الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



 

احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام

 



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

اعداد الأستاذة /  فدوى على

إخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 القلق النفسى

السلام عليكم

أنا بدأت مشكلتي منذ 8 شهور يأتيني وسواس أني ما اقدر أتنفس ولما رحت المستشفى يطلع ما في شيء ، أنا وسواسي أني ما اقدر أتنفس واني إذا ما قدرت أتنفس بموت ، وإلا إذا ركضت اجلس انفخ بالساعة أو بالساعتين وأنا ما في شيء وآنا أحارب هذا الوسواس القهري مرة أسيطر عليه وأحيانا ما اقدر أنا مشكلتي وسواسي على أني بموت وهذا الشيء ما يروح من عقلي وإلا أحيانا يأتيني فكر أن تصيبني جلطة وبموت أو ببلع لساني وبموت وكل اللي اعرفهم ماتوا أتخيلهم إذا جاءني الوسواس أنا مشكلتي كلها أني أتوهم أني ما اقدر أتنفس وأنا بجيني سكتة قلبية وأنا من يوم ما جاني الوسواس كل شهيتي مسدودة وأتخيل أني إذا كلت الأكل ما ينهضهم بعدين ما اقدر أتنفس وبموت أريد حل لهذه المشكلة لأنها معوقة عندي الحياة والدراسة والعلاقة مع الناس ، وشكرا .

الأخ الفاضل :-

من وصفك للأعراض التي تنتابك يتضح انك تعاني من مرض القلق النفسي ويعتبر مرض القلق من أكثر الأمراض النفسية شيوعاً ، ولحسن الحظ ، فإن هذا المرض يستجيب بشكل جيد للعلاج ، والقلق النفسي هو شعور عام غامض غير سار بالتوجس والخوف والتحفز والتوتر مصحوب عادة ببعض الأحاسيس الجسمية خاصة زيادة نشاط الجهاز العصبي اللاإرادي يأتي في نوبات تتكرر في نفس الشخص . وأعراض القلق المرضي تختلف اختلافاً كبيراً عن أحاسيس القلق الطبيعية المرتبطة بموقف معين . وتشمل أعراض مرض القلق الأحاسيس النفسية المسيطرة التي لا يمكن التخلص منها مثل نوبات الرعب والخوف والتوجس والأفكار الو سواسية التي لا يمكن التحكم فيها والذكريات المؤلمة التي تفرض نفسها علي الإنسان والكوابيس ، كذلك تشمل الأعراض الطبية الجسمانية مثل زيادة ضربات القلب والإحساس بالتنميل والشد العضلي .  وهذه المشاعر يكون لها تأثيرات مدمرة حيث تدمر العلاقات الاجتماعية مع الأصدقاء وأفراد العائلة والزملاء في العمل فتقلل من إنتاجية العامل في عمله وتجعل تجربة الحياة اليومية مرعبة بالنسبة للمريض منذ البداية . ولذلك فإن مرضي القلق يترددون على الكثير من أطباء القلب والصدر قبل أن يذهبوا إلي الطبيب النفسي .

ويتم العلاج بواسطة العقاقير النفسية المضادة للقلق وذلك تحت أشراف الطبيب النفسي المتخصص كذلك يتم استعمال العلاج النفسي بنجاح لمعالجة أعراض القلق المرضي مثل العلاج السلوكي لتغيير ردود الفعل المرضية وذلك باستخدام وسائل الاسترخاء مثل التنفس من الحجاب الحاجز والتعرض المتدرج لما يخيف المرء ، كذلك يتم استخدام العلاج ألتدعيمي الإدراكي ويساعد هذا النوع من العلاج المرضي على فهم أنماط تفكيرهم حتى يتصرفوا بشكل مختلف في المواقف التي تسبب أعراض القلق النفسي ، ولذلك ننصح باستشارة الطبيب النفسي حتى يستطيع وضع خطة علاج مناسبة لحالتك .


 البيئة الأسرية وأثرها على الأبناء ،

السلام عليكم

كنت في طفولتي شخصية مرحة أحب اللعب والإقبال علي الحياة نشأت في بيت العائلة لذلك كنت منطلقة ولم  اشعر باى مشكلة ثم انفصلنا عن بيت العائلة وانغلقت واكتشفت شخصيات اهلى التي تبعث الكآبة والإحباط امى لا تحتويني ولا تتكلم معي أبى أتكسف أتكلم معه من كتر ما هو معزول في الغرفة طول اليوم اختى ساكتة على طول منطوية آخى في حاله على طول مفيش حوار بينا عمر امى ما قالت نخرج ولا نتفسح كان شغلها كل حياتها في الأجازة كنت أفضل محبوسة في البيت ولا تفكر تخرجني كنت أتحبس بالشهور وكنت أحسها تستمتع بحبسي مرة جالى اكتئاب ولم أنام لمدة أسبوعين ولا في دماغهم كنت بموت قدامهم و اعيط و أتوسل إليهم يساعدوني بحسها بتلذذ بمعاناتي الصمت مالي البيت جارتنا مسميانا أغراب تحت سقف واحد لو حد شاف التانى في الشارع ميكلموش بشتري هدومى وحدي من وأنا في اعدادى  أصابتني وساوس في الدين و أنا عارفة إن سببها هذه العيشة أنا عندي 25 عشرين سنة وبشتغل ساعدوني أتخلص من وساوسي ومضيقش نفسي بسببهم لأنهم سر فشلي وادعى كل أب وأم يخرجوا نتاج صالح لان اغلب العقد النفسية سببها الأهل أنا اختصرت حكايتي ساعدوني.

الأخت الفاضلة :-

لا يملك الإنسان أن يختار أسرته أو الأشخاص الذي يريد أن يعيش معهم فقد تكون أسرته سعيدة ومترابطة وقد تكون أسرة مفككة لا يهتم أفرادها ببعضهم ولكن في كل الحالات ليس له حق الاختيار لكنه بالتأكيد له حق التغيير والشخص الفطن هو من يستطيع التعايش مع أسرته بغض النظر عن عيوبها ويعرف كيف يطوع كل الظروف لصالحه .

فهناك الكثير ممن تكون المشاكل الكبيرة في حياتهم الأسرية هي الدافع وراء نجاحهم وإنجازهم لأنهم بالفعل أرادوا التغيير ، واعلمي أن العصيان والثورة علي أسرتك لن يفيد شيئا فدعك من هذه الأمور واستعيدي ثقتك في نفسك وانتبهي لمستقبلك فهيا ارسمي عالمك الخاص بيدك وبالطريقة التي تفضلينها وتحاشي كل العيوب التي كرهتيها في أسرتك وحولي هذا الغضب العارم وهذه الثورة الشديدة إلي طاقة بناءة تغيري بها مجري حياتك إلي الأفضل

اما بخصوص الوساوس الدينية فهنا أنصحك بضرورة الذهاب لأقرب طبيب نفسي حيث تعتبر الوسيلتين الأكثر فعالية في علاج حالات الوسواس القهري هي العلاج بالأدوية والعلاج السلوكي. وعادة ما يكون العلاج في أعلى درجات فعاليته إذا تم الجمع بين العلاجين، والله الموفق .


 عندما يتغير السلوك ويصبح غريبا 

السلام عليكم

المشكلة ليست عندي هي عند أخي عمره27سنه وهو يعمل بالجيش ومشكلته أنه غير مرتب أموره أستطيع أن أقول كلها فدائما يشتكي من دوامه ومن الناس يعني بفكر تفكير سلبي دائما وبكبر المواضيع وهي بسيطة وفيه قسوة كبيره وجفاف في العاطفة والتعامل مع الناس و يأخذ راحته في كل حاجه مثلا في النوم يطول ولا يهتم بصلاته ولا أكله ولا حتى نظرة الوالدة والإخوان إليه وبعض المرات يكلم نفسه بصوت مرتفع ويقول كلام كله أوهام ويغيب من شغله كثير وتقدر تقول ما فيه رحمه لأمي أو طفل صغير وأموره المادية ما يعرف يتصرف ويستلف عشان أشياء تافهة وصحته الخارجية دائما سيئة ، وأنا أريد المساعدة من الله ثم منكم مع العلم أني لست قريبا منه فهو في جنوب المملكة وأنا في الرياض ولكم جزيل الشكر.

الأخ الفاضل :-

تسمي شخصية أخيك الشخصية فصامية الشكل ( غريب الأطوار والأفكار ) :

هذا الشخص نعرفه من ملابسه الغريبة غير المتوافقة مع المجتمع الذي يعيش فيه حيث تتسم بالغرابة ، وأيضاً أفكاره وكلامه نجد فيه نفس الغرابة فنجده مثلاً يهتم بشيء هامشي ويعتبره قضية محورية ( مثل ثقب الأوزون أو مثلث برمودا أو أنواع معينة من الكائنات أو الأطباق الطائرة أو الظواهر الخارقة للعادة)  وسلوكه أيضاً يتسم بالغرابة ولهذا يصفه الناس بأنه غريب الأطوار على الرغم من أنه ليس مجنوناً . ومن السهل التعرف عليه من خلال آرائه الغريبة واهتماماته الهامشية وملابسه وكلامه وجلسته . وهذا الشخص يكون أكثر قابلية للإصابة بمرض الفصام ، وهو يميل إلى العزلة حيث يعيش عالما خاصا به يشكله من أفكاره وتخيلاته الذاتية ، ومع هذا لا يفقد صلته تماما بالواقع فهو يتصل به على قدر حاجته الضرورية منه لذلك من الأفضل عرض أخيك علي طبيب نفسي حتى لا تتدهور حالته .


 الشخصية القلقة

السلام عليكم

أنا لدي سؤال وهو أنني شخصيتي قلقة أضخم الأمور وأدقق في الأشياء وأنتقد بكثرة أريد برنامج علاجي أستطيع تطبيقه في المنزل للتخلص من اضطراب الشخصية القلقة دون الذهاب للطبيب ، أرجو الرد سريعا وشكرا لكم .

الأخ الفاضل :-

يجب أن تعلم أن الرضا والقناعة هما شرطا لاحتفاظ الفرد بالسلام النفسي ، واعلم انه لا يوجد إنسان يمتلك السعادة ولكن معظمنا يفتقدها والكثير يحاولون البحث عنها وينجحون في الحصول عليها ولو بأقل قدر لكنهم يستمتعون بها والبعض القليل يتشاءم لأنه ينتظر أن تأتيه دون جهد لكنها لا تأتي واعتقد انك منهم لذلك أنصحك عزيزي بان لا تحقر من نعم الله عليك لذلك علي الإنسان أن يتقبل الحياة من حوله ولا يتوقف عن المشاركة الإيجابية فيها، وعليه أيضاً أن يتقبل ذاته ويرضي عن نفسه ويتقبل قضاء الله بصدر رحب ويجعل لسانه عامر دائما بذكر الله وشكره نعم فعلي المرء أن يتمسك بالقيم الدينية ويقوى إيمانه بالله تعالي، فالإيمان بالله يساعد علي تبني أفكار إيجابية والقدرة علي مواجهة ضغوط الحياة، كما أنه سلاح فعال يمنع الاستسلام لليأس والقنوط ويبث الطمأنينة والراحة، ويساعد الإنسان علي تقبل نفسه والرضا عنها وعلينا أن نهون علي أنفسنا من أمور الحياة، وأن نحاول تنظيم طموحاتنا فاحتياجات النفس ومتطلباتها غير محدودة لكن متاعبنا قد تبدأ حين تكون هناك فجوة كبيرة بين ما نريده وما نتطلع إليه وبين قدراتنا الواقعية واعلمي عزيزي أن الرضا عن النفس هو أقصى ما يطمح إليه الإنسان العاقل الرشيد في حياته الدنيا وهو لا يعتمد أساسا على ما حصله المرء من زخرف الحياة الدنيا وزينتها، بل يعتمد على إحساس الواحد منا بأنه أدى ما عليه تجاه ربه, وتجاه الناس, وتجاه نفسه, بقدر استطاعته وفي حدود إمكانياته, فحياتنا الدنيا لا يمكن أن تكون خالية من المشاكل مهما توافر لنا فيها من أسباب النعيم والذي سيكون موضعا للحساب والمساءلة يوم القيامة ، لذلك أنصحك سيدي بتجنب الانفعالات السلبية مثل القلق والغضب والكراهية والتعبير المستمر عما يدور بداخلك للآخرين وعدم كبت مشاعرك كما أن الرضا والتفاؤل وقبول الحياة والأيمان القوي بالله تعالى عوامل أساسية في الوقاية من الاضطرابات النفسية، واليك بعض الكلمات الرائعة التي قالها الإمام الشافعي والتي يجب أن يضعها كل منا نصب عينيه:-

دع الأيام تفعل ما تشاء       وطب نفسا إذا حكم القضاء

وكن رجلا علي الأهوال      جلدا وشيمتك السماحة والوفاء


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية