الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

العيادة النفسية: اجوبة المجموعة522

اعداد الأستاذة / عفـاف يحيى  

أخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

الخوف المرضى

السلام عليكم

انا فتاه عمري 19 سنه لا اعرف ما هي مشكلتي لكنني اشعر باني فاشله في كل شيء فمثلا انا ادرس التمريض ولكنني لا استطيع ان اشاهد اي منظر للدم فانا اخاف من كل شي من الاماكن المرتفعه وغيرها ومن جهه اخرى فانا اشعر بعدم الاهتمام من جميع الاشخاص حتى اهلي واخاف ان ابدي رأيي بأي شي فما هي مشكلتي وما حلها ولكم جزيل الشكر.

الخوف بهذا الشكل

هو تعبير عن طاقة داخلية عبارة عن كتلة من القلق ، لذلك يعرف الخوف بأنه طاقة القلق أو وقوده فهو أكثر أعراض القلق إثارة للتوتر وقلة الراحة وعرقلة لحياة المريض ، فهو لا يدرى ماذا يفعل حتى وهو مدرك أن ما يخاف منه أمرا فى الواقع ليس خطيرا وليس مدعاة للخوف.

ومع ذلك فكثيرا من مرضى الخوف المرضى يستجيبون بشكل ممتاز للعلاج سواء الدوائى أو السلوكى الذى يعتمد على تغيير رد فعل المريض تجاه المواقف التى تثير القلق لديه ، ويحدث ذلك بالتدريب وبالتعرض التدريجي للمواقف المخيفة للمريض وبعد فترة من التدريب الكافى الذى يتلقاه المريض من خلال جلسات العلاج السلوكى يستطيع معظم المرضى التغلب على مخاوفهم بقدر كبير ويستطيعون التعامل فى المواقف المثيرة لمخاوفهم بقدر أقل من الفزع والخوف حتى تفقد هذه المواقف تأثيراتها على المريض تدريجيا فلا تثير خوفه فيما بعد .

وينطبق ذلك على كل من منظر الدم والأماكن المرتفعة والتحدث امام جمع من الناس أى الخوف أو القلق الإجتماعى وضعف الثقة بالنفس وغير ذلك من مواقف تثير الخوف لدى البعض ، وكنتيجة منطقية لخفض درجة الخوف والحد منه تتحسن الحالة العامة للمريض وتصبح إستجاباته وردود أفعاله فى المواقف الحياتية الأخرى أفضل لأنه يشعر بالإرتياح وعدم الخوف وما يتبع ذلك من شعور بالثقة والراحة النفسية.


 القلق الإجتماعى

السلام عليكم

انا شاب مشكلتي باختصار هي عندما يمزح معي احد اشعر حينها بتغير فى ملامح وجهي الى غضب وحزن وعدم الاحساس باي تعبير فى الوجه مما يسبب لي حرج شديد وعندما اضحك او ابتسم احيانا يحدث هذا ايضا مع الشعور بالرعشة فى الوجه ثم التعبير الواحد كأن حدث شلل في وجهي وعدم التكيف فى هذه اللحظة واشعر احيانا باني ينتابني شعور متناقض ما بين الجرأة والمواجهة فى جميع المواقف والثقة بالنفس الزائدة وما بين الخوف والخجل الشديد وعدم الثقة  ارجو ان اجد عندكم الافادة ، وشكرا .

الإهتمام الزائد بالآخرين ..

وبرأيهم فى شخصيتى وحكمهم على ، وكأن رأى ونظرة الناس لى هما الحياة ولن أحيا لو لم ألقى قبول الآخرين كل الآخرين وأيضا أن يدوم هذا القبول ولا يكون عرضة للتغيير فى أى موقف أيا كان  تلك هى الفكرة أو جزء من الفكرة التى تتسبب فى القلق الإجتماعى وهى شديدة العمق وأسبابها متعددة منها ما له علاقة بأساليب التنشئة ومنها ما له علاقة بظروف الشخص الإجتماعية .

كما تسهم قلة الخبرة والثقافة العامة فى تشكيل الخوف الإجتماعى ، حيث يفتقد الشخص القدرة على التعامل لنقص المهارة والخبرة وبإستمرار مواقف الإحباط يزداد قلقه .

ويتطلب علاج المشكلة علاج الأسباب التى يمكن علاجها كتنمية الثقافة العامة بالقراءة ، وتدريب العقل على إستبدال الأفكار السلبية بأخرى إيجابية أو على الأقل عدم الإستجابة للفكرة السلبية فهذا فى حد ذاته نجاح ، فعلى سبيل المثال عندما تنتابك فكرة أنك ستتعرض للحرج فى موقف إجتماعى ما هنا لا تمنع نفسك من الذهاب بل إذهب حتى وإن لم تنجح فى المشاركة إلا أنك لم تستجب للفكرة السلبية التى ترغمك على عدم المشاركة خوفا من الحرج ، وحتى إن تعرضت للحرج فبادر فى تعميم الموقف ولا تأخذه على محمل شخصى نتيجة لفشلك أنت ، فمثلا : عندما تتعرض لموقف محرج أو تتصبب عرقا أمام الآخرين . تذكر أنه يمكنك تجفيف هذا العرق بمنتهى البساطة ، وأن هذا أمرا واردا لأى شخص من المحيطين بك، وأنه كلما أخذت الأمور ببساطة وبدون إرتباك كلما زاد ذلك من ثقتك فى نفسك وأعطاك القدرة على الإستمرار فى الحديث وإن لم تستطع الكلام فيكفى أن تبتسم مثلا أو أن تعطى إيماءة بوجهك تشير إلى الموافقة أو المعارضة لما يقال بأدب وفقا لما يحتاجه الموقف . وإن كان الآخرون يتحدثون عن أشياء لا تعلمها فأمامك إختيارين إما أن تستمع جيدا ولا تشارك إن كنت لا تعلم عم يتحدثون ، وعندما تعود لمنزلك تحاول أن تسأل أحد أفراد اسرتك أو أن تبحث عن معلومات حول هذا الموضوع ، والإختيار الثانى وهو الأكثر تكلفة لأنه يحتاج لجرأة هو أن تسأل من يتحدثون عن هذا الموضوع وهذا الإختيار يحتاج لجرأة لأن بعض الحاضرين قد يستجيبون بسخرية أو ضحك وتقبلك لهذه السخرية بالضحك أيضا وإستكمال الحديث هو نجاح إجتماعى لأنك تجاوزت تأثيرات نقدهم لك بحثا عن الخبرة والمعلومة وأصبحت مشاركا لهم .


 الوسواس القهرى

السلام عليكم

انا من غزة فلسطين لدي 3 ابناء أسكن في شقة مشتركة مع اخو زوجي وعائلته وعددنا جميعا15 فردا ابني الكبير كان ممتاز في المدرسة وحافظ لأجزاء من القرآن  ويصلي في المسجد وملتزم عمره 13 سنة فجأة تغير الحال أصبح مهملا لدراسته وفي الوضوء يستغرق الساعات ونكتشف انه لم يتوضأ بعد هذه المدة واهمل صلاته والمسجد وعندما يراني انا امه أو ابوه يصرخ واصبح يكرهنا واذا رأي طفلا صغيرا او اي شخص من عائلتنا يصرخ ويبتعد عنهم واصبح لا يأكل من الطعام الذي أعده له واصبح ينام في بيت اهلي ولا يطيق الجلوس في بيتنا ابني اصبح موسوس يخاف ان يأكل شي من ايدينا ولا يشرب حتى كوب الماء منا لا يطمئن الا هو يحضرها بنفسه وعندما يذهب للإستحمام يستغرق وقت طويل بالساعات ولا يخرج الا بمعاناه حيث نقف له جمعيا على باب الحمام ونطالبه ان يخرج ويرد ويقول: حاضر حاضر بس اعمل هالشغلة وفي الحمام رأيناه يخلع ملابسه الداخلية ويظل ينظر الى جسمه ! معاناتنا جدا شديدة منه والجدير بالذكر انه يحب ان يقف في زوايا الغرف ويأكل في الزوايا فقط ! كأنه يطعم احدا معه هذه الحالة تأتيه لمدة معينه من النهار ثم يصبح انسانا عاديا ذهبنا به الى شيوخ كتير ودكاترة نفسيين قالوا لنا انه سليم لا يوجد شيء فيه وعقله معه ولا ينسى شي ، والله لا ننام الليل ونحن نفكر فيه الحال انقلب تماما منذ 4 شهور ونحن نعاني جدا هذه المشكلة باختصار .

الام الفاضلة

تعتبر هذه المرحلة العمرية من عمر الابن من أكثر المراحل التى تنتشر فيها الإصابة بالوسواس القهرى سواء الفكرة أم الفعل القهرى والفكرة عبارة عن أفكار متسلطة على ذهن المريض لا يستطيع مقاومتها وتثير لديه الشعور بعدم الراحة وتؤثر على حياته ، أما الفعل القهرى فيتمثل فى قيام المريض بأعمال معينة عدة مرات ويستغرق ذلك ساعات طويلة أثناء اليوم كتكرار الوضوء عدة مرات فنجد مثل هؤلاء دائما ملابسهم مبللة من كثرة الوضوء لشكهم فى طهارة أنفسهم وتكرار الإستحمام وما إلى ذلك .

وتعتبر الأدوية الأكثر فعالية في علاج حالات مرض الوسواس القهري هي مثبطات إعادة سحب
السيروتونين الاختيارية ويمكن توقع انخفاض قوة الأعراض بجوالي من 40% إلى 95%مع العلاج. وقد تستغرق الأدوية من 6 إلى 12 أسبوعا لإظهار التأثير العلاجي الفعال. ويعتبر التأثير الأساسي لهذه الأدوية هو زيادة توافر مادة السيروتونين في خلايا المخ، ويؤدي هذا إلى تحسن حالة مرضي الوسواس القهري.


{وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ } غافر60

السلام عليكم

انا بنت من البحيرة اهلى محترمين كلهم انا عمرى 23 سنه نفسى اتخطب زى اى بنت بس المشكله ان اختى اتجوزت من ورا اهلى والناس كلهم عرفوا ورجعت وطلقت وبابا اعطى لجوزها فلوس وبعدين هربت المشكله فيا انا كل ما حد يتقدم مش يرجع تانى فى واحد كنت بحترمه كان نفسى يتقدم ليا هرب منى بسبب اختى اعمل ايه ؟ انا تعبانه جدا واختى بتبعت رسايل شتيمه لينا وتقولى يا معنسه وهى مرتاحه انها عملت كده مستقبلنا راح بسبهها الحل فين وايه ويا ريت تساعدونى .

فإلزمى الدعاء ..

أن يسلمكم الله من شر ما فعلت أختك وأن يغنيك من فضله بأكثر مما تتمنين ، فهونى على نفسك وعلى والديك ، وتأكدى أن رحمة الله قريبة من عباده المحسنين ، فإصبرى وأحسنى الظن بالله وتوسلى له بالدعاء أن يبدل أحوالكم ويرزقكم راحة وسعادة تشرح صدوركم . وإن كانت هى قد أساءت لسمعتكم فحاولى أنت بالقول والعمل الطيب ان تعطرى هذه السمعة مرة ثانية فكونى مثالا للفتاة المهذبة الملتزمة المحبة للآخرين ، كريمة الخلق ، وشجعى أهلك على ذلك وسترين أن الله سيبدل نظرة الناس لكم إلى كل خير ، وستجنين أنت حصاد سمعتك الطيبة ولن تسئلى عن أختك أو تضارى بسمعتها .


 الحلم يشبع النفس

السلام عليكم

انا فتاة اشعر بالحزن والوحدة دوما لا اعرف لماذا ؟ اختي تزوجت وتركتني واخي حبيبي تركني وتزوج وباقي اسرتي لا اتوالم معهم فاختي الصغيرة دلوعة وانا لا احبها بسبب دلعها فابي يحبها اكثر مني اما انا فلا، اصبح لي دفتر يوميات اكتب فيه مشاعري واصبحت مدمنة على كتابة يومياتي لم اخبر احد انني اكتب يومياتي ولكن مرة اخي شاهدني وانا اكتب فاعتبرني مجنونة وبدا يزتهزء بي ويسخر علي ، بعد ان اعتبروني اهلي انني مجنونة ابتعدت عن كتابة يومياتي و اصبحت اكتب قصص ولكن لم استطع الابتعاد عن كتاباتي فرجعت لها من جديد والى الان مستمرة بالكتابة ، فهل انا مجنونة حقا؟ عمري 21سنة ليست مرتبطة حتى الآن,انني فتاه رومانسية حساسة اشعر انني مصابة بمرض نفسي او شيء من هذا القبيل والله اعلم , فأنا دائما احلم  باحلام اليقظة ودائما يكون هذا الحلم بزوج المستقبل ومن يكون وصفاته وحتى انني اختار لهذا الزوج اسم معين وفي كل مرة احلم فيها اختار له اسم غير عن الاخر ودائما هذه الاحلام افكر بها قبل النوم او بعد النوم واحيانا احلم عندما اشعر بالضيق والوحدة ولابد على الاقل مرة واحدة في اليوم احلم بحلم يقظة واحيانا تطول مدة الحلم قد تستغرق ساعة او اكثر, ودائما يكون الحلم عن زوج المستقبل اعلم ان هذا نقص فيني املي هذا النقص بهذا الحلم ولكن عمري ليس بالكبير لكي اشعر انني بحاجة لزوج ولكن لا اعلم قد يكون ابي السبب فهو يشعرني انني عانس وانني قبيحة لن اتزوج وان اختي الصغرى ستتزوج قبلي بسبب جمالها فانا فتاه عادية ولكنني لست بالقبح الذي يصفني فيه ابي دوما فاختي دائما يصفها ابيي بانها جميلة ورشيقة ودلوعة وانها ذات مستوى عالي وانا يصفني بالعكس لا اعلم لماذا انني فتاه عادية وجميلة ليس بالكثير ولكن الله تعالى خلق الانسان في احسن تقويم فانا جميلة ولله الحمد، وانا مستواي العلمي اعلى من اختي فانا ذكية ومتفوقة تخرجت من الكلية بثلاث سنين ونصف ومتفوقة بامتياز مع مرتبة الشرف ،اما اختي فلا فهي دخلت معهد يعطي شهادة دبلوم، بالعلم من ان أبي هو الذي فرض علي هذا المستوى وهو بكالريوس التربية فانا مدرسة تخرجت هذا العام ولم اتوظف حتى الان لاني بالتو تخرجت, اني اعلم ان الله ياخذ شيء ويعطي شئء اخر فمنح اختي الجمال وانا الذكاء ولكن مميزات اختي تطغي على مميزاتي انا ، انني واثقة من ونفسي قليلا ولكن كلام والدي يمحي ثقتي بنفسي هذه مشكلتي الاولى وهي احلام اليقظة اتمنى ان يتم الرد علي ويجيب عن تساؤلاتي وهي:هل انا فتاة مريضة نفسية ؟ وهل ستستمر معي احلام اليقظة حتى بعد الزواج ؟ وهل انا مصابة بادمان او ممكن ان اصاب بادمان لاحلام اليقظة  ؟ وكيف يمكن ان اتشافى من هذا الادمان ؟ وهل هناك حل  لكي اشبع حاجاتي دون اللجوء لاحلام اليقضة لانني اشعر انني مريضة نفسية بالرغم من السعادة التي تغمرني بعد ان اصحو من اي حلم ؟علما انني دوما احلم بالزوج ونادرا احلم عن امور اخرى في الحياة.  شكرا لكم كثيرا لاتاحة الفرصة ان افتح قلبي لاحد واخبره عن مشاعري فاحلامي اليقظة سر لا ابوح لاحد عنها فشكرا جزيلا لكم . هذه مشكلتي الاولى لا اريد ان اطول عليكم ان تم حلها فسابوح لكم عن مشاكلي الاخرى التي هي اشد قسوة من هذه المشكلة بوجه نظري وشكرا لكم واتمنى ان نتواصل من جده .

التنفيس والإشباع ..

هما الفكرة من لجوء الكثير من الشباب إلى أحلام اليقظة وحتى أن البعض يخصصون لها أوقاتا ، يجلسون فيها بمفردهم عندما تضيق بهم السبل ويواجهون إحباطا فى حياتهم الإجتماعية والشخصية مما يجعلهم يلجأون للأحلام لإشباع إحتياجاتهم التى لا يستطيعون إشباعها فى الواقع نظرا لصعوبة ذلك إما لأسباب تتعلق بإمكانياتهم المحدودة أو بظروفهم القاسية أو غير ذلك .

وحقيقة يجب ذكرها أن الأشخاص الذين يتحلون بوعى وذكاء يستطيعون الإستفادة من هذه الأحلام فتكون بمثابة دافع لهم لمزيد من النجاح فى حياتهم فى أى من مجالات الحياة حتى إن لم تكن فى موضوع الحلم . ولا يعطون لهذه الأحلام مساحة من حياتهم أكثر مما تستدعى الحاجة للتنفيس ، وهم بذلك يحلمون ولكن بقدر ما يكون هذا الحلم دافعا للنجاح فقط وليس طوال الوقت حتى لا يهدرون طاقتهم فى الأحلام فقط . ونفس الشىء ينطبق على حالتك فتستطيعن الإستمرار فى الحلم بزوج المستقبل كسبيل للتنفيس عن هذه الرغبة ولكن يجب أن تجعلى لذلك حدود حتى لا تقضى هذه الأحلام على حياتك الحقيقية فتجدين نفسك لا تملكين طاقة أو قدرة على العمل . وغاية ما تقومين به أنك تحلمين ، لذلك يتطلب الأمر منك أن تكونى أكثر نضجا وذكاءا فى السيطرة على هذه الأحلام وأن تستخدمى طاقتك بشكل مفيد .

وفيما يتعلق بعلاقتك بأختك ، راجعى نفسك فأنت تدركين تماما أنك تميزت عنها بأشياء هامة إلا أن حقيقة الأمر أنك لا تستخدمين ما من الله به عليك وهو الذكاء فأين ذكائك فى التعامل مع أختك وأهلك وكيف وهى الأصغر منك لا تستطيعن إكتساب صداقتها وحبها ، وكيف تعاملين أنت والدك حتى وإن كان يفرق بينك وبين أختك ، هنا يجب أن تستخدمى ذكائك ، فإن عاملتيهم بتجاهل لإهتمامهم بأختك وبإهتمامك أنت بها بقدر ما تحتاج على إعتبار أنها الأصغر ستشعرين أنك أكبر من الموقف وأنك الأذكى حقا .  


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية