الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



 

احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام

 



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

اعداد الأستاذة /  فدوى على

إخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 نوبات الغضب عند الاطفال

السلام عليكم

أرجو الرد على مشكله ابني جزاكم الله كل خير ، ابني عمره 5 سنوات مشكلتي معه انه سريع الغضب لأتفه الأسباب وهو يعتبر نفسه يفهم كل شي ويعرف كل شي حتى بالدراسة مما جعلني اتعب معه جدا أضافه إلى انه قوي جدا ويدافع عن نفسه جيدا مع المحيطين به فقط إما بالمدرسة وأي شخص غريب لا يدافع عن نفسه حتى لو اخذوا منه شي لا يعترض ويلتزم بالصمت ويأتي إلي بأخر النهار ويبكي لا اعرف كيف أدربه على الدفاع عن نفسه أرجو مساعدتي لأنه سيدخل المدرسة قريبا خاصة وانه الآن بالتمهيدي لا يكون صداقات إلا ما ندر ولا يشارك بالأناشيد أو الواجبات ومنعزل قليلا ماذا افعل أرجو إفادتي مع الشكر الجزيل .
الأخ الفاضل :-

ظاهر الانفعالية الشائعة عند الأطفال نوبات الغضب ، ويؤكد الأطباء النفسيون أن هذه النوبات شيء عام وطبيعي عند جميع الأطفال بغض النظر عن الثقافة التي يعيشون فيها ولا تعتبر هذه النوبات ذات صبغة مرضية إلا حينما تكون عنيفة جدا ومتكررة بشكل زائد وتأخذ فترة طويلة نسبيا .

ولا علاقة لنوبات الغضب عند الأطفال " بسوء السلوك "، وليس لها إلا القليل من العلاقة مع " اضطراب المزاج " بالمعنى المفهوم . إن نوبة الغضب الحقيقية هي عبارة عن انفجار عاطفي ينتج عن خيبة أمل عارمة للطفل ...وهى بهذه الصورة خارج نطاق تحكم الطفل فى نفسه . وإذا كانت هذه النوبات تغيظك ، وتسبب لك الضيق والإحراج فأنها كذلك مخيفة جداً بالنسبة للطفل .

وأى محاولة تبذلها الأم فى هذه المرحلة للتحكم بشكل مباشر فى تصرفات الطفل ، تقود إلى نوبات الغضب... فمن المحتمل أن يقاوم الطفل فى هذه المرحلة محاولة أمه إلباسه ملابس معينة أو إجباره على تناول طعام معين ، أو حمله على الذهاب إلى فراش نومه إذا لم يكن يرغب فى ذلك ... وإذا شعر الطفل بأن أمه تستخدم قوتها ، أو ذكاءها لتهزمه ، فأنه سيثور وتنتابه نوبة من الغضب .

ويجب على الأم أن تحاول إشعار الطفل بأنه يتحكم فى أموره ، كما أن من حقه أن يختار الطعام الذى يريد أن يأكله .

وعلى الأم أن لا تحاول إعطاء أوامر مطلقة لا مجال للتراجع عنها ، لأن مثل هذه الأوامر لا تنتج إلا المشاكل ... ويجب ترك منفذ للطفل لكي يهرب منه من تنفيذ الأمر ، دون أن يجرح كرامته . ويعنى ذلك ، غالباً ، إيجاد عذر يبرر موقف الطفل ، أو يصرف نظره إلى موضوع آخر .

ويجب على الأم أن تعامل الطفل باحترام تماماً كما تعامل الشخص الراشد ... فإذا لمس شيئا ليس من المفروض أن يلمسه لا ينتهر ولا يزجر ، ولكن يلفت انتباهه برفق إلى عدم الإضرار بما يلمس أو عدم تعريض نفسه للأذى ... وإذا فشل الطفل فى القيام بعمل ما فلا يجب أن تندفع الأم فى غضب محاولة عمله بدلاً عنه ... ومن الممكن أن تريه برفق كيف يقوم به بنفسه .

تغلب على نوبات الغضب :-

* أن الطفل الذى يصاب بنوبات غضب يفقد الصلة بينه وبين عالم الوعي . لذلك فأن محاولة زجره وأمره بالكف عما يفعل ، لا تسمع ولن يستجاب لها . والطفل الذى يصاب بنوبة الغضب يعتريه الفزع ، ولكنه يتعلم على مر السنين أن لا خطر عليه من نوبة الغضب التى تعتريه . وواجب الأم أن تتأكد من أن الطفل لن يؤذي نفسه بسبب نوبة الغضب التى يتعرض لها .

* ويجب أن لا يترك للطفل المجال لكى يؤذي نفسه أو غيره ، أو أن يحطم شيئا ... لأنه أن فعل واكتشف ذلك فيما بعد ، سيشعر بأنه فقد السيطرة على نفسه ، وأنت أيضا كذلك . وإذا كان الطفل صغيراً فبإمكان أمه أن تستخدم قوتها لإمساكه ومنعه من الحركة فى أثناء هياجه . وسرعان ما تنتهي نوبة الغضب . ويتحول الصراخ إلى نشيج ، ثم يشعر الطفل أنه قريب من أمه لصيق بها فيشعر بالراحة بعد أن يكتشف أن ثورته لم تبدل شيئاً .

* وإذا كان الطفل كبيراً ، ولا يسمح وزنه لأمه بالإمساك به ، فلتحاول بشتى الوسائل منعه من إلحاق الأذى بنفسه ، أو بغيره .

* وعلى الأم أن تحاول عدم مقابلة الغضب بالغضب . وهذه مسألة صعبة يسهل الكلام عنها أكثر من تطبيقها ، لأن الشعور بالغضب شديد العدوى . إذ أن الكثيرين من الأمهات والأباء يفقدون أعصابهم ويصيحون فى وجه الأبناء فى أثناء نوبات الغضب . فقد أعترف عدد كبير من الأمهات أنهن عاملن الغضب عند أولادهن بالمثل ، وعاقبن الأطفال بشدة بسبب نوبات الغضب التى أصابتهم. لذلك يجب على الأم عدم معاقبة طفلها فى أثناء فترة الغضب ، لأنه لن يكون لمثل ذلك العقاب أى أثر . أنه فقط سيزيد من شعور الطفل بأن العالم مكان غاضب ، وخطير ، وأنه هو أحد أكثر سكان العالم غضباً وخطورة .

* والحقيقة الهامة أن العقاب البدني كثيرا ما يؤدى إلى نتائج عكسية بل إن أي محاولة لإسكات الطفل أو حرمانه التعبير أثناء النوبة لا يفيد بل قد يضر على المدى البعيد وقد يطيل مدى النوبة ، ذلك أن الطفل أثناء النوبة لا يكون مستعدا للاقتناع ولا للاستماع ... وأن الصراخ فى وجه الطفل أو ضربه بغرض إسكاته إنما يعطيه نموذجا يحتذي به في المواقف العصبية أو مواقف الإحباط وهو استخدام النموذج العدواني .

* وإذا شعرت الأم بأنها ستفقد أعصابها أمام نوبة غضب طفلها ، فلتنسحب ريثما تنتهى نوبة الغضب ... إن احتمال إيذاء الطفل لنفسه ربما يكون أقل من إيذاء الأم له إذا ما فقدت أعصابها تماما .

* ولا يجب بحال من الأحوال أن تسمح الأم لنوبات غضب الطفل أن تؤثر على سلوكها نحوه . ولا يجب أن يشعر الطفل بأنه استطاع أن يستغل نوبة غضبه لتحقيق أغراضه .

وأخيرا إليك بعض النصائح الهامة للتغلب على نوبات الغضب فى الطفولة :

1- كن هادئا .. و لا تغضب .. وإذا كنت في مكان عام لا تخجل ..وتذكر أن كل الناس عندهم أطفال و قد تحدث لهم مثل هذه الأمور. 

2- ركز على الرسالة التى تحاول أن توصلها إلى طفلك . وهى أن صراخه لا يثير أي اهتمام أو غضب بالنسبة لك، وانه لن يحصل على طلبه بهذا الصراخ .

3- تذكر .. لا تغضب و لا تدخل في حوار مع طفلك حول موضوع صراخه.

4- تجاهل الصراخ بصورة تامة .. و حاول أن تريه انك متشاغل في شئ آخر، وانك لا تسمعه... لأنك لو قمت بالصراخ في وجهه فأنت بذلك تكون قد أعطيته اهتمام لتصرفه ذلك ، ولو أعطيته ما يريد فانك بذلك تكون قد علمته أن كل ما عليه فعله هو إعادة التصرف السابق عندما يرغب في أي شئ ممنوع .

5- إذا توقف الطفل عن الصراخ وهدأ.. اغتنم الفرصة وأعطه اهتمامك واظهر له انك سعيد جدا لأنه لا يصرخ.. واشرح له كيف يجب أن يتصرف ليحصل على ما يريد ...مثلا أن يأكل غذاءه أولا ثم الحلوى أو أن السبب الذي منعك من عدم تحقيق طلبه هو أن ما يطلبه خطير لا يصح للأطفال .

6- إذا كنت ضعيفا أمام نوبة الغضب أمام الناس فتجنب اصطحابه إلى السوبر ماركت أو السوق أو المطعم حتى تنتهي فترة التدريب ويصبح أكثر هدوء .

7- ومن المفيد عندما تشعر أن الطفل سيصاب بنوبة الغضب قبل أن يدخل في البكاء حاول لفت انتباه على شيء مثير في الطريق .. صورة مضحكة .. أو لعبة مفضلة .


 الضعف جنسي له علاج ولا حرج فى ذلك

السلام عليكم

مشكلتي باختصار مع زوجي عنده ضعف جنسي ودائماً وقت الجماع يصرخ من ألم في رأسه مع العلم بأنه لا يأخذ معي إلا دقيقتين أو أقل من البداية للنهاية والمعاشرة هذه كل شهرين أو ثلاثة شهور يعني دائماً متباعد عني من أول ما تزوجنا و الآن أصبح من تزوجنا أكثر من عشر سنين للآن لم أشعر بلذة على الرغم من أني أنجبت أطفال والمشكلة اللي تؤرقني بأنه ألاحظ لما تمر امرأة ما يشيل عينه منها أو في التلفاز ومعي أبداً مع العلم بأني جميلة بس ممكن يشوفني العكس وما أشعر بأن له رغبة فيني مما جعلني أتضايق نفسياً وأصبحت لا أحبه وأتمنى أن أفارقه طبعا لما يكون فيه جماع لا يوجد مداعبة ووقت قصير وقال لي مرة بأنه كلما كانت الوحدة جميلة كان الرجل يعاشرها أكثر يعني معناها بأني قبيحة في نظره ودائماً يتجنب النقاش معي فأصبحت نفسياً تعبانه جداً كل مرة أقول سأناقشه لكني أتراجع لأنه سوف يغير الموضوع وأشك بأن له علاقات مع نساء عرفي مثلاً ودائماً مع العلم في البيت يده لا تخلوا من السبحة وأشوفه يصلي  مما زاد في تعبي أصبحت أعاني من آلام في جسمي وبالذات في صدري وأصبح نومي قليل والآن لا أتقرب منه ولا أبتسم أبداً وانزاح بعيد عنه في الفراش لأنه لو قرب مع أنه لم يقترب مني منذ أكثر من شهر سوف أقول له بأنني لا أريده أن يلمسني ما دام عنده نساء غيري ويشوفهم جميلات وأنا لا ، أنصحوني قبل ما يصير فيني شيء تعبت والله .

الزوجة الفاضلة :-

سيدتي ترفقي بزوجك ولا تجعليه ينجح في إبعادك عنه أو جعلك تظنين أن السبب يكمن فيك ليفقدك ثقتك في نفسك ويبعدك عن التفكير بأنه يعاني من أي مشكلة وهذه هي موروثات فكرية للكثير من الرجال الذين يظنون أن مجرد التفكير بان هناك مشكلة جنسية يعانون منها هي أشياء مخزية تتنافي مع الرجولة فلا مجال للتشكيك بان زوجك لديه مشكلة جنسية قد يكون سببها عضوي أو نفسي لذلك لا بديل عن استشارة طبيب مختص ليساعده علي التغلب علي تلك المشكلة ، فتوددى له بكافة الطرق ، وادعى الله كثيرا ولا تيأسى من رحمته ، وتأكدى أن التقرب من زوجك برحمة وود سيجعله يتقبل منك الحديث فى أمر العلاج ، ولكن بالتدريج ، وبعد أن تتقربى له ، وتشعريه برجولته وقيمته فى حياتك ، ثم بعد ذلك حاولى تدريجيا اقناعه بأمر العلاج ، حتى وان كان متحرجا اقنعيه ان يذهب لطبيب خارج بلدتكم ، أو أن تستشيرى أنت طبيبة تناسلية سواء فى بلدتكم أو خارجها  .


 الخوف من العلاقة الزوجية

السلام عليكم

سيدي أنا بنت سني 40 سنة  تزوجت من شهر فبراير 2011 و الى الآن أنا عذراء المشكلة أنني غير قادرة على ممارسة العلاقة الزوجية لأنني اشعر بالخوف زوجي يقوم بمداعبتي و حنون وأتفاعل معه و لكن لا اقدر أن افتح أرجلي جربت كل أنواع المهدئات والمنوم حتى أن الدكتورة حقنتني بمنوم في العضل وعندما حاول زوجي وأنا في قمة التخدير والنوم ضربته بيدي وأبعدته وأنا لم اشعر أني فعلت هذا أصبحت قلقة و مذعورة عصبية لا أنام مكتئبة من حسن حظي أن زوجي طبيعة عمله خارج الدولة و لكن بإذن الله أخر الشهر سأسافر لألتقي به لمدة 3 أسابيع منذ أسبوع الطبيبة أعطتني دواء لتهدئة أعصابي و تخفيف الذعر والأدوية هي سيروتاكس بالنهار وفاليوم ديازبين بالليل كما نصحتني دكتورة نسائية أن الحل الوحيد للتخلص من الخوف الجنسي هو أن يتم تخدير نصفي الأسفل في مستشفى و يحاول زوجي أن يقوم بالاتصال الجنسي ليثبت لي ان ليس هناك ما يخيف وأنا سأرى ذلك دون أن أحس بالألم سيدي أرجو إعطائي نصيحة علمية و طبية لأني اشعر بالقلق و تنتابني في بعض الأحيان الرجفة و رعشة اليدين و صعوبة التنفس كلما فكرت في الأمر و يزداد حزني عندما أفكر في سني ورغبتي الملحة في الإنجاب أحيانا اشعر أني افقد عقلي ولا استطيع التركيز في عملي واعانى من ضعف ذاكرتي و العصبية و الصداع .

الأخت الفاضلة :-

أدعو الله العلي القدير ان يمنحك ثباتا وطمأنينة لا تعرفي بعدهما ضعفا لا احد ينكر أهمية الأدوية في مثل حالتك ولكن أنت تحتاجين إلي إرادة قوية وعدم استسلام لتلك المخاوف وهذه الأفكار السلبية

نعم سيدتي فيجب أن تنزعي هذا الخوف من عقلك وتفكري بطريقة أكثر ايجابية فإذا كان هناك خطر من هذه العلاقة لما أقدمت فتاة واحدة علي الزواج بل علي العكس فان تلك العلاقة بها من اللذة والمتعة ما يجعل الرجل والمرأة في أحسن حالتهما معا وأكثر قربا عن أي وقت أخر وقد وهبها الله للإنسان وأمره بإشباعها بالحلال حتى يتمتع بممارستها ولكن خوفك الزائد جعلك تعتقدين أن ممارستها هو الهلاك

سيدتي فلتنظري إلي كل المتزوجات حولك فان كان الأمر فيه خطورة لما تزوجت الصغيرة التي لا يتعدي عمرها العشرون عاما ولما استمرت الأكبر منها في زواجها الأمر به بعض من الرهبة فقط ولن يزيل تلك الرهبة سوي بعض من الشجاعة والإرادة القوية حتى لا تجعلي حياتك في مهب الخطر وأنا علي يقين بأنك إذا نجحت في ذلك سوف تندمين كثيرا علي كل ذلك الوقت الذي ضاع بسبب خوف لا مبرر له .


 اكتئاب

السلام عليكم

مشكلة تؤرق زميلة لي فقد جاءتني على عجل مشتكية طالبة النصيحة ولكني لم أعرف بم أنصحها بل لم أعرف أين أصنف اضطراباتها باختصار تقول بأنها تحس من حين لآخر بأن صدرها" يضيق عليها" وبوهن وفتور عضلي وبطبيعة الحال فقد فقدت لذة الحياة على كل المستويات بما فيها نعمة الزوج والولد وهجرتهما إلى بيت والدتها حيث بقيت هناك شهرين ثم عادت لبيتها الذي تقول بأنها كرهته ، ثم تنظر الى ابنها الذي لم يتجاوز السنتين فتبكي وتقول: إذا مت فمن يتكفل بتربية ابني ، بالنسبة للعلاجات فهي تأخذ دواء وصفه لها أحد الأطباء في عيادة نفسية عمومية وحينما استشارت مع أحد أطباء صيدلية أعشاب نصحها بالتوقف عن الدواء لأنها ممسوسة بسحر نصحتها بالرقية وبقراءة سورة البقرة فقالت : لساني لا يطاوعني ولا أستطيع إتمام القراءة .. أرجو أن تكون هذه المعطيات كافية لتشخيص حالتها وتقديم بعض النصح لها وإلا فحينما تزورني قريبا أعيد الكتابة إليكم ، سادتي الكرام لكم مني كل المودة والدعاء بالتوفيق فأنتم تقدمون خدمة عظيمة وراقية في زمن ما زال يعتبر المرض النفسي عارا وجب ستره ، مشكورين جدا وفي انتظار جوابكم .

الأخت الفاضلة

أدعو الله العلي القدير أن يجعل اهتمامك بحالة صديقتك في ميزان حسناتك وان تكوني لها خير سند ومعين

لا تعاني صديقتك من سحر ولكنها تعاني من مرض الاكتئاب النفسي. ويمكن حصر أهم أعراض الاكتئاب في الآتي: قد يشكو المريض صراحة بأنه مكتئب حزين يائس . يبدأ المرض بفقد الحماس .. فقدان الاهتمام الفتور واللامبالاة عدم القدرة على مسايرة المجتمع ومعايشة الحياة عدم الإحساس بالسعادة والطمأنينة وتطور الأعراض إلى أن ينغمس المريض في التفكير والتهويل لدرجة أنه يلغي حياته ويشعر باليأس يحبس نفسه في دوامته فيصبح بعيدا عن الواقع الاجتماعي يعيش في وهم خطير اسمه شبح الموت وتضيق الدنيا في نظره وتستحيل الحياة كذلك قد ينتاب المكتئب إحساس بالتعاسة والأفكار غير السارة وتضعف طاقته ويصعب تركيزه ويصبح لا يستطيع القيام بالواجبات والأعمال المعتادة . وقد يصاحب ذلك اضطرابات في معظم أجهزة الجسم خاصة الجهاز الهضمي والدوري والغدد والأعصاب وأيضا قد يضطرب النوم. لذلك يجب عليها استشارة الطبيب النفس حيث تتعدد طرق ووسائل علاج الاكتئاب  فهناك العلاج بالعقاقير والصدمات الكهربائية إلى جانب بعض الوسائل النفسية والاجتماعية والتي ستلزمها مريض الاكتئاب والطبيب هو من يحدد الأسلوب الأمثل لعلاج كل حالة .


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية