الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلة  النفس المطمئنة

 

 
 

اعداد الدكتور / محمد عبد الفتاح

أخصائي نفسي

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

الشخصية القلقة

السلام عليكم

انا عندي خوف من الامتحانات ولاادري با الضبط ايش خايفه منه اذا موعد الامتحان قرب الليل ماانام ليله الامتحان ، احس ان عندي عدم توازن كاني اسبح في ميه نبضات قلبي تزداد وهذا الخوف سبب لي فشل - دا الحين مقبله على زواج خوف الامتحان ياتيني ، اجلس افكر بيصير لي كذا وبيصير لي كذا ماعاد اركز مع احد يكلموني الناس وانا في عالم ثاني  وتجيني قشعريره في جسمي، وراسي يوجعني من التفكير ارجو الرد باقرب وقت لان النت سوف ينقطع ، وشكرا لكم .

رد المستشار

الأخت السائلة أنت لديك حالة قلق مستمرة معك في مواقف عديدة ، فكما ذكرتي قبل الامتحانات ، و الآن قبل الزواج ، يا أختي هناك قلق طبيعي وهو القلق من أمور تستدعي القلق وبشكل يتناسب مع الموقف المثير لهذا القلق ، و قلق مرضى وهو النوع الآخر من القلق و هي حالة مستمرة من القلق في معظم الموضوعات التي تحيط بنا ، و القلق لديه تأثير سلبي على التركيز والانتباه فهو مشتت لكل منهما .

وأرجو أن تعبري عما بداخلك خاصةً في الأشياء التي لا ترضيك، فعليك بالتعبير أولاً بأول، وهذا إن شاء الله يؤدي إلى تقليل الغضب والتوتر والانفعالات الزائدة.

ولقد أثبتت التجارب العلمية والأبحاث أن الأشخاص الذين يخرجون ما بداخل أنفسهم يقللون جداً من فرص احتقان النفس وتوترها فأرجو أن تمرني نفسك دائماً على الإفصاح وإخراج ما بداخلها .

الشيء الثاني هو دائماً حين يكون الإنسان في لحظات صفاء عليه أن يحاسب نفسه قليلاً، ويتذكر أن التسرع والانفعال والعصبية ليس أمراً محموداً، فمجرد التأمل الإيجابي في مثل هذه الانفعالات غير المرغوب فيها يجعل الإنسان يتجنبها .

كما أرشدك إلى الاستعانة بتدريبات الاسترخاء فهي لها نتائج فعاله في حالات القلق ، و ذلك على النحو الآتي:

أولاً: استرخاء التنفس العميق :-

أبدئي بالاستلقاء على شيء مستوي ثم أغمضي عينيك و خذي نفس عميق ببطئ ثم أخرجي هذا النفس ببطء أكثر ثم كرري ذلك وذلك لمدة 3 دقائق .

خذي نفس عميق ثم احتفظي بهذا النفس لمدة 3 ثواني ثم أخرجيه ببطئ ، خذي نفس عميق ثم احتفظي بهذا النفس لمدة 4 ثواني ثم أخرجيه ببطئ ، خذي نفس عميق ثم احتفظي بهذا النفس لمدة 5 ثواني ثم أخرجيه ببطء ، خذي نفس عميق ثم احتفظي بهذا النفس لمدة 6 ثواني ثم أخرجيه ببطء ، خذي نفس عميق ثم احتفظي بهذا النفس لمدة 7 ثواني ثم أخرجيه ببطء ، خذي نفس عميق ثم احتفظي بهذا النفس لمدة 8 ثواني ثم أخرجيه ببطء ، خذي نفس عميق ثم احتفظي بهذا النفس لمدة 9 ثواني ثم أخرجيه ببطء ، خذي نفس عميق ثم احتفظي بهذا النفس لمدة 10 ثواني ثم أخرجيه ببطء .

ثانياً : الاسترخاء العضلي :

أبدئي بالاستلقاء على شيء مستوي ثم أغمضي عينيك ثم شدي قدم الرجل اليمني إلى أن تشعري بشد فيه ثم أرخي قدمك، شدي قدم الرجل اليسرى إلى أن تشعري بشد فيه ثم أرخي قدمك ، ثم شدي جميع عضلات رجلك اليمنى إلى أن تشعري بشد فيها ثم أرخيها ، ثم شدي جميع عضلات رجلك اليسرى إلى أن تشعري بشد فيها ثم أرخيها ، شدي عضلات الأرداف إلى أن تشعري بشد فيها ثم أرخيها ، ثم شدي عضلات البطن إلى أن تشعري بشد فيها ثم أرخيها ، ثم شدي عضلات الكتف و الصدر إلى أن تشعري بشد فيها ثم أرخيها ، ثم شدي الرقبة إلى أن تشعري بشد فيها ثم أرخيها ، ثم  شدي عضلات الوجه إلى أن تشعري بشد فيها ثم أرخيها.


 الخوف المرضى

السلام عليكم

اريد تشخيص مرضي واريد العلاج انا تاتيني حالات خوف وتبرد رجولي معها وتاتيني هذه الحاله اذا ركبت السياره واذا خرجت من البيت واذا انا زرت احد لاني افكر فيها خوفا من ان تاتيني وتاتيني واذا حصل لي موقف احس ان الدنيا حلم واذا اشتغلت كثيرا اتعب نفسيا وتاتيني بعض الاحيان افكر من الامراض ودائما احس اني متعبه نفسيا وجزاكم الله خيرا .

رد المستشار

الأخت السائلة أنت تعانين من المخاوف المرضية والمخاوف من الاضطرابات النفسية التي قد تؤدي إلى سوء توافقك مع نفسك ومع مجتمعك ، ويجب أن تتوجه إلى طبيب نفسي أو أخصائي لمساعدتك على الشفاء بإذن الله و من الأساليب العلاجية التي أرشدك إليها هي التطمين التدريجي والتطمين التدريجي هو التعرض المتكرر بصورة تدريجية للأشياء أو الموضوعات التي تسبب للفرد المخاوف ، أي بمواجهة تلك الأشياء أو الموضوعات (وعدم تجنبها) تدريجياً إلى أن يتم تحييد المشاعر والانفعالات التي تسببها ، وحتى يتم الوصول إلى درجة تفقد فيها تلك الموضوعات خاصيتها المهددة ، وتتحول إلى موضوعات محايدة لا تثير عند الفرد أي قلق أو مخاوف .

ويستخدم أسلوب التطمين التدريجي بمفرده أو مع أساليب أخرى مثل الاسترخاء أو التدعيم واستخدامه مع الأساليب الأخرى مثل أسلوب التدعيم أو أسلوب تأكيد الذات يفيد كثيراً كما يمكن الاستفادة من ذلك الأسلوب في علاج حالات الاكتئاب النفسي والوساوس وغيرها .

وإتباع ذلك الأسلوب يتم فيه حصر وتحديد المواقف التي يشعر فيها الفرد بالقلق أو بالخوف والاستعانة بأسلوب فهم وملاحظة الذات ومن خلال طرق التقييم المتعددة، وعلى الإنسان أن يدرك أن مواجهة النفس بصراحة ووعى تنير له الطريق ، وتمكنه من وضع يده على نقاط الضعف وأن يعترف بها بدون مكابرة أو عناد ، والخطوة الثانية هي ترتيب المواقف المسببة للقلق أو للمخاوف ترتيبا هرمياً بحيث يقوم الفرد بتدوين مسببات القلق على شكل قائمة  يدون خلالها المواقف التي تثير مخاوفه والأحداث التي تزعجه وتجعله يشعر بالتوتر أو اليأس أو الضيق .

وفى نفس الوقت يجب أن يدرب ذلك الفرد نفسه على الاسترخاء , ثم يتخيل المواقف المختلفة التي تسبب له التوتر والاضطراب ، أو أن يتذكرها كما مر بها، ثم يقوم بعد ذلك بإعادة ترتيب هذه المثيرات على شكل هرمي بحيث تكون أضعف هذه المثيرات وأقلها إحداثاً للقلق أو المخاوف عند قاعدة ذلك الهرم ، وأن تكون أكثرها وأشدها تأثيراً وإزعاجا عند القمة ، ثم يبدأ بعدها في صعود ذلك الهرم بالتدريج وهو في حالة استرخاء سواء وهو يواجه تلك المثيرات مواجهة حقيقة حية متدرجه أو بالتخيل , وأن يبدأ – كما ذكرنا- من المثير الأضعف إلى الأكثر شدة وهكذا على أن يتم ذلك خلال جلسات عديدة - ثلاث جلسات أسبوعية على الأقل وألا ينتقل من درجة إلى أخرى إلا بعد الإحساس بزوال أو انخفاض القلق أو المخاوف.


 مشاعر الإكتئاب

السلام عليكم

عندي حالة من الإكتئاب كبيرة جدا مررت بعدة مشاكل في السنتين الاخيرة مشاكل كتير محاكم طلاق مرض امي بالسرطان رفدي من العمل بسبب غيرة زميلة بالرغم من نجاحي فىشغلي كان كل حياتي بس كله كوم ووفاة امي دا كوم تاني بالرغم من مرور 6 شهور لكني مش قادرة انسى بالذات  اخر شهرين من وفاتها اللي عاشت فيهم في المستشفى بتتعذب بمعنى عذاب امي كانت ست طيبة جدا كفاية انها اللي ربتنا أحنا ال5 في غياب الوالد وواحد فينا عنده شلل أطفال ، مش قادرة انساها وصعبان علي العذاب اللي شافته مشكلتي الاولى اني بحلم بيها كل يوم وبشوفها حزينة وشكلها مش حلو انا بقرأ قرآن ليها وبدعيلها انا نفسي اشوفها مبسوطة علشان ارتاح مشكلتي التانية الإكتئاب وحبي للوحدة بالذات بعد تركي للعمل فجأة بعد الوفاة بشهور قليلة انا مبخرجش من غرفتي وعندي حالة فقدان طاقة انا مبقدرش اقوم من السرير الا للضرورة انا بدات أخد قرص سبرام كل يوم من حوالى 3 اسابيع بصراحة من غير استشارة طبية لاكتر من سبب كمان باخد داوء علشان سد الشهية ميريديا علشان وزني بدا يزيد وتقدروا تقولو ان مليش حد قريب مني اشكيليه اللي قلته دا.

رد المستشار

الأخت السائلة إن وفاة والدتك سبب لكي حالة من الحزن والكآبة و اقدر أختي الفاضلة ما تعانين منه ، ولكن أفكارك السلبية تجاه هذا الموضوع أي وفاة والدتك سببت لك الكثير من المشكلات و سوف تزيد هذه المشكلات إذا لم تغيري أفكارك تجاه ذلك الموضوع ، أعلمي أن المرض يغفر الذنوب ويرفع درجات المريض عند الله ، لذا فلا تنظري لأمك رحمها الله أنها لا تستحق هذا المرض و لكن أنظري بأن الله رحمها وغفر لها بإذنه بآلامها في مرضها ، أما كونك أنك لا ترى أمك سعيدة في المنام  نظراً لأنك دائماً تسترجعي في يقظتك الحالة التي كانت أمك تتألم فيها لذا فقد برمجتي عقلك الباطن على رؤية الأم و هي غير سعيدة لذا تريها في المنام كذلك ، بل لو أنك نظرتي و فكرتي و كررتي التفكير بأنها عند رب كريم و هي بإذن الله سعيده عنده فسوف تريها سعيدة في منامك.

كما يجب عليك أن لا تأخذي علاج للإكتئاب إلا بعد إستشارة الطبيب النفسي ، فهو الذي يستطيع أن يقيم حالتك و يصف لك الدواء و الجرعة المناسبة لك.

كما يجب عليك أن تخرجي من حالة الاكتئاب التي أصابتك وفيما يلي ذكر بعض الأنشطة البسيطة التي سوف تغير مزاجك إذا التزمت ببعضها وأعطيتها الأهمية المناسبة .. وهذه الأنشطة يعرفها الجميع ولكن هناك سر كبير سأفشيه لك وهو أن المشكلة لدى أغلب الناس ليس في معرفة هذه الأنشطة ولكن في عدم تركيزهم على أهميتها لبساطتها .. لأن أغلب الناس يعتقدون أن الأشياء البسيطة لا تجلب أشياء كبيرة فيهملوها ولا يضعوها في برنامجهم وينساقون في تيار روتين حياتهم اليومي القاتل والممل .. و هذه بعض الأنشطة البسيطة التي ستعدل من حالتك الوجدانية وتنقل إليك بعض السعادة ولكي تستفيد منها عليك أن تفعل ما يلي:

- أن تعطيها الأهمية المناسبة وتأخذيها مأخذ الجد .

- أن تختارى مجموعة منها تتناسب معك ومع ظروفك .

- أن تضعها في برنامجك اليومي أو الأسبوعي بمرونة دون تشدد مع بعض الالتزام .
وهذه الأنشطة هي :

نشاطات معارضة للاكتئاب :

اجتمعي مع أشخاص سعداء ، إضحكي بعمق ، شاهدي منظراً جميلاً وركزي عليه ، قولي شيئاً جميلاً أو ساراً للمقربين منك ، ارتدي غياراً أو ملابس نظيفة ، استمعي للقرآن ، تحدثي عن شيء سار أو مرح ، شاهدي شيئاً تحبه خارج المنزل ، قومي بإعداد شيءً تحبيه ، تناولي طعاماً أو شراباً بالخارج ،اجتمع مع أشخاص متحمسين ، اقضي بعض الوقت في مشاهدة الطبيعة ، تحدثي بإعجاب عن بعض منجزاتك ، اشعري بوجود الله ورعايته في حياتك ، تناولي طعاماً أو شراباً تحبيه، ابتسمي للآخرين ، اشتري شيئاً تحبه ، اقتطعي وقتاً للفراغ ، شاهدي الشمس أو اجلس في مكان مشمس ، نامي بعمق ، كوني صورة ذهنية لشخص أو مكان جميل أعجبك ، قولي شيئاً مسلياً أو استمعي إليه ، اروي أطروفة أو نكتة ، استرخي بعض الوقت , تنفسي هواء طبيعيا ونقياً ، استمعي لأغنية تحبيها ، تخيلي موقفاً مع شخص تحبيه تخيلي شيئاً جديداً سيحدث في المستقبل ، اشعري بأهمية وجودك للآخرين ، كافئي نفسك على إنجاز بعض النشاطات السابقة يومياً .

إنجازات ونشاطات شخصية :

إقرئي شيئاً جديداً ، خططي لرحلة أو إجازة ، تعلمي شيئاً جديداً ، إبحثي عن كتاب جديد ، أكتبي خطابات مؤجلة ، عبري عن فكرة أو رأي بوضوح ، أكتبي رأيك في مقال قرأته في الجريدة ، أكتبي عن شيء يعجبك في شخصية تقدرها ، أكتبي أو اتصلي لتسألي عن شيء تريد اقتناءه ، قومي بتنظيم شيء مؤجل في مكان عملك ، تعلمي بعض الخطوات لاكتساب مهارة معينة ، تعرفي على مصادر الإعجاب فيك وسجليها ، إقرأي سورة في القرآن ، اقضي وقتاً في عمل شيء بكفاءة ، إبعثي برأيك إلى صحيفة أو مجلة قومي بتنظيم شيء مؤجل في منزلك ، أنجزي ولو شيء من واجباتك .

تفاعلات اجتماعية :

إبحثي عن أو إتصلي بصديق قديم ، اجتمعي مع مجموعة من الأصدقاء ، عبري عن شيء إيجابي فيك ، اجتمعى مع من تحبي ، عبير عن تأييدك العلني لرأي جيد أطلبي من صديق أو زميل أن يساعدك في معالجة أمر يهمك ، قومي بمداعبة طفل أو حيوان ، قومي بتنظيم لقاء (أو حفل ) مع أصدقاء ، لاحظي الآخرين ، أدخلي في مناقشة صريحة ، عبري عن حبك أو إعجابك بشخص آخر ، اجتمعي مع أشخاص متحمسين ، قومي بزيارة سريعة لأحد الوالدين أو المقربين ، قومي بعمل تطوعي لخدمة آخرين ، سجلي أشياء إيجابية فعلتيها اليوم ( أو الأسبوع الماضي أو الشهر أو العام الماضي) ، أصغي بانتباه وتفهم لشخص لم تكن تحبه ، سجلي أشياء إيجابية تود عملها اليوم (أو هذا الأسبوع أو الشهر أو العام ) أنصتي للقرآن الكريم بتركيز ، عبري عن عرفانك بالجميل ، أخلقي مناقشة حية ، تعرفي على شخصية جديدة ، إمنحي بعض الوقت لمساعدة محتاج .


 صعوبة التواصل مع الآخرين

السلام عليكم

المشكلة اللي عندي هي انني اجد صعوبة في جعل من حولى يفهمنى بطريقتى ، مما يجعلني اوصل لدرجة الاكتئاب والجا دائما للانفراد بنفسي وافكر في اشياء كثير ليس لها معني ، لذا افكر بطريقة بها تعقيد، وفيها نوعا من العند .باختصار اريد ان يفهمني من حولي كما انا لاني لااريد التغير .. اريد حلا كي اقدر للتواصل فى حياتي بطريقه سليمه.

رد المستشار

الأخت السائلة إذا أردتي أن تغيرى حالك فيجب أن تغيري أفكارك ومعنى أنك تقولي أنك لا تريدين التغير فإن ذلك يعني أنه يوجد مكاسب نفسية تأتي لك من هذه الحالة بالرغم من أنها حالة غير طبيعية ، بداية يجب عليكي أن تشعري بأن لديك مشكلة ، و يجب عليك أن تعتقدي بأنك أنت المسئولة عن حلها وتغيرى حالك و قد قال الله تعالى "لا يغير الله ما بقوم حتي يغيروا ما بأنفسهم" لذا فعليك أن تعلمي كيف تتواصلي مع الآخرين وتتعلمي مهارات التواصل اللفظية وغير اللفظية والتي تساعدك على تحقيق التواصل الفعال مع الآخرين ، واعلمي أختي السائلة أننا لكي نتواصل مع الآخرين يجب أن نفقد جزء من ذاتنا لكي نتلاقى مع الآخر ، فالأخر الذي أتفاعل معه يمكن أن يشبهني في أشياء و يختلف عني في أشياء آخرى أما أن يكون مثلي في كل شيء فذلك لا يوجد في العلاقات الانسانية ، لذا عليكي أن تكوني مرنه و ليس معنى ذلك أن تتنازلي عن جزء من شخصيتك عندما تتفاعلين مع الآخرين لا يعني أنه إنتقاص من ذاتك بل هذا هو السواء في العلاقات الاجتماعية.


 الخجل الشديد

السلام عليكم

انا مشكلتي ان اعاني من الخجل من الناس لان الناس يقلون اني مشابه للبنت ومنذ ذلك الوقت اصبحت لا اخرج الى الشارع ارجوك دكتور ساعدني .

رد المستشار

الأخ الكريم أنت تعانين من الخجل الشديد و يمكن وصفه بنوع من أنواع القلق الاجتماعي الذي يؤدي إلى حدوث مشاعر متنوعة تتراوح بين القلق والتوتر البسيط إلى مشاعر رعب وهلع واضحة تصنف في علم النفس تحت إطار أمراض القلق والتوتر، خصوصا وأن النهاية الطبيعية للخجل الشديد هي الشعور بالوحدة والانعزال عن المجتمع ، وهذا معناه بأن المصاب بالخجل الشديد سوف تتطور صحته النفسية للأسوأ.

أعراض وجود المرض :-

الخجل غير الطبيعي شأنه شأن أي ضغط نفسي آخر يؤدي إلى ظهور مجموعة أعراض تندرج تحت ثلاثة تقسيمات هي:

1- أعراض سلوكية وتشمل:

- قلة التحدث والكلام بحضور الغرباء.

- النظر دائما لأي شيء عدا من يتحدث معه.

- تجنب لقاء الغرباء أو الأفراد غير المعروفين له.

- مشاعر ضيق عند الاضطرار للبدء بالحديث أولا.

- عدم القدرة على الحديث والتكلم في المناسبات الاجتماعية والشعور بالإحراج الشديد إذا تم تكليفه بذلك.

- التردد الشديد في التطوع لأداء مهام فردية أو اجتماعية (أي مع الآخرين).

2- أعراض جسدية تشمل:

- زيادة النبض.

- مشاكل وآلام في المعدة.

- رطوبة وعرق زائد في اليدين والكفين.

- دقات قلب قوية.

- جفاف في الفم والحلق.

- الارتجاف والارتعاش اللاإرادي.

3- أعراض انفعالية داخلية (مشاعر نفسية داخلية) وتشمل:

- الشعور والتركيز على النفس.

- الشعور بالإحراج.

- الشعور بعدم الأمان.

- محاولة البقاء بعيدا عن الأضواء.

- الشعور بالنقص.

وحسب رأي خبراء الصحة النفسية فإن المصابين بالخجل الشديد لديهم حساسية مبالغ بها باتجاه النفس وما يحدث لها بحيث يكون محور الاهتمام والتركيز لديهم هو مدى تأثيرهم على الآخرين وكذلك نظرة الآخرين لهم، وبالتالي وبهذا التركيز على النفس الداخلية ومشاعر النقص والارتباك الذي يحدث لهم بحضور الآخرين أو عند التعامل مع الآخرين، فإن المصابين بالخجل الشديد يفقدون القدرة على الاهتمام والتركيز على الآخرين والشعور بمشاعر الآخرين، وبالتالي يزداد العزل الاجتماعي الذي يعاني منه الفرد المصاب بمرض الخجل الشديد.

وسائل علاج الخجل الشديد :-

الخجل الشديد حاليا مشكلة اجتماعية منتشرة بشكل واسع، وبالتالي فإن خبراء علم الاجتماع ركزوا جهودهم على إيجاد وسائل وطرق معالجة هذه الظاهرة المرضية، وهناك عيادات متخصصة تعالج مشاكل الخجل الشديد باستخدام الطرق التالية:

- تعليم وتدريب الأفراد المرضى على اكتساب المهارات الاجتماعية الفردية للاتصال والتفاعل مع الآخرين.

- تعليم أنماط التفكير السليم والمنطقي في التعامل مع الآخرين.

- تعليم وتدريب الفرد على زيادة ثقة المريض بنفسه وقدراته وبأهميته كفرد في المجتمع.

- مواجهة وإزالة أسباب الخجل من خلال تعريض المريض تدريجيا لخبرات اجتماعية إيجابية، إحدى هذه الطرق هي ما تسمى بالتمثيل أو تقمص الأدوار والمواقف ، بحيث يقوم المريض بالتظاهر بتمثيل دور إيجابي في مواقف تسبب الإحراج للمريض مثل التظاهر بالاتصال مع الآخرين وبدء حديث معهم وبمرور الوقت يتحول التظاهر والتمثيل إلى سلوك في الحياة الواقعية العادية.

- تدريبه على تولي زمام المبادرة في مساعدة نفسه على التخلص من الخجل من خلال الإقدام على أداء شيء معين.. إما يحب أن يقوم به أو من الضروري القيام به ولكنه لا يفعله لأنه خجول.

ويقدم علماء الصحة النفسية والاجتماع النصائح التالية لمرضى الخجل الشديد اكتب على الورقة ماذا تنوي القيام به وأسباب ترددك في القيام به ثم قيم نفسك من خلال تسجيل عدد المرات التي قمت فيها بالفعل بتنفيذ ما نويت وعزمت على أدائه، وماذا حدث لك بعد أن نفذت ما نويت.

- اعمل فورا على تنميه مهاراتك الاجتماعية حيث ان تنمية المهارات الاجتماعية الخاصة بالاتصال والتفاعل مع الآخرين ضرورة ملحة في علاج الخجل الشديد. والنصائح التالية في حالة اتباعها ستكون بداية الطريق في تنمية المهارات الاجتماعية

- كن البادئ في الحديث مع الآخرين ومن أفضل وسائل افتتاح الحديث هو الثناء أو إبداء الإعجاب بصفة أو شيء معين في الآخرين.

- ألقِِ التحية يوميا على خمسة أشخاص غرباء على الأقل ولا تنس أن تكون مبتسما عندما تلقي التحية.

- اخرج للسوق واسأل عن أماكن أو محلات معينة حتى ولو كنت تعرف مكانها وكيفية الوصول إليها، المهم أن تبادر الآخرين بالحديث ولا تنس أن تشكر من سألتهم على لطفهم وأدبهم عندما أرشدوك للعنوان المطلوب.

وبالتدريب المنتظم لفترة من الوقت على هذه الطريقة فى التفكير والسلوك ستتخلص تدريجيا من الخجل الشديد بإذن الله .


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية