الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



 

احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام

 



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

إعداد الأستاذة / عفاف يحيى

أخصائية نفسية

إشراف/ د. محمود ابو العزائم

 مستشار الطب النفسى

 التلعثم عند الأطفال

السلام عليكم

يعطيكم العافية على هذه المعلومات وعندي مشكلة مع ابنتي تبلغ من العمر 5  سنوات تعاني من التلعثم بعض الأحيان أثناء الكلام وتكرر الأحرف مع خروج لعاب من فمها أثناء الكلام وقد حاولت أنبهها بصورة لطيفة وأقول لها أنا واثقة بأنك قادرة على التكلم بطلاقة وبدون ان تخرجي اللعاب فتقول لي نعم أني استطيع ذلك ولكني احاول يا امي ، وينفطر قلبي بشده حين اسمع هذا الرد منها ، مع العلم هي ناضجة في كلامها ومتحدثة عن باقي الاطفال في عمرها ولكن يسيطر عليها الخوف من ان تكون لوحدها وحتى تسجيلها الحضانه فإنها تبكي وتستفرغ معدتها دون ان يكون بها طعام رغم انها كثيرة الحركة ولا تنام كثيرا منذ ولادتها يعني ممكن ان تنام متأخرة وتصحو باكرا في بعض الأحيان ، فهل هذا له سبب في كهربة المخ لديها او تعتبر حاله مرضية .

إحدى إضطرابات الكلام ..

وتتميز إما باعادة الحروف أو حرف واحد أو التأخر في نطق الكلمة .

أسبابها:-

1 ـ الوراثة.

2 ـ القلق النفسي.

3 ـ تلف في مراكز الكلام بالمخ او وجود عيوب خلقية بجهاز الكلام .

التأتأة هي نوع من التردد والاضطراب وانقطاع في سلاسة الكلام حيث يردد الفرد المصاب صوتاً لغوياً أو مقطعاً ترديداً لا إرادياً مع عدم القدرة على تجاوز ذلك إلى المقطع التالي. ويلاحظ على المصاب بالتأتأة اضطراب في حركتي الشهيق والزفير أثناء النطق مثل انحباس النفس ثم انطلاقه بطريقة تشنجه كما نشاهد لدى المصاب حركات زائدة عما يتطلبه الكلام العادي وتظهر هذه الحركات في اللسان والشفتين والوجه واليدين. وتبدأ التأتأة بشكل تدريجي منذ الطفولة المبكرة . وتكون بترديد لأصوات لغوية أو مقاطع أو كلمات وانحباس الكلام، ويرافق حدوث التأتأة عادة رمش الجفون وهز الرأس أثناء حدوث التأتأة واستخدام بدايات مثل أأأ... قبل البدء بالكلام. ويضاف إلى ذلك المشاعر المختلطة من الخوف والإحباط والخجل الشديد والعداء والخصومة مع الآخرين.

ومن النصائح التى يقدمها المختصون فى علاج إضطرابات الكلام ما يلى :-

1ـ تدريب عضلات النطق للعمل ببطء وكفاءة ثم الإسراع بالتدريج.

2ـ تقسيم الكلمات إلى مقاطع.

3ـ التدريب على التنفس السليم لإخراج الصوت مع منع العادات السيئة فى الكلام .

4ـ إخراج الكلام مع هواء الزفير وليس مع الشهيق .

5ـ الحد من محاولات الكلام على القليل من الهواء المتبقي .

6ـ زيادة الضغط على السواكن وخاصة نهاية الكلام ويتدرج تقديم الأصوات كالتالي :

ـ التغني بالصوت منفردا م م م م .

ـ أضيف متحركات مختلفة للصوت لعمل مقطع .

ـ مضاعفة المقاطع مـامـا - مـى مـى- مـومـو .

ـ أضيف نفس الصوت في نهاية كل مقطع مام, ميم, موم .

ـ تدرج الكلمات التي تاتي بالصوت ثم تنتهي به ثم جمل ثم حوار .

7ـ تصحيح الرنين الانفي عن طريق التغذية المرتدة مع ضبط وإيقاع الضغط على المواقع في موعدها وتفادي التطويل الغير سليم في المتحركات والتدريب المستمر .

8ـ مراعاة التكرار المستمر .

9ـ الكتابة والمراقبة المستمرة لتعديل البرنامج ليتلاءم مع قدرات الشخص والتطور الحادث .


 الخوف الخاص ..

السلام عليكم

اعاني من مشكلتي منذ فتره وخاصة اثناء السفر بالباص وذلك لعدم وجود حمام فيه حيث يصيبني خوف وقلق شديد قبل السفر وأثناء الرحلة من أن احتاج إلى الحمام حيث أن هذه العملية عندى غير منتظمة فقد تأتى في اى وقت مع عدم وجود محطة قريبة . وكذلك اعاني اثناء ركوب السياره وخاصه لما اكون جالس فى الامام بالقرب من السائق يصيبنى حالة هلع وخوف اثناء سير السياره ، اما الجلوس فى المعقد الخلفي او اثناء سواقتى انا شخصيا السياره لا احس بهذا الشعور فقط عندما اكون جالس بالقرب من السائق احس كاننى جالس على مقعد وكانه شئ يجرني ، لذا اتحاشئ ان اركب مع اي شخص فى الامام اتمنى ان تجدون لي حل . 

الخوف الخاص ..

أحد أعراض القلق وفيه يخاف الشخص من أشياء فى الواقع لا تثير الخوف ، وسبب الخوف غالبا ما يرتبط بدلالات وأفكار وخبرات فى ذهن المريض حتى وإن كانت هذه الخبرات منقولة له وليس هو من عايش هذه الخبرات ، وقد تعود إلى سنوات الطفولة ، وحتى المريض نفسه قد لا يتذكرها بسهولة لأنها كبتت إلا أن وجودها يستدل عليه من سلوك المريض .

وهذا ما يفسر حالات الخوف الخاص والغير منطقية من أشياء لا تثير الخوف فى الأصل ، وكأى من أعراض القلق يجب أن يعالج الخوف الخاص بإستشارة طبيب نفسى والحصول على العلاج الدوائى والسلوكى المناسب ، ومثل هذه الحالات خاصة فى بداياتها لا تستغرق الكثير من الوقت فى العلاج وتتحسن حالة الكثير من المرضى خاصة إن بادروا بالعلاج .


 الوسواس القهرى مرض الشك

السلام عليكم

انا بحب شاب وهو بيحبنى وعنده وسواس قهرى نفسى اساعده بشوفه بيتعذب قدامى وبيتعالج وحصله ضغط عصبى منى انا رجعته لنقطة البداية وكنا داخلين على خطوة ارتباط لقيته رافض الارتباط لانه مش عايز يعذبنى معاه انا عايزة اعرف هو مرضه ياثر على العواطف وازاى اتعامل معاه علشان يتقدم ميتاخرش فى العلاج وهو مرض الوسواس المريض بيخف منه نهائى ولا بس اعراضه بتخف حدتها كمان مدة العلاج اقصى حد كام شكرا ليكم .

مريض الوسواس ..

يحتاج لدعم نفسى ليس بالهين ، سواء كانت وساوسه فكرية أم فعلية ، ومراعاة ان اكثر ما يميز هذا الاضطراب هو الشك ، فهو يشك فى نفسه أولا ، ولا يصدقها ، وهذا يتطلب من المحيطين به إحتواءاً لسلوكياته بحب واهتمام وصبر ، وتشجيعه على الالتزام بالعلاج لتحقيق اعلى مستويات النجاح فى التحكم بالأعراض .

فالوسواس القهرى هو نوع من التفكير - غير المعقول وغير المفيد - الذى يلازم المريض دائما ويحتل جزءا من الوعى والشعور مع اقتناع المريض بسخافة هذا التفكير مثل تكرار ترديد جمل نابية أو كلمات كفر فى ذهن المريض ، وقد تحدث درجة خفيفة من هذه الأفكار عند كل إنسان فترة من فترات حياته، ولكن الوسواس القهرى يتدخل ويؤثر فى حياة الفرد وأعماله الاعتيادية وقد يعيقه تماما عن العمل .

والوسيلة الأكثر فعالية في وقف الوساوس هي وقف الافكار والأعمال القهرية. فعندما يتوقف المرء عن القيام بالأعمال القهرية ، فإن الوساوس تقوى في البداية مع زيادة الإحساس بالقلق ، ولكن مع مرور الوقت تقل قوتها وتصبح اقل إحداثا للقلق .

ويتمثل علاج الوسواس القهرى المتمثل فى العلاج الدوائى والعلاج السلوكى الذى يدعم نتائج العلاج الدوائى.


 القلق

السلام عليكم

منذ ثلاث شهور توفت جدتي وانا كنت مرتبطه بها جدا وعندما توفت تأثرت جدا وبعدها بأسبوعين اصبت بألتهاب في الحنجرة ومنذ وقتها وانا اعاني من نوبات خوف وهلع واخاف من المرض والموت واشعر انني سأظل مريضه وبعدها بدأت اعاني من الشد العصبي عضلات رقبتي و ضهري مشدودة جامد جدا و ذهبت الي ثماني دكاتره و كلهم قالو انني اعاني من حالة نفسية وشد عصبي وانا الان الحمد لله بقيت احسن ولكن من وقت لأخر اشعر بالشد الذي في رقبتي ثاني مع ان حالتي النفسية احسن الان انا خايفة دلوقتي ان الشد ده يجي تاني و يفضل معايا على طول . هل ده عادي و طبيعي ؟

القلق هو ..

الخوف من كل شىء سيىء .. والخوف هو المحرك لهذه الطاقة المثيرة للتوتر والتى تسمى القلق ، والقلق يشمل ويسبب الكثير من الأعراض منها ما يتعلق بالإحساس ومنها ما يتعلق بالجسد فقد يظهر القلق فى صورة خوف – توتر – شعور بعد الإرتياح – أفكار متسلطة – أحلام مزعجة – صعوبة النوم ، وقد يظهر إلى جانب ذلك فى صورة إضطرابات عضوية مثل الصداع القولون – زيادة ضربات القلب – صعوبة التنفس وسواء كانت هذه الأعراض أو تلك أو كلاهما معا فهو فى النهاية إضطراب القلق النفسى .

ويستجيب القلق النفسى للعلاج بشكل ممتاز سواء كان العلاج دوائيا أم سلوكيا لذا ينبغى السعى لطلب العلاج وإن لم يكن فعلى من يعانون من القلق محاولة التفكير فى أمور حياتهم بشكل مختلف ، وتغيير معظم أفكارهم المثيرة للقلق فى المواقف المختلفة بأفكار أكثر مرونة ورضا وتقبل لأى نتيجة يصلوا إليها فى أى موقف .

فالغالبية العظمى من البشر .. يعانون من عرض أو أكثر من أعراض القلق ، والسبب وراء إنتشاره بهذا القدر ليس فقط فى طبيعة الحياة التى تزداد تعقيدا مع مرور الوقت ولكن فى طبيعة الأشخاص الذين لم يؤثروا فى الحياة بقدر ما تركوها تؤثر فيهم وأيضا فى عدم سعى الكثير ممن يعانون من القلق للحصول على العلاج المناسب وعدم تحلى البعض بالصبر على نتائج العلاج ..

لذلك وعلى الرغم من أهمية العلاج الدوائى ونجاحه بشكل ممتاز فى علاج أعراض القلق المختلفة فى أوقات ليست طويلة مقارنة بالكثير من الأمراض والإضطرابات الأخرى إلا أن علاج القلق بدايته الحقيقية من عمق العقل بمحاولة تحرير ذهن المريض من أى أفكار سلبية يترتب عليها سلوكيات تتسم بالإحجام عن العمل ، التفاعل والمشاركة وعن أشياء كثيرة فأكثر ما يشير بصدق للقلق هو تقيد السلوك وإيثار المألوف والإحجام عن أى جديد والتفكير فى المغامرة على أنها مخاطرة أكثر منها خبرة جديدة وفرصة للتعلم فى بعض الأمور .. ليجد الإنسان نفسه من كثرة القلق أنه لا يتحرك إلا فى الدائرة المألوفة لديه سواء فى محيط العمل أو العلاقات أو حتى الدراسة .


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية