الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
تحويل العملات
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلة  النفس المطمئنة

 

العيادة النفسية: اجوبة المجموعة489

اعداد الأستاذة / فدوى على

أخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 نوبات هلــع

السلام عليكم

مند خمس سنوات قفزت مذعورة جراء اختناق مفاجئ أصابني كنت حينها مع ابنتي ذات الستة أشهر في البيت وخفت كثيرا وكلمت زوجي بالهاتف فاخدني بسرعة إلى الإسعافات هناك قاموا بحقني بحقنة الربو أتت علي بنتائج سلبية حيث تنمل كل جسدي وارتخت أطرافي وثقل لساني  أيقنت بأنه الموت لا محالة لكن تدريجيا عاد لي إحساسي بجسدي من هناك بدا معي المرض إذ أن في تلك الليل لم انم إلى يومنا هدا يتعذر علي النوم لأني أخاف الليل وأخاف أن أموت أخاف الموت بشكل رهيب ذهبت بنفس الحالة حقنوني مجددا مررت بلحظات عصيبة ذهبت عند الطبيب وصف لي دواء تحسنت معه قليلا هو سيتالوبرام والبراسولام للعلم أنا أقيم في اسبانيا لكن نفسي كانت تتعذب بشكل رهيب كان لساني ينمل ويصب بداخلي ماء مثلج فاشعر بالذعر وابدأ في الارتجاف وانظر إلى طفلتي وقلبي يتحسر سأموت تاركة ابنتي وحيدة وضللت ادعوا ربي أن يطيل في عمري لأجلها وبداخلي صوت يقول انك ستموتين عن قريب وحتى الآن اشعر وكان جلدي فقد إحساسه بالأشياء أقول أحيانا لا اعرف إن كانت قدامي دافئتين أم لا واشعر بجلدي الخارجي  كأنه مصاب بحروق في السابق ما كنت أطيق الجلوس بالبيت الآن الحمد لله أفضل ودائما عندما تأتيني هذه الأزمات اركض إلى الهاتف لأحكي لامي ما بي فارتاح قليلا لان زوجي لا يعرف كيف يهدا من روعي فانفر منه هاربة إلى أمي وشكرا على هذه الخدمة النبيلة وعذرا على الإطالة .

الأخت الفاضلة :-

يتضح من وصفك للأعراض التي تنتابك انك تعاني من أحد أعراض القلق النفسى ويسمى الهلع ، وعادة لا تنشأ نوبات الرعب من الضغوط اليومية للحياة والتي تبدو عادية – حيث أن النوبات تحدث في أماكن معتادة للمريض حيث يبدو أنه لا يوجد أي عوامل رعب بالنسبة له ، لكن النوبة تأتى كما لو كان هناك تهديد حقيقي لحياته ، ويستجيب الجسم لهذا الإحساس بالتالي ويأخذ مسرح الأحداث منظراً لا يدل على طبيعته وتبدأ مجموعة كبيرة من الأعراض في الظهور على المريض وتسرى بسرعة النار في الهشيم ، فتتلاحق ضربات القلب وتضيق أنفاس المريض ويبعث الجهاز العصبي إلى جميع أجزاء الجسم بإشاراته .. خطر .. خطر .

ما هي أعراض نوبة الهلع ؟

ومن وراء هذا الستار من الظروف يقتنع المريض – بينه وبين نفسه – أنه على وشك الإصابة بذبحة صدرية أو جلطة في المخ أو أنه على وشك الجنون أو الموت ولتشخيص هذه النوبة على أنها نوبة رعب يجب أن تـنتاب المريض بصفة متكررة بمعدل أربع نوبات خلال أربعة أسابيع ، ويجب أن تحتوى على أربعة أعراض من الأعراض التالية :

عرق غزير - ضيق في التنفس - رفرفة بالقلب  - ضيق بالصدر  - أحاسيس غير سوية -  

إحساس بالاختناق - إحساس بالتنميل - إحساس بالبرودة أو السخونة - إغماء – ارتجاف- ميل للقيء وإحساس بالإضراب في البطن - إحساس بالا واقعية - شعور بفقدان السيطرة أو الموت أو الجنون .

وتختلف الأعراض من شخص إلى الآخر وقد تكون الأعراض شديدة مع إرهاق جسماني شديد ، مما يجعل الأطباء يخطئون التشخيص ويعتقدون فعلاً أن المريض يعانى من بداية ذبحة صدرية أو ورم بالمخ ، بل ويتم حجز المريض في الرعاية المركزة نظراً لعدم خبرة الأطباء بمرض الرعب ، وعند اكتشاف عدم وجود أي خطر فإن الطبيب يعيد المريض مرة أخرى إلى منزله وقد يتكرر هذا الوضع عدة مرات قبل أن يتم تشخيص المرض .

ويحتوى برنامج العلاج الناجح على ثلاثة أنواع علاجية هي العلاج بالعقاقير والعلاج السلوكي وأخيرا العلاج المعرض . أما بالنسبة للعقاقير فهي نفس الأدوية المستخدمة في علاج مرض الاكتئاب وهى تعمل في نفس الوقت ضد مرض الرعب وهى تساعد حوالي من 75 إلى 90 % من مرضى الرعب ، أما عن عناصر العلاج الأخرى التي تتمثل في العلاج السلوكي والمعرض ، فأنها تبدأ بإخبار المريض بحقائق مرضه الذي يعانى منه ثم دراسة تاريخ المرض ومعرفة الموقف الصعب الذي نشأ منه مرض الرعب لدى المريض وإعادة برمجة مخ المريض بالنسبة لهذا الحدث .. بعدها يبدأ العلاج المعرض لتغيير طريقه تفكيره ، والعلاج السلوكي لتحسين طريقة تصرفه ، ويشمل العلاج السلوكي أيضاً عمليات سلب الحساسية أو إبطالها تجاه ما يرعب المريض حيث يتم تعليم المريض تمرينات الاسترخاء أولاً ثم يتم تعريضه تدريجياً لمواقف يرهبها ويتجنبها والتي تسبب له الرعب مع تعليمه كيفية التعايش معها حتى يتجنب حدوث نوبة رعب أخرى ولأن المرض قد يكون مصاحبا بأحد الأعراض النفسية الأخرى فإن العلاج يجب تغييره حتى يناسب كل حالة على حدة كذلك فإن المتابعة العلاجية ذات فضل كبير في التعامل مع تطورات المرض المزمنة التي أمضت سنوات دون علاج خاصة إذا احتوت هذه المتابعة على إلقاء نظرة تحليلية لداخل نفس المريض .

ومع العلاج المؤثر والأبحاث المستمرة يتأتى لنا الأمل الجديد لشفاء المرضى الذين يعانون من مرض الرعب ، وباستمرار وتهيئة التعليم الطبي فإنه يساعد الأطباء أكثر في تشخيص المرض وإعطاء المرضى المساعدة التي يحتاجونها .. كذلك فإن التشخيص المبكر يساعد بشكل ملحوظ في التقليل من مضاعفات المرض ومع العلاج السليم المناسب فإن 9 من كل عشرة مرضى سوف يحصلون على الشفاء من المرض بإذن الله وبذلك يعودون لمزاولة نشاطاتهم وحياتهم العادية .


 إكتئـــاب

السلام عليكم

تحية طيبة وبعد عمري 36 سنة واعمل في مجال الخدمات في القطاع الخاص وأنا أعزب وجنسيتي هي الأردنية وأعيش في إحدى دول الخليج أنا أعانى من عدة مشاكل نفسية وقد لجأت إلى إحدى العيادات منذ أربع سنوات ومنذ ذلك الحين إلى الآن لم اشعر بتحسن يذكر، وقد كانت نتيجة الفحص الأولى اننى أعانى من حالة اكتئاب حاد وبدا العلاج عن طريق الأدوية فقط وهى ixel 25-5.\ nootropil-8..\ ginkocer وقد استمريت على هذا العلاج منذ ذلك الحين فقط دون اى جلسات ما عدا انه منذ شهر قيل لي انه يلزمني عمل جلسات كهربائية حتى أتوقف عن الأدوية وانه يلزمني 10 جلسات مدة كل جلسة 20 دقيقة يتم خلالها توجيه أشعة جهاز كهربائي للمنطقة اليسرى من الرأس ولكنى لم ألاحظ اى تغير في حالتي سوى اننى أصبت بصداع شبه يومي منذ بدء تلك الجلسات وحتى انتهائها بالاضافه إلى احساسى بتدهور ما قد تم انجازه في الفترة السابقة من العلاج من ناحية التركيز بعد تلك الجلسات.ولم ألاحظ تحسن يذكر سوى اننى أصبحت اشعر بلذة النوم أكثر مما قبل العلاج.وقد كنت أعانى من المشاكل التالية وهى سبب مراجعتي لتلك العيادة وهى  : انعدام التركيز والنسيان - اضطرابات في النوم من حيث ساعات النوم ووقته .وعدم النوم بشكل عميق والصحو من النوم متعب نفسيا وجسديا. بالإضافة لتداخل الليل بالنهار حيث لا حدود أو فرق بينهما - تقلب حاد بالمزاج لدرجة اننى قد أتحدث مع احدهم بشكل عنيف دون سبب ثم انتقل للحديث مع آخر بطريقة أكثر من ودية ؟- الإحساس بخمول تام وكسل -  أعانى من انعدام الثقة بالنفس - أعانى من الانعزال بالبيت رغم حاجتي للخروج - أعانى من تناقض حاد بالأفعال والتصرفات والأفكار بشكل أصبح يظهرني وكاننى اكذب على الناس أو أتلاعب بهم .أعانى أيضا من توتر الأعصاب وحدوث رجفة أو رعشة باليدين.- أنا لا اعرف طعم السعادة من النادر أن اضحك حتى إذا ضحكت اشعر باستغراب من نفسي وأقول منذ متى لم اضحك؟- لا ارغب بالتعامل مع الناس أعانى أيضا من مشكلة عدم القدرة على الاستمرارية في اى حوار ، وبشكل عام اننى حين أتحدث مع شخص أو أشخاص فاننى لا افهم ما يقولون وإذا شاركتهم الحديث لا هم يفهمون ما أقول . لا أريد الإطالة عليكم إنما أردت أن اعرف ما هو مرضى وكيفية العلاج علما اننى توقفت عن تناول الدواء لاننى كنت منذ البداية غير قادر على الاستمرار به لا أدرى لماذا ولكنني في الفترة الأخيرة وعندما عدت للدواء أصبحت اشعر باضطرابات وصراعات داخلية جعلتني أوقف الدواء مما أدى إلى هدوء نسبى في داخلي ولكنني اعلم أن هذا خطا لكنني لا اعرف ما افعل ولا اشعر برغبة بالعودة لنفس العيادة لأنني لا اشعر اننى قد استفدت عندهم لذلك ارجوا الإفادة مع الشكر والتقدير .

الأخ الفاضل :-

بالفعل تعاني من مرض الاكتئاب وليست المشكلة في معرفة علاج الاكتئاب ولكن المشكلة لديك تكمن في تقبلك للعلاج والاستمرار عليه فمن الواضح انك ترفضه بل والأكثر من ذلك تجعله سببا في اضطراب حالتك وتري أن التوقف عن تناوله يسبب لك الراحة النفسية وهذا ليس صحيحا علي الإطلاق نعم سيدي فالعلاجات هي من نعم الله علينا، ولا بد أن نقدّر ذلك ، ونأخذ بالأسباب، وما جعل الله من داء إلا جعل له دواء علمه من علمه وجهله من جهله فتداووا عباد الله كما قال صلى الله عليه وسلم، واعلم سيدي أن المرض يتطلب الصبر، والعلاج كذلك يتطلب الصبر، وحين تأتي الصحة والعافية تتطلب الصبر أيضاً من أجل الحفاظ عليها.

وبشكل عام إذا كانت لديك رغبة في عدم متابعة حالتك طبيبك المعالج يمكنك استشارة طبيب أخر فتحسن حالتك يرجع إلي راحتك النفسية وتقبلك لطبيبك وثقتك فيه وفي الدواء الذي يصفه لك واعلم أن طبيبك هو من يحدد لك هذه الأدوية ويحدد لك الجرعات فلا تقلق لأنه أبدا لن يعطيك أدوية من المحتمل أن تسبب أي ضرر لك فهو يصف هذه الأدوية تبعا للدرجة التي وصلت لها حالتك فثق في طبيبك والتزم بالدواء المحدد ولا تشغل نفسك بهذه النقطة حتى لا تتسع دائرة قلقك أكثر من ذلك .

وفقك الله وهداك ..


 إصنعى لنفسك حياة

السلام عليكم

أنا فتاة أريد أن تجد لي حلا حتى أكمل حياتي الكئيبة الوحيدة باختصار اقسم لك أنى لا اعرف أن أتكلم يسمونني الصامتة ليس بارادتى ولكن نشأت على الوحدة منذ أن مات والدي أنا لست جميلة وعصبية جدا متوترة في كل الأحيان خوافة جدا ولا اعرف كيف أتكلم يستهزئون بي دائما وليس لي أصدقاء ولا حتى امى ولا اخوتى منعزلين كيف استمر في الحياة أحب تقليد الشخصيات التي تعجبني أحب جذب الانتباه ولا استطيع أحب الهدوء وأخاف من الناس والشارع حتى لا يعرفون شخصيتي أحس أنى مريضة ماذا افعل

الأخت الفاضلة :-

مما لا شك فيه أن الاسرة هي المؤثر الأول في تكوين شخصية الفرد الموجود بها وأما أن يكون هذا التأثير ايجابي أو يكون تأثير سلبي ومن الواضح أن الجو الأسري الذي نشأت فيه كان تأثيره سلبي علي شخصيتك خاصة وان كل فرد منكم وكأنه يحيا في واد أخر وبالفعل ولأنك لم تجدين من يوجهك ويصادقك ويعينك علي مواجهة الأزمات صارت شخصيتك دائمة التوتر والخوف لأنك لا تستطيعين إستخدام المهارات التي تؤهلك للاندماج مع الآخرين والتفاعل والتواصل معهم لذلك صارت شخصيتك تميل للانطواء والابتعاد والرغبة في البعد عن الآخرين والتفكير المستمر في كيفية جذب انتباههم واعلمي سيدتي أن هذا الاندماج مع الآخرين ليس عسيرا عليك وخاصة وأنت تملكين من الثقافة والعلم ما يوجه تفكيرك توجيه منطقي صحيح .

لذلك يجب أن تندمجي مع الآخرين المقربين ولتبدئي بعائلتك الصغيرة ثم الأصدقاء المقربين إليك .. شاركهم الحوار .. تحدثي عن رأيك بصراحة ودون خوف .. ابحثي عن نقاط ضعفك واعملي علي تقويتها.. اطلعي.. اقرئي كل شيء وأي شيء فالقراءة تفيدك كثيرا .. اقرئي في الكتب الثقافية والاجتماعية والدينية .. لا تبخسي بنفسك فأنت لديك مواطن قوة كثيرة ابحثي عنها واعملي علي إبرازها للآخرين ولنفسك.. وكل ذلك سيمنحك دفعة قوية وثقة بالنفس عن التعامل مع الآخرين .


 مراهقــة

السلام عليكم

أنا بنت عندي 17 سنه محترمة من فترة متغيرة مش عارفة ليه حاسة كثير إن امى بتحب اخواتى اكتر منى عمري ما كلمت ولد بس بقيت عايزة اكلمهم يعنى في مرة كلمني واحد على الموبيل على أساس الرقم غلط بس من ساعتها كلمنا بعض وعرف عنى كل حاجة وطلب يقابلني ورفضت محترمة وانتهى الموضوع ووفقت بس بعد كده رجعت اكلمه تاني وهو يكلمني وطلب يقابلني تاني وأنا وافقت بس لسه محصلش أنا مش عارفة أوقف نفسي عايزة اقابله ومش عايزه أنا عارفة إن ده غلط كبير أوى بس مش عارفه أوقف نفسي أنا بكلم 3اولاد ورأيت واحد معايا في الجامعة ولم استطيع نسيانه وهكذا لا استطيع أن أوقف نفسي أبدا .

الأخت الفاضلة :-

أنت من يجب أن تقفي في مواجهة تلك الرغبات واعلمي انه مع مرور الوقت سوف تهدا كل هذه المشاعر المضطربة التي هي من سمات المرحلة العمرية التي تمرين بها  وهي مرحلة هامة و خطيرة حيث يتعرض فيها المراهق لتغيرات جسمانية وفسيولوجية شديدة ويحدث تغير كبير أيضا في المشاعر تجاه الجنس الأخر وفي الغالب يسعى المراهق إلي تكوين علاقات عاطفية مع الجنس المغاير له دون تفكير عقلاني لذلك تتعدد هذه العلاقات وتفشل غالبا لان العاطفة هي التي تغلب عليها وليس العقل أي أن الفرد في هذا العمر يظل يتخبط في علاقاته وقراراته لأنه لم يصل إلي النضج العاطفي الكافي الذي يضمن له الاختيار الصحيح المناسب لذلك أنصحك عزيزتي بعدم التسرع وان تتحكمي في مشاعرك بصورة افصل فأنت مازلت في أول الطريق فاهتمي بمستقبلك أولا لأنك به ستحققين أمنياتك بسهولة فإذا كان لديك هدف فعلا تسعين إلي تحقيقه فتمهلي واعلم أن الخطوات الجادة التي ستسلكيها في طريق مستقبلك هي الضامن الوحيد لتحقيق هذا الهدف


 الآثار الجانبية للدواء

السلام عليكم

السيد الأستاذ الدكتور برجاء التكرم بالإجابة على سؤالي الأتي: عندي ابن عمره الآن 21 عاما ويعانى من مرض الكهرباء الزائدة بالمخ وهذا الذي اقره الأساتذة الدكاترة الذين فحصوه وبعد عمل الإشاعات اللازمة ورسم المخ وخلافة وصار يتناول العلاج من ديباكين وتيراتام وخلافة من أنواع عديدة إلا أن الحالة تزداد سوء من عصبية وظهور طفح جلدي وبثور على الصدر والظهر بصورة مؤلمة للغاية كما زاد علية الفصل أثناء الكلام وعدم التركيز الواضح مما منعه من العمل وأصبح المرض ظاهرا علية بصورة أكثر وضوحا من السابق .أرجو من عنده الحل يسعفني به .وفقنا الله وإياكم لما فيه الخير إن شاء الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

إلي صاحب الرسالة :-

يجب أن تخبر الطبيب المعالج بكل تلك الأعراض فورا لان ابنك يعاني من حساسية من الدواء وأهم علامات حدوث حساسية مع العلاج هو ظهور الطفح الجلدي خصوصا ظهور طفح أحمر مع حدوث حكة جلدية ( هرش ) . ويسبب عقار تجريتول وايبانوتين وديباكين حدوث الحساسية الجلدية في بعض الأحيان . أن حدوث هذه الحساسية أمر خطير خصوصا إذا استمر العلاج حيث يزداد الطفح الجلدي وينتشر ويؤدى إلى تقشر الجلد ... لذلك يجب الاتصال بالطبيب فوراً عند حدوث هذه الأعراض  .


 أخى مدمــن

السلام عليكم

إخواني أنا سمعت عن هذا الصرح الشامخ ومشكلتي تتمثل في أن لي أخ يبلغ من العمر 27 سنة ويتعاطى مخدرات حبوب الكابتجون وله فتره طويلة ولم يقلع عنها وكل ما سألناه عن حالته قال انه مريض نفسي وتم له فتح ملف بالصحة النفسية ويأخذ علاج من الصحة ويستعمل المخدرات وبعدها لا يعلم عن تصرفاته لأنه أصبح عدواني وحاول الانتحار أكثر من مره هل له علاج لديكم وكم تقريبا التكلفة لأننا بالسعودية أرجو الرد ولكم جزيل الشكر.

الأخ الفاضل :-

مما لا شك فيه أن حالة أخيك تستلزم العلاج بل والحجز في مكان خاص بعلاج المدمنين لأنه قد وصل إلي مرحلة متدهورة قد يضر معها نفسه أو المحيطين به وهناك الكثير من الأماكن الخاصة بعلاج الإدمان ومساعدة المدمنين علي التخلص من إدمانهم تماما ومتابعته أيضا بعد علاجه وتهيئته نفسيا وثقافيا لعدم الوقوع مرة أخري في براثن الإدمان ونحن علي استعداد لاستقبال أخيك وعلاجه بإذن الله أما عن التكلفة فتحدد بعد رؤية المريض ومعرفة درجة التدهور التي وصلت إليه حالته وكم من الوقت سيستغرق ليتخلص من إدمانه وعلي هذا الأساس يتم تحديد التكلفة من حيث الإقامة والعلاج .

والله المستعان ..


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

 

دليل المواقع النفسية العربية