الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

اعداد الأستاذة / فدوى على

إخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

القلق والوساوس

السلام عليكم

أنا عندي 21 عام ومخطوبه منذ حوالي عامين أو أكثر بدأت لدى أعراض غريبة كان أولها مشاكل حول العقيدة والشك في الذات الإلهية ونعتها بألفاظ غير لائقة والعياذ بالله ثم بدء الأمر يتطور شئ فشئ فانا شديدة القلق من كل شئ وعلى اى شئ ولكن أكثر شيئين اخشاهما هو أن يكون الله غير راض عنى أو تحدث مشاكل تمنعني من زواجي يصاحبني كثيرا التفكير في أشياء غير منطقيه مثل أن احد ممن أحبهم سوف يموت قريبا أو أن خطيبي سوف يتركني وعادة ما تصاحبني ذكريات مؤلمه تسيطر على تفكيري ولا اعرف كيف أتخلص منها أعانى دائما من كوابيس حيث أرى دائما من أحبهم في صورة بشعة أو يتصرفون تصرفات غير لائقة وكذلك أرى نفسي افعل بعض الامور لم افعلها قط مثل اننى أخون خطيبي أو أقع في حيرة بينه وبين أخر واستيقظ من نومي خائفة مما شاهدته وأظل يومي كله أعانى من التفكير في ما رايته في منامي هل هو كابوس أو رؤية وأظل أعانى وأعانى من خوفي أن يتحقق ما أراه في منامي وبدء الجميع يضحكون منى ويسخرون وأنا يوما بعد يوم ازداد قلق من كل شئ ومن اى شئ فقط اشعر بالراحة عندما أصلى ولكن الراحة لن تدوم أعانى دائما من الم في فم المعدة السرحان والتفكير طويلا وبدأت في الأيام القليلة الماضية بنسيان الامور والأشياء بسرعة أرجوكم افيدونى .

الأخت الفاضلة:-

يتضح من وصفك للأعراض التي تنتابك انك تعاني من مرض الوسواس القهري ويتضمن هذا المرض وساوس فكرية وأعراض قهرية وقد يعاني المريض في بعض الأحيان من احد العرضين دون الأخر وهذا ما حدث لك بالفعل لأنك تعاني من وساوس دون أفعال قهرية والوسواس القهري هو نوع من التفكير -غير المعقول وغير المفيد- الذي يلازم المريض دائما ويحتل جزءا من الوعي والشعور مع اقتناع المريض بسخافة هذا التفكير مثل تكرار ترديد جمل نابية أو كلمات كفر فى ذهن المريض ، وقد تحدث درجة خفيفة من هذه الأفكار عند كل إنسان فترة من فترات حياته ، كما أنها تحدث نتيجة القلق من شىء أو على شىء لأن القلق فى الأساس فكرة سيئة ، ولكن الوسواس القهري يتدخل ويؤثر فى حياة الفرد وأعماله الاعتيادية وقد يعيقه تماما عن العمل . ويحاول الأشخاص المصابون بمرض الوسواس القهري في العادة عليهم أن يخففوا من الوساوس التي تسبب لهم القلق عن طريق القيام بأعمال قهرية يحسون بان عليهم القيام بها وتسبب أعراض الوسواس القهري القلق والتوتر وتستغرق وقتا طويلا وتحول بشكل كبير بين قيام المرء بعمله وتؤثر في حياته الاجتماعية أو في علاقاته بالآخرين لذلك أنصحك بضرورة الذهاب لأقرب طبيب نفسي حيث تعتبر الوسيلتين الأكثر فعالية في علاج حالات الوسواس القهري هي العلاج بالأدوية والعلاج السلوكي. وعادة ما يكون العلاج في أعلى درجات فعاليته إذا تم الجمع بين العلاجين.


 أيا كانت أفعالها

السلام عليكم

أنا يتيم الأم وأنا اللي اعتبرت كده لأن أمي عايشه بس عمري ما حسيت إنها موجودة ولا حسيت بحضنها الدافئ اللي بسمع عنه من ناس كتير بل أني أعاملها معاملة لا تليق بي كمسلم قد وصاني الإسلام بالأم وحسن معاملتها وده متعلق بمشاهد محفورة بذاكرتي منذ الصغر لدرجة أن حالتي النفسية ساءت ودخلت في دوامة المرض النفسي ثلاث سنوات في هذه الفترة بدأت أحسن معاملتها لعجزي عن فعل شيء أخر أتخيل أنها كانت تقيم علاقات في غياب أبي وبعد فترة من العلاج النفسي رجعت حالتي كما كانت بل أني حاولت قتلها أكثر من مرة فأوقفت العلاج واتجهت إلي الله فبدأت أصلي وألتزم .خفت حدة مشاعر الكره ولكنها لم تنتهي ولم يسألني الطبيب النفسي المعالج لي عن أسباب مرضي الذي شخصه بل أعطاني علاجا مباشرة حتى أني أذكر حين دخلت غرفة الكشف أول مرة أن نظر في عيني واخبرني هذه الجملة "انت مخك تعبان " لم يسألني عن الأسباب وعاملني علي أني مريض منذ ولادتي. وأنا الآن غير قادر علي الانتهاء من دراستي الجامعية وأبكي كثيرا عندما أجلس مع نفسي أريد أن أكون إنسانا ملتزما واللامبالاة تزيد عندي كل يوم عن سابقه أخترق كل الحواجز.هل لي من حل فيما أنا فيه بعيدا عن العلاج النفسي أما أن الحل في العلاج النفسي .أفيدوني أفادكم الله.

الأخ الفاضل:-

لم تذكر تفصيليا سبب هذا النفور من والدتك ولم تتحدث عن تلك المشاهد المحفورة داخلك منذ الطفولة والتي جعلت مشاعرك تجاه والدتك تتسم بهذه الحدة وأنا معك انك بالفعل تحتاج إلي طبيب نفسي لتتحدث معه وتخرج ما بداخلك دون خوف والاهم هو انه من سيساعدك علي التخلص من تلك الأفكار السلبية العالقة داخل رأسك عبر تلك السنوات كما انه سوف يساعدك علي كيفية التعامل مع والدتك بشكل ايجابي يرضيك ولا يغضب الله عز وجل الذي أمرنا بطاعة الوالدين وحسن معاملتهما بغض النظر عما يصدر منهما من تصرفات فهو القائل قول الحق (ولا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل ربي ارحمهما كما ربياني صغيرا )

لذلك ولعدم ارتياحك مع هذا الطبيب لا حرج من استشارة طبيب أخر تطمئن له وتشعر بالارتياح معه.


 الخوف وقود القلق

السلام عليكم

منذ أسبوع شعرت اننى قد اقتربت من الموت وبدأت افقد الشهية وتزداد ضربات قلبي وارق في النوم وعدم رغبة للخروج أو الاختلاط بالناس وخوف دائم حتى بخاف اقعد مع نفسي وأتذكر الموت والأموات كثيرا مع العلم اننى كنت غير منتظم في الصلاة فبدئت منذ هذا الوقت في الانتظام في الصلاة وقراءه بعض آيات القرآن كل يوم وقبل النوم بس حياتي مش عارف اعمل فيها حاجه وعندي امتحانات كمان أسبوع ومش عارف أذاكر بالرغم من انى كنت قوى في المذاكرة أرجو الرد امتحاناتي قربت ومش عارف اعمل إيه وشكرا جزيلا لسيادتكم.

الأخ الفاضل:-

من وصفك للأعراض التي تنتابك يتضح انك تعاني من مرض القلق النفسي ويعتبر مرض القلق من أكثر الأمراض النفسية شيوعاً ، ولحسن الحظ ، فإن هذا المرض يستجيب بشكل جيد للعلاج ، والقلق النفسي هو شعور عام غامض غير سار بالتوجس والخوف والتحفز والتوتر مصحوب عادة ببعض الأحاسيس الجسمية خاصة زيادة نشاط الجهاز العصبي اللاإرادي يأتي في نوبات تتكرر في نفس الشخص . وأعراض القلق المرضي تختلف اختلافاً كبيراً عن أحاسيس القلق الطبيعية المرتبطة بموقف معين . وتشمل أعراض مرض القلق الأحاسيس النفسية المسيطرة التي لا يمكن التخلص منها مثل نوبات الرعب والخوف والتوجس والأفكار الو سواسية التي لا يمكن التحكم فيها والذكريات المؤلمة التي تفرض نفسها علي الإنسان والكوابيس ، كذلك تشمل الأعراض الطبية الجسمانية مثل زيادة ضربات القلب والإحساس بالتنميل والشد العضلي.  وهذه المشاعر يكون لها تأثيرات مدمرة حيث تدمر العلاقات الاجتماعية مع الأصدقاء وأفراد العائلة والزملاء في العمل فتقلل من إنتاجية العامل في عمله وتجعل تجربة الحياة اليومية غير مريحة بالنسبة للمريض منذ البداية. ولذلك فإن مرضي القلق يترددون على الكثير من أطباء القلب والصدر قبل أن يذهبوا إلي الطبيب النفسي ويتم العلاج بواسطة العقاقير النفسية المضادة للقلق وذلك تحت أشراف الطبيب النفسي المتخصص كذلك يتم استعمال العلاج النفسي بنجاح لمعالجة أعراض القلق ولذلك ننصح باستشارة الطبيب النفسي حتى يستطيع وضع خطة علاج مناسبة لحالتك .


 المتابعة مع الطبيب المعالج

السلام عليكم

أنا طالب بكلية الطب البشرى وقد وفقت لإنهاء الدراسة وأنا الآن على مشارف مرحلة الامتياز أصبت بمرض الاكتئاب والوسواس القهري منذ سنتين وأنا لا اعلم انى مريض وقد ذهبت لأحد المتخصصين وأخذت العلاج psychodal\fluten\neurobus و الحمد لله منذ شهرين وأنا آخذ العلاج وتحسنت بشكل ملحوظ ولكن أشكو من ثقل برأسي وأنى لست بقوتي العادية أحس بضعف أحيانا فأضطر إلى النوم مع العلم انى أنام كثير وأكل كثير وزدت في الوزن بشكل ملحوظ كما استشير حضرتكم عن مدة العلاج وعن الجرعة هل ستزيد ام تنقص.

الأخ الفاضل :-

من فضل الله عليك انك استجبت للعلاج وتحسنت سريع ومع الوقت سوف يمن عليك بالشفاء بإذن الله تعالي . اعلم سيدي أن تلك الأعراض التي تشعر بها هي أعراض جانبية طبيعية للأدوية التي تتناولها وهي تحتاج فقط إلي تعديل في الجرعات فقط وهذا أمر طبيعي للغاية وكل ما عليك هو إخبار الطبيب بتلك الأعراض حتى يقوم بتعديل تلك الجرعات بما يتناسب مع استجابة حالتك للشفاء وتحسنها وحتى لا تهدر وقتك أو تعرض حالتك للتدهور لا تطلب أي تدخل في جرعات العلاج سوي من طبيبك المعالج لأنه ادري الناس بحالتك وبالجرعات العلاجية التي تناسبك  .


 المعلومات تكتسب من التليفزيون بشكل خاص

 والبيئة المحيطة بشكل عام

السلام عليكم

إبنتى عندها سبع سنوات هى طبيعية ومستواها معقول فى الدراسة بصرف النظر عن عدم التركيز فى المذاكرة والتشتت ولكن بصورة ليست كبيرة أنا دائما اتيح لها فرصة التكلم بصراحة ولا أعلم إن كان ذلك صحيح أم لا فهي بدأت تفكر فى أشياء أكبر من سنها وتتخيل أشياء أيضا غريبة وهواجس ودائما أنصحها بقراءة القرآن والاستعاذة لكنها تقول " هى الأفكار اللي بتجيلى غصب عنى يا ماما " 1 - هل الأفكار دى طبيعية فى هذا السن الصغير؟ 2 - هل أخطأت عندما فتحت باب الحوار بصراحة عن كل ما يدور بينها وبين أصدقائها أو ما يدور فى ذهنها ؟3 - هل يجب منعها من مشاهدة الأفلام والمسلسلات حتى لا تركز فى المشاهد الغير لائقة التى يعتبرها البعض عادية ؟أنا فى حيرة كبيرة وأريد أن تنشأ ابنتى طبيعية هى كمان بتتعلق بكل طفل ذكر يلعب معها وبتقولى أنا لما أكبر هتجوز فلان .

الأم الفاضلة:-

أن الاستماع إلي الأبناء والحديث معهم هو بداية لتكوين شخصية تجيد الاستماع وذلك يعطي الأبناء فرصة التزود بالثقافة والمعلومات واستشارة الآخرين - كما أن الاستماع للأبناء سوف يساعدهم على سرعة التعلم والقدرة على التفكير وتعلم الاحترام المتبادل وهي عناصر هامة في بناء ثقتهم في أنفسهم وفي أبائهم ولكن يجب أن تتذكري عزيزتي ان أطفالنا يقلدوننا في كل سلوكياتنا وأقوالنا وأفعالنا فان وجد خلل فيهم فإننا دائما ما نرجعه للأسرة وتذكري سيدتي أن الأطفال يميزون بذكائهم بين أفعال آبائهم وما يصدرونه من أقوال، مثل أن تقول لطفلك يجب أن تصلي وأنت لا تصلي بجب ألا تشاهد تلك الأفلام أو الأغنيات وأنت تفعل ذلك لأن ذلك يعلمهم عدم الأمانة وعدم الصدق- وان حاولت منعهم ينظرون في خلسة إلي ما تنظر إليه أن الاستماع الجيد للأبناء هو علامة اهتمام وهو بداية هامة للتواصل وبقبول الأبناء ما يلقي عليهم من أوامر، ولذلك علينا حسن الاستماع الجيد لهم .

ومن أفضل الطرق للرد على الأبناء ..

ده موضوع مهم – "أنا عارف أن ده بيبقى ساعات صعب" هي أفضل رد بدلا من" لابد لك أن تفعل كذا " لو كنت أنا لكنت فعلت كذا " - أن الرد لا يجب أن يتحول إلى درس أو رد مكرر بصفة أوتوماتيكية - إن سأل طفلك سؤالا أو قال لك شيئا لا تريد سماعه لا تتجاهله وأعطه احترامه - لا تعط نصيحة بعد كل حديث لطفلك - أستمع جيدا أولا لما يقوله الطفل قبل أن تتحدث معه وتعرف على مشاعره فقط لا تحتاج سوى للاستماع - تأكد أنك فهمت ما بعيني طفلك وتحدث معه لتؤكد له تفهمك لحديثه ، وللتأكد من قصده ، أن ذلك كله سوف يوطد العلاقة والمحبة بينك وبين طفلك.

وتذكري أن قبول الأبناء لآبائهم وعدم وجود أي انحرافات في نموذج الآباء يؤدي إلي تأثرهم بشخصية الآباء وثبات معتقداتهم وقدرتهم على اختيار الأصدقاء ، كما يجب أن تتحدث الأسرة دائما عن الأخلاق والقيم والأمانة والاعتماد على النفس وتحمل المسئولية وغيرها من الخصال الحميدة .


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية