الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
تحويل العملات
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلة  النفس المطمئنة

 

العيادة النفسية: اجوبة المجموعة498

اعداد الأستاذة / فدوى على

أخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 أخاف من استعمال العلاج

السلام عليكم

أما بعد سوف اختصر قدر الإمكان أنا اشتكي من تعب وخمول ودقات قلب زائدة وتعرق وقولون وألام باطنية وألام صدريه وخوف فوق المعدة يسبب الملل جدا واشتكي بالحلق وأحس بوجود شي وألام في أخر الرأس وألام باليد اليسرى  وأحيان ارتفاع في ضغط الدم وبعد الانتظار يرجع الضغط طبيعي وطنين بالأذن والعين فيها ذبابه فيها وأشياء تسبح وتذهب هذه الأشياء ولكن تعود وهي زايدة علي في بداية المرض أي قبل أربع سنوات أو ثلاث سنوات ونص وكوابيس وأنام خمس دقائق كأني نائم سنه كاملة كل جسمي يؤلمني . وذهبت للمستشفى وعملوا لي فحوصات والحمد لله كل الفحوصات سليمة ذهبت أكثر من خمس مرات أو ست مرات حتى الأطباء يقولون سليم ما فيك شي تخطيط قلب أخذت يمكن عشر مرات لكن كل كلامهم سليم والآن الأعراض متواصلة لكن ليست مثل قبل ولكن أنا أتمنى أن ارجع إلى قبل أربع سنوات لأني تخيلت نفسي كيف كنت وكيف الآن كنت شكلي تغير والوزن نقص كثير ولكن الآن طبيعي تقريبا بس ملامح الشكل تغيرت شحوب بالوجه والعينين وأرجو المساعدة منكم ما العمل أنا اطلعت على أعراض المرض في موقعكم وجميع ما ذكر في أعراض الخوف الحاد منطبقة علي علما أن سبب المرض هو خوف حاد جدا بعدها أتت هذه المشاكل وأنا الآن أخاف استعمل العلاج أو اذهب وأدمن على هذا العلاج أو يتواصل معي طول الحياة ارجوا النظر في حالتي وشاكر لكم ومقدر .

الأخ الفاضل :=

يجب أن تعلم يا أخي أن العلاجات هي من نعم الله علينا، ولا بد أن نقدّر ذلك ، ونأخذ بالأسباب، وما جعل الله من داء إلا جعل له دواء علمه من علمه وجهله من جهله فتداووا عباد الله كما قال صلى الله عليه وسلم، كما أنه من المعلوم أن المرض يتطلب الصبر، والعلاج كذلك يتطلب الصبر، وحين تأتي الصحة والعافية تتطلب الصبر أيضاً من أجل الحفاظ عليها. وبشكل عام إذا كان طبيبك هو من يحدد لك هذه الأدوية ويحدد لك الجرعات فلا تقلق لأنه أبدا لن يعطيك أدوية من المحتمل أن تسبب أي ضرر لك فهو يصف هذه الأدوية تبعا للدرجة التي وصلت لها حالتك فثق في طبيبك والتزم بالدواء المحدد ولا تشغل نفسك بهذه النقطة حتى لا تتسع دائرة قلقك أكثر من ذلك .

والمسلم لا بد له من الصبر على ما يقع له من مقادير هو لا يحبها، أو يرى أنها مصائب قد نزلت به، بل الواجب في هذا المقام هو إحسان الظن، قال تعالى: {وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خيرٌ لكم وعسى أن تحبوا شيئاً وهو شرٌ لكم والله يعلم وأنتم لا تعلمون}، هذا أولاً.

ثانياً: عليك بالاستعانة بالله في طلب وقضاء الحوائج، قال تعالى: {وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان} وقال صلى الله عليه وسلم: (ليس شيء أكرم على الله من الدعاء).

ثالثاً: عليك بكثرة التوبة إلى الله واستغفاره، فإن من لزم الاستغفار جعل الله له من كل ضيق فرجاً، ومن كل هم مخرجاً، فعليك بالصبر، فإن الصبر ضياء، وتأمل رحمني الله وإياك ما قد يسره الله لك وفتح عليك به فاشكره واحمده، واسأله الصبر والثبات، {وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها إن الله لغفور رحيم}.


 هاجس الطبيب النفسى

السلام عليكم

أود ذكر أنني منذ الثانية عشر من عمري وأنا ابحث عن طبيب نفسي وقد بذلت مجهودا كبير في جمع أسماء أطباء نفسيين ولكن لم تؤتني الجرأة لزيارتهم وقد انتهت هذه الأفكار معي بالتدريج فقد كنت متصورة أن الحب والأمان لن يأتيني إلا من خلاله، وفي رسالتي قد ذكرت أني كنت أتمنى المرض النفسي وكان هذا هو السبب ،، ومع تقدمي في العمر أزلت هذه الأفكار التي بطبيعتها لا يوافقها عقل طبيعي وأحببت رجلا ليس له علاقة بهذا المجال ولا شخصيته تأخذ من طباع التهدئة شئ ولكن مازال بداخلي هاجس تدخل العلاج النفسي بحياتي وشعوري باني مريضة نفسيا لا أتغلب عليه يلازمني منذ زمن ولو أنني أتغلب عليه في تصرفاتي بالمنطق وأتحكم به جيدا وخوفي أن يكون ما حدث لي مؤخرا من عدم سيطرة على مشاعري في البكاء واكتئابي الشديد سببه هذا الشعور القديم حيث أني فقدت الأمان منذ سنتين وأصبحت انسي كثيرا جدا مؤخرا لا أركز ولا انتبه للكثير من الأمور لن أطيل أكثر مجرد كتابتي لمشكلتي الآن تشعرني بضعف أنا التي استسلمت  له أشكركم على تعاونكم.

الأخت الفاضلة :-

مما لا شك فيه أن طبيعة شخصيتك كانت سببا رئيسيا في استسلامك لأفكارك الهدامة إلي هذه الدرجة فقد قال صلي الله عليه وسلم لا تمارضوا فتمرضوا فكيف تتمنين لنفسك المرض وتعيشين حياتك في انتظاره وبالطبع كان ذلك سببا في جعل محور حياتك يدور حول تلك الأفكار وبالرغم من محاولتك لطرد تلك الأفكار إلا أنها محاولات فاشلة والدليل هو عودة تلك الأفكار مرة أخري مما تسبب لك في اضطرابات نفسية مؤلمة لذلك

أولاً: نصيحتي لك أن تكوني دائماً في جانب التفاؤل، وأن تتذكري أن لديك مقدرات وأن لديك إيجابيات، وأن تحاولي أن تقللي من قيمة السلبيات، وعلى الإنسان أيضاً أن يسعى دائما إلى أن يصحح مساره، وأن يكون منتجاً وفعالاً وفاعلا في مجتمعه.

ثانياً: أرجو أن تعبّري عن نفسك وعن ذاتك، وأن لا تكتمي الأشياء في داخل نفسك، حتى لا تتراكم وتؤدي إلى نوع من الضيق والتوتر الداخلي.

 ثالثا :- الواجب عليك اختى طرد هذه الوساوس ، وأن تعيشي حياتك كبقية البشر حياة طبيعية و أن تبحثي عن الصحبة الصالحة التي تعينك . وعليك بعمل الكثير من الأعمال الصالحة فهناك مجالات لك يمكن سدها كالتزود بالصالحات و نفع الناس وعيادة المرضى والعناية بالمساجد و المشاركة في الجمعيات الخيرية و مجالس الأحباء الرياضة النافعة و إيصال النفع للفقراء و العجزة و الأرامل ،قال الله تعالى :"من عمل صالحاً من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة ولنجزينهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون".


 خايفه من الموت

السلام عليكم

أرجوكم ساعدوني أنا علي طول خايفه من الموت مش قادرة أعيش ولا اشتغل ولا افرح الموت قدامي كل لحظة حاسة إني لو خرجت الشارع هموت زى أبي مات في الشارع لوحدة  أنا مش بعرف اقعد مع  احد جسمي في أوجاع غريبة بعمل حركات لا إرادية ممكن امشي اجري في الشارع عشان أروح  لماما بسرعة مش قادرة أعيش طول ما أنا عارفة إني  هموت مع العلم أني متدينة وأخاف الله .

الأخت الفاضلة :-

من وصفك للأعراض التي تنتابك يتضح انك تعاني من مرض القلق النفسي ويعتبر مرض القلق من أكثر الأمراض النفسية شيوعاً ، ولحسن الحظ ، فإن هذا المرض يستجيب بشكل جيد للعلاج ،. والقلق النفسي هو شعور عام غامض غير سار بالتوجس والخوف والتحفز والتوتر مصحوب عادة ببعض الأحاسيس الجسمية خاصة زيادة نشاط الجهاز العصبي اللاإرادي يأتي في نوبات تتكرر في نفس الشخص .و أعراض القلق المرضي تختلف اختلافاً كبيراً عن أحاسيس القلق الطبيعية المرتبطة بموقف معين . وتشمل أعراض مرض القلق الأحاسيس النفسية المسيطرة التي لا يمكن التخلص منها مثل نوبات الرعب والخوف والتوجس والأفكار الو سواسية التي لا يمكن التحكم فيها والذكريات المؤلمة التي تفرض نفسها علي الإنسان والكوابيس ، كذلك تشمل الأعراض الطبية الجسمانية مثل زيادة ضربات القلب والإحساس بالتنميل والشد العضلي .  وهذه المشاعر يكون لها تأثيرات مدمرة حيث تدمر العلاقات الاجتماعية مع الأصدقاء وأفراد العائلة والزملاء في العمل فتقلل من إنتاجية العامل في عمله وتجعل تجربة الحياة اليومية مرعبة بالنسبة للمريض منذ البداية .ولذلك فإن مرضي القلق يترددون على الكثير من أطباء القلب والصدر قبل أن يذهبوا إلي الطبيب النفسي

ويتم العلاج بواسطة العقاقير النفسية المضادة للقلق وذلك تحت أشراف الطبيب النفسي المتخصص كذلك يتم استعمال العلاج النفسي بنجاح لمعالجة أعراض القلق المرضي مثل العلاج السلوكي لتغيير ردود الفعل المرضية وذلك باستخدام وسائل الاسترخاء مثل التنفس من الحجاب الحاجز والتعرض المتدرج لما يخيف المرء. كذلك يتم استخدام العلاج التدعيمي الادراكي ويساعد هذا النوع من العلاج المرضي على فهم أنماط تفكيرهم حتى يتصرفوا بشكل مختلف في المواقف التي تسبب أعراض القلق النفسي. ولذلك ننصح باستشارة الطبيب النفسي حتى يستطيع وضع خطة علاج مناسبة لحالتك .


 عسر المزاج

السلام عليكم

أنا فتاه في 23 من العمر أرسل لكم لاحساسى الشديد بالوحدة مع العلم أنى من الأشخاص كثيري الأصدقاء ومحبوبة جدا ممن حولي لكنى دائما اشعر أنى وحيده ودائما اشعر بالرغبة في البكاء ولكن مع عدم المقدرة على البكاء أحاول أن أجهد نفسي في اى شئ في يومي حتى لو لم يخصني ولكنى أحاول دائما الهروب من الوحدة بدون جدوى شعور الوحدة الذي أعيشه يقتلني كل لحظه فإني أكون مع اصدقائى مثلا و نضحك و نلعب وأنا اشعر بالوحدة و كانى من عالم أخر لا استطيع الاندماج معهم معنى أحاول جاهده ذلك لكن بدون جدوى أرجو مساعدتي لمعرفه  حقيقة ما اشعر بيه و خصوصا وأنى كثيرا ما أتمنى الاختفاء بعيدا عن اى إنسان اعرفه عايزه أسافر اى مكان مش اعرف فيه حد ولا حد يعرفني ) ممكن تساعدوني قبل ما أحس أنى مجنونه فعلا أنا تمنيت الموت و أحيانا بحس أنى تائهة ودائمة السرحان .

الأخت الفاضلة :-

من سردك للأعراض التي تعاني منها يتضح انك تعاني من مرض نفسي  يسمي عسر المزاج وهو درجة اقل من الاكتئاب والفرق بينهما هو أن الاكتئاب يأتي في نوبات أما عسر المزاج يكون مستمر مع المريض في حياته اليومية وعسر المزاج هو نوع أقل حدة من الاكتئاب وهو عبارة عن أعراض مزمنة مستمرة لمدد طويلة ولكنها لا تعيق حياة الإنسان بل تجعله لا يستطيع العمل بكفاءة ولا يستطيع الشعور بالبهجة والسعادة في الحياة ويشعر بالإرهاق وعدم التركيز وسرعة النسيان ويشعر انه عير منسجم مع المحيطين وان الدنيا سوداء وقد يعانى المريض بعسر المزاج من نوبات اكتئاب شديدة .

لذلك يجب عليك استشارة الطبيب النفسي حيث تتعدد طرق ووسائل العلاج  والطبيب هو من يحدد الأسلوب الأمثل لعلاجك .


 كيف تعبرين عن مشاعرك

السلام عليكم

أعاني من الحساسية الزائدة وأحب النظام والترتيب وكنت مرهفة الشاعر مما سبب لي مشاكل مع زوجي العصبي والمتقلب المزاج وقد مررت بحالات اكتئاب وذهبت للدكتور طارق الحبيب وشخص حالتي أن حساسيتها واكتئابها سبب مشاكلها الزوجية ووصف لي علاج افكسور ولكني لم أتناوله وقررت أن أكون قوية في مواجهة زوجي العصبي والمسيطر وفعلا تحسنت حالتي ، والسؤال كيف نخلص النفس الحساسة من حساسيتها والتي تسبب لها المتاعب مع الآخرين إذ اعتبر الدكتور أنني أنا المريضة وليس الآخرين الذين يتعاملون بلا إنسانية أو أخلاق مع  من حولهم كما أنني لا أستطيع أن أحضن أولادي  في مرحلة المراهقة وأنه ينقصهم الحب والحنان ,وعلاقتي العاطفية مع زوجي ليست على ما يرام.

الأخت الفاضلة :-

هذا التحدي الذي المحه في كلام سوف يكون قوي عظمي في تغيير شخصيتك بصورة ايجابية بشرط أن يصاحب ذلك التحدي الالتزام بالعلاج الموصوف من طبيبك فالإرادة لا تكمن في الاستغناء عن الأدوية بل تكمن في الالتزام بالأدوية بالإضافة إلي الإرادة القوية والرغبة في الشفاء .

ومن الواضح انك تفتقدين إلي الطريقة الصحيحة في التعبير عن مشاعرك تجاه الآخرين سواء زوجك أو أبنائك وهنا يظهر دور الطبيب النفسى حيث يساعدك من خلال الجلسات النفسية علي كيفية إخراج تلك المشاعر المكبوتة وتوظيفها في الوقت الصحيح والموقف المناسب .

والله الموفق ..


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

 

دليل المواقع النفسية العربية