الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
تحويل العملات
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلة  النفس المطمئنة

 

العيادة النفسية: اجوبة المجموعة 452

اعداد دكتور/ محمد عبد الفتاح

أخصائى نفسى

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 الأمل والتفاؤل    

السلام عليكم

اود ان اشكركم على هذا التشجيع فى مقالكم فى الموقع عن الأمل والتفاؤل ، ولكن اذا كان المجتمع من النوع الضاغط كيف نستطيع مواجهته ، فقد كنت في فترة اثابر واناضل من اجل تحقيق ما ارغب اما الان اشعر باني فقدت الامل واستحوذني الياس ولا اقوى على المواجهة كذلك اشعر ان شخصيتي بدات تتقلص تدريجيا ولا اشعر بوجودي حتى ماذا افعل جراء ذلك على الرغم من اني اريد متابعة مسيرتي نحو التقدم وتحقيق حلمي.

رد المستشار

السائلة الكريمة ، إن الإنسان تواجهه في أوقات صعوبات ونجاحه في الحياة في كيفية مواجهته لهذه الصعوبات وإدارته لحياته ، ولقد قال الله تعالى " ولقد خلقنا الإنسان في كبد " واعلمي أن المشكلات والضغوط التي تقابليها هي مواقف تعليمية تتعلمي فيها الصبر والجلد واشحذي همتك وطاقتك من جديد وضعي خطط جديدة واستفيدي من تجاربك القديمة ، واعلمي بأنه لا يوجد ما يسمى فشلاً ولكن يوجد ما يسمى خبرات وتجارب ، ويجب أن تتحلي بالتوقع الايجابي وهو يعني أن تتفاءلي وتنتظري ما هو خير حتى و لو تأخر واعلمي أن أفضل إحساس بالفرح يأتي بعد الكرب ، وقد قال الله تعالى " إن مع العسر يسرا "، واجتهدي وكوني ملتزمة في تحقيق أهدافك واعلمي ان الله لا يضيع أجر من أحسن عملا ، كما يجب أن تركزي على الأشخاص الذين نجحوا في الوقت الحالي في مجتمعك وحاولي أن تبحثي كيف نجحوا وبما نجحوا وضعيهم كنماذج ناجحة أمامك لأن ذلك سوف يعطيك أملا ودافعاً على النجاح مثلهم.


 الفصـام  

السلام عليكم

انا شاب عمري 23 سنة اعاني من مرض الفصام في الشخصية و تلقيت نوعين او ثلاثة من الادوية ولكن هذه الادوية لم تكن تأتي بأي فعالية معي و قد قرأت عن هذا المرض الكثير ومن ضمن ما قرأت انه لا علاج منه و انا الان احاول جاهدا السيطرة علي افكاري و لكن مشكلتي في انعدام الثقة التام بالنفس وعدم تمييز الراي الصائب من الرأي الخائب مع عدم مشاركة الناس في تعاملاتهم والخوف من ذلك نظرا لمعرفتي اني لن التقي معهم في الافكار وان افكاري بعيدة كل البعد عن الفكر الطبيعي وانني لا استطيع تكوين علاقة مع الجنس الاخر خوفا من وقوع الظلم عليهم من جانبي ،وانا اريد - ولكم جزيل الشكر- بعض النصائح والارشادات او ما يليق بحالتي التي قمت بشرحها لسيادتكم و اشكر اسرة مستشفي ابو العزايم و لكم جزيل الشكر والاحترام والتقدير وجزاكم الله كل الخير.

رد المستشار

أخي الكريم لا تعتقد بأن مرض الفصام ليس له علاج بل له علاج طبي وعلاج نفسي .

وبداية يجب توخى الحذر عند تشخيص أى حالة على أنها فصام لذا يجب التاكد من الأعراض بدقة ومتابعة جيدة ، حيث يؤثر الفصام على العواطف والتفكير والحواس والسلوك وأعراض الفصام هى :-

أولاً : العواطف : -

رغم أن المريض بالفصام قد يحتفظ بشيء من القدرة الطبيعية على التعبير عن عواطفه إلا أن الغالب هو فقدان جزء كبير من هذه القدرة فيرى المريض وكأنه جامد المشاعر بارد الإحساس لا يحزن لفقد أحد ولا يفرح لفرح أحد. كذلك فإن العواطف قد تظهر بشكل غريب إذ قد نجد المريض يبكي وهو يتحدث عن شيء مفرح له أو العكس ، أو قد يضحك أو يبكي دون ما سبب ظاهر. وتتميز هذه الانفعالات غالبا بالسطحية وعدم العمق.

ثانياً : التفكير :

يتميز تفكير المريض بالفصام بوجود الضلالات أو الهذاءات وهي اعتقادات خاطئة يجزم بها المريض ولا توجد وسيلة لإقناعه ببطلانها وعدم صحتها. كذلك فهذه الاعتقادات لا يشترك مع المريض أو يؤيده فيها أي شخص عاقل من بيئته. على سبيل المثال: قد يعتقد المريض أن مخلوقاً جاء من كوكب آخر وزرع في دماغه جهاز تجسس ليراقبه ويتحكم فيه ، وما إلى ذلك، أو قد يعتقد أن قريباً له يريد الإضرار به بشكل أو بآخر أو أن الحكومة تطارده بمخابرات ونحوه . و هذا الاعتقاد لا مجال لصحته ولكن المريض يجزم به ويتصرف على ضوئه ولا يمكن إقناعه بعكس ما يرى ويفعل . من ناحية أخرى فقد يكون حديث المريض مفككاً وغير مترابط يقفز من جملة إلى جملة ومن موضوع إلى موضوع مما يحير السامع ولا يجعله يفهم المقصود.

ثالثاً : الحواس :

قد يسمع المريض أصواتا لا يسمعها غيره ، تكلمه كأن تقول له إفعل كذا وكذا أو تشتمه بألفاظ سيئة ، أو أصواتاً تتكلم عنه وتعلق على أفعاله وتصرفاته تماماً كما يفعل المعلق في مباراة كرة القدم (مثلا فلان يعمل كذا أو فلان قام بكذا) الخ...  وهذه من أهم صفات مرض الفصام و تسمى " الهلاوس " التي قد تكون سمعية او بصرية او غير ذلك حيث تتعرض الحواس الأخرى في فئة قليلة من المرضى لمثل هذا الخلل ، فيرى المريض أشياء لا يراها سواه أو يشم أو يحس باللمس أو الطعم في فمه لأشياء لا يحسها أو يشمها أو يشعر بها.

رابعاً : السلوك :

بالإضافة إلى أن المريض قد يتصرف على ضوء الضلالات أو الهلاوس حسب نوعها ومحتواها وحدتها ، فإن هناك فئة من مرضى الفصام تكون أكثر علامات المرض عليهم الانطوائية الشديدة والتخشب في الجسم لدرجة عدم الحركة ولو حتى للأكل أو الشرب أو الذهاب إلى الحمام. لذلك يهزل جسم المريض ، وقد يتبول أو يتبرز على نفسه أو لا يتكلم البتة. ومع أن هذه الحالة قد تستمر ساعات بل أيام فقد يتخللها نوبات من التهيج والصراخ والعنف.

فيما عدا هذه الفئة فإن مريض الفصام يفقد الإرادة أو الدافع لعلم أي شيء إيجابي فقد ينام نهاراً ويستيقظ ليلاً ، وقد يترك العمل ويتعلل بأوهى الحجج لكي لا يبحث عن عمل. كذلك فإنه قد يهمل نظافة جسمه وقص شعره وأظافره إلا بالضغط من أقاربه.

العـلاج :

تعتبر الأدوية أهم وسيلة لعلاج الفصام. ورغم أن هناك من ينادي بأهمية العلاج النفسي سواء كان فردياً أو جماعياً أو عائلياً إلا أن البحوث المستفيضة وعلى مدى سنين طويلة أثبتت أن العلاج مهما كان نوعه أو شكله لا يكون فعالا بدون استخدام الأدوية المضادة والتي قد تكون على شكل حبوب أو إبر شهرية.

وأنواع العلاج كالتالى :-

أولاً: العلاج الدوائى :-

تتطلب المرحلة الحادة من المرض ادخال المريض المستشفى لاضطراب سلوكه وتصرفاته ، وهياجه وثورته، ورفضه الذهاب إلى الطبيب ورفض تناول أى دواء.

وفى المستشفى يعطى العلاج المناسب، وقد يحتاج إلى جلسات علاج بالكهرباء وهى آمنه ومفيدة وسريعة التأثير فى تهدئة ثورة المريض وخفض اعراضه الحادة.

ويستمر المريض فى المستشفى تحت العلاج ما بين 2-6 أسابيع أو حسب ما يراه الطبيب المعالج.

ثانيا: العلاج النفسى :-

وأشهرها التدعيم وعمل الجلسات والاختبارات النفسية اللازمة التي تساعد المريض كما تساعد المعالج فى عملية التشخيص وكذلك العلاج الأسرى والعائلي اللازم وتغيير أنماط سلوك العائلة وكيفية معاملة المريض النفسي لضمان علاجه واستمراره في أداء وظائفه وإشعاره بالاهتمام والحب والحنان بدلاً من النقد الزائد أو الإهمال الزائد.

ثالثا : العلاجات التأهيليه :

مثل العلاج بالعمل والعلاج بالرياضة التي تساعد المريض على الإستبصار بطبيعة حالته وعودته للمجتمع شافياً كشخص نافع ومنتج.


 اضطرابات نفسى

السلام عليكم

المشكلة التي عندي ما اعرف احلها انا شاب عمري 17 سنة بدات حالتي قبل سنة ونصف عندما حدث فجأة ظلام بعيني وعتة في كلامي وعدم السيطرة على حركاتي وعدم القراءة بشكل صحيح اوسريع مع العلم اني ذهبت الى طبيب نفسي واعطاني ادوية مهدئة ومخدرة هذه الحالة لا تجعلني امارس حياتي بشكل صحيح لذا ارجو منكم المساعدة .

رد المستشار

الأخ السائل انك لم تذكر في رسالتك تفصيل الأعراض التي لديك ، كما لم تذكر الملابسات التي تم فيها ظهور الأعراض المرضية ، لذلك فقد يكون ما لديك إصابة مخية تحتاج إلى رسام المخ للكشف عن طبيعة الخلل إن وجد خلل وإصابة مخية ، أو قد يكون إضطراب ذهاني قد أصابك لذا يجب عليك متابعة الطبيب النفسي وإعطائه خلفيه عن الاعراض الجانبية التي أصابتك ، وأود أن أخبرك بأن أي دواء له تأثير جانبي فلا تقلق من هذا ، ومعظم هذه الأعراض قصيرة الأمد وستختفي وفي الأغلب خلال أيام أو أسابيع وإذا لم تختفي أخبر الطبيب لتقدير الحالة وإجراء اللازم.


 اضطرابات الإخراج

السلام عليكم

مشكلتي ابني عمرة 8 سنوات ودائما الاحظ في ملابسة الداخلية قليل من البراز بالرغم اني لم اضربة بل اخذته باسلوب النقاش ووعدني بانه لن يكررهاواتفاجئ بانه يعيد الكرة وقد عاقبته بان يغسل ملابسه وقد قرف ورفض واخبرني بانه لن يعيدها ويتكرر الموضوع ثم ادركت بانة شئ خارج عن ارادته لانني بعد كل مدة اذكره اذهب الى الحمام ولكن دون جدوى فما الحل اثابكم الله .

رد المستشار

الأخت الفاضلة لا تقلقي فمشكلة ابنك لها حل ، و كنت أتمنى لو أنك ذكرتي هل لدى طفلك عادة التبرز اللاإرادي من الصغر أم أن القليل من البراز الذي تجدينه في ملابس طفلك الداخلية هي نتيجة عدم اهتمام أبنك بتنظيف آثار التبرز بعد ما يقوم بعملية التبرز ، أختي الكريمة الذي أرجوه هو أن يتم عرض طفلك أولاً على طبيب أطفال حتى نتأكد أنه لا يوجد أي علة عضوية، ومن الناحية النفسية أرجو أن يدرب هذا الطفل على الجلوس في المرحاض لفترة كاملة، ولا بد أن تلجئي إلى الأسلوب التحفيزي والأسلوب التشجيعي، وتقديم الهدية البسيطة، وتقبيله واحتضانه وهكذا، وهذه مهمة جداً لتشجيع الطفل لأن يجلس في المرحاض ويفرغ المثانة بصورة صحيحة.  

فالتبرز اللاإرادي تكون البدايات أن الطفل قد حدث له نوع من الإمساك، والإمساك في هذه الحالة مرتبط بالخوف أو القلق، وهذا الإمساك يؤدي إلى توسع في المستقيم، ويؤدي إلى توسع في الجزء السفلي من المستقيم، وهذا بالطبع يجعل مخزون البراز أكثر مما يجب، وهذا يؤدي إلى تسرب البراز، مما يؤدي إلى التبرز اللاإرادي.

وللتبرز اللإرداي العديد من الأسباب:

أولا : قد تمثل افتقادا للتدريب الكافي علي قضاء الحاجة أو عدم الاستجابة المناسبة للتدريب، مع تاريخ فشل دائم في تعلم التحكم في التبرز.

ثانيا : قد تعكس وجود اضطراب محدد نفسيا، يوجد فيه تحكم فيسولوجي سوي في التبرز ولكن لسبب ما توجد مناعة أو مقاومة أو عجز عن إتباع المعايير الاجتماعية بالتبرز في أماكن مقبولة.

ثالثا :  قد تنشأ الحالة عن احتباس فيسولوجي، يتضمن انحشار البراز، مع فيض ثانوي وإخراج للبراز في أماكن غير مناسبة، وهذا الاحتباس قد يبرز نتيجة لمشاجرات بين الطفل وأهله حول التدريب علي التبرز أو حول الامتناع عن التبرز بسبب الألم المصاحب له علي سبيل المثال نتيجة لشق شرجي، أو لأسباب أخرى، و لذلك أرشدك إلى أن تتوجهي بطفلك إلى طبيب أطفال ليقيم حالة طفلك و يوجهك إلى العلاج الصحيح.


 صعوبات حياتية

السلام عليكم

لكم ان تتخيلوا انسانة فى 37 من عمرها مسجونة مقيدة بدون جدران او سلاسل. امى طوال اليوم تدمنى باللفاظ والاحباطات القولية بالاضافة الى شعورى بذاتى، مطلقة-140 كيلو وزن-بنتين مسؤليتى- طليقى وعدم احساسة ببناته وتقريطه فى الانفاق عليهم. نفسى ارى جمال:ورد- سمك - زينة او حتى عصافير نفسى امتع بناتى واشتريلهم عجلة كهربائية او بلوفر فى درجة الحرارة التى وصلت الى 10 فهرنهيت الا يشعر والدهم وهو يرتدى ملابسه صباحا ويزيد فيها ان بناته ليس عندهم الا بلوفر واحد انشفه على الدفايه التى لدينا لكى يرتدوه تاتى يوم انه يرسل لنا والله يعلم مدى صدقى 175 جنية شهريا اكل وكسوة و350 جنية بدل منزل حضانة!! كل هذا بداخل مخى يتصارع مع احساسى بفقدان الدف الاسرى والزوج حتى اننا لا يمكننى الاستنجاء  من ارتهاب اعضائى التناسلية الخارجية.مكبوتة مقيدة افكر افكر ولايمكنى التنفيذ طبعا فى جانب كبير من الخوف من كل شىء بداخلى . املى فى الله كبير ان اجد زوج يرى جوهرى ويشعربي واجد سكن يؤينى انا وبناتى استمتع فية بالهدوء والنظافة والجمال. ملحوظة:انا مريضة اضطراب وجدانى والعلاج  الان  هو:Thiozin -50 واحد عشاءاSTellasil 1 mg  واحد فطار وعشاء شكرا على الرد وصبرك عليا .

رد المستشار

الأخت الكريمة هوني على نفسك ، فاصبري و قد قال الله تعالى " و بشر الصابرين " إن زوجك سوف يسأله الله عنك و عن أولادك ، و لكن يجب أن تفكري كيف تحلي مشكلاتك النفسية و الاجتماعية ، فبداية أن صورتك عن ذاتك مشوهه لذلك لم تهتمي بوزنك و هذا يعكس عدم اهتمامك بصورتك أمام نفسك و أمام الآخرين فقد قال الشاعر كن جميلاً ترى الوجود جميلا ًو أضيف إليه و يراك الآخرون جميلاً ، حاولي أن توقفي من الاهتمام بنقد الواقع من حولك بل ابدأي بأن تفكري كيف تحلي مشكلاتك ومشكلات أولادك النفسية والاجتماعية وهذا يحتاج إلى ضرورة حصولك على جلسات علاج نفسي مع العلاج الدوائي ، وركزي على حاضرك ومستقبلك و احمدي الله عز وجل أن هذه المشكلات التي حدثت لك حدثت لك في الماضي ولم تحدث لك في الحاضر وبإذن الله لن تحدث لك في المستقبل، وحاولي أن تسعدي نفسك واطردي كل الأفكار السلبية من عقلك فالأفكار تنتشر و تنجذب من نفس النوع ، و دائماً أدعي الله عز وجل فقد قال عز وجل" و قال ربكم أدعوني أستجب لكم"


 هوس نتف الشعر

السلام عليكم

أنا طبيبة بشرية عمري 28 سنة متزوجة ولدي طفلة عمرها 7 أشهر أعاني من هوس نزع الشعر (trichotillomania) وهذه الحالة مستمرة معي منذ 12 سنة ، حاولت كثيرا أن أمتنع عن  ذلك ولم أستطع... أشعر بالحرج اذا رآني أحد وأنا أقوم بذلك وشعري أصبح خفيف جدا . أرجو المساعدة وجزاكم الله خيرا.

رد المستشار

إن اضطراب نتف الشعر  Tichtillomania، هو أحد أحد اضطرا بات العادات والنزوات Habit and Impulse Disorders  التي أدخلت حديثا في نطاق الوسواس القهري ، ويمكنُ أن تتشكل الأفكار والسلوكيات المصاحبة لنتف الشعر لديك ونستطيع تعريف نتف الشعر (أو هوس نتف الشعر Trichotillomania) بشكل عام بأنه النتف الاندفاعي Impulsive أو القهري Compulsive فقد يكون نتف الشعر قهريًا عندما يضطر المريض لفعل النتف استجابة لشعورٍ متعاظمٍ بالضيق يتخلص منه المريض بالنتف (أي أن النتف هنا يماثل الفعل القهري في اضطراب الوسواس القهري) فلا يكون مصحوبًا بلذةٍ معينة وإنما فقط بالتخلص من الضيق، ويؤدي اضطراب نتف الشعر إلى حدوث فقدانٍ واضحٍ في الشعر نتيجة لفشلٍ متكررٍ في مقاومةِ دافعٍ للنتف، ونتف الشعر يسبقه عادة توتر متصاعد ويليه إحساس بالراحة أو الرضا، وأكثر مناطق الشعر عرضة للنتف هي شعر الرأس، ويليها شعر الحاجبين أو الرموش، وما يحدث لك هو أكثر الأنواع شيوعًا وهو أنك تنتفين الشعر من رأسك، وليس معدل انتشار اضطراب نتف الشعر معروفًا على وجه الدقة، وإن كان من المعروف أنه أكثر في النساء منه في الرجال، و أرشدك أن تتوجهي إلى معالج نفسي لأن حالتك تحتاج لجلسات علاج نفسي و بإذن الله سوف تتخلصي من هذه المشكلة.


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

 

دليل المواقع النفسية العربية