اعراض جانبية سيئة منها الادمان .. واود ان اطمأنك بأن القلق مرض نفسى واسع الانتشار فى العالم كله .. ولحسن الحظ يستجيب للعلاج بشكل كبير والذى يتمثل فى :

- العلاج المعرفى والذى يسعى التعرف على طريقة التفكير وتبنى افكار ايجابية تجاه مصدر القلق .

- العلاج السلوكى  والذى يسعى الى استبدال السلوكيات السلبية بأخرى ايجابية

- العلاج الديناميكى والذى يهدف الى التعرف على الصراعات الداخلية للتحرر منها.

- العلاج الدوائى باستخدام العقاقيرالنفسية المضادة للقلق والذى يستخدم فى بادئ الأمر للتقليل من التوتر الشديد والخوف .

واليك هذا الرابط على موقع واحة النفس المطمئنة سيشرح لك بالتفصيل معلومات هامة عن مرض القلق النفسى:

http://www.elazayem.com/ANXIETY.htm

فاذا ما تخلصت من القلق ستستعيدى قوتك الذاتية وثقتك فى نفسك اكثر مما يساعدك كثيرا على اتخاذ قرارهام كالابتعاد عن ذلك الخطيب .. فأنت كما يبدو انسانة طيبة وتحملين العديد من المميزات ولكن ركزى على مميزاتك وثقى بنفسك وابحثى عن الأسباب الحقيقية وراء تأخر سنك بالزواج فربما كنت انت نفسك سببا فى حدوثها ومن ثم تعرفى على افكارك وحلليها بمساعدة طبيبك او صديقة مقربة او اخت لك فربما كان البعض منها خاطئ تستطيعى تغييره وطورى من نفسك وشاركى فى العديد من الأنشطة الاجتماعية التى تسمح لك بالتنفيس عما بداخلك وتسمح لك ايضا بالتواصل مع الناس وحتما ستجدى بإذن الله من يقدرك ويحبك وتحبينه ايضا وتودى ان يشاركك حياتك .. فلازالت لديك الفرصة ولم تفوتك ولكن ابحثى انتى عنها .. وبالتوفيق لك اسأل الله ان يهبك الزوج الصالح والذرية الصالحة قريبا بإذن الله وترسلى الينا ثانية لتشاركينا سعادتك.


 اعمل ايه علشان اثق فى نفسى ؟

السلام عليكم

انا بنت عندى 22 سنة مش مبسوطة فى حياتى رغم ان كل الناس بتقول عنى جميلة متضايقة اوى من شكلى وساعات بحس ان انفى كبير وعاوزة اعمل تجميل فيه رغم كل الناس معجبة جدا بملامحى انا شكل الممثلات الهنديات بس مش حاسة بالجمال ده بل على العكس بحس انى وحشة ومش حلوة وان جمالى ده وهم مش حقيقى متضايقة من جسمى رغم انى طويلة وجسمى حلو بس على طول رجيم علشان اوصل لحاجة ومش بوصلها شباب كتير معجبين بيا بس انا مش فرحانة حبيت واحد وضحك عليا ومن ساعتها وانا متازمة ولما قابلت الشخص المناسب مش قادرة اتجاوب معاه ومش فرحانة حاسة بالنقص اوى وانا قاعدة معاه لو بصلى بكون قلقانة من شكلى رغم انى حلوة والله بس اهلى دايما يشتمونى ويهينونى لانهم بيض البشرة لكن انا خمرية هما جمالهم اوروبى وانا مختلفة شكلى زى الشرقيات لكن بسمع اهانات وكلام بيجرحنى رغم ان كل الناس بتقول عليا جميلة اصبحت متضايقة من شكلى وبحمل هم انى ابص فى المراية وحاسة انى هفشل مع الشخص ده بسبيب النقص اللى جوايا مخنوقة  ونفسى اخلص من اختى الفاظها البذيئة كل يوم ورا يوم اهانة زهقت والله لانها بيضا وانا لا هى بيضا ومش حلوة الفاظها بتجرحنى اوى وزهقت وثقتى فى نفسى مهزوزة اعمل ايه علشان اثق فى نفسى وارضى بشكلى والله الناس بتحسدنى على ملامحى وانا كرهتها وخايفة من عقاب ربنا نفسى اعيش وافرح وانجح بجد انصحونى عايشة مع حيوانات والله متبهدلة على الاخر وربنا يرحمنى .

اختى العزيزة

بالتأكيد كل ما تشعرين به من قلة ثقتك بنفسك وشعورك بأنك لست جميلة وكرهك لشكل جسدك وملامحك هو ناتج لذلك الرفض من الأهل لأنك لا تشبهيهم .. وانا اتعجب من هذا التفكير فهل لهم او لك يدا فى خلقتك .. ولكن على ايه حال لن يفيد ذلك الكلام الآن .. ارى انك بحاجة الى تدخل ومساعدة نفسية من الطبيب اوالأخصائى النفسى .. والذى سيساعدك كثيرا على التخلص من تلك الصراعات والذكريات الأليمة فى نفسيتك ومن ثم يساعدك على تقبل نفسك واعادة الثقة مرة اخرى لذاتك ولكن لن تأتى تلك المساندة النفسية بأى نتائج الا اذا كنت راغبة وعازمة على التغيير والاصرار وعدم الاستسلام لتلك المشاعر السلبية .. واعلمى ان جمال الجسد زائل ولا يد لنا به اما أنجازاتنا وطموحاتنا التى تتحقق هى الباقية .. وقد اثبتت العديد من الدراسات ان روح الانسان وما تحمله من خير قد تنطبع على ملامحه بالجمال مع مرور الزمن وان كان قبيح الشكل وكذلك ينطبع الشر ويترك ملامحه على وجه الانسان مع مرور الزمن حتى وان كان جميلا .. وانا ارى من خلال سطورك انك تحملين العديد من الصفات الجميلة والا لما وصفك الآخرون بأنك جميلة ولما تقربوا اليك .. ولكن يبقى فقط ان تقتنعى بذلك ولا تشغلى بالك كثيرا بجمال الشكل واعملى على ان تكونى جميلة الروح والطباع والتعامل مع الآخرين حتى وان كنت غير جميلة .. اما عن اختك واهلك الذين لا ينظرون اليك الا من خلال تلك النظرة الضيقة ويحكمون على الانسان من ظاهره فدعى الأيام تثبت لهم جمالك الحقيقى وخطأ معتقداتهم وطريقتهم الشاذة فى الحكم على الناس .. وهونى على نفسك فليس اكبر من دليل على جمالك اعتراف كل من يتعامل معك به .. واعلمى جيدا ان الحياة جميلة فابحثى فيها عن كل ماهو جميل وابتعدى عن كل ماهو قبيح وساعتها سترين نفسك اجمل مايكون.


 بفضل اقعد لوحدى ..

السلام عليكم

انا فتاه عمرى 38 سنه كتبت اليكم قبل ذلك فانا متربيه فى مدارس راهبات و ابى و اختى الصغيره توفوا و انا الان اعيش مع امى حيث ان اختى الكبيره متزوجه . تقول عنى امى انى انطوائيه فانا ليس لدى اصدقاء فعليين انا ليس لدى اصدقاء طفوله و حتى لما كبرت من يصاحبنى لا يريد منى الا المصلحه فقط .و للاسف لا اكتشف ذلك الا بعد فوات الاوان . لا احب جيرانى لان كل منهم لا تود الا مصلحتها و لا تريد الا ان تعرف اخبارى فقط و ما حدث لى من جديد . انا لم اكن كذلك من قبل فقد كنت احبهم كثيرا و لكن واحده منهم سالت عن حواجبى لما ماتت اختى مع انها تعلم اننى اتعالج من الامراض الجلديه و لكنهم سقطوا حزنا على اختى . هذه ليست المره الاولى فقد حدث ذلك اكثر من مره ليس معى فقط و لكن مع اختى التى توفت كذلك. و هكذا يحدث ذلك مع كل جاره لى و كذالك مع الاقارب و الاصدقاء . و انا لا افهم ما ينوونه لى الا بعد فوات الاوان . و المشكله ان الظاهر العام فى المشكله يبدو عاديا جدا و لكن تصرفاتهم تكون فعلا غير ذلك . و فى كل مره اكتشف سوء تصرف من اى شخص اثور جدا بينى و بين نفسى يعنى لا اتكلم و اكون ساكته و لكن لا ارد عليه و لا اتقبل منه اى تصرف حتى لو كان خير . و افضل الابتعاد عنه و عدم الاحتكاك به مره اخرى . هذا هو رد فعلى الوحيد تجاه اى موقف يحدث ضدى . اشعر ان من حولى بيستعبطنى ، عشان كده بفضل اقعد لوحدى . ماما فى الاول كانت بتايد موقفى لكن هى مازالت تحب الجيران و بتحب تقعد معهم مع انها عارفه انهم اساءوا لى لانى حكيتلها . لكن انا مبحبش ازعلها و بحبها لكن انا مش عايزه اى حد يتدخل فى حياتى الشخصيه ، انا اتخطبت و انا عندى 25 سنه كنت فاهمه ان خطيبى بيحبنى لكن اللى لاقيته غير كده بدليل نه قال لى بنفسه انا مبحبكيش و مره قال لى انتى مش حلوه لكن روحك حلوه . الكلام ده انا ما انتبهتلوش الا لما ظهرت اخر مشكله انه شتم ماما فى وسط كلامه معايا فى التليفون . و طبعا دى كانت الطامه الكبرى خصوصا ان ماما سمعت شتيمتها بنفسها ، على فكره انا خريجه لغات و ترجمه و محبش اعمل حاجه غلط اندم عليها او اكدب لانى متربيتش على كده . انا دلوقتى لما بعانى من اى مرض بيكون السبب الاساسى هو الحاله النفسيه يعنى كنت زمان مريضه بالصدفيه و ده كان اساسه حاله نفسيه . و دلوقتى بتعالج من الهالات السوداء و الدكتور قال لى ان 50% منه حاله نفسيه و انا كتير بحس بصداع نصفى و بردو الدكتور قال لى انه حاله نفسيه . انا مش عارفه اعمل ايه عشان الحاله النفسيه اللى عندى دى تختفى ؟
انا كنت مدرسه لكن استقالت لما لقيت نفس المشكله لكن بشكل مختلف. زميلتى كانت بتضايقنى جدا ، هى كانت غيوره و هى اللى قالت لى  كده لكن قبل ما استقيل بفتره عرفت انها حاولت تاخد منى واحد شافت انه كان بيميل لى و اللى المنى منها اوى انها حاولت تبعده عنى و الكلام ده انا عرفته من الشخص نفسه لانه بعد ما استقال طلبنى شخصيا للزواج. الحقيقه انا مكنتش اعرف انه بيميل لى لكن لما عرفت عنها كده زعلت اوى . هو طبعا اتصرف غلط لانه اتجوز بنت زميله لنا و بعدها بشهرين طلقها . و اتقدم لى بعد ما طلقها . لو كان بيميل لى فعلا كان اتجوزنى انا . المهم انه اتقدم بعد طلاقه بشهرين و انا قلت لماما انى رافضاه لانى مبحبش اتجوز واحد مطلق لكن هى اقنعتنى انه كويس و بعد الموافقه سابنى ، نسيت اقول ان عندى طموحات كتير وعندى هوايات كتيره لكن لما بفتكر المشاكل دى او افكر فى حل لها ملاقيش و ابقى زعلانه و نفسى تتسد معرفش اعمل اى حاجه . انا مش عارفه اعمل ايه ممكن تدلونى .

اختى العزيزة

ارى ان مشكلتك الرئيسية فى افتقادك لثقتك بنفسك وعدم شعورك بأنك مثلك مثل الأخرين .. فأنتى مفترضة دائما انك لن تستطيعى التعامل مع الناس بل ان من سيتعامل معك  سيكتشف بالتأكيد ضغف مقدرتك على التعامل معه .. وهذه رسالة لن تصل للآخرين الا اذا اوصلتيها انتى لهم .. واعنى بذلك ان ما بداخل الانسان ينعكس بالتالى على تعامله مع الآخرين ويعطيهم انطباع مماثل للشعور الداخلى .. بالتاكيد انتى لست مخطئة على طول الخط ولست صائبة على طول الخط ايضا .. ولكن انتى بحاجة لأن تراجعى نفسك ونظرتك للحياة .. فقد ذكرت انك لا تتخذى اى رد فعل امام من يسببون لك ضيقا بدافع تجنب التمادى فى مضايقتك او احتراما لهم .. ولكن هذه بالفعل ليست اسبابا حقيقية وانما الأسباب الحقيقية تكمن فى شعورك بالضعف وعدم القدرة فى مواجهة الآخرين وهذا الكبت للانفعالات والمشاعر بالتأكيد يؤثر عليكى بالسلب ويجعلك فى حالة ضيق دائمة فكل تصرفاتك تدل على الهروب وعدم المواجهة .. عزيزتى حاولى ان تخرجى ما بداخلك عبرى عن مشاعرك باسلوب لائق وحترم واتخذى افعالا ايجابية وكونى مبادرة ولا تنتظرى ان يمنحك الفرصة احد او يأخذها منك .. وانما اخلقى انت الفرصة لنفسك وانتزعى حقك فى الحياة فلن يعطيه احد لك على طبق من فضة .. اقرأى اكثر واكثر مما يزيدك عمقا فى المعرفة والتفكير .. اصنعى صداقات لشخصيات مختلفة حتى تتعلمى التعامل مع كل شخصيات البشر .. ابحثى عن عمل وكونى صبورة على ما يضايقك ولا تأخذيه فى اعتبارك وانما فقط تعلمى منه ثم اتركيه وراء ظهرك فالعمل هو اكثر الأشياء التى ستتيح لك الفرصة لمعايشة خبرات وتجارب عديدة فلا تتوقعى ان تعيشى فى المدينة الفاضلة وانما نحن فى الحياة التى هى جميلة احيانا وقبيحة احيانا اخرى .. اذن ادعوك الى ان تنزلى نهرالحياة وتخوضى التجربة بكل جوانبها ولا تخافى من الابتلال فالطموح هو فقط من تبتل ملابسه ليصل الى الضفة الأخرى للنهر وانما من لا يريد ان تبتل ملابسه سيظل على ضفة النهر خائفا نادما ولن يعبر ابدا للناحية المقابلة .. وبالتأكيد وسط كل ذلك ستجدى من يحبك وتحبينه ويصلح لأن يكون شريكا لك فى الحياة .. وفقك الله لما فيه الخير.


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية