الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

العيادة النفسية: اجوبة المجموعة561

اعداد الأستاذة / فدوى على

أخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

فقدان الثقة

السلام عليكم

أنا طبيبة أعانى من نقص في الثقة بنفسي ودائما اتاثر بانتقاد الناس لي وباى كلمة تقال اشعر أن كلامهم صدق ولو شكر افرح جدا وكأن هذا الإنسان صنع بي معروف ولكن هذا يحدث قليلا مع أنى لا أرى عيبا في كانت امى دائما تقلل من شانى وكانت شديدة على بالذات بعد دخولي الطب وتستهزئ منى وهذا سبب لي إحساس الحزن والعصبية والغيرة لا اعرف أرد على احد حاولت حل هذه المشكلة لكن فشلت أرجو منكم الرد على .

الأخت الفاضلة :

لا اتفق معك في تقليلك من نفسك بل علي العكس وصولك لتلك المرحلة العلمية دليل قوي علي ثقتك بنفسك وقوة شخصيتك وقدرتك علي النجاح مهما كانت الضغوط من حولك ولكن يجب أن توافقيني الرأي بان شخصيتك شديدة الإيحاء أي انك تتأثرين كثيرا بآراء من حولك وتصدقيها دائما وتحسبي لها ألف حساب ولكن يجب أن يحدث العكس بل يجب أن تثقي في إمكانياتك وقدراتك وان تستخدميها بطريقة ناجحة فكل مشكلتك هي فشلك في استخدام الجوانب الايجابية الموجودة بالفعل في شخصيتك فابحثي بداخلك عن كل ايجابياتك التي أتيقن من كثرتها ومن كفاءتها أيضا في إمدادك بالثبات والثقة والاهم هو التقرب من الله عز وجل والتضرع إليه بالدعاء أن يثبتك ويصلح لك شأنك .


 تعجل الإنجاب يثير القلق فيتأخر الإنجاب

السلام عليكم

وجدان 25 سنه حملت وأجهضت زوجي خلال السنة الأولى من الزواج لم يجلس معي إلا شهرين والباقي متغرب يأتي كل شهرين لمدة أسبوع يا دكتور أنا متزوجة من سنه وقد حاولت الحمل لكن دون فائدة فراجعت مستوصف خاص وتم الكشف علي وقد تم إعطائي حبوب تنظيم هرمون الحليب بمعدل حبه ونصف يوميا (هذا وبعد الاطلاع والكشف في مستشفى حكومي بين أن الجرعة هذه عاليه وقد أثرت في تنظيم جميع الهرمونات في الجسم مما أدى إلى إجهاضي في شهرين) بعدها بدأت في التوتر والقلق وحاله من الذنب لأني كنت انزف قبلها بأسبوع ولم أراجع العيادة ، وعندما رجع زوجي من سفره في أجازه لمدة أسبوع كنت في البيت في النهار كامل لوحدي مما زاد من حالتي وفي أخر يوم قبل سفر زوجي اشتدت الحالة وبعدها استمرت في زيادة حيث  كانت تأتيني نوبات خوف شديد وقلق وتنشد يدي ولا أنام في الليل إلا بصعوبة (كنت لا أنام  إلا مقدار ساعتين إلى ثلاث) وبعد ذلك تم مراجعة مستشفى نفسي وتم إعطائي حبوب خففت من الحالة لمدة شهر وبعدها راجعت المستشفى وبينت أن الحالة لم  تتقدم وتم استبدال العلاج لمدة عشر أيام ، وأنا إلى الآن أعاني ساعدوني جزاكم الله خير.

الأخت الفاضلة :

الأمومة حلم رائع تحلم به كل زوجة بل كل فتاة فقد أثبتت العديد من الدراسات أن غريزة الأمومة تبزغ في الفتيات من اقل من عمر سنتين والدليل علي ذلك تعلقهم الشديد بالعرائس فهي اللعبة المفضلة لهم علي الإطلاق التي تعطيهن الفرصة لممارسة دور الأم لأول مرة في حياتهن وهكذا تزداد الفتاة تعلقا بهذا الحلم وهي تنتقل من مرحلة عمرية إلي أخري لذلك عندما لا يتحقق حلمها تتحول حياتها إلي مشكلة ويسبب ذلك لها معاناة نفسية شديدة من خوف شديد وقلق لا ينتهي وهذا ما حدث لك فعدم إنجابك حتى الآن وإجهاضك اثر عليك أسوء الأثر

سيدتي ثقي في الله فعدم إنجابك حتى الآن محنة يختبرك الله تعالي بها ليري مدي صبرك عليها فاستبشري خيرا وتضرعي إلي الله سبحانه وتعالي لينزع ما في نفسك من وخوف وقلق ويسكنك طمأنينة وإيمان ورضا بقضاء الله وثقة في عطاياه التي لا تنضب وان لم تنجحي في الخروج من هذه الأزمة النفسية يمكنك اللجوء للطبيب النفسي ليساعدك علي ذلك فبعض الأدوية تفيد في حالتك كمضادات القلق كما أن الجلسات النفسية تفيدك كثيرا  .


 أحلام اليقظة

السلام عليكم

أنا طالبه في ال20 من عمري منذ أن كنت صغيره وحتى الآن أعانى بما اسميه بحلم اليقظة أو الأوهام فانا كثيرا ما أتخيل محادثه في خيالي وانفعل معها بشده حتى أنى أرد على نفسي أو اضحك أو ابكي حسب ما تستدعى المحادثة وعاده ما أكون في هذه المحادثات في وضع كنت أتمنى أن أكون فيه  أو وضع موجود فعلا ولكن مع قليل من التطوير الذي أتمناه .

في الماضي كنت أحب أن أعيش في هذه الأوقات حيث أنى كنت ضعيفة الثقة بالنفس فكان هذا عالمي الخاص  أما الآن بدأت اشعر بسخافة تلك الأوهام والتي تسببت لي بأكبر مشكله في حياتي: كنت ومازلت أحب قريبا لي منذ أن كنت صغيره وبدأت أتخيله في هذه المحادثات بأقوال وأفعال حتى ظللت أحبه كثيرا  ذلك الحب الذي ظل يعذبني بشده طوال عمري وهو حب من طرف واحد مع العلم أنى شديدة الثقة بجمالي واخلاقى وبنفسي واعلم أنى وبحمد الله محبوبة بين الناس  حاولت كثيرا أن أتخلص من هذه المشكلة التى كدرت حياتي حتى أنى حاولت استخدام التنويم العلاجي حتى أنهى هذه الأحلام وقرأت كتب تقوى من عزيمتي ولكن بلا فائدة كبيره اريد بشده أن أتخلص منها . أرجو الرد في حل مشكلتي. أرجوكم ساعدوني لأتخلص من المشكلتين . ساعدوني لأكره ذلك الشخص الذي يعذبني و لأتخلص من تلك الأوهام. وشكرا.

الأخت الفاضلة :

يجب أن تعلمي عزيزتي أن أحلام اليقظة في الغالب تكون منفث للإنسان عما يجول بداخلهعما يريده –عما ينفر منه–يفعل ما يشاء يصرخ –يضحك – ويبكي أيضا يحقق ما يتمناه وبالرغم من انه خيال وليست حقيقة إلا أن هذه الأحلام تشبع رغبته وترضيه إلي حد كبير وهذه ظاهرة صحية لكن عندما تأخذ هذه الأحلام فترة واسعة من حياة الإنسان وتعزله عن المحيطين وتسبب له اضطراب نفسي فإنها تتحول إلي ظاهرة مرضية يجب علاجها ومقاومتها بشتى الطرق فحاولي الاختلاط بالآخرين ومشاركتهم الحوار –*اشغلي وقت فراغك بهوايات محببة إلي نفسك*لا تنفردي بنفسك طويلا فالوحدة كما يقولون حليفة الشيطان *إذا بداتي في الدخول في هذه الأحلام اخرجي فورا من غرفتك واشغلي نفسك بأشياء أخري ومع الوقت ستنجحين في التخلص من براثن هذه الأحلام  .                                            

أما بالنسبة لموضوع الحب في مثل سنك فإن كل فتاة تميل بحكم فطرتها إلى الجنس الآخر، وتبدأ في الطموح إلى أن تحب أو تكون محبوبة، وكثيرات يسقطن هذه الرغبة، وذلك الميل على ابن الجيران، أو زميل الدراسة، أو أحد الأقارب، ولكن يجب أن تتمهلي فأنت مندفعة غارقة في غمرة المشاعر الدافئة متقمصة لهذا الدور الجميل مثل كل فتاة في مثل ظروفك هل تريدين أن تعيشي قصة حب من طرف واحد، ؟! وانك تعيشين تجربة الحب التي سمعتي عنها في الأغاني والأفلام والروايات والمسلسلات .

ولكن يجب أن تعلمي أن هذه المشاعر الجميلة التي في صدرك يمكن أن تصل بك إلى الألم حين تحصدين لا شيء، أو ستصلين إلى كارثة إذا غفلت عن أسئلة ضرورية من قبيل : إلى أين ؟! ولماذا ؟!! وكيف ؟! فلا تتقدمي خطوة في هذا الاتجاه واستشيري من تثقين به، وأهلا بك دائما.


 أحب تخصصى

السلام عليكم

أنا خريجة جامعة الأزهر قسم علم نفس لهذا العام وكنت قد تأخر تخرجي من العام الماضي لعدم حضوري امتحان إحدى المواد مما أدى لإعادة العام الدراسي كله أنا من عشاق بل قد نقول مجانين الطب النفسي وعندما حطم مكتب التنسيق رغبتي في كلية الطب أسرعت فورا لقسم علم النفس دون باقي الأقسام العلمية الأخرى التى كان يسمح بها مجموعي وحاليا انتظر إنهاء اوراقى من الجامعة أنا ولله الحمد اعمل بجانب الدراسة منذ 3 أعوام   عملت في مجالين مختلفين وكنت ناجحة جدا في المجالين بشهادة من عملت معهم أحببت أن أزيد معرفتي بمجال الطب النفسي وأرسلت أيميل لأستاذي الفاضل الذي اعتز به كثيرا   د/ محمود عبد الرحمن حمودة هو رحب بي جدا ودعاني لحضور لقاء اسبوعى يعقده في مستشفى الحسين كل يوم أربعاء طبعا ذهبت وحضرت أكثر من مره ولكن عندما طلبنا أنا ومجموعه من البنات أن نتدرب أكثر بصوره عمليه واجهتني مشكله دون الباقيات أنا ارتدى النقاب الجميع هناك نصحوني بأن ابحث لي عن مجال أخر إذا كنت متمسكة بالنقاب أو لو عايزه تتدربي فعلا وتقعدي مع مرضى يبقى شيلي اللي على وشك ده طيب أنا بالنسبة لي مستحيل أتنازل عن النقاب

 سؤالي هو هل التواصل يحتاج لكشف ملامح وجهي بصوره قطعيه أم من الممكن أن أتخطى النقاب كعائق عن التواصل كما قيل لي واستطيع بالتدريب أن أصل لعقل المريض ونفسه خصوصا وأن تاريخي المهني يؤكد على اننى جيده التواصل مع الجميع وعلاقاتي في العمل جيده جدا

وهل هناك بالمستشفى فرص تدريبيه لحديثي التخرج على ألا يكون لديكم اعتراض على النقاب أو هل من الممكن أن ترشدوني إلى اى فرصه في مجالنا هذا لا يكون فيها اعتراض على هذا الجانب

اسفه جدا للإطالة وأتمنى أن أجد ردا على رسالتي وإن كانت في غير موقعها

الأخت الفاضلة :

ثبتك الله وجعل كل عمل تقومين به ابتغاء لمرضاته في ميزان حسناتك مما لا شك فيه أن التواصل عن طريق ملامح الوجه من أهم الشروط للنجاح في إقامة جسور ثقة بين الأخصائي والمريض النفسي ولكن مشكلتك حلها ليس مستحيلا بل علي العكس في هذا المجال الحل متاح وموجود لان كل المستشفيات النفسية بها أقسام خاصة بالحريم وأخري للرجال وفي الغالب كل من يعمل بأقسام الحريم هم نساء سواء كانوا أخصائيات أو عاملات لذلك يمكنك التدريب بسهولة في تلك الأقسام والتواصل مع المريضات بسهولة وكشف النقاب دون حرج أو قلق ويتوفر ذلك في مستشفياتنا وان أردت التدريب فأهلا بك وعلي الرحب والسعة .


 جميع الناس يكرهوني

السلام عليكم

أنا اشعر بهموم كبيره لاننى الأخت الكبرى وان أبى امى و اخوتى وجميع الناس يكرهوني حتى جدتي كانت تحبني جدا عندما كبرت اختى أصبحت تحبها أكثر منى وتكرهني واصدقائى أيضا لو كنت أصاحب وحده ووحده واعرفهم على بعض بعديها بفترة أحس إن الاثنين يحبوا بعض أوى وبيكرهونى وأريد أن ارجع مثل زمان لاننى لم اعش طفولتي مثل اخوتى لان آخى جاء بعدي والكل حبه وتوفى وعندما فكروا بأنهم يحبوني جاءت اختى وأحبوها أكثر منى وعندما كبرت كنت أغير منها واضربها امى كانت تقول لي أنها هي الصغيرة لابد أننا نراعيها ونحبها وكانت اختى  تستغلها وتستفزني وأنا لا استطيع اكلمها مره اكتم في نفسي ومره اضربها حتى جاء آخى وتكررت الحكاية مع أنى أكثر وحده يكرهوني سواء عائلتي أو الناس جميعا لو اختى ضربتني أنا لا اتكلم مع أنى مظلومة ولما أتخنق اضربه وماما تضربني أنا فكرت في الانتحار ولكن تراجعت خوفا من الله نفسي حد يفهمني ويحل لي مشكلتي .

الأخت الصغيرة :

سنوات عمرك القليلة غير كافية لتكوين وعيك وإدراكك بحقيقة العلاقات الاجتماعية المحيطة بك فالغيرة وحب التملك والإحساس بالظلم كل تلك المشاعر وأكثر منها هي من سمات مرحلة الطفولة التي تمرين بها

 نعم عزيزتي ولا تغضبي من حديثي معك ولنتحدث منطقيا هل يصح القول بان جميع البشر يكرهونك بما فيهم أسرتك وحتى أصدقائك فلا يمكن أن يجتمع كره كل هؤلاء لك أبدا ولكن المشكلة تكمن فيك لان لديك مشكلة تسمي بحب التملك وبصورة أوضح تريدين أن يلتف كل المحيطين بك حولك يحبونك ويدللونك والشرط الأساسي أن لا يحبون غيرك نعم فتتملكك الغيرة والغضب عندما ترينهم يهتمون بأخيك أو أختك وتفسرين ذلك بأنهم يكرهونك ولكن العكس هو الصحيح فهم يرون فيك فتاة عاقلة تتفهم بان أخويك الصغيرين يحتاجان اهتمام ورعاية أكثر كما أخبرتك والدتك بل علي العكس يجب أن تثبتي انك صرت فتاة يمكنها تحمل المسئولية فقد كان من المتوقع منك أن تدللي وتهتمي أنت أيضا بإخوتك ليزيد حب وثقة الآخرين فيك واعلمي انه بمرور العمر وزيادة الخبرة سوف تتخلصي من كل تلك الأفكار السلبية وتتكيفي مع الأحداث والأشخاص المحيطين بك .

وفقك الله لما يحبه ويرضاه   


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية