الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



 

احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام

 



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

اعداد الأستاذة / رباب ياسين

إخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

الأعراض الجسمية للاضطرابات النفسية

السلام عليكم

انا امراة تعاني من القولون العصبي منذ 7 شهور وقد تعبت من هذا المرض مما يسببه لي من اعراض مبرحة منها الالام شديدة لا تطاق في الجهة اليسرى للبطن والالام في منتصف راسي تصاحبه دوخة , ضيق في التنفس, حرقان , وان كانت الالام شديدة فلا احس بحركة رجلي وكتفي ولا استطيع المشي، طبعا قمت بجميع الفحوصات هنا في فرنسا منها ما يسمى ب closcopieوfibroscopie وscanner وتحليل الدم و البراز وكانت النتائج كلها سليمة، برايكم هل بامكان القولون ان يسبب كل هذه الاعراض، انقذوني فقد تعبت نفسانيا و قد اهملت زوجي و ابني ولا اريد ان افقدهم .

الأخت الفاضله:

عفاكى الله من كل سوء ، فكثيرا ما يشكو الإنسان من الآلام الجسدية ويكون منشأ هذه الآلام بسبب نفسي لا بسبب عضوي ومثال ذلك ضغط الدم العصبي وقرحة المعدة والقولون العصبي

 وفي حالة القولون العصبي يشكو المريض من المغص المتكرر مع تقلصات بالمعدة والأمعاء مع القيء والغثيان وعسر الهضم والإمساك وأحيانا الإسهال المتكرر مع شعور دائم بعدم الارتياح وهناك مجموعة من الأعراض الأخرى المصاحبة لهذه الحالة مثل فقدان الشهية للطعام والشعور بالغثيان ، وآلام الظهر ، وقد تشكو بعض السيدات من آلام تحدث أثناء الممارسة الجنسية، مع الألم المتكرر والمزمن في منطقة أسفل البطن سواء في الناحية اليمنى أو اليسرى منه ، فيشعر المريض بوجود تقلصات أو حرقة فى البطن ، ألم وعسر عند حدوث الطمث، صداع فى الرأس وحرقة في الصدر وألم أسفل الظهر وآلام شبيهة بوخز الإبر في عضلات الصدر والكتفين والرجلين ، والجدير بالذكر هنا أنه ليس بالضرورة أن تتواجد كل هذه الأعراض عند جميع المرضى، فقد يظهر معظمها على مريض ما، ويظهر بعضها على آخر، فلكل مريض جسمه ونمطه الخاص، والطبيب وحده هو الذي يستطيع تشخيص المرض بعد إجراء الفحوصات الطبية اللازمة.

ومن المعروف أن الجهاز الهضمي من أشد أجهزة الجسم حساسية للتعبير عن التغيرات النفسية والعصبية وأن هذه الأمراض قد تكون المؤشر الوحيد لهذه التغيرات في بدايتها دون ظهور الأمراض النفسية ذاتها فقد تحدث حالات من الاكتئاب النفسي وتظهر فقد في صورة نوبات متكررة من عسر وكذلك يصاحب القلق النفسي أعراض نقص الوزن وفقدان الشهية والإسهال المستمر وفي بحث عن المرضى الذين يعانون من القولون العصبي المتقلص وجد أن نسبة مادة الكاتيكول أمين والأدرينالين والنوادرينالين مرتفعة في الدم وهذه المادة تفرزها غدة فوق الكلية وتسرى في الدم تبعا للمؤثرات العصبية وتدل على مدى ودرجة الانفعال العاطفي والمجهود الذهني للفرد، وقد بين البحث أنه كلما ارتفعت نسبة درجة القلق النفسي عند هؤلاء المرضى ارتفعت نسبة هذه المادة في الدم، وهذه النتائج تدل على أن القولون العصبي يلتهب فعلا تبعا للتغيرات النفسية العصبية, ويحدث نتيجة لهذه التغيرات زيادة مادة الكاتيكول أمين أو نقصها تبعا للتغيرات العاطفية والنفسية التي تؤثر بدورها على القولون، ولا يحدث هذا في أمراض القولون التي تنتج عن الإصابة بالديدان أو الطفيليات أو الميكروبات والتي ليس لها أي علاقة بالتغيرات النفسية العاطفية أو العصبية، ولذلك فإن العلاج في حالة القولون العصبي يجب أن يتجه لعلاج الأسباب التي تؤدي إلى زيادة القلق والتوتر لدى المريض مع استعمال العقاقير المضادة للقلق والاكتئاب تحت إشراف الطبيب النفسي وذلك بالإضافة للعلاج الباطني، ومن الواضح أن الأعراض التى تذكريها ليست جميعا خاصه بالقولون العصبى فربما تكون ناتجه عن القلق النفسى والاكتئاب لذلك عليكى أولا باستشارة الطبيب وعمل الفحوصات المرتبطه بتلك الأعراض وفى حالة كونها سليمه فعليك مباشرة بالذهاب للطبيب النفسى والله المعافى.


 القلق الاجتماعى

السلام عليكم

مرحبا دكتور انا عندي رعشة في اليدين والوجة والشفايف عندما اتكلم ولا اعرف السبب وتلعثم في الكلام في معظم الاحيان وخفقان واعانى من رعشه فى الراس بتحرجنى جدا قدام الناس وحتى لما بكون لوحدى بتتعبنى برضه وساعات بحس انى حتى مش قادر اتحكم فى تحريك راسى بسهوله و كأن فى تشنج فى راسى واحس احيانا كأني متردد من الالتفات من جهة الى جهة اخرى وانا اقود السيارة و بصراحة تعبت منها جدا بيقل وساعات بيزيد ساعات وعندي مثل الخوف من الناس بعض الاحيان ، وصار عندي حادثة يوم كنت في الصف الخامس في  حافلة المدرسة ومن كثرة اكتظاظ الطلاب كان في احد يمشي خلفي وكان اكبر مني سنا وتحرش بى وحتى اني بكيت وبعد فترة نسيت الموضوع ولما افكر في الموضوع بحكم سني الصغير ولم اكن افهم هذه الامور فلا ادري هل لها علاقة بمعاناتي هذه . ملحوظة أنا اعانى من القولون فهل لهذا علاقة .

الاخت الفاضلة

ان ما تعانى منه يسمى بالرهاب الاجتماعى ويتميز بالقلق الشديد والإحساس بعدم الارتياح المرتبط بالخوف من الإحراج أو التحقير بواسطة الآخرين في مواقف تتطلب التصرف بطريقه اجتماعية، ومن الأمثلة على المواقف التي تثير الرهاب الاجتماعي الخطابة ومقابلة الناس والتعامل مع شخصيات السلطة والأكل في أماكن عامة أو استخدام الحمامات العمومية، ومعظم الناس الذين يحسون بالرهاب الاجتماعي يحاولون تجنب المواقف التي تثير هذا الخوف أو يتحملون هذه المواقف وهم يشعرون بالضغط العصبي الشديد، ويتم تشخيص الرهاب الاجتماعي إذا كان الخوف أو التجنب يتدخلان بشكل كبير في روتين الحياة الطبيعية المتوقعة للشخص أو إذا أصبح الرهاب يضايق المريض بشدة،والرهاب الاجتماعي مرض نفسي منتشر ويجهله كثير من الناس حتى المصابين به، مما يسبب لهم الألم والمعاناة والخسائر على عدد من الأصعدة،

ويعتبر من أكثر الاضطرابات النفسية شيوعاً في مجتمعنا ويبدو الرهاب الاجتماعي في الرجال، وخاصة المتعلمين والشباب، بشكل أوضح منه في النساء ،ويرجع ذلك إلى التقاليد أو الحماية الزائدة عن الحد والتي تكون البذرة الأولى للرهاب الاجتماعي،أو التعرض لحادث أو نقض فى مجمع من الناس كما تعرضت أنت و تسبب حالة الرهاب (الخوف) الاجتماعي أعراضا مثل احمرار الوجه، رعشة في اليدين، الغثيان، التعرق الشديد، تلعثم الكلام وجفاف الريق، مغص البطن ،تسارع نبضات القلب واضطراب التنفس ،ارتجاف الأطراف وشد العضلات ،تشتت الأفكار وضعف التركيز،والحاجة المفاجأة للذهاب للحمام، إذا كنت تعاني من الرهاب (الخوف) الاجتماعي فمن المحتمل أنك تعاني من واحد أو أكثر من هذه الأعراض عندما تتعرض للمناسبة الاجتماعية التي تسبب الخوف، وفي بعض الحالات مجرد التفكير في تلك المناسبات يحدث القلق والخوف، إن المحاولة الجاهدة لمنع حدوث الأعراض قد تدفع المريض إلى تجنب هذه المناسبات بصورة نهائية.

وعلاج هذه الحالة لدى الطبيب النفسي على شكل أدوية مضادة للمخاوف وهي على العكس مما يعتقد البعض تعتبر عديمة المخاطر والمضاعفات ولا تؤدي إلى الإدمان أو التعود، كذلك لا غنى في العلاج عن جلسات العلاج النفسي التي تعتمد على الاسترخاء والمواجهة المتدرجة وتأكيد الذات وبناء الثقة بالنفس ويدعى ذلك العلاج السلوكي المعرفي،

لذلك عليك بضرورة التوجه لطبيب نفسى لكى يساعدك فى التخلص من تلك الأعراض بسلام، والله المعافى.


 تراكم الضغوط

السلام عليكم

بصراحه مو عارفه كيف ابدا مشكلتي عندي حاله ملل اكتئاب صرت اكرة الخروج وبنفس الوقت اكرة اجلس بالبيت لوحدي زمان كنت اخرج مع صديقاتي بس دحين صار ماعندي اي احساس للمتعه بالحياة حتى بعلاقتي مع زوجي اشبه بناقد وآوأمر منذ ظفولتي لم اعرف للفرح مكان في بيتنا كان كل شئ محرم التلفزيون والخروج لدرجه اني لما كنت اصادف ابن الجيران اللي عمرة لايتجاوز السنتين علما وقتها كان عمري 13 سنه كنت ألاقي عقوبه الضرب بالسلك والمذله والاهانه واني فتاه غير سويه لاني فقد تحدئت مع ابن الجيران بالصدفه كنت اسأل نفسي انا الغلظ ام اهلي وليش يسوا كدا حتى بالمدرسه ما كان عندي صديقات طول مرحله الدراسه ومااعرف من وقت ماجيت على الدنيا غير الغرفه اللي اعيش فيها مع اخوتي واخواني والمدرسه ماكان عندنا اي مجال للترفيه وهذا كله بسب الوالد لانه يقول هذا كله كلام فاضي واذا كان شاف احد من اخوتي او انا نلعب نلاقي عقوبه لايعلم بيها الا الله تخرجت من الثانويه وانا لا اعرف ايش معنى الحياة وليش اصلا انا عايشه وكنت كل ما حسيت بفرحه بعدها اتندم لاني عارفه انه امي وابوي ماراح يتركوني بحالي وراح الاقي السب واللعن والضرب كنت انام بغرفه انا واخوتي ودائما كنت اشعر بالخوف الشديد كنت اتمنى احضن امي او ابي كنت اتمنى احس بشعور الحنان ايش هو وكيف يكون علما اني حاولت الهروب من بيت اهلي مرار وتكرارعلما اني اقصد بالضرب اللذي كنت اتلقاة من ابي او اميكان نهايته دائما بالمستشفى بسبب ماكان يسببه الضرب من علامات بجسمي وكنت افقد كتير من الدم بسب كترة الضرب على وجهي لانه امي وابي كانوا لايشعرون بالراحه الا عندما نستسلم ويغمى علينا من الضرب وبعدها مرت السنين حاولت ان اكمل تعلبمي لكن للاسف بسب قله معرفتي بالحياة تعرضت للاغتصاب وبهدها تحولت حياتي لجحيم عند اهلى حاولت الانتحار والهرب لكن لم اكن اعلم ماذا اريد الا ان وجدت فارس احلامي وتزوجنا كان في قمه الحنان والحب كنت دوما اطلب منه ان يضمنى لصدرة لكي ابكي وقتها احبه ولكن بعد سنوات من الزواج كان كلما ينتقدني اكره واتذكر فيه قسوة امي وابي وانفر منه لدرجه كنت اتختلق الاعذار لكي لا يجامعنى وصرت انفر منه بعدها رزقت باول مولود وكانت ولادتي متعسرة ولولا لطف الله لكنت قد انتقلت لرحمته وبعدها جاني اكتئاب ولم اعطي اهميه للموضوع وبعد تقريبا 8 سنوات رزقت بمولود تاني ولكن بعدها انقلبت حياتي جحيم صرت اخاف من اي شئ وابكي اغلب الوقت ولا اعرف طعم النوم .

الأخت الفاضله :

أرجو من الله أن يزيل همك ويكشف كربك فأنت تعانى من صراع نفسى نتيجة تلك التربيه الخاطئه منذ الطفوله ونتيجه أيضا للحادث الذى تعرضتى له وكل ذلك يسبب تراكمات سيئة الأثر على نفسيتك وحياتك بشكل عام وأدى ذلك الى حالةٍ اكتئابية مرتبطة بما يُعرف بعدم القدرة على التكيف ، فما ورد في رسالتك يدل بلا شك أنك تفاعلتِ مع حياتك الزوجيه بصورهٍ سلبية وأن هذه السلبية قد فرضت نفسها عليك وتحولت إلى حالةٍ اكتئابية مرتبطة بما يُعرف بعدم القدرة على التكيف، والاكتئاب النفسي لا شك أنه يفقد الإنسان الرغبة والطموح، ويقلل من الدافعية، ويؤدي أيضاً إلى فتورٍ عام، وشعورٍ سلبي دائم، والشعور السلبي هو من أسوأ الأعراض الاكتئابية، ويظهر الاكتئاب بعدة أعراض متداخلة تؤثر فى القدرة على العمل والنوم والشهية والاستمتاع بمباهج الحياة مع انكسار النفس وهبوط الروح المعنوية ،ولابد أن تعلمى أن التقلب بالمزاج وبعض الضيق يحدث عادة بعد إنجاب الأطفال ، ولكن إذا كانت الأعراض واضحة وشديدة وإذا استمرت أكثر من عدة أيام ، فيجب عندئذ الحصول على المساعدة الطبية . واكتئاب ما بعد الولادة قد يكون خطيراً لكلا من الأم والطفل المولود .

لذلك عليك التوجه الى طبيب نفسى حتى يساعدك فى التخلص من ذلك الاكتئاب واسترداد الطمأنينه النفسيه المفتقده لديك ونصيحتى لك مع العلاج هو محاولة مساعدة نفسك للتغلب على ذلك الاكتئاب للحفاظ على أبناءك وزوجك حتى لا تسببى الأسى والحزن لتلك الأسره الصغيره وحاولى البدء من جديد وتجاهلى ذلك الماضى حتى تسعدى أولادك ولا تجعليهم يكرروا مأساتك مع أسرتك للمره الثانيه وتحافظى على زوجك حتى لا يضيع من بين يديك وتتشرد تلك الأسره وهناك برنامج يومى لكى يساعدك فى الخروج من الاكتئاب يمكنك الاطلاع  عليه فى موقع واحة النفس المطمئنه على الرابط التالى

   http://www.elazayem.com/DEPRESSION.htm


 الفكر القهرى

السلام عليكم

أنا مقيم بالسعوديه وزوجتى بمصر عند نزولى اجازة لا اتعرض لاى مشاكل وينقلب الحل عدما اعود لعملى فى الرياض ، بدأت مشكلتى  منذ سنه عندما كنت اجهز طعام بالمطبخ وكنت استمع للتليفزيون وسمعت رجل يقول لزوجته انت طالق يافلانه وكان ذلك فى برنامج او مسلسل ووجدت صوتا بداخلى فجأه يقول (انتى طالق يا وذكرت اسم زوجتى) وتضايقت كثيرا لم حدث ذلك وهل تلفظت بها ام لا وهل هذا يقع طلاقا ام لا ومنذ تلك اللحظه وانا فى عذاب لدرجه اننى اصبحت شك فى كل كلمه اقولها حتى عندما كنت فى العمرة وادعو ان يبارك الله لى فى زوجتى فوجئت بنفس الصوت يخرج من داخلى بنفس الصيغه ماذا افعل ، علما باننى عندما اعود لمصر اجازة لا اشعر بكم الضغط النفسى الذى اشعر به هنا وايضا اصبحت موسوسا فى الوضوء والطهارة بشكل مبالغ فيه وكانت هذه الوساوس موجوده قبل هذا الحادث ولكنها زادت بعده .

الزوج الفاضل:

أدعو الله أن يزيل همك ويكشف كربك ويوفقك الى ما يحبه ويرضاه.

فمن الواضح أنك تعانى من الوسواس القهرى وهو مرض نفسى يتميز بوجود وساوس هذه الوساوس قد تكون فى هيئة افكار قهرية ، او فى هيئة افعال قهرية حركيه وما يوضح صحة تشخيصه هو ادراك المريض بعدم منطقية تلك الأفكار والأفعال وانها لا معنى لها وعلى الرغم من ذلك يجد صعوبة فى التخلص منها وهذا يتضح من الأعراض التى تعاني منها وقد تتمثل تلك الأفكار القهرية فى سيطرة أفكار تظهر فى شكل معين مثل فكرة الطلاق المسيطره عليك وغير قادر على التخلص منها،أو أفعال قهريه تتمثل فى تكرار الوضوء أوالصلاه أكثر من مره ،والتأكد من إغلاق الأبواب والأقفال والمواقد وتكرار القيام بشيء ما عددًا معينًا من المرات ،وهذا يعد نوع من التفكير ،غير المعقول وغير المفيد، الذي يلازم المريض دائما ويحتل جزءا من الوعى والشعور مع اقتناع الم ريض بسخافة هذا التفكير مثل تكرار ترديد جمل نابية أو كلمات  في ذهن المريض أو تكرار نغمة موسيقية أو أغنية تظل تلاحقه وتقطع عليه تفكيره بما يتعب المصاب، ففي مرض الوسواس القهري، يبدو وكأن العقل قد التصق بفكرة معينة أو دافع ما وأن العقل لا يريد أن يترك هذه الفكرة أو هذا الدافع.

و يدرك معظم الأشخاص المصابون بأن وساوسهم تأتي من عقولهم ووليدة أفكارهم وعقولهم وأن الأعمال القهرية التي يقومون بها هي أعمال زائدة عن الحد وغير معقولة.

ولكن اطمئن فمن الممكن السيطره على هذا المرض بنسبه قد تصل الى 95% فى معظم الأحيان، وتضعف أعراض مرض الوسواس القهري وتقل قوته مع الوقت، ولكن عندما يترك بدون علاج يستمر إلى ما لانهاية.

وحيث تعتبر الوسيلتين الأكثر فعالية في علاج حالات الوسواس القهري هي العلاج بالأدوية والعلاج السلوكي، وعادة ما يكون العلاج في أعلى درجات فعاليته إذا تم الجمع بين العلاجين.

لذلك عليك بالسرعه فى زيارة معالج نفسى صاحب السمعه الطيبه وأدعو لك الله بالشفاء العاجل، ولمعرفة المزيد عن مرض الوسواس القهرى يمكنك الاطلاع على الاسئلة الشائعة حول المرض على الرابط التالى فى موقع واحة النفس المطمئنة

http://www،elazayem،com/O%20C%20D،htm


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية