الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



 

احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام

 



مجلة  النفس المطمئنة

 

 
 

اعداد الأستاذة / عفاف يحيى

إخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 صعوبات التعلم

السلام عليكم

لو سمحتم ابني تاخر في الكلام لحين 3 سنوات وكان كلامة قليل وديته اطباء كثير وقالو سليم 100 ميه الحين هوه عمرة 4 سنوات و4 شهور سجلته روضة كي جي 2 كلامه الحين أحسن يتكلم بس نصف كلامة مش مفهوم ومايعرف يقلي شو الي صار بالروضة وحتى ما يعرف يشتري لان كلامه مو مفهوم وما يقدر يتلفظ صح سؤالي : طبعا ابني بالروضة صار له شهرين بالضبط  ، لما نجي نريد نكتب الواجب تبعه يمسك القلم ويبدي يكتب على التنقيط الي مكتوب بيه الحرف لكن للان لم يحفظ اي حرف ولا رقم وهو يعرف يعد من 1 الى 10 بالعربي لكن ميعرف اشكالهم ويعرف يعد من 1 الى 3 بالانكليزي وايضا مايعرف اشكالهم اما الكلمات والحروف العربية فمايعرف اي شيء عنهم فقط يعرف يعد من الف الى ي ولكن يلخبط ومو حافظهم كلهم يعني لاحظت عليه انه يحفظ لكن مايعرف هالرقم هوه 1 او 2 وهالحرف هو الف او باء وكذلك الانكليزي ولا يحب يدرس ابد انا معلقة على حيطان الغرفة كل الحروف العربية والانكليزية والارقام واردد معاه لكن لاحياة لمن تنادي يلخبط بين الالوان ولكن يعرف الشيء الكبير والصغير هل هذا طبيعي ولا ابني يعاني من صعوبات تعلم.

صعوبات التعلم ..

لها أنواع فمنها ما يكون في الكتابة ومنها ما يكون في القراءة ومنها ما يختص بالمسائل الحسابية . ولكن ما يعانى منه طفلك ليس صعوبة في التعلم بقدر ما هو تأخر ، والتأخر ينتج من عدة عوامل منها ما يتعلق بذكاء الطفل أو فقر البيئة التعليمية أو إصابة الطفل بأي مرض يعيقه عن التعلم بشكل طبيعي ، وما يعانى منه طفلك هو التأخر في الكلام وهو من أحد العوامل التي تؤثر على حياة الأطفال التعليمية والاجتماعية بل والنفسية تباعا .

كذلك يجب القيام باختبار ذكاء لقياس قدرات الطفل العقلية ، وإجراء فحص طبي للتأكد من سلامة جهاز الكلام والنطق وخلوه من العيوب الخلقية التي تؤثر على طلاقة الكلام .

فتأخر الطفل في الكلام قد يصحبه مشاكل في السمع مثلا تجعل هناك صعوبة فى تمييز ما يسمعه الطفل وبالتالي إما أنه يعيده خطأ أولا يعيده أصلا .

وكثيرا ما نجد أن الأطفال الذين يعانون من اضطرابات الكلام والنطق يتأخرون دراسيا ويتحسن مستواهم التعليمي بعد أن تتحسن حالة الكلام والنطق لديهم ، وقد يحدث ذلك في سن الخامسة أو السادسة في الاضطرابات الشديدة وقد يحدث قبل ذلك ، إلا أنه في هذه الأثناء يجب أن يتلقى الطفل تدريبا مكثفا على النطق الصحيح ولذا يجب أن يتلقى جلسات تخاطب على يد متخصص . وفى المقابل يجب أن تداوم الأم على تدريبه بعد الجلسات حتى لا تفقد قيمتها ، وأيضا استخدام وسيلة التكرار بهدوء في تعليمه ، واستخدام أكثر من وسيلة كالرسم والتلوين واسطوانات الكمبيوتر والألعاب التعليمية كل هذه الوسائل مع التكرار ستحسن من مستوى الطفل شيئا فشيئا .


 شعرت فجأة بخوف شديد

السلام عليكم

اشكركم على هذا المنتدى الرائع  عساه في ميزان حسناتكم ، أرجو منكم المساعده والنصح والارشاد في حل هذه المشكله ، ابلغ من العمر 18 عاما في يوم من الايام وعند خلودي الى النوم شعرت فجاة بخوف شديد وتعرق وزيادة في ضربات القلب وكانها حانت النهايه نهضت من فراشي وخرجت مسرعا خارج المنزل هكذا دون وعين فقط كاني اهرب من شيء يلاحقني بعدها زال عني فجاة ورجعت الى النوم فبقيت افكر ما هذا الذي حصل ، في اليوم التالي نفس الحاله وبقيت هكذا وتطورت المساله فتتكرر عندي نوبة الهلع في اي وقت واي زمان ومكتئب طوال الوقت وحزين  الى ان شكوت حالي الى احد اقربائي فاخبرني ان هذا الذي تعاني منه ما هو الا حالة نفسيه تعتبر تغيرالى مرحلة جديدة من عمرك واعطاني النصائح وهدء من روعي استجبت لنصائحه لم يمظي وقت طويل علي وكاني استعدت عافيتي فجاة شعرت بالم في الصدر من الجانب الايسر ويصاحبه خوف شديد هو نفسه الذي كان ياتيني من البدايه ذهبت الى المشفى وعملوا لي الفحوصات الازمه فاخبروني انك سليم ولله الحمد ولكن بقيت الام الصدر تلازمني وتزعجني فبدات اشكك قد تكون الفحوصات خاطئه او ما شابه من ذلك فاصبحت يدي لا تفارق صدري من اول ساعة استيقظ فيها ابدا بتحسس النبض وطوال اليوم وهكذا يوميا فاجد النبض من حين الى اخر تارة سريع وتارة بطيء وكل ساعة بحالها وقلقي مستمر واحدث نفسي لم النبض يختلف هل انا سليم ام لا وكذلك احيانا اشعر بالام في البطن وارق في الليل وهكذا واحدث نفسي بافكار غريبه فارجو منكم ان ترشدوني هل انا في ازمة نفسيه وتسبب اضطرابا جسديا وبارك الله فيكم وما الحل والسبيل منها وشكرا.

بداية يجب أن نفرق ..

بين نوبات الهلع والخوف من أى شىء آخر ، وأهم الفروق أن نوبات الهلع تأتى بدون مقدمات فنوبات الهلع غالبا لا يسبقها مثير أى موقف معين يؤدى إلى هذه النوبة الهلعية ، أما الخوف من الظلام على سبيل المثال فلا يحدث إلا بوجود الموقف المثير وهو الظلام ، وما لم يحدث لا تحدث النوبة . وهذا هو السبب وراء صعوبة تشخيص نوبات الهلع فى البداية حيث يحاول الطبيب الوصول إلى أى سبب يحتمل أن يكون وراء حدوث هذه الحالة من الخوف الطاغى إلا أنه فى الأغلب لا يجد وبعد عدة فحوصات ونوبات يصل الطبيب إلى قناعة بتشخيص مثل ذهه الحالات بنوبات الهلع وهى حالة من الخوف الطاغى والغير متزامن مع أحداث تستثيره ولا يشترط أن تحدث فى أماكن أو أوقات بعينها .

ويجب أن تحتوى نوبة الهلع على أربعة أعراض من الأعراض التالية حتى يتم تشخيصها بدقة :

عرق غزير - ضيق في التنفس - رفرفة بالقلب - ضيق بالصدر - أحاسيس غير سوية - إحساس بالاختناق - إحساس بالتنميل - إحساس بالبرودة أو السخونة - إغماء - ارتجاف - ميل للقيء وإحساس بالإضراب في البطن - إحساس بالا واقعية - شعور بفقدان السيطرة أو الموت أو الجنون .

وتختلف الأعراض من شخص إلى الآخر وقد تكون الأعراض شديدة مع إرهاق جسماني شديد .

كما يؤدى إهمال العلاج إلى حدوث مضاعفات للمرض ، أهمها القلق الانتظاري التوقعي حيث أن المريض لا يدرى متى تحدث النوبة القادمة لذا فهو يقضى وقته في انتظارها .

لذلك فمن الأهمية استشارة طبيب نفسى والمواظبة على العلاج بمنتهى الدقة والاستعانة بطرق علاج أخرى لتدعيم نتائج العلاج الدوائى كجلسات العلاج السلوكى .


 تفرانيل سيروكسات لاميكتال ...

السلام عليكم

اصيب ابني بضيق وقلق ورفض الذهاب للمدرسة وهو في عمر 11 سنه ووصف له الدكتور دواء تفرانيل اخذه حتى انتهى من تلك السنه الدراسيه ثم اكمل السنه الاولى من المرحله المتوسطه بسلام وبعد بداية السنه الثانيه بشهرين رفض الذهاب من جديد واستمر على العلاج السلوكي لمدة ثلاث شهور استجاب للجلسات بشكل بسيط وذهب للمدرسه وبعد ذلك رفض وبشده ثم صرف له الدكتور سيروكسات واكمل تلك السنه بسلام ومع بداية العطله خففنا الجرعه الى نص يوميا حتى بدانا السنه الثالثه ورفض مجددا ورجعنا الى حبه يوميا واكمل الدراسه حتى اجازة عيد الاضحى ولاحظت فيه زيادة النشاط وخففنا الجرعه الى يوم حبه ويوم نص حبه ، الدكتور نصحني ان اتحكم بمقدار العلاج اذا لاحظت عليه نشاط زايد ولكن للاسف رفض الذهاب للمدرسه من جديد وساءت حالته فرفعنا الجرعه الى يوم حبه ويوم حبه ونصف بالاضافه الى دواء لاميكتال من اسبوعين بدانا فيه بالتدريج والى الان حالته اليوميه طبيعيه ولكنه يرفض الذهاب للمدرسه ، ارجو المشوره جزاكم الله كل خير .
متى يصاب طفلك بالإكتئاب..

الاطفال غير قادرين على التعبير عن انفسهم مثل الكبار لذا فإنه من غير المتوقع ان يدركوا انهم مصابون بالإكتئاب، لايمكن لهم ادراك ما يعانون منه وذلك لانهم يعيشون فى مجتمع يتحكم فيه الكبار.

العلامات الإدراكية : تظهر علامات الإكتئاب الإدراكية من الأفكار الإنهزامية للذات.حيث ان هذه الافكار الانهزامية تجعل الطفل مقاوم لكلمات التشجيع او النصح.

1-    صعوبة تنظيم الافكار: ان الاطفال الذين يعانون من الاكتئاب عادتا لا يكون لديهم تركيز ولا تذكرللأشياء.ويظهر ذلك فى المشكلات الدراسية وصعوبة اتمام الواجبات.

2-    وجهة النظر السلبية: ان المصابين بالإكتئاب يصبحون انطوائيون ويضعون كل جوانب حياتهم فى اطار سلبى.

3-    الإحساس بعدم القيمة وبالذنب: دائما ما يشعر الأطفال المكتئبون بضخامة ما يرتكبونه من اخطاء ويعتبرون هذة الأخطاء ناتج لفشلهم فى الحياة وان حياتهم ليس لها قيمة.

4-    العجز واليأس: يشعر الأطفال الذين يعانون من اللإكتئاب انهم غير قادرين على فعل اى شىءفى الحياة يمكن ان يخفف يأسهم.

5-    الشعور بالوحدة: ان الأطفال الذين يتعرضون للإعتداء من جانب زملائهم يكون لديهم حساسية شديدة لأى إهانات خفيفة من نظائرهم.

6- الأفكار الإنتحارية: يعبر الأطفال المصابين بالإكتئاب عن رغبتهم فى الموت .

العلامات الجسمانية : ان الإكتئاب ليس مرض عقلى فقط بل يكون له تأثيرات جسمانية ايضا منها:
1- يحدث للمريض تغيرات فى الشهية والوزن: حيث يفقد الطفل الشهية لتناول الطعام او يحدث لديهم رغبة مرضية لتناول الطعام.

2- الإضطراب فى النوم: يحدث لدى الطفل المصاب بالإكتئاب صعوبة فى النوم، يمكنم ان ينامون اكثر من اللازم او حتى ينامون اثناء اليوم الدراسى.

3- الكسل: يكون لدى الأطفال المصابين بالإكتئاب بطء فى ردود افعالهم عند التحدث والمشى ويكون لديهم رغبة فى اللعب وإهمال واجباتهم.

العلامات السلوكية :

1-     الإنسحابية والتجنب: يتجنب الطفل المصاب القيام بالأنشطة اليومية او المسئوليات الممتعة حتى مع الأصدقاء او الاسرة، ويهرب الطفل الى حجرة النوم.

2-     التعلق والطلب: يظهر الطفل المكتئب تعلق شديد وإعتمادية وشعور مبالغ فيه بعدم الأمان.

3-     القيام بأنشطة مبالغ فيها: يقوم الطفال بأنشطة ويقضون ساعات طويلة فى القيام بها مثل العاب الفيديو او غيرها.

4- عدم الإرتياح: يقوم الطفل المريض بسلوك يتسم بالتململ وإسائة التصرف والتهور.

5- إيذاء الذات: ربما يقوم الطفل المريض بإيذاء نفسه جسديا او القيام بأعمال تعرضه للخطر.

العلامات العاطفية

1-    الحزن: يشعر المريض بالحزن على اى شيىء تافه ويكون لديه رغبة فى البكاء واحيانا يخفون دموعهم وينسحبون .

2-    فقدان المتعة او الإهتمام: يبتعد الطفل المريض عن كل الأشياء التى كانت تستهوية قبل الإكتئاب.

3- الشعور الدائم بالقلق: يتحول المريض الى شخص قلوق متوتر وخائف من اى شىء.
4- الإضطراب: يشعر دائما بالقلق والإضطراب، ويعبر عن غضبه بشكل عصبى.

لذلك ..

·        المتابعة مع الطبيب أولا بأول أمر فى غاية الاهمية .

·        محاولة التوصل الى ايجاد جو خاص جدا للطفل فى المدرسة وخلق فرصة جيدة له فى هذه البيئة ، حتى يستعيد حياته فيها ويستطيع التعلم ، وذلك من خلال التواصل مع المدرسين ومع ادارة المدرسة ، وان لم يقدموا العون اللازم يجب البحث عن مدرسة أفضل ، ويفضل تغيير نظام التعليم من التعليم التقليدى الى التعليم الأمريكى وذلك حتى لا يشكل نظام التعليم فى حد ذاته ضغطا نفسيا على الطفل .

·        استغلال الأوقات التى يتحسن فيها الطفل ، ومحاولة اشراكه فى انشطة رياضية مفضلة له ، والبحث له عن خبرات نجاح فى اى مجال يستطيع النجاح فيه .

·        المساندة النفسية المستمرة من خلال الحوار الذى لا يقوم على الوعظ ، ولكن ينقل خبرات للطفل تزيد من دافعيته ، وتحفزه على النجاح ويجب الحرص على ألا يكون الحوار مباشرا ، كذلك ان يكون متبادل وألا يكون الطفل فيه مستمع فقط .

·        الاهتمام برأى الطفل فى تفاصيل تخص حياة الاسرة ، والعمل بهذا الرأى .


 الاستجابة الاكتئابية

السلام عليكم

انا طالبه في كليه العلوم عندي 19 سنه اعاني من مشكله في هذه الفترة علي المستوي الشخصي والدراسي وهي اني حاسه بالوحده علي طول انا ماليش صحاب كتير وكل صحابي اللي كنت علي وفاق معاهم فرقت بنا الظروف و معنديش حد اقدر افضفض معاه عن شعوري الداخلي ودائما لما اجلس مع نفسي الاقي نفسي ببكي لوحدي المشكلة ان كليتي صعبه ومحتاجه مذاكره جامده والايام ده عندي ضغط في الدراسه وانا مش عارفه اركز في حاجه ومش عارفه اذاكر و دائما عندي شعور بالفشل والامتحانات قربت وانا مش عارفه اعمل ايه ؟  

عندما يميل الأشخاص ..

فى استجاباتهم للمواقف الى الحزن ، تسمى هذه الاستجابة بالاكتئابية ، فوفقا لما ذكرتيه يتضح أن أصدقائك قليلون فقط ولست عديمة الصدااقات ، وهذا يعنى أن الأمر لا يستحق منك هذه الاستجابة ، وان المشكلة تكمن فى عدم رضاك عن عدد أصدقائك ، وعنهم شخصيا ، وهذه مشكلة تتوقف على تقييمك لهم وتقييمك لما تحتاجينه من هذه الصداقة ، وهذا ما ينبغى اعادة النظر فيه ، فيمكنك التعامل مع أصدقائك الحاليين بشكل مختلف يجعلهم أكثر قربا منك ، كذلك مسألة اكتساب صداقات جديدة خاصة فى الجامعة أمر ليس بهذه الدرجة من الصعوبة ، ففى كل مكان يجتمع فيه الطلاب يمكنهم اكتساب صداقات جديدة وجيدة وكذلك لديك فرصة للأختيار نظرا لكبر العدد ، فلا داعى لانتظار الصداقات ، وحاولى أن تكونى اكثر اقداما فى تكوينها بشرط ان تكون على اسس سليم .

ونقطة هامة ينبغى ذكرها أن مشاعر الضغط المرتبطة بقلق الامتحان والمشاكل الأكاديمية ، كثيرا ما تؤثر على نفسية الطلاب بدرجة سيئة ، وهذا عامل لا يمكن انكاره ، وان كان التعامل الأمثل والصحيح مع ضغوط الدراسة والامتحانات يبدأ عمليا من بداية الدراسة بتنظيم الوقت بشكل جيد ومحاولة انجاز متطلبات الدراسة أولا بأول وعدم تأجيلها قدر الامكان .


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية