الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
تحويل العملات
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلة  النفس المطمئنة

 

العيادة النفسية: اجوبة المجموعة444

اعداد الأستاذة / فدوى على

أخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 كيف يرى الأبناء الأباء

السلام عليكم

أنا امى ما افهم ما بها تفعل تصرفات غريبة ولا تحب أن تتحمل مسئوليه وإذا تحملتها تذل الناس الذين تتعامل معهم أنها تحملتها ودائما شكاكة وردود أفعالها غريبة ولا تحافظ على كرامتي و دائما تكلم الناس تشكو إليهم وجميع الناس عرفت مشاكلنا الشخصية وتقول كلام غير صحيح فى اى موضوع بالمرة و أنا احترمها و لكنها دائما تفعل تصرفات غريبة وتخاف بطريقه غير طبيعيه ودائما تقول هافضحكوا ولا يهمها احد وأنا لا اعرف ما السبب ودائما وأبدا تبكى وتقول إن عندها القلب والسكر وشبه ذلك وهي ما بها اى شي .

الابنة البارة :-

أن مشكلتك هي الغضب من تصرفات والدتك في كل شيء وعدم الرضا عن كل أفعالها وكم تتمنين أن تصبح أفضل مما هي عليه بالطبع المستوي الثقافي والعلمي الذي وصلت إليه كان له تأثير كبير في هذه النظرة لوالدتك ولكن يجب أن تعلمي أن هناك اختلاف كبير بينك وبين والدتك واعلمي أيضا انه ليس من الضروري أن يكون هذا الاختلاف في صالحك ولكنه اختلاف بحكم الثقافة – التطور- السن وستمر السنوات وتشعر ابنتك ببعض هذا الغضب وتتمني أيضا أن تصبحين أكثر تطورا وأفضل حالا .

وتذكري أيضا أن الله سبحانه وتعالي وصانا بآبائنا خيرا بغض النظر عن سلوكياتهم وأفعالهم عندما قال : " (وقضي ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحساناً ، إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولاً كريماً)

فلا تضجري ولا تستثقلي شيئًا ترينه من أحدهما ، ولا تسمعهما قولا سيئًا، حتى ولا التأفف الذي هو أدنى مراتب القول السيئ ، ولا يصدر منك إليهما فعل قبيح ، ولكن أرفق بهما مهما كان فعلهم بك ، وقل لهما -دائما- قولا لينًا لطيفًا واعلمي سيدتي أن الإنسان لا يملك أن يختار أسرته أو الأشخاص الذي يريد أن يعيش معهم فقد تكون أسرته سعيدة ومترابطة وقد تكون أسرة مفككة لا يهتم أفرادها ببعضهم ولكن في كل الحالات ليس له حق الاختيار لكنه بالتأكيد له حق التغيير والشخص الفطن هو من يستطيع التعايش مع أسرته بغض النظر عن عيوبها ويعرف كيف يطوع كل الظروف لصالحه . فهناك الكثير ممن تكون المشاكل الكبيرة في حياتهم الأسرية هي الدافع وراء نجاحهم وإنجازهم لأنهم بالفعل أرادوا التغيير ، واعلمي أن العصيان والثورة علي أسرتك لن يفيد شيئا فدعك من هذه الأمور واستعيدي ثقتك في نفسك وانتبهي لمستقبلك وحولي هذا الغضب العارم وهذه الثورة الشديدة إلي طاقة بناءة تغيري بها مجري حياتك إلي الأفضل .

 ولا تنسى أهل غزة من صالح دعائك .


 سوء الأداء الدراسى

السلام عليكم

أرجو الرد علي مشكلتي لي ثلاثة أولاد 21 سنه و 17 سنه  والأخير 11 سنه  المشكلة في ابني الصغير وهي انه متمرد علي دراسته ولا يحبها وعايز يلعب باستمرار وليس لديه أي طموح في المستقبل لدرجة انه يقول سوف اترك المدرسة والدراسة بعد الاعداديه مع العلم إن أخواته في كليات الهندسة ولا شيء في نفسه غير اللعب... مستصعب كل المواد مع العلم انه في نفس المدرسة المتخرج منها أخواته ولا تحفيز ولا عقاب نافع معه فهل هو في مشكله نفسيه ولا ده سن المراهقة نسيت أقول انه عصبي ولا يحب أن يوجه له أي نقد أرجو توجيهي إلي ما فيه الخير لابني من فضلكم ، وشكرا .

الأب الفاضل :-

سوء الأداء الدراسي من المشاكل الهامة التي تواجه بعض الآسر التي تطمع أن يكون أبناؤها من المتفوقين وهناك عدة أسباب لسوء الأداء الدراسي للأطفال والمراهقين فالبعض قد يكون لديهم مشاكل أسرية أو عاطفية بينما عند البعض الآخر يكون سبب الاضطراب أساسا في المجتمع الذي يعيشون فيه أو في المدرسة أو في شلة الأصدقاء  وهناك فئة أخرى يكون سبب سوء الأداء الدراسي أساسا بسبب انخفاض معدل الذكاء لديهم وهناك 10 - 20 % من هؤلاء يكون سبب سوء الأداء الدراسي أو صعوبة التعلم لديهم بسبب وجود اضطراب منشأه اختلال بالجهاز العصبي ويطلق عليه " اضطراب التعلم "ويتصف الذين يعانون من هذا الاضطراب بالآتي :-

(1) وجود مستوى ذكاء مناسب

(2) صعوبات التعلم ليست بسبب وجود مشاكل عاطفية أو اجتماعية أو اقتصادية

(3)عدم وجود خلل سمعي أو بصري أو مرضي عصبي

كما أن حوالي 20% ممن يعانون من صعوبات التعلم يعانون كذلك من بعض المشاكل المشابهة مثل اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة ، إن مشاكل اضطراب التعلم هي من المشاكل التي تظل مدى الحياة وتحتاج تفهم ومساعدة مستمرة خلال سنوات الدراسة من الابتدائي إلى الثانوي وما بعد ذلك من الدراسة إن هذا الاضطراب يؤدي إلى الإعاقة في الحياة ويكون له تأثير هام ليس فقط في الفصل الدراسي والتحصيل الأكاديمي ولكن أيضا يؤثر على لعب الأطفال وأنشطتهم اليومية ، وكذلك على قدرتهم على عمل صداقات .

وعامة فان عملية التعلم تتم من خلال ثلاث مراحل هي :- 

عملية ترابط المعلومات : وهي العملية التي يتم فيها تفسير هذه المعلومات

الذاكرة : وهي عملية تخزين المعلومات لاسترجاعها في المستقبل

عملية إخراج المعلومات : ونصل إليها بواسطة اللغة والنشاط الحركي للعضلات الخاصة بالنطق .

وإعاقة التعلم هو اختلال في احدي تلك العمليات والذي يؤثر على قدرة الشخص على تحليل ما يراه ويسمعه أو قدرته على ربط المعلومات الصادرة من مناطق المخ المختلفة ولذلك فإن عمل برنامج تعليمي خاص هو الاختيار العلاجي المفيد للأطفال الذين يعانون من إعاقات التعلم  ويجب عمل برنامج تعليمي خاص مناسب لكل طفل حسب نوع الإعاقة التعليمية التي يعاني منها ويكون ذلك بالتعاون بين الأخصائي النفسي والمدرس والأسرة  ويجب مراجعة هذا البرنامج كل عام لكن نضع في الاعتبار القدرات المناسبة الحالية للطفل وصعوبات التعلم التي يعاني منها ويجب كذلك على الآباء إن يتفهموا طبيعة مشاكل أبنائهم وان يساعدوا المدرسة في بناء برنامج علاجي لهؤلاء الأبناء بعيدا عن التوترات النفسية.. و يجب أن يكون البرنامج شاملا لكل نواحي التعلم وبالطبع يتم عمل هذا البرنامج خلال سنوات التعليم الأولي وبما أن ابنك في الثانوية العامة فان عمل ذلك البرنامج الآن لن يجدي لذلك يجب أن تكون مدركا أن الصراع مع ابنك حتى يستطيع الأداء بشكل أفضل من الممكن أن يؤدي بك إلى موقف معادى مع طفلك إن هذا الصراع سيؤدي بكما إلى الغضب والإحباط تجاه كل منكما الآخر وهذا بالتالي سوف يرسل رسالة إلى ابنك أنه فاشل في حياته .. لذلك قم بتشجيعه وبث الثقة في نفسه والإشارة له بأنك راض عن نتيجته مادام يقوم بما عليه من واجبات وتوفير جو نفسي واسري مريح ومطمئن له وإرشاده إلي ممارسة هواية محببة والتنزه بعض الوقت وتشجيعه المستمر كل ذلك من شأنه أن يرفع من روحه المعنوية ويحفزه علي مواصلة الجهد للحصول علي أداء أفضل .

ولا تنسى أهل غزة من صالح دعائك .


 الطاقة الجنسية الزائدة

السلام عليكم

أنا عندي مشكلة كبيرة جدا وهى الشهوة الجنسية الزائدة في عمر 11 سنة تحرش بي شخص مرتين وحتى احتقر ذاك الشخص فبدأت الأمي وعذاب أنا كنت حينها صغيرة اعتقدت بس بملامسة يمكن احمل طفل وكنت أعيش في عذاب الله يعلم به وبدأت معاناتي مع العادة السرية منذ كان عمري 13 سنة كنت أحاول اقلع عنها بس ما يفيد حتى صار عمري 21 سنة ومرة أخرى حاولت الإقلاع عنها بس بلا فائدة حتى صار عمري 25 سنة والمصيبة الأكبر أني كنت بموقع شات مرة واحد بعث لي رسالة كلها كلمات سيئة صار لي ست سنين على الانترنت وقمت باخطاء عبر الانترنت بس كتابة وزادت معاناتي واطلعت على المواقع الإباحية وذاك الشخص أرسلي فيلم سىء وكل يوم ألوم نفسي ، وصار وجهي تعبان ومرضت من لوم نفسي ساءت نفسيتي وصار لي التهاب بمنطقة الشرج والتهاب مثانة ولكن الحمد لله تركت الجنس عبر الانترنيت  ولكن ما تركت العادة السرية والله أيام وليالي ابكي بس الله ينسيني ذاك الكلام الجنسي اللي كنت أقوله وتلك الصور... آسفة للأطالة بس أنا دائما بكل دقيقة عندي شهوة جنسية وأريد جنس حقيقي وهذا أكثر نقطة تخوفني أرجوكم ساعدوني أنا خايفة جدا أنا ملتزمة وعائلتي خايفة أن ازني لان الله يعلم متى أتزوج ...كيف انقص هذه الشهوة أرجوكم أجيبوني هل أنا طبيعية أم لا .

الأخت الفاضلة :-

أدعو الله تعالي أن يرزقك العفاف والستر في الدنيا والآخرة سيدتي لن استرسل كثيرا في سرد الذنوب والمعاصي التي ارتكبتيها لأنك تشعرين بذلك تماما وتلك الحالة التي وصلت إليها هي محصلة لكل ما ارتكبتيه من سلوكيات وتصرفات أدت إلي تدعيم الجانب الجنسي وزيادة الشهوة الجنسية لديك وهذا الاضطراب الجنسي لديك يسمي بلغة علم النفس الشره أو النهم الجنسي وهناك أدوية فعالة في إعادة توازن الهرمونات الجنسية بالجسم لذلك انت بحاجة إلي استشارة طبيبة نساء لتساعدك علي التخلص من تلك الاضطرابات الجنسية ولكني بوجه خاص أنصحك عزيزتي

- الدعاء بالثبات فقد كان أكثر دعاء النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ (يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك" والدعاء بالهدى وقل عسى أن يهديني ربى لأقرب من هذا رشدا

- البحث وراء سبب المعصية وعدم التواجد فى الأماكن التي تسهل عليك المعصية*.

- إياك والفراغ فنفسك إن لم تشغليها بالطاعة شغلتك بالمعصية*

- عليك بالصحبة الصالحة فهي خير معين

- وعدم مصاحبة أصحاب المعاصي إبتاعا لقوله تعالى "ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هواه وكان أمره فرطا " سورة الكهف

- الإكثار من الاستغفار والتوبة

- كثرة حضور مجالس العلم والاستماع إلى الشرائط وقراءة الكتب ، والتفقه فى الدين ، يقول رسولنا الحبيب صلى الله عليه وسلم : فقيه واحد أشد على الشيطان من ألف عابد

- زيارة القبور والقراءة عن الدار الآخرة

- عدم رؤية ما يقسى القلب من البرامج والأغاني الفاسدة

- المحافظة على الورد القرآني اليومي .

ثبتك الله وبارك فيك و أصلح لك بالك وهدانا جميعا لما يحبه ويرضاه ورزقك بالزوج الصالح .

ولا تنسي أهل غزة من صالح دعائك .


 أعراض ذهانية

السلام عليكم

والدتي عمرها 66 عاماً مشكلتها النفسية تكمن في أنها يتخيل لها دائماً بق حولها فتقوم بإغلاق كافة الفتحات في الأبواب والنوافذ وتتهمنا بأننا نحن من يرسل تلك الحشرات لها. ما هو هذا المرض ؟ وهل له علاج ؟ مع الشكر الجزيل لفريق العمل  .

الابنة الفاضلة :-

تعاني والدتك من اضطراب ذهاني يستلزم العرض علي الطبيب النفسي لكن يجب أن أركز هنا علي نقطة شديدة الأهمية هو انه بشكل عام عندما يعجز الفرد عن القيام بعمله اليومي لأنه دخل في الاكتئاب أو لأنه سيطرت عليه أفكار متعارضة مع الحقائق أو عندما يتصرف تصرفا غير مألوف دون سبب ظاهر. عامة عندما يختلف سلوك الفرد اختلافا كثيرا عما كان عليه في هذه الحالة يجب اللجوء إلي الطبيب النفسي فورا حتى لا تتفاقم حالته وتزداد سوء المعالج  لذلك ننصح في حالة الأم بإتباع تعاليم الطبيب النفسي والبدء فورا في العلاج حتى تتحسن الحالة بإذن الله .


 من مشاكل الأزواج

السلام عليكم

لا اعرف أن أوصف مشكلتي لقد تزوجت من رجل صيدلي ، ظاهريا متدين وكان طوال أيام الخطبة يوعد بالسعادة وانه سيسعدني ويحفظني ويخاف الله في ويتمنى أن يأتي يوم العرس بسرعة لنبقى مع بعض الى الأبد المشكلة بدأت من العرس انقلب حاله وأصابه الجمود وكأنه لا يراني ولست بعروسه ويذهب الى أمه ويقبل يداها كل فترة بالعرس وغضب من أهلي وبكيت بالسيارة ولم يقترب مني أو يهمس لي بشيء وذهب من صالة العرس الى بيت أهله ليسلم عليهم بعد منتصف الليل وتركني بالسيارة وحيدة ثم رجعنا الى الفندق  وهناك تخانقنا ثم رجعت وراضيته . كل منا فهم نفسية الأخر ولكنه لم يطلبني إلا ثلاث مرات في العشرة أيام ، ولا يحدثني ولا يقترب مني ويحب الذهاب الى بيت أهله وأنا اذهب معه وابقي لوحدي في الصالة وهو يختفي عن الأنظار وعندما نرجع الى بيتنا يتحجج بحجج واهية ليبتعد عني واسأله هل هناك ما ينفره مني ولماذا لا يكلمني أو يقترب مني لا يرد علي ذهبنا الى مدينة أخرى لنقضي أيام العسل كما يقولون وكان دائم الانشغال عني بالاتصال بوالدته وإخوانه وعرف أن أمه ترفض الأكل والشرب وأنها غاضبة ورجع بسرعة ليرى ما بها وأنا مقهورة على حالي ورجعنا دون أن اعرف السبب وكانت أياما سوداء ننتقل بها من فندق الى فندق دون أي اقتراب حتى بالحديث العادي ثم رجعنا الى بيت أهله وهناك كانت المأساة وعرف سبب زعل أمه وهو وجودي معه لوحدنا وقامت بسبي واهانتي وأهانته وقالت إن عرسه ميتم  دون أن يرمش له طرف وأصبح يدافع عنها ويهاجمني حتى أغمى علي ورجعت الى البيت ونمت وعندما صحوت لم يخطر بباله أن يواسيني بل وأكمل علي وأصبح يجافيني ليلا ونهارا وعند كل موقف جفاء أقع وأتشنج وعندما زرت أهلي ادعى أنني مريضة وأنهم زوجوه فتاة مصروعة ولهنا طلبت الطلاق بعد عشرة أيام فقط من زواجي وأنا حاليا عند أهلي أكثر من شهر ولم يحاول أن يصلح أو يعتذر أو يقوم بأي اتصال للأسف أصبحت أنا اطلبه، طلبته مرتين وكأن هذا ما يرضيه ، وأنا أثناء المعاشرة أفكر بما يحصل لي في النهار وما فعلته أمه بي فأصاب بالبرود كل ترتيبات البيت والعرس كانت أمه تشرف عليها وهو أمامها بلا شخصية وأمامي يقول لي أنا الرجل والقرار لي وحدي عكس ما كان يقوله أيام الخطوبة أننا شركاء حياة وأنا رجل متفهم بالرغم أن أفعاله تقول عكس ذلك الذي عرفته أن أمهم تدير دفة البيت كلها حتى أبوهم يخاف منها بعد أن رفعت عليه قضية الطلاق للضرر رفع هو قضية تفريق بسبب العلل واتهمني بالصرع واني غررت به . أريد أن اعرف لماذا فعل في كل ذلك وما هذه العلاقة الغير طبيعية بين الابن والأم الذي يكون أقوى من علاقته مع زوجته هو اكبر أبنائها ولديه خمس إخوة وأخت وكلهم بنفس الحالة التبعية الشديدة للام.

الأخت الفاضلة

يطلق علماء النفس علي شخصية زوجك مسمي الشخصية السلبية الاعتمادية ( ابن أمه  شخصية لا تستطيع اتخاذ قراراً أو عمل أي شيء بمفردها بل تحتاج دائماً للآخرين فى كل شيء , فليست لديها القدرة على المبادرة أو القدرة على التنفيذ وإنما هي تعمل فقط بتوجيه من الآخرين وأحياناً لا تعمل على الإطلاق وتنتظر من الآخرين العون والمساندة طول الوقت . وهو إن كان شاباً نجده يأتي للخطبة مع أمه وهى تتحدث بالنيابة عنه طول الوقت , وفى زياراته التالية لا يستطيع البت فى أي شيء دون الرجوع لأمه. فلا بد من وجود أحد فى حياته يعتمد عليه ’ وهذا الشخص فى حالة كونه زوجاً يشكل عبئاً على الزوجة إضافة إلى إحساسها المؤلم بضعف زوجها وسلبيته , ومع هذا نجد أن هذه الزوج مطلوب جداً من المرأة المسترجلة قوية الشخصية لأنها ترغب أن تكون هي الأقوى فى العلاقة الزوجية .

وفي رأيي هناك حلين لمشكلتك *الأول :فإذا كان مازال لزوجك رصيد من الحب في قلبك وأنك مازلت تريدين الاستمرار معه رغبة وأملا منك في هدايته , فالأمر يحتاج المحاولة وبذل الجهد لإصلاح هذا الزوج المستهتر وعودته إلى طريق الله والتوبة.

فان لم ينصلح فانه لا بديل عن الحل *الثاني وهو الانفصال فالله سبحانه وتعالى قد شرع الطلاق ليكون حلاً رغم بغضه له إذا استحالت العشرة وأصبح الزواج فتنة تفقد الإنسان اتزانه النفسي وثباته الإيماني والديني وقد يؤدى الحال إلى خسران الدنيا والآخرة.

وأخيراً أستخيرى الله قبل اتخاذ قراراتك فإن الله خير معين لك وخير من يخبرك بالصالح لك ولحياتك .

أسأل الله سبحانه وتعالى أن يصلح بالك ويعينك ويصرف عنكما شياطين الإنس والجن ويهدى زوجك وأن يرزقكم السعادة في الدنيا والآخرة .

ولا تنسي أهل غزة من صالح دعائك.


 الخبرات المؤلمة

السلام عليكم

أنا بعاني من القلق الشديد وسوء الظن الدائم من اللي حواليا والعكس كمان... وفى حاجات حصلت فى الماضي زى اخويا اللي كان بيعاشرنى وأنا صغيره ساعات بحس انى عايزه انتقم منه لكن أنا فى الحقيقة انتقم من نفسي وبقول إذا كان الأخ اللي المفروض يحافظ عليا ويخاف عليا طمع فيا أمال الغريب يعمل فيا إيه الموضوع ده فات عليه سنين بس أنا مش قادرة أنساه وفاكراه كأنه لسه حاصل ومش عارفه اصفي لأخويا مهما عاملته كويس أنا مش عارفه اعمل إيه ده اخويا اما اختى بقي فتحت عنيا بدري اوى على حاجات كتير ساعات بحس أنها كانت صح وعرفت تعيش حياتها وابقى نفسي اكون زيها وساعات بحس أنها كانت غلط اوى والمفروض اكون أحسن منها. أنا مش عارفه أحس بالأمان مع حد حتى امى مبقتش أحس معاها بالأمان زى الأول ولا بعاملها كويس زى زمان أنا حاسة انى أتغيرت للأسوء كثير أنا كان نفسي أعيش حياتي بس طلعت لا هعرف أعيشها ولا حاجه ولما وثقت فى واحده معايا فى الكليه طلعت شخصيه وحشه اوى وباعتني برخيص ساعات بفكر انتحر وارتاح وأريح اللي حواليا وبرجع وأقول استحمل أنا مش عارفه اعمل إيه العيب في ولا في الناس أنا مش عارفه أنا شربت سجاير بس بصراحة كنت بنتقم من نفسي أرجو حل سريع أنا عمري 19 سنه .

الأخت الفاضلة :-

اشعر تماما بمعاناتك التي تملا الصدر مرارة وحزن فقد شكلت ذكريات الماضي المؤلمة جزء كبير من حياتك ولكنه جزء مظلم ظل يطاردك حتى الآن لم تستطيعين التخلص من براثنه بل استسلمت له واستعذبت أنّاته واطلقتي له العنان ليحفر بداخلك حزن وعذاب وألام تتجرعين مرارتهم كل يوم بل كل ساعة لكن يجب أن تعلمي عزيزتى أن لكل منّا همومه وآلامه وذكرياته الحزينة والتي تؤثر عليه وقد تغير مجري حياته لكن المؤمن الفطن هو من يستغل هذا التغيير لصالحه فيجعل من محنته دافع يقويه ويزيد من خبرته ويجعله يواجه أزماته بشجاعة وثبات – سيدتي لا تقنطي من رحمة الله ولا تيأسي من فرجه وتقربي إليه وتضرعي بالدعاء حتي يكشف همك ويزيل كربك واعلمي أن هناك الكثير ممن تعرضن لهذه المواقف في طفولتهن وبالطبع يحدث نتيجة خلل اسري وغفلة بالغة من الأبوين لكن لا بكاء علي اللبن المسكوب وحتى لا تدخلي في دائرة المرض النفسي يجب أن تنسي وتصفحي وان لم تستطيعي أن تنسي فتناسي واعلمي أن العفو والتسامح والسيطرة على النفس عند الغضب ، موقف أخلاقي يكشف عن قوّة الشخصية ، وسلامة النفس من الحقد والروح العدوانية .. لقد امتدح القرآن الكاظِمين الغيظ والعافين عن الناس ، واعتبر ذلك إحساناً منهم وعطفاً على الآخرين .. قال تعالى (الَّذِينَ يُنْفِقونَ في السَّرّاءِ والضَّرّاءِ والكاظِمينَ الغَيْظَ والعافِينَ عَنِ النّاسِ وَاللهُ يُحِبُّ المحسِنِين ). والله الموفق .


 ما بين الهوس والهدوء

السلام عليكم

أنا فتاه ابلغ 28 عاما تعرفت على شاب منذ عشر سنين لمده شهرين و بعدها سافر لأنه من بلد عربي و بعد عشر سنين فوجئت اتصاله وبعد أيام اخبرني صارحني بحبه ورغبته بالزواج منى ولكنى لاحظت أن شخصيته غريبة سريع الغضب وسريع الهدوء وكان يلاحقني باتصالاته الغير طبيعيه ليل نهار وأخيرا اخبرني أن هناك جنيه تحبه وتستخدم جسده أخبرته انه مريض وأخذته لطبيب نفسي ووافق على الذهاب لمجرد ارضائى اخبرني الطبيب بعدها انه مصاب بنوع من الهوس يسمى الهوس واخبرني بأنه حاد المزاج وعصبي وهجومي. قررت بعد كلام الطبيب أن انقطع عنه ولكنه استمر على التواصل معي و أنا أحب معاملته لي فهو حنون ومحب بس تقلباته المزاجية وعصبيته لشيء تافه تزعجني أن أتزوج منه.تقدم لي عريس أخر شخص أيضا غير مفهوم كل شويه بحال فى الأول كان خجول قليل الكلام عندما رفضته اعتذر وطلب فرصه أخرى ورجع بشخصيه أخرى يحاول ألا يخطئ ثم وجدته شخص تانى خالص رومانسي ومهتم ومحب وبعد أسبوع تغير تانى وبقى غير مهتم ويتصل قليل ولا اسمع منه كلمه حلوه خفت يكون مريض هو كمان مش عارفه هل هو طبيعي أم لا تجربتي مع الشخص الأول جعلتني اشك في سلوك كل شخص ؟

الأخت الفاضلة:-

لا يصح إلا الصحيح وعلاقتك بهذا الشاب والتجاوب معه بعد كل هذه السنوات كان خطأ كبير وما حوت هذه العلاقة من حوارات واتصالات كان خطأ اكبر وبالرغم من علمك بمرضه من الطبيب إلا أن مشاعرك تميل تجاهه وتبرري ذلك بأنه حنون ومحب ومن الطبيعي جدا أن يكون هناك نقد دائم ورفض غير ظاهر لكل من يتقدم إليك بعد ذلك وتقارني اهتمامهم بك باهتمام هذا الشخص لكن يجب أن تعلمي أن اهتمام هذا الشاب بك وإلحاحه في الاتصال بك هو اهتمام مرضي وليس طبيعي فهو يحاول ملاحقتك والسيطرة علي مشاعرك حتي لا يعطيك فرصة للبعد عنه واخشي انه نجح في ذلك.

 نعم سيدتي العريس المتقدم إليك لا أري في عيوبه إلا المميزات فقد تقدم إليك لطلبك للزواج وهذا أقصي احترام لك ولأهلك ولنفسه أيضا وخجله صفة طبيعية تسيطر علي كل شاب أو فتاة يدخلون تلك التجربة وتغير شخصيتك بعد رفضك له هذا يدل علي تمسكه بك ورغبته الأكيدة في الارتباط بك واعلمي أن اغلب الرجال لا يجيدون التعبير عن حبهم بكلمات الحب والهيام التي ترغبين فيها ولكن يظهر ذلك في سلوكهم ومع ذلك لك كل الحرية في رفض هذا الشاب او قبوله ولكن أنصحك سيدتي أن تنسي علاقتك بالشاب الأول تماما وألا تستجيبي لمحاولاته المستمرة للإيقاع بك وألا تدخلي في أي علاقة أخري خارج الإطار الشرعي لها (الخطوبة والزواج ) حتي لا تجني الحسرة والألم والذنوب أيضا ، والله المستعان .


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

 

دليل المواقع النفسية العربية