الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

اعداد الأستاذة / فدوى على

إخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

الغيرة بين السيدات فى العمل أمر شائع جدا

السلام عليكم

إنني سيده سعوديه حصلت على عمل جديد منذ ستة أشهر والحمد لله ولكن صادف أن الجميع كان يحذر من احد الموظفات التي تعمل معنا حيث أن الجميع لم يسلم من شرها في اصطيادها فريستها التي ليس لديها دراية بتلك الشخصية فلم يسلم من شرها لا الكبير ولا الصغير لا الطيب ولا الشرير في بداية التعارف تعطي من أمامها أنها طيبه وأنها دائما مظلومة وتخبر أن علاقتها بفلانة كانت طيبه ولكن لا تعلم ما الذي غير تلك عليها فهي تعطي نظره لمن أمامها أنها مظلومة وبعد ذلك يكون الطعم ومن ثم تبدأ بالهجوم بأساليبها فهي تستمتع بالنيل من أعراض الآخرين وذلك بتدبير مؤامرات مع الذين تعرفهم من خارج نطاق العمل من الجنس الأخر تقوم بالتخريب للسجلات بدون دراية أي شخص تعمل أي شي يشبع هذه الغريزة لديها وهي الآن بدأت فيني أنا والله يستر من العواقب فأنا أخصائيه اجتماعيه وأريد أن أساعدها في فهم تلك الشخصية ومن تلك الشخصية حتى استطيع التدابير اللازمة معها وهي من النوع الذي يكذب دائما تعترف بشي في حياتها أمام الشخص الأخر لا تبالي بذلك كالمحادثات بالمسن أو المكالمات عن طريق الهاتف لا تبالي بقطع العلاقات مع من آذتهم كل يوم في ازدياد لذلك أرجو مساعدتي قبل وقوع الخطر لأنني أعيش مأساة في الخوف من اللعب بأغراضي أو العبث بمكتبي أو سجلاتي شاكره لكم .

الأخت الفاضلة:-

أدعو الله ألعلي القدير أن يحفظك ويبعد عنك كل سوء

أختي من الأفضل أن تبتعدي عن تلك الموظفة ولا تحاولين الاحتكاك بها فهي شخصية مرضية تهوي تحطيم المحيطين فاجعلي علاقتك بها لا تتجاوز السلام فقط ولا تخشين منها فان اجتمع الجن والإنس علي أن يضروك بشيء لن يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك ولكن تذكري أن من يتق الله يجعل له مخرجا

 فاتقي الله في كل أعمالك وأفعالك ولا تخشين مكر الماكرين وأيضا لا تحاولين تقمص دور المصلح الاجتماعي مع تلك الموظفة لأنها شخصية مرضية تحتاج العلاج لذلك من الأفضل أن تبتعدي عنها وتدعي لها أن يهديها الله ويصلح حالها انه علي كل شيء قدير .


 الصبر والتدريب

السلام عليكم

تحية طيبة لكل القائمين على هذا الموقع المتميز اسمحوا لي أن اطرح عليكم مشكلة تؤرقني

 ولدى عمرة 3 سنوات واحمد الله هو سليم معافى ولكن لا يتكلم سوى كلمات قليلة وبعض الجمل المكونة من كلمتين عرضت ولدى على اخصائى نفسي ودكتور مخ وأعصاب ودكتور انف وأذن وتخاطب والكل يؤكد انه بفضل الله لا يعانى من اى مشكلات وهو يسمع ويفهم كل المواقف ويعرف مسميات الأشياء كلها ولكن قلما ينطق. ارجوا التفضل بالإجابة .

الأم الفاضلة :-

من فضل الله تعالي أن جميع المتخصصين أكدوا خلو ابنك من أي اضطراب يعيقه عن الكلام لكني أنبهك سيدتي أن هناك الكثير من الأطفال الذين يعانون من تأخر الكلام ولا يحتاجون سوي للصبر والتدريب وبمرور الوقت يكتسبون كلماتهم وتزداد حصيلتهم اللغوية لذلك لا تقلقي واعلمي انك وعائلته الصغيرة من أهم مصادر اكتساب الطفل للغته فاحرصي دائما التحدث أمامه وتعريفه علي المفردات المحيطة به في مجتمعه .

كذلك يمكنك الآتى :-

·   عرضى إبنك لمواقف إجتماعية وشجعيه على المشاركة فيها ، كمواقف اللعب مع أطفال آخرين ، أو عندما تذهبوا لسوبر ماركت مثلا إسأليه ماذا تريد أن تشترى ودعيه هو الذى يلفظ بالكلمة ولا تنطقيها بدلا عنه ثم إعطيه ثمن الشىء الذى يريده وعلميه أن يذهب ويطلبه من البائع وهكذا .

·   تجنبى تماما أن تسأليه أسئلة إجابتها بنعم ولا ، أو أن تسأليه وتجيبى " قصدك كذا ..." وكررى سؤالك وإنتظرى بصبر وتشجيع إلى أن يجيبك .

·   إحكى له حدوته وإطلبى منه أن يعيدها عليك ، أو إحكى له حدوته وفى اليوم التالى إذهبى معه إلى فراشه وقولى له " هذا دورك ممكن تحكيلى حدوتة أو إنت تحكى واحدة وأنا هحكى واحدة بعدها "


 إفتقاد الثقة بالنفس

السلام عليكم

أنا فتاة ابلغ من العمر14, أعاني من ضعف الشخصية وعدم الثقة بالنفس , لا استطيع المشاركة والحديث بين مجموعة من الناس مع العلم أني أحب أن أشارك وأتعرف على أشخاص جدد لكن خوفي من أن يكتشفوا ضعفي عند تحدثي أو التوتر الذي يكسوني و يدفعني إلى الصمت وتجنب الحديث معهم , مع أني عندما أكون مع عائلتي أتصرف بطبيعية بدون توتر واضحك وأشارك بدون خوف , لكن عندما ألقى أشخاص جدد أحس بالخوف الشديد , وأحس أني عاجزة عن الحديث أو الرد , فأقول كلاما بدون تفكير, وعندما ينتقدني احد لا اعرف كيف أواجه نقده لي, وماذا علي أن افعل, مررت بكثير من الاحراجات بسبب هذه المشكلة, حاولت أن احل مشكلتي وان أضع لنفسي أفكارا ايجابية بدلا من السلبية, لكني تحسنت يوم او يومان , وبعد ذلك عدت إلى ما كنت عليه, أرجو أن تقولوا لي ما الذي أعاني منه بالضبط ؟ هل هو رهاب اجتماعي أم ماذا ؟ وكيف على أن أحله ؟ وشكرا لكم .

الأخت الفاضلة:-

أعتقد أن مشكلتك تتلخص في عدم الثقة بالنفس ، ولكن الثقة بالنفس مكتسبة وتتطور ولم تولد الثقة مع الإنسان حين ولد فهي ليست وراثة ، فهؤلاء الأشخاص الذين ترينهم مشحونون بالثقة ويسيطرون على قلقهم ، ولا يجدون صعوبات في التعامل والتأقلم في أي زمان أو مكان هم أناس اكتسبوا ثقتهم بأنفسهم ، أختي إن عدم الثقة بالنفس سلسلة مرتبطة ببعضها البعض تبدأ:

أولا: بانعدام الثقة بالنفس

ثانيا: الاعتقاد بأن الآخرين يرون ضعفك وسلبياتك، وهو ما يؤدي إلى ..

ثالثا: القلق بفعل هذا الإحساس والتفاعل معه، بأن يصدر عنك سلوك وتصرف سيئ أو ضعيف ، وفي العادة لا يمت إلى شخصيتك وأسلوبك وهذا يؤدي إلى ..

رابعا: الإحساس بالخجل من نفسك ، وهذا الإحساس يقودك مرة أخرى إلى نقطة البداية ، وهي انعدام الثقة بالنفس وهكذا تدمر حياتك بفعل هذا الإحساس السلبي اتجاه نفسك قدراتك ، لذلك أنصحك بضرورة تغيير نفسك بنفسك واعلمي (أن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم) ..

اندمجي مع الآخرين ولتبدئي بعائلتك الصغيرة ثم الأصدقاء المقربين إليك، شاركيهم الحوار، تحدثي عن رأيك بصراحة ودون خوف، ابحثي عن نقاط ضعفك واعملي علي تقويتها، اطلعي، اقرئي كل شيء وأي شيء فالقراءة تفيدك كثيرا، اقرئي في الكتب الثقافية والاجتماعية والدينية ، لا تبخسي بنفسك فأنت لديك مواطن قوة كثيرة ابحثي عنها واعملي علي إبرازها للآخرين ولنفسك ، وكل ذلك سيمنحك دفعة قوية وثقة بالنفس عن التعامل مع الآخرين .


العصبية الزائدة .. إضطراب يجب علاجه

السلام عليكم

أنا متضايقة من نفسي دائما اتخانق مع زوجي وأولادي يسمعون صوتي ويمكن حتى جيراني يسمعون صوتي أبدأ بصراخ والضرب على وجهي وجسمي وأقول كلام شديد على زوجي أوبخه وأتلفظ بكلام بذيء واتعب بعد ذلك وزوجي كان يتحمل عصبيتي اللي ما اعرف أوقفها ويفكر أني مو طبيعيه ومع الوقت صار يسبني ويضربني وعصبيتي زادت ومشاكلي خرجت من البيت أنا لما بعصب من شي بسيط ممكن اقلب المواجع واذكر كل شي سيئ سواه زوجي معي واندم على أني ضيعت عمري معه واطلب الطلاق وأصر عليه وابكي بحرقه وممكن اعور نفسي وأتمنى الموت لي ولعيالي واتعب وبعد الصراخ أحس بإنهاك شديد واندم على كل كلمه قلتها وارجع اعتذر لزوجي وابكي بساعات أنا أمام الناس مستقره نفسياً وسعيدة في حياتي أنا متزوجة من حوالي 18 سنه وبعاني من هذه المشكلة من زمن طويل أرجو المساعدة أنا أفكر دائما في الانفصال عن زوجي لأني أفكر انه هو سبب توتري وعصبيتي .

الزوجة الفاضلة:-

العصبية عادة سيئة تجعل من المرآة الجميلة شخصية دميمة ينفر منها الجميع وتجعل من الرجل شخص منبوذ يتحاشاه الجميع ويخافون الوجود معه في أي مكان اعلم سيدي أن الحياة لا تخلو من المشاكل فالإنسان بحكم تعامله مع الآخرين واحتكاكه بهم لا بد أن تواجهه بعض المشاكل في محيط الأسرة والعمل والصداقات والحياة بصفة عامة و الإنسان يعتبر حديثه مع الآخرين عن مشاكله هو صمام الأمان الذي ينفس به عن نفسه وهناك أشخاص لا يستطيعون التعبير عن مشاعرهم المضطربة إلا بالعصبية الشديدة والتي أصبح يعاني منها الكثيرون فأصبحت سمة من سمات هذا العصر ، وعندما تؤثر هذه العصبية علي حياة الفرد تسبب له الكثير من المشاكل وتصبح بمثابة عائق كبير وسد منيع بينه وبين الراحة النفسية هنا يجب محاربتها بشتى الطرق وعلاجها فورا ولكن يجب أن تعلمي أيتها الأخت أن التخلص من العصبية الشديدة عملية تحتاج وقتا وصبرا وتعاونا مع الطبيب المعالج لذلك عليك عزيزتي باللجوء لأقرب طبيب نفسي ليتم استخدام العلاج النفسي المناسب لك فمن العلاجات التي أثبتت نجاح كبير لمعالجة هذه العصبية جلسات الاسترخاء النفسي كذلك فان بعض أنواع المهدئات تفيد كثيرا في حالتك .


 مشاكل المراهقة

السلام عليكم

أنا فتاة فى السابعة عشر من عمري الناس يقولون انى جميلة فانا لا اشعر أن فى مقومات الجمال ولكن لا يبدو على أبدا قلة الثقة فان الجميع يشيدون لي كما انه معروف عنى انى قوية الثقة بنفسي. وعندما يعجب بي أحدا ويقول انه يحبني ويحاول فعل هذا لمدة ثلاث سنوات تقريبا لا أصدقه أولا أحاول تصديقه لا تفهمني أرجوك خطا فانا متدينة ومحترمة ويمكن يكون هذا سبب حبه لي فانا قلت له انى مش كدة وماليش فى الحوارات دي وقال انه على استعداد أن يأتي بعد تخرجنا لطلب يدي و قلت له يبقى ربنا يسهل فى وقتها وان  ليست هذه هي المشكلة أنا خائفة أن محاولاتي للتشكيك فى حبه تكون خوف منى أنا من الحب بالرغم أنى طالما انتظرته ولكن كلما اقترب ابتعدت أنا يمكن خوفي منه أنى خائفة أن أكون ضعيفة و أنا لا أحب أن أكون ضعيفة خاصة أن حبي لامي ، ولا تفهم أن امى قاسية بل هي طيبة وحنينه كثيرا وأنا لا أخبئ عليها شيء ولكن حينما تزعل منى وأنا لا اشعر أنى فعلت شيئا يؤذيها أو حتى أحيانا اشعر أنها هي التي فعلت ما يؤذيني أو يجرحني اذهب أنا لمصالحتها والاعتذار والبكاء بيني وبين نفسي حينما لا ترضى مصالحتي فأحس بالذل والمهانة لانى لا اشعر انى مذنبة ولا أستريح إلا عندما ترضى عنى. فانا لي الكثير من الأصدقاء ولكن علاقتي طبيعية جدا معهم فهذه هي مشكلتي أنا متأكدة أنكم ستفهمونني جيدا وألاقى حلى عندكم كما متأكدة أيضا من سلامتي وسريتي الكاملة معكم وآسفة لتطويلي ولكني أردت أن ابنيها كما يجب وشكرا كثيرا لكم .

الأخت الفاضلة:-

سوف ابدأ معك من نهاية رسالتك وليس بدايتها فلتعلمي عزيزتي أن استرضائك لوالدتك وعدم قدرتك علي تحمل غضبها ومحاولاتك المستمرة لمصالحتها أمر لا يهدر كرامتك أو يمسها علي الإطلاق بل هو واجب عليك فرضه الله ورسوله والقيام بهذا الواجب أمر يجعل حياتك أكثر سعادة وبهجة لان فيه طاعة لله ورسوله فلن تجني من تلك الطاعة سوي الخير والبركة في حياتك وفي رزقك

 أما بالنسبة للنقطة الثانية يفرض عليك تدينك والتزامك أن لا تهتمي بشيء سوي دراستك ومستقبلك وان تتركي أمر هذا الشاب تماما ولا تستجيبي لإلحاحه ولا تدخلي معه في أي علاقة عاطفية واعلمي انه إذا كان جاد في طلبه سوف لا يتردد في الارتباط بك وتطويع كل ظروفه وإمكانياته لإتمام هذا الارتباط .


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية