الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



 

احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام

 



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

اعداد الأستاذة / عفاف يحيى

إخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

البلوغ وهجمات التغير فى الشخصية  

السلام عليكم

لى ابنة بعد انتهاء اول دورة حيض تحولت شخصيتها جذريا وكليا وتغيرت كل سلوكياتها فأهملت دراستها ونظافتها الشخصية واصبحت عنيفة فى الرد على وعلى والدتها , ترفع صوت التليفيزيون دون الوضع فى الاعتبار اى شخص نائم او متعب , تقضى وقت طويل جدا امام المرآة , تفعل كل ماتريده مهما كانت النتائج ومهما كانت النصائح , ظهرت عليها مؤخرا علامات السرقة من نقودى او من نقود امها ومؤخرا بدأت اظهار ميلا شديدا نحو الجنس الاخر(الشباب). مع العلم ان هذه الحالة بدأت منذ اربع سنوات وهناك بعض الظواهر اختفت ولكن كل الامور التى ذكرتها سابقا مازالت مستمرة معها حتى الان. ولقد تحولت حياتنا الاسرية الى جحيم لايطاق , واصبحت هى قنبلة موقوتة قابلة للانفجار فى اى وقت .

ملحوظة: لم تتناول ابنتى أى ادوية طوال هذه الفترة . اننى اعانى من ارتفاع فى ضغط الدم واتناول ادوية للضغط وامها مريضة سكر وقدرتنا على التحمل انهارت تماما واصبحنا لا نتحمل اى فعل من البنت . برجاء ايجاد حل لهذه المأساة ، ولسيادتكم وافر الشكر والامتنان .

العلاج السلوكى ..

فى هذه الحالة يجب أن يكون أسريا ، أى يجب إستشارة طبيب نفسى لا محالة ولكن ، يستخدم تكنيك العلاج السلوكى الأسرى ، ففى مثل هذه المشكلات الفتاة تحتاج تعديل سلوك ولكى يحدث ذلك ، يجب أن نفهم جيدا كيف يتم التعامل معها ، ومن ثم تعديل الأخطاء الناتجة عن السلوك الخاطىء فى التعامل معها .

وإلى أن يحدث ذلك يجب البحث بهدوء عن الأسباب التى تدفع الفتاة لهذه السلوكيات ، علما بأنه هذه الأسباب قد تنحصر فى واحد أو أكثر من النقاط التالية :-

·        فقدان الحب والاهتمام .

·        الغيرة .

·        الشعور بالحرمان .

·        الرغبة فى الانتقام من أحد الوالدين أو كلاهما .

·        الفشل الدراسى ، ووجود مشكلات مع الزملاء والمدرسين .

·        عدم القدرة على التأقلم مع متطلبات النمو ، وفقدان التهيئة النفسية المناسبة لها .

فحقيقة مثل هذه السلوكيات لا تخرج من شخصية مشبعة نفسيا واجتماعيا ، وإنما الغالب الأعم أنها تنتج عن أشخاص لديهم مشاكل فى التنشئة ومشاكل على كل من المستوى النفسى والاجتماعى ، ولحل مشكلاتهم يجب البحث عن هذه الأسباب وحلها اولاً .

وإن كان الحوار الايجابى أحد وسائل علاج هذه المشكلة ، يجب أيضا إستشارة متخصص فى كيفية إدارة حوار معها ، بعد أن يقوم بدراسة طبيعة شخصية جميع الأطراف . للوصول إلى الأسلوب الأمثل فى التعامل معها .

والمقصود بالحوار الايجابى الحوار البعيد عن مجرد النصح وإعطاء التعليمات ، بل القائم على التفاعل على المستوى النفسى بشكل كبير من حيث إبداء مشاعر التقبل والحب للفتاة والاهتمام بها لتدعيمها نفسيا ، كذلك وضع رأيها فى المواقف التى تخص الأسرة فى الاعتبار ومناقشته معها واما اقناعها أو الاقتناع برأيها إن كان صحيحا على سبيل اشراكها فى تحمل مسئوليات الحياة الأسرية .


 القلق والفكر القهرى

السلام عليكم

بداية فاني أدعو الله لكل القائمين علي هذا العمل العظيم بان يسعدهم الله سعادة لا شقاء بعدها أبدا وان يفرج همنا جميعا اللهم أمين .

 أنا يا دكتور أعاني من أشياء لا أتوقع أن يعاني منها احد علي وجه الأرض أنا منذ الصغر أؤجل كل شيء إلي لحظة النهاية كالمذاكرة ومواعيد المدرسة وأي عمل له وقت محدد هذه واحده .

الثانية أنا اقرأ كل الكتب والمجلات والجرائد من الخلف إلي الأمام كذلك كشوفات الأسماء والبيانات من أسفل إلي اعلي.

 الثالثة اعبد الله أحيانا كأنني أراه  فاختم القرءان كاملا مرة في اليوم وأصوم وأدعو واصل الرحم وافعل من الخيرات مجتمعه ما يعجز عنه بني جيلي ثم انتقل من هذا وبلا تدرج إلي السخرية من مبدأ الالوهيه وتكذيب كل شئ حتى المشاهدات التي لا يختلف عليها واحد مع نفسه بل أنكر وجود نفسي .

الرابعة شئ يحدثني في نفسي وأنا مع الناس اقتل هذا اشتم هذا اضرب هذا وأنا ذو وجاهة اجتماعيه عاليه خذ بعد ذلك أن شيئا يهمس بداخلي سيحدث كذا الآن أو غدا أو في هذه الأيام ويحدث الأمر تماما وصل الأمر إلي أن أقول فلان سيموت فيموت  ثم أني احلم بالشيء في الليل فيتحقق بالنهار وان تأخر تحققه فلا يزيد علي يومين ؟ اشعر بان كل من حولي يعادونني ويحقدون علي ويريدون إسقاطي عندي رغبه في ممارسة الجنس مع اختي وأمي ومحارمي في حين لا رغبة لي في الجنس مع امرأتي مع كوني اجتهد في ألا امنعها حقها ولا أكتمك حديثا كل ميولي في الجنس شاذة علي كافة الاتجاهات ، وفقكم الله لمعونتا بمنه وكرمه وفضله وأحسن ختامنا أجمعين والحمد لله رب العالمين وصلي الله علي سيدنا محمد وعلي جميع الأنبياء والمرسلين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ومغفرته ورضوانه .

الفكر القهرى ..

هو سيطرة فكرة أو مجموعة من الأفكار على ذهن الشخص بشكل لا يستطيع معه الشخص ردها عن ذهنه ، وتفشل مقاومته المستمرة لهذه الأفكار مما يجعلها تزداد قوة وتشعب يوما بعد يوم . فان كان مضمون هذه الأفكار اليوم النظافة مثلا نجدها بعد سنة أو أكثر من المعاناة شملت موضوعات أخرى ، هذا مع الوضع فى الحسبان أن إضطراب الوسواس القهرى عبارة عن فكرة قهرية أو فعل قهرى أو كلاهما مغلفين بالشك .

ولا مجال للحديث إلا عن العلاج والعلاج الدوائى أولا ثم العلاج السلوكى منعا لمزيد من التدهور ، وحتى لا تتسع دائرة الأعراض إلى حد الاعاقة عن ممارسة الحياة بشكل طبيعى .


 الخوف بجميع أنواعه قلق

السلام عليكم

انا اشكو من خمس سنوات ضيق تنفس وغازات بالبطن وخمول سويت فحوصات قالو سليم مافيك شي الحين صار عندي خوف اذا رحت مكان بعيد احس بتعب وضيق نفس ، واخاف من السفر وحدي وما اقدر اسوق سياره بالسفر حتى المشي اتعب منه ، ومااقدر اوقف اكثر من عشر دقايق اتعب ، ابي حل الله يخليكم تعبان .

الخوف ..

طاقة سلبية نتيجة أفكار سلبية أيضا ، هذه الطاقة تعمل جاهدة على محاصرة حركة الشخص وتقييدها فى أضيق الحدود فنجدها تمنعه من السفر ، أو ترهقه من التفكير بالموت أو بالمستقبل ، أو تمنعه من ركوب طائرة ، أو تحجم تفاعله مع الآخرين .... إلى آخر ما يقوم به الشخص السوى فى حياته اليومية من نشاطات خاصة أو إجتماعية ، حتى أنها من الممكن ان تصل فى نهاية المطاف إلى أن تضعه فى دائرة مغلقة عليه فقط من كثرة المخاوف ومن ضعف مقاومته لها .

ولأن الخوف هو طاقة القلق ووقوده الذى يحركه ويثيره فهو يعالج بمضادات القلق التى يجب أن يصفها الطبيب النفسى ، وأيضا بجلسات العلاج السلوكى التى تدرب الشخص على طرق تفكير جديدة تجعله أكثر قدرة على مقاومة الأعراض والتعامل معها .  


 الفحص الطبى

السلام عليكم

انا لما بنام بحس بالم من شدته استيقظ واحس بكل شى المشكلة انى بشعر بان كل جسمى حد بيضغط عليه او زى التشنجات العضلية او الجسم معصور ومش قدرة اخد نفس والاخطر ان الموضوع دة بيكرر كل يوم وكان بيكرر ساعات فى اليوم الواحد اكتر من 3 مرات ومش فهمه ليه .

عندما ..

نصاب بآلام مجهولة المصدر ، ونشعر اننا لا نستطيع أن نضع ايدينا على مصدر هذه الآلام ، غالبا ما يكون السبب نفسيا ، ولكن لمزيد من الدقة فى التشخيص وحتى لا يسبق الحديث أوانه عن الأسباب النفسية للآلام الجسدية يجب القيام أولا بفحص طبى ، وهذا يتطلب تحديد نقطة القوة فى آلامك .. بمعنى هل هذه الآلام تشعرين بها أكثر فى العضلات كما ذكرت وفيما يخص الظهر – الرقبة – القدمين – العضلات - المفاصل ، فإن كان الأمر كذلك يجب أن تستشيرى طبيب عظام ، وإن كانت الآلام أقوى فيما يخص الجهاز الهضمى استشيرى طبيب باطنة .

وسيقوم الأطباء بالفحص اللازم الذى سيبنى عليه القرار التالى إما العلاج العضوى أو استشارة طبيب نفسى فى حال التأكد من عدم وجود سبب عضوى لهذه الآلام .


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية