الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



 

احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام

 



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

اعداد الأستاذة / فدوى على

إخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

إضطراب فقد الشهية العصبى

السلام عليكم

أنا فتاة بالثانية والعشرين ، طالبة بالجامعة في السنة الأخيرة ، لدي علاقة مضطربة مع الطعام , أحب النحافة مهووسة بالحميات و التمارين ارغب في الاختفاء ,  قبل فترة كنت في حمية طويلة أصبح وزني 48كغم , مع العلم ان طولي 169سم , زرت طبيب نفسي واستعملت دواء بروزاك 20ملغم , ازداد وزني لان أهلي اجبروني ع الأكل دون الاستفراغ , والآن ارغب أن أكون 40كغم , وما زلت اخذ الدواء ، ماذا افعل ؟ لا أفكر إلا في جسمي ووزني وشكلي , كل ما اعرفه أني ارغب في فقدان الوزن , قال الطبيب أني مصابة بمرض فقدان الشهية العصبي والاكتئاب ويجب ان استمر في زيارته , لكن أخاف الذهاب إلى الطبيب بعض الأحيان أتناول الكثير من الطعام واستفرغه ، خاصة بعد حمية لأيام ، أريد أن أكون طبيعية ولا أستطيع .

الأخت الفاضلة :-

لا تطلبن الشطط خير الأمور الوسط فالنحافة الزائدة مضرة للصحة أكثر من البدانة الزائدة ، وبالفعل سيدتي تعانين من حالة مرضية تسمي ( فقد الشهية العصبي) أو رفض الطعام ويبدأ المرض بعد محاولة لإنقاص الوزن ويظهر المرض بعد صراع نفسي بشأن الخطوبة والزواج أو فشل في موقف ما، ومن الناحية النفسية فان كثيرا من المرضى يربطن بين البدانة والحمل وبالتالي بالجنس الذي ينفرن منه ويحاولن كبته كما أن هناك خوفا مرضيا من الوزن واضطرابا في إدراك المريضة لحدود جسمها إذ أنها بالرغم من الهزال الشديد تشعر وكأنها طبيعية أو تميل للسمنة. ويجب هنا أن نعلم أن الفتيات المصابات بهذا المرض لم يفقدن الشهية للطعام على الإطلاق ومعظمهن يشعرن بجوع شديد في أغلب الأحيان وما يفقدن هو القدرة على السماح لأنفسهن بتلبية دعوة هذه الشهية. ومن المظاهر المرضية لفقدان الشهية العصبي رفض الطعام ومقاومته بكل الطرق- على الرغم من جميع التسهيلات- وأحيانا بأخذ الملينات أو بوضع الإصبع في الفم لإرجاع الطعام وكذلك انقطاع الدورة الشهرية مع فقدان الوزن لدرجة كبيرة حيث تفقد بعض الفتيات حوالي 20% من الوزن المناسب بما يؤدي بها إلى الهزال الواضح . ولعلاج فقد الشهية العصبي يجب العودة إلى وزن مأمون يكون في النهاية طبيعيا ومن ثم العودة إلى نظام غذائي متوازن كذلك يجب التخلص من الخوف من زيادة الوزن ولذلك يجب التحضير النفسي الذي سيسمح للمريضة بالعثور على طرق بديلة للتعامل مع النضوج البيولوجي الذي سينتج عنه زيادة الوزن. ويجب إعطاء المريض وجبات طعام خفيفة تحتوي على الكثير من الفيتامينات والبروتينات ثم يبدأ بعد ذلك العلاج النفسي الذي يساعد على تفريغ العوامل المرضية.


 الخوف من الزواج

مرحبـا

أنا فتاة يتقدم لي الكثير من الخاطبين أحيانا هم يرفضون واحيانا أخرى أنا ارفض ، وريثما يتقدم لي شاب حتى ولو كان ذات مواصفات جيدة اشعر بالرفض واشعر أني غير قادرة على قول كلمة ( موافقة) وأشعر بأني لا أحب الرجال حينما يتقدمون لي ، على الرغم أنني أريد الزواج ولكنني بعدما يتقدمون ليي أصاب بهذه الحالة ، ربما لأن أختي مطلقة بسبب أنها لم تكن تريد زوجها وتنفر منها ورأيتها بأم عيني ، أنا لا اكره الرجال ولكن عندما يتقدمون لي اشعر بالرفض دائما وعدم القدرة بقول أني موافقة وأخشى أن أصيب بمثل ما شعرت به أختي  

الأخت الفاضلة :-

مما لا شك فيه أن تجربة أختك كانت سببا رئيسيا وراء رفضك لمن يتقدمون لخطبتك وعدم رغبتك في الزواج حتى وان كان المتقدم له من الصفات الحميدة ما يجعل منه زوج مقبول لكن سيدتي من الخطأ أن تعممي فشل تجربة أختك بل من الفطنة أن تستفيدي منها فتتجنبي كل الأخطاء التي وقعت فيها وتكتسبي خبرة أكثر عند اختيار شريك حياتك أما رفض الزواج نهائيا أمر سوف يصيبك بندم شديد خاصة عندما يتقدم العمر وتقل فرص الاختيار المناسب نعم سيدتي يجب أن تواجهي نفسك وتسيطري علي ترددها وقلقها وتخوضي التجربة بوعي وذكاء وثقي من توفيق الله عز وجل وتذكري أن الله تعالي عند حسن ظن العبد به فأحسني ظنك في الله وفي عطاياه التي لا تنضب .   


 الخوف نتيجة أفكار متسلطة على الذهن

السلام عليكم

أنا أخاف من الاحتكاك بالناس ، خوفا من أقوم بحركات جنسيه وعندما احتك معهم تتذمر عضلاتي بحركات لا اراديه مثل الذي يطلب الجنس وأفضل الهروب والابتعاد عن كل الأماكن التي تجعلني احتك بالناس - السيارة - الغداء- صلاة الجماعة، الخ ابتعدت عن الحياة وعن أبي وأمي وأصدقائي وعكفت في بيتي حتى نظرات الناس تجعلني أقوم بحركات وكأني شاذ عندئذ أفضل الهروب عندي شد عضلي يزيد وقت البرد .

الأخ الفاضل :-

بالفعل عندما يسيطر الخوف الشديد من فكرة ما علي الإنسان يدفعه هذا الخوف إلي عدم الاحتكاك بالآخرين وتجنب أي مواقف قد تجمعه معهم وهذا بالطبع يجعله في عزلة عن مجتمعه ويسبب له الكثير من المشاكل في محيط مجتمعه ومحيط عمله وهنا يتحول الخوف إلي حالة مرضية يجب السعي لعلاجه ، فالخوف فى حالتك إستجابة لفكرة متسلطة لا تستطيع مقاومتها وهذه الفكرة مضمونها جنسى وهو سلوك مرفوض إجتماعيا مما تسبب فى عزلتك عن الناس ، لذلك من الضروري سيدي أن تستشير الطبيب النفسي لأنك تحتاج إلي العلاج النفسي بشقيه السلوكي والدوائي .


 القلق النفسى

السلام عليكم

مشكلتي بدأت من سنتين تقريبا كنت بحس باختناق وألم في بطني وغازات وذهبت لأكثر من طبيب وفسروها بقولون عصبي وأنا كنت طلعة من تجربة وحشة وانفسخت خطوبتي والمشكلة الآن اشعر برفرفة في القلب ظلت عندي ساعتين وحسيت باختناق واني بموت وجريت علي الدكتور وقالي عادي ووصف لي أدرينالين 10 وموتيفال وأنا من وقتها حاسة إني عندي القلب وبحس أحاسيس فظيعة غير الاختناق وضيق النفس

الأخت الفاضلة :-

من الأفضل استشارة طبيب نفسي فأنت تعانين من مرض القلق النفسي من وصفك للأعراض التي تنتابك يتضح انك يعاني من مرض القلق النفسي ويعتبر مرض القلق من أكثر الأمراض النفسية شيوعاً ، ولحسن الحظ ، فإن هذا المرض يستجيب بشكل جيد للعلاج ، والقلق النفسي هو شعور عام غامض غير سار بالتوجس والخوف والتحفز والتوتر مصحوب عادة ببعض الأحاسيس الجسمية خاصة زيادة نشاط الجهاز العصبي اللاإرادي يأتي في نوبات تتكرر في نفس الشخص .و أعراض القلق المرضي تختلف اختلافاً كبيراً عن أحاسيس القلق الطبيعية المرتبطة بموقف معين . وتشمل أعراض مرض القلق الأحاسيس النفسية المسيطرة التي لا يمكن التخلص منها مثل نوبات الرعب والخوف والتوجس والأفكار الو سواسية التي لا يمكن التحكم فيها والذكريات المؤلمة التي تفرض نفسها علي الإنسان والكوابيس ، كذلك تشمل الأعراض الطبية الجسمانية مثل زيادة ضربات القلب والإحساس بالتنميل والشد العضلي .  وهذه المشاعر يكون لها تأثيرات مدمرة حيث تدمر العلاقات الاجتماعية مع الأصدقاء وأفراد العائلة والزملاء في العمل فتقلل من إنتاجية العامل في عمله وتجعل تجربة الحياة اليومية مرعبة بالنسبة للمريض منذ البداية ، ولذلك فإن مرضي القلق يترددون على الكثير من أطباء القلب والصدر قبل أن يذهبوا إلي الطبيب النفسي

ويتم العلاج بواسطة العقاقير النفسية المضادة للقلق وذلك تحت أشراف الطبيب النفسي المتخصص كذلك يتم استعمال العلاج النفسي بنجاح لمعالجة أعراض القلق المرضي مثل العلاج السلوكي لتغيير ردود الفعل المرضية وذلك باستخدام وسائل الاسترخاء مثل التنفس من الحجاب الحاجز والتعرض المتدرج لما يخيف المرء، كذلك يتم استخدام العلاج التدعيمي الادراكي ويساعد هذا النوع من العلاج المرضي على فهم أنماط تفكيرهم حتى يتصرفوا بشكل مختلف في المواقف التي تسبب أعراض القلق النفسي ، ولذلك ننصح باستشارة الطبيب النفسي حتى يستطيع وضع خطة علاج مناسبة لحالتك .


 القلق الإجتماعى

السلام عليكم

أنا فتاة بالجامعة الامريكيه وعمري 21 سنه مشكلتي في الجامعة هي إلقاء الخطاب أشعر دائما برجفة في صوتي وجسمي عندما ألقي أي خطاب . الكثير قالوا لي بأنك سوف تعتادين على إلقاء الخطاب وتتخلصين من الخوف بمرور الزمن والتجربة ولكن هذا لم يحصل فأنا في هذه الجامعة قمت بإلقاء أكثر من 10 خطابات ولكن في كل مره النتيجة نفسها. فكرت كثيرا بترك الجامعة ولكنني كنت أريد وبشده أن أكمل وما زلت أدرس فيها ولكن حياتي كلها عبارة عن خوف مستمر بسبب هذه المشكلة ودائما أبحث عن المواد التي تخلوا من إلقاء الخطاب وأخذها وغالبا ما تكون هذه المواد صعبه. لا أريد ترك الجامعة فأنا فيها منذ 4 سنوات ولم يبقى لي إلا سنه ونصف لأتخرج فماذا أفعل أريد حل فعال وسريع هل يجب أن أذهب لدكتور نفسي؟ فأنا مهما شرحت لكم لا أحد يستطيع الإحساس بالمعاناة التي أعانيها في كل مره ألقي فيها خطاب. إنه كالتعذيب أو الموت البطئ .

الأخت الفاضلة :-

نعم سيدتي يجب أن تستشيري طبيب نفسي فأنت تعاني من حالة قلق نفسي تسمي الرهاب الاجتماعي    SOCIAL PHOBIA ويتميز الرهاب الاجتماعي بالقلق الشديد والإحساس بعدم الارتياح المرتبط بالخوف من الإحراج أو التحقير بواسطة الآخرين في مواقف تتطلب التصرف بطريقه اجتماعية. ومن الأمثلة على المواقف التي تثير الرهاب الاجتماعي الخطابة ومقابلة الناس والتعامل مع شخصيات السلطة والأكل في أماكن عامة أو استخدام الحمامات العمومية. ومعظم الناس الذين يحسون بالرهاب الاجتماعي يحاولون تجنب المواقف التي تثير هذا الخوف أو يتحملون هذه المواقف وهم يشعرون بالضغط العصبي الشديد. ويتم تشخيص الرهاب الاجتماعي إذا كان الخوف أو التجنب يتدخلان بشكل كبير في روتين الحياة الطبيعية المتوقعة للشخص أو إذا أصبح الرهاب يضايق المريض بشدة ، ويتم العلاج بواسطة العقاقير النفسية المضادة للقلق وذلك تحت أشراف الطبيب النفسي المتخصص كذلك يتم استعمال العلاج النفسي بنجاح لمعالجة أعراض القلق المرضي مثل العلاج السلوكي لتغيير ردود الفعل المرضية وذلك باستخدام وسائل الاسترخاء مثل التنفس من الحجاب الحاجز والتعرض المتدرج لما يخيف المرء ، كذلك يتم استخدام العلاج ألتدعيمي الادراكي ويساعد هذا النوع من العلاج المرضي على فهم أنماط تفكيرهم حتى يتصرفوا بشكل مختلف في المواقف التي تسبب أعراض القلق النفسي ، ولذلك ننصح بعرض حالتك على الطبيب النفسي حتى يستطيع وضع خطة علاج مناسبة لحالتك .


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية