الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



 

احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام

 



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

اعداد الأستاذة /  عفاف يحيى

إخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 صعوبة البلع

السلام عليكم

انا لي خمس سنوات لا استطيع ان ابلع الاكل واحيان اجد صعوبه في بلع الريق ومما سبب لي الخوف من الاكل والغريب انني عندما استيقظ من النوم استطيع الاكل ولكن سرعان ماتتوقف الشهيه واتوقف عن الاكل وايضا تاتيني وسواس عن الدين ولا القي لها بالا ولكنها لم تتركني لدرجة الخوف من ما اسمعه والغضب ولكن لا اتفوه بها واتعوذ من الشيطان واعلم انها وساوس .

تعريف عسر البلع ..

المصطلح الطبي لعسر أو صعوبة البلع هو (Dysphagia)، ويعنى استغراق وقت أطول وبذل مجهود أكبر عن ما هو طبيعي لتحريك الطعام أو السوائل من الفم ونزولها إلى المعدة.

وقد تكون صعوبة البلع متصلة أيضا بالألم، فى بعض الأحيان يكون العسر غير مثير للقلق ويكون السبب بسيط نتيجة لتناول الطعام سريعاً وعدم المضغ الجيد له، وفى بعض الحالات الحادة الأخرى قد لا يكون الشخص قادراً على البلع مطلقاً أو تلازمه الحالة بشكل مستمر مما يشير إلى حالة طبية تتطلب العلاج.

عسر/صعوبة البلع قد تحدث فى أى سن عمرية، لكنها أكثر شيوعاً بين كبار السن والأسباب تختلف .. والعلاج يعتمد على السبب.

أعراض عسر البلع تشتمل على:

ألم أثناء البلع - عدم القدرة على البلع - الإحساس بالتصاق الطعام فى الحلق أو الصدر أو خلف عظمة الثدي - خشونة الصوت - ارتجاع الطعام - حرقان لفم المعدة متكرر- فقدان للوزن غير متعمد - سيلان اللعاب - السعال عند البلع .

أسباب عسر البلع :

- كل ما يعيه الإنسان عن عملية البلع أنها سهلة وبسيطة والتي تتلخص فى قضم الطعام ثم مضغه وبلعه .. لكنها فى واقع الأمر ليست كذلك أى أنها عملية ليست سهلة بل معقدة تتطلب عمل ما يقرب من 50 زوج من العضلات والأعصاب. أثناء عملية البلع يدفع اللسان الطعام إلى الخلف ناحية الحلق، وتنقبض العضلات بسرعة لتحريك الطعام فى المنطقة التي توجد خلف الحلق وصولاً لأعلى المريء ثم إلى داخله – المريء هو الأنبوب الذي يصل الحلق بالمعدة، ومجموعة العضلات العاصرة التي توجد فى أعلى المريء وأسفله تنفتح ثم تنغلق لتسمح للطعام بالمرور كما تحول دون ارتجاع حامض المعدة لأعلى، والعضلات التي تتواجد فى جدار المريء تساعد على دفع الطعام أيضا تجاه المعدة.عندما تكون هناك مشكلة ما!
وتحدث صعوبة البلع عندما تكون هناك مشكلة ما فى أى عضو متعلق بعملية البلع.ويمكن للطبيب المتخصص فى امراض الانف والاذن التعرف على تلك الامراض بواسطة عمل بعض الفحوصات الطبية
ولكن هناك البعض من الأشخاص الذين يعانون من صعوبة فى البلع بدون أية أسباب متعلقة بالعملية التشريحية، ومن الحالات التي ليس لها تعليل أو تفسير:

1-  صعوبة بلع الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم:

هناك البعض من الأشخاص التي ليست لديها القدرة على ابتلاع الأقراص الدوائية، لكنها لا تعانى من أية صعوبات فى بلع أية أطعمة أو سوائل أخرى.

2-  كتلة فى الحلق:

ويوجد البعض ممن يشعر بأن هناك جسم غريب أو كتلة فى الحلق – فى حين أنه لا يوجد أى شىء. كذلك الضغوط أو الاستثارة من الممكن أن تزيد من هذا الإحساس سوءً لكنها تتحسن بمرور الوقت.

التعايش مع الحالة:

تؤثر صعوبة البلع على الحالة النفسية للشخص وبالتالى تؤثر على تفاعلاته مع الآخرين المحيطين به، وعلى إنتاجيته فى العمل، وجودة حياته بشكل إجمالي ، لذا لابد من الذهاب إلى أخصائي نفساني من أجل علاج التأثير النفسي لصعوبة البلع.

وأخيرا ..

يمكن الخروج مما سبق بأمرين :-

1-   وهو ضرورة استشارة طبيب أنف وأذن وحنجرة لاستبعاد أى عوامل عضوية لصعوبة البلع .

2-   وجود توتر نتيجة القلق والوساوس كاضطرابات نفسية كما هو الحال فى حالتك ، يشير إلى وجود استثارة وضغط وهما سبب لصعوبة البلع وهذا يتطلب استشارة طبيب نفسى ، ويعنى أن تناول المهدئات وما يتبعه من زوال التوتر سيترتب عليه انتهاء صعوبة البلع .


 المقاومة الذهنية ..

السلام عليكم

الحقيقة انا ما بين فترة والثانية اعانى من ضيق وحزن شديد واحب ان انطوى لوحدى داخل حجرتى ولا احب ان اتكلم مع احد او ان احدا يتكلم معى ، وذلك يحدث لى عندما يضايقنى احد بكلمة ما او اكون عاجزة عن فعل شىء ما ، او احدا يظلمنى ، وتأخذ هذه الفترة مابين يومين الى خمسة ايام ، وخلالها افكر فى اشياء كثيرة مثل معاملة الاخرين معى ، وعدم احترامهم لى ، وايضا خلال الفترة لا احب ان أكل ولا ارى احد وعندما يكلمنى احد اصرخ فى وجهه او اصمت ولكن عند الصمت احس بقشعريرة فى المخ وبعد انتهاء هذه الفترة احس كأنى كنت شخص اخر ، مع العلم اننى كنت غير ذلك ايام الجامعة ولكن بعد تخرجى اصبحت مصدر استقبال لضغوط كثيرة جعلتنى اعانى من هذه الحالة فماذا افعل .

عسر المزاج ..

هو الأقرب لوصف حالتك ، وهو اضطراب اقل حدة من الاكتئاب أو هو أقل مستوياته من حيث الشدة والأثار السلبية المترتبة عليه . وهو عبارة عن أعراض مزمنة مستمرة لمدد طويلة ولكنها لا تعيق حياة الإنسان بل تجعله لا يستطيع العمل بكفاءة ولا يستطيع الشعور بالبهجة والسعادة فى الحياة وقد يعانى المريض بعسر المزاج من نوبات اكتئاب .

وعندما ..

يكون إنسانا مثقفا واعيا فسوف يستطيع التغلب على معاناته بالمقاومة والتحدى ومحاولة جمع معلومات عن المرض لمعرفة كيفية التعامل مع الأعراض .. إلا أنه عندما يتخطى الأمر حدود قدرته وطاقته على المحاولة فليسعى للعلاج بإستشارة طبيب نفسى ولا مفر من ذلك فهو السبيل الصحيح والأيسر على الكثير من المرضى للتخلص من معاناتهم . فى حين قد يكتفى بعض المرضى خاصة من يتمتعون بوعى ومستوى ثقافى جيد بمجرد تشخيص حالتهم حتى يستطيعون التعامل مع الأعراض التى يعانون منها وفقا لقدراتهم وما توافر لديهم من معلومات وهو ما يطلق عليه العلاج الذاتى بناء على معلومات علمية يمكن للمرضى الحصول عليها من أطباء أو أخصائيين نفسيين ليتعلموا كيف يتعاملون مع أعراضهم ثم يخوضون بأنفسهم هذه التجربة .

وتعد ..

المقاومة الذهنية ، أى استخدام العقل والمنطق فى التفكير من أهم طرق العلاج الذاتى ، حيث يحاول المريض استخدام ثقافته ونجاحاته لوقاية نفسه من التدهور ولكى يستمد الثقة بشكل مستمر فى نفسه مما يساعد على تخطيه للكثير من مشاكله ، فالمريض الذى لديه خبرات ناجحة فى حياته ولديه من المميزات الشخصيه ما يدركها تماما ، يستطيع أن يستخدم ذلك فى النهوض بعد العثرات ، والتفكير المنطقى هنا يعد سلاحا قويا لأعراض المرض النفسى كالقلق والاكتئاب .


 تغيير السلوك يحتاج إلى تدريب

السلام عليكم

مشكلتي لا اعرف ماهي اعاني من الصوت الحاد والعالي ونبرة الاوامر في صوتي والشخصية القوية وتعليق البعض على اسلوبي معهم باني عندما اتكلم معهم كانني أتهاوش (أتخانئ ) لماذا  لا اعرف وكانني غاضبة مع انني من الداخل في نفس اللحظة اكون عادي لا يوجد اي شئ يغضبني علما باني بطبعي عصبية ومتسلطة واحب القيادة في اي شئ ، اريد حل لمشكلتي لاعرف كيف اتعامل مع الناس واتحكم بصوتي المتسلط ، ارجو الرد باسرع وقت للاهمية .

السلوك الغير مرغوب ..

والعادات الغير مرغوب فيها ، كلاهما يمكن التغلب عليه بالتدريب ، وبوضع برامج علاج أو تدريب ذاتيه ، أى أنت من تضعى هذا البرنامج التدريبى لتغيير هذا السلوك فيك ، خاصة وأنك تقررين أنه لا يوجد أى احساس داخلى تشعرين به حين اصدارك لهذا السلوك ، وبهذا يخرج من نطاق المرض إلى نطاق السمة الشخصية .

فمن تعلم التدخين مثلا بالتعود أو من خلال أساليب تنشئة وظروف بيئية سيئة يمكن أن يقلع عن التدخين بالتدريب . وهكذا الحال بالنسبة للعديد من السمات وإضطرابات الشخصية حسب مستوى أى منها ، فإن كان الأمر بسيطا ولم يصل من العمق إلى حد إعتقاد الشخص بصحة ما يفعله وما يقوله هو فقط فالأمر إذاً هين ويمكن السيطرة عليه بالتدريب كما ذكرنا .

وكمثال للتدريب بهدف التخلص من السلوك الغير مرغوب :

* أولاً يجب عقد العزم على التخلص من هذه السمة فى شخصيتك ولكى تفعلى ذلك تذكرى سلبياتها وأضرارها الإجتماعية والنفسية عليك ، وأنها قد تؤدى بك إلى العزلة نتيجة كراهية الناس لهذه الصفة فى شخصيتك .

* تذكرى فوائد الهدوء الصحية والإجتماعية ، وأن الهدوء صفة الشخصيات الذكية ، وأنه يمكنهم من الإنجاز فى أى من مجالات حياتهم بشكل جيد ، فهم على مستوى العمل ناجحون وفى محيط علاقاتهم الإجتماعية أيضا ناجحون .

الخطوة التالية أن تضعى برنامج للتدريب يتمثل فى :-

* القيام بتدريبات إسترخاء يوميا أو يوم ويوم والإنتظام على هذه التدريبات فترة من الوقت ولتكن ثلاثة أشهر مثلا ، وحتى إن إستمرت أكثر من ذلك فهى تدريبات للتنفس ولعضلات الجسم وهى مفيدة فى كل الأحوال .

* أن يتضمن البرنامج مشاركة أحد المقربين جدا لك يساعدك على تذكر هدفك وهو تغيير السوك الغير مرغوب ويلفت نظرك عندما يشعر أنك على وشك إصدار هذا السلوك ويكون بينكم إشارة متفق عليها ينبهك بها .


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية