الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلة  النفس المطمئنة

 

العيادة النفسية: اجوبة المجموعة510

اعداد الأستاذة / فدوى على

أخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

الآثار الجانبية للدواء

السلام عليكم

الموقع جميل جدا ، أنا مصاب بالذهان وهذا الموقع جعلني اكتسب معلومات وفيرة منه . سؤال فقط أني أنا كمصاب بالذهان أخذت علاج  risperdalوقد ساعدني كثيرا غير انه جعلني ارتجف كثيرا ، رجفة في يدي ورجفة في الشفايف وهكذا أنا خايف جدا من المرض أسال الله أن يشفيني وكذلك غير الرجفة انه عند استخدامي لهذا العلاج زادت علي كذلك الوسوسة وزاد علي كذلك كثرة الخوف والهم والقلق والغم وزاد علي المرض عند استخدامي العلاج هذا

الأخ الفاضل :-

اسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك اعلم عزيزي انه ما من عقار دوائي في العالم إلا وله أثارا جانبية كذلك العقاقير المضادة للذهان - مثل جميع العقاقير الأخرى- لها بعض الآثار الجانبية السلبية الغير المطلوبة مع الآثار العلاجية المفيدة . وأثناء المراحل المبكرة للعلاج تظهر بعض الآثار السلبية مثل الدوخة وعدم الاستقرار وتقلصات بالعضلات ورعشة بالأطراف وجفاف بالفم و زغللة بالعين ، وأغلب هذه الأعراض السلبية من الممكن التغلب عليها إما بتخفيض الجرعة الدوائية أو باستعمال بعض العقاقير الأخرى وقد لوحظ أن استجابة المريض للعلاج تختلف من فرد لآخر وكذلك يختلف ظهور الأعراض السلبية من مريض لآخر وقد يستفيد مريض من عقار ما أكثر مما يستفيد غيره من العقاقير الأخرى .

واعلم يا سيدي أن المرض النفسي يحتاج إلي وقت وصبر حتى يتعافى منه المريض وخاصة المرض الذهاني أنه لكي يعمل الدواء المضاد للذهان يجب أن يتناوله المريض العلاج بجرعة علاجية مناسبة ولمدة مناسبة من الوقت وعلي ما سبق عليك بالصبر لمدة أكثر وان استمرت نفس الآثار بدون تغير له وقت أطول عليك بمراجعة الطبيب المعالج حتى يقرر لك أدوية أخري تكون أفضل لحالتك ، وفقك الله وهداك.


 شخصية حدية

السلام عليكم

لا أعرف ما أعانيه بالضبط مع العلم أنني محتوي نفسي جيداً وأعرف نفسي جيداً .ضحكاتي حزينة تعاملي مع الناس حذر جداً أميل إلى الثرثرة مع أصدقائي حتى وإن لم يكن هناك داعي للحديث لا أستقر بجلوسي قد أجلس خمس دقائق بمكان ثم أشعر إن علي تغير المكان والذهاب لمكان آخر وأعود مره أخرى لنفس المكان .. التفكير لدي إيجابي جداً وطبيعي كذلك ولكن لا أبدأ التنفيذ لأفكاري فقط أعطيها لمن هم حولي حتى وإن لم يطلبوها .شعوري بالوحدة مع أنني اجتماعي ولكن مشكلتي تكمن باتخاذي مواقف ضد أصدقائي حتى وإن كان غلطهم بسيط ولكنني أرضا بسرعة وكأن شيء لم يحدث شخصيتي تميل إلى الشكوك أحياناً بأن الشخص الذي أمامي يجاملني لا أثق كثيراً بمن حولي لما عندما يكون هناك مشادة كلاميه سرعان ما أغضب وأبني عليها جما غضبي حتى وإن كانت مزح أو شيء عادي .التلعثم وعدم نطق الفكرة المراد إيصالها بشكل مفهوم مع إني أعيها تماماً وهي صحيحة ولكنها تظهر مني بالشكل الذي لا أريده .الارتباك و تأنيب الضمير لماذا فعلت كذا ولم أفعل كذا .أعتذر إذا كنت مخطئ دون أن يطلب مني أحداً ذلك .الشرود بين الناس كل وهلة أريد الزواج أريد تحقيق النجاح أريد أن أصبح إنساناً طبيعيا لأنني بدأت ألاحظ أن الناس تراني مريضاً نفسياً يجب التعامل الحذر منه علماً أنني لم أزر مستشفى نفسياً في حياتي ولم أستخدم أدوية نفسية .

الأخ الفاضل :-

أدعو من الله أن يمنح قلبك ثباتا وإيمانا لا تعرف بعدهما ضعفا

سيدي يتضح من وصفك لشخصيتك انك شخصية حدية والشخصية الحدية تعني الشخص ( المتقلب في مشاعره وعلاقاته وقراراته وعمله ) و هذا الشخص ( سواء كان رجلاً أم أمرآه ) نجده شديد التقلب في مشاعره فهو يغضب بسرعة ويهدأ بسرعة ويفرح بسرعة ويتقلب بين المشاعر المختلفة بشكل عنيف في لحظات قصيرة . والناس يصفونه بأنه سريع الانفعال ولكنه يمكن أن يهدأ سريعاً فهو " قلبه طيب " , وهذا يجعلنا نتوقع تقلبات في حياته الخاصة وفي العلاقات بالآخرين فعلاقاته لا تستمر كثيراً , وأيضاً في العمل نجده ينتقل من عمل لآخر ولا يستقر على شيء , وصاحب هذه الشخصية ( أو صاحبتها ) يمر كثيراً بفترات اكتئاب واضطراب علاقاته الإنسانية واضطراب مساره في العمل .

1-الاستعانة بالله و الدعاء وسؤاله العون والتوفيق فلا تيأس و لا تستسلم لذلك ( لا ييأس من روح الله إلا القوم الكافرون)                                                               

2-عليك حضور مجالس العلم والدين والتزود بما يفيدك في حياتك وفي بناء شخصيتك بصورة أفضل واقوي

3-ابحث عن نقاط ضعفك واعمل علي تقويتها وتحدث عن رأيك بصراحة ودون خوف اطلع 4-اقرأ كل شيء وأي شيء فالقرأة تفيدك كثيرا –اقرأ في الكتب الثقافية والاجتماعية والدينية 5-أنت لديك مواطن قوة كثيرة ابحث عنها واعمل علي إبرازها للآخرين ولنفسك

6-حاول الثبات لفترة من الوقت علي حالتك الإيمانية وإذا نجحت في ذلك كافئ نفسك كان تدخر بعض المال للتنزه في مكان تفضله أو شراء بعض الأشياء المحببة إليك فان نجحت افعل وان أخفقت تصدق بهذا المال وهكذا كل مرة تزيد من وقت الثبات علي حالتك الإيمانية وتزيد من مكافأتك حتى تصل إلي مرحلة الاعتياد علي هذا الثبات وكل ذلك سيمنحك دفعة قوية وثقة بالنفس وثباتا وراحة نفسية شديدة


 أنا كنت فتاة مستهترة

تحية طيبة

أنا كنت فتاة مستهترة  وتزوجت وكنت غير سعيدة مع زوجي ولا كان يوجد حب أو مشاعر أو اهتمام أو تفاهم وعاشت في شقتي سنه لوحدة تعرفت على واحد وغلطنا سوا واستمرت علاقتي بيه طول السنة لحد ما تعبت وضقت من احساسى بالخيانة وطلبت الطلاق وضميري كان هيموتنى ثم تزوجت هذا الشخص من حبي فيه وقوة علاقتنا وعشت معه خمس سنوات و بقت بينا عدم الثقة ورفض الإنجاب منى لخوفه الشديد أن ما حدث يتكرر وأطلقنا وبقالنا 6 شهور بعيد عن بعض كزوجين لكن أصبحنا أعداء كل منا يريد أن يازى التانى أو ينتقم منه أنا عندما رفض الإنجاب منى ولعت نار الغيرة وحالت الشك عنده لدرجه وصفى علاقات خاطه لكي أدمره نفسينا من جرحى منه وأصبح مقتنع تمام من فكرة أنى امرأة وحشه ويعلم الله اننى لم افعل اى شي سوا احساسى بالقهر وانتقامي منه والآن هو يفضح فيا بكل صوري معاه أيام زوجنا ويقول لكل الناس أنى امرأة زانية وأصبحت إلا أريد الحياة لان قلبي يتمزق منه ومن كلامه ومن احساسى أن الحب بينا انتهى ولا أريد اى شيء من الدنيا سوا الموت لي أو له ماذا افعل تسيطر عليه فكرة انتقام بقوة وأخاف أنى افعل  شئ اندم عيه اكتر من هذا أرجو المساعدة

الأخت الفاضلة:-

 تجنين حصاد زرعك فقد زرعت خيانة وغدر الآن تحصدين الم وقهر وندم فلا تنظري إلي كل ما يحدث لك بنظرة ضيقة بل يجب أن تعرفي أن خيانتك لرجل كتب عليه القدر أن تكوني زوجته تدفعين ثمنها الآن كل لحظة في حياتك فالله يمهل ولا يهمل وقد حسبت خطا انك سوف تفرين بخيانتك إلي حبيب قلبك لتغمركما السعادة معا بل علي العكس لن تجنيا سوي الألم والانتقام والشقاء

 وبالرغم من إن كلامي معك جاف يخلو من الرفق إلا انه لا يصح إلا الصحيح فلا يمكنني أن اخفي عنك ما ارتكبتيه من معاصي وأقدم لك نصائح علي كيفية استمالة قلب زوجك الذي لم ولن ينسي أبدا بخيانتك لزوجك الأول وحتى وان كان هو عشيقك

 سيدتي قلما اطلب من زوجة أن تنفصل عن زوجها لكن في حالتك الطلاق يصبح ضروري وبما انه وقع بالفعل

 نصيحتي لك هي الابتعاد نهائيا وعدم التفكير في الانتقام بل انظري إلي ما حدث علي انه العدل الإلهي من الله سبحانه وتعالي وألزمي التوبة والندم و الاستغفار حتى يغفر الله لك ويرزقك بالزوج الصالح .


 الإحسان إلى الجار

السلام عليكم

إنا متزوجة لدي طفلين ابلغ من العمر 30 سنة مشكلتي هي إن لدي جارة تسكن بجانبي كانت علاقتنا في البداية حميمة و طيبة و استمرت لسنوات لكن سرعان ما تحولت إلى كره مع العلم إن جارتي كانت تتردد على طبيب نفسي قبل إن تعرفني. و لا أنكر أنني عاملتها بكل احترام و إخلاص و الله شاهد علي و في الآونة الأخيرة أجرت عملية جراحية وقمت بزيارتها في المستشفى رغم معاملتها لي. حين عادت من المستشفى وقفت لجانبها وما تركتها لحظة لان الرسول عليه أفضل الصلوات أوصانا على الجار وكل شي لوجه الله سبحانه و تعالى. لكن سرعان ما شفيت رجعت إلى طريقة أسوء في التعامل معي و كأنني لست موجودة ولا اقطن بجوارها و تمر بقرب بابي ولا تزورني. حتى أنني لا اعرف كيف أتعامل معها لا تذكير هي مزاجية في التعامل. من فضلكم اريد حلا عاجل و شكرا.

الأم الفاضلة :-

رفقا بنفسك وبجارتك فأنت تعرفين شخصيتها تماما والسبب في سلوكياتها المضطربة تجاهك فقد ذكرت أنها مريضة نفسيا وان شخصيتها مزاجية عند التعامل مع الآخرين ولتلك الأسباب صارت جارتك تعاملك بهذه الطريقة فترفقي بها وبحالها وكوني لها عونا علي الخروج من أزمتها إن لم يكن بالتدخل المباشر فيكون بالتحية الطيبة والرد الجميل وعدم إلقاء اللوم علي تصرفاتها وعدم معاملتها بالمثل حتى يبارك الله لك ويجزيك كل الخير .


 الإضطراب ثنائى القطبية

تحية طيبة

ابني يعاني من مرض اضطراب وجداني ثنائي القطبين اخذ 6 جلسات كهربة فما مدي تأثير هذا المرض علي مستقبله  .

الأب الفاضل :-

أدعو الله العلي القدير أن يحفظ ابنك من كل سوء وان يشفيه

سيدي يطلق على هذا المرض الاضطراب ثنائي القطبية لأن المزاج فيه يتأرجح ما بين نوبات المرح الحاد (الهوس) وبين الاكتئاب الشديد ويجب أن تعلم سيدي أن ذهان الهوس والاكتئاب لا يحدث بسبب  ضعف الشخصية . بل على العكس من ذلك فهو مرض قابل للعلاج ويوجد له علاجا طبيا يساعد أغلب الناس على الشفاء بإذن الله .

ويجب أن تعلم أن علاج الأمراض النفسية يأخذ وقت فيجب عليك المتابعة مع الطبيب المعالج لان الطريق ليس قصير حتى لو اختفت الأعراض يجب عليك المتابعة لان الطبيب هو الوحيد الذي يعلم أين ومتى التوقف خصوصا اذا كان المرض قد انتكس من قبل عدة مرات واعلم إن مثل هذه الحالات عندما تأخذ الادويه تحت أشراف الطبيب تتحسن بصوره جيده وأرجو منك  التحلي بالصبر

لذلك أنصحك بضرورة استكمال علاجه مع الطبيب والالتزام التام بتعليماته .


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

 

 

دليل المواقع النفسية العربية