الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
تحويل العملات
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلة  النفس المطمئنة

 

اجابة اسئلة المجموعة (417)

اعداد/ شيماء الدويري

باحثة تونسية واستشارية فى علم النفس

اشراف/ د.محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

...وبعد  انا شاب ابلغ من العمر 24 سنه سوف اخبركم بمعاناتي... منذ البداية حين كان عمري حوالي 17 سنه بدأت بتناول بعض انواع المخدرات مثل الحشيش والحبوب المنشطه والكحول في البداية كان الامر طبيعي وممتع للغاية وما ادى ذلك الى انخفاض مستواي الدراسي وحين تخرجت من الثانوية كان عمري 21 سنه ثم اتجهت الى الدراسة في الخارج ومكثت هناك 3 اعوام وكان البلد المقصود في شرق اسيا وكما تعرفون في تلك البلدان كل شي تريده متوفر من الكحوليات والمخدرات ولكن وبحمد لله توقفت عن تعاطي المخدرات لدرجه اني لا استطيع ان اجلس مع من يتعاطونها ولكن المشكله انني احببت الخمر بشكل غير عادي لدرجه انني اصبحت يوميا اتناوله كوجبة رئيسيه وعلى مدار الساعة منذ اصبح وحتى امسي حتى انني بدأت اشعر بالمرض وكنت اوقفه فترات المرض ثم ارجع لتناوله فكنت في حاله المرض احس ب الزغلله في العينين حتى انني لا اشوف الاشياء بشكلها الطبيعي ووجوه البشر تتغير عندي ووصلت الى مرحله الوساوس الى كيف خلقوا البشر وكيف هذا الكائن لديه ارجل ويدين الخ...وكنت انسى كثيرا وعدم تركيزي مع من حولي شعور غريب وكان جسمي يتبلل من العرق وبذات اطرافي وأظن انه سيغمى علي في اي لحظه ودقات قلبي تارة تسرع وتاره تبض ببطى حتى احس انني سوف افارق الحياة واستمر معي هذا الوضع عامين تقريبا وكنت حين احس بهذه الحاله اذهب لتناول الكحول فأصبح بعد الشرب طبيعي وينقلب الحال...وبعد ذلك قررت التوقف عن هذا المنكر واتجهت الى العديد من المستشفيات في داخل البلد الذي اعيش فيه ولاكن للأسف لم اطلع  بنتيجة واتجهت للعديد من المشتفبات في بلدان قد يكونون اكثر تطورا طبيا ولم يتغير شي وكان كل من حولي يقولون لي ان هذا ادمان وليس له علاج الا التوقف عن الشرب وكنت لا استطيع ذلك حين اتوقف ترجع لي نفس الدوامه حتى اضطر انني اشرب وأنا لا اريد ذلك ولكن ماذا استطيع ان افعل وقررت الرجوع الى بلدي والتوجه الى احد مستشفيات الادمان وبالفعل ذهبت وأخبرتهم بحالتي وبدأت اتابع العلاج بجد وتوقفت عن الشرب لمده شهرين ولكن كنت حين ما اتناول الدواء اشعر بنفس الوضع وبزيادة فرجعت الى الطبيب وأخبرته ذلك فغير لي العلاج وليته لم يغيره فسرت اتشنج ولا استطيع المشي فقام بإعطائي ابره لا يحضرني اسمها ورجعت طبيعي وبدا الخوف يراودني من تلك الادويه وتوقفت عن العلاج ورجعت الى تلك الدوله لمتابعة دراستي ورجعت الى الشرب ثانيا وبدأت تخف تلك الاعراض

 

اخي الفاضل

قد تعتقد انه يمكنك التخلي والتوقف عن الشرب وحدك وبمساعدة الاخريين الا ان محاولتك  قد باءت بالفشل حيث ثبت ان الاستعمال الطويل للشرب يؤدي الي حدوث تغيرات في وظيفة الدماغ و تبقي هذه الوظيفة قائمة حتي بعد توقفك ثم تعود الامور لطبيعتها

ان افكارنا هي التي تلد كل شئ وليس للحوادث من اهمية الا في الحدود التي نسمح لها ان تغرس فينا افكارا سلبية مدمرة وتكون هذه الافكار التي ترسخ في اذهاننا هي ما يسمي الادمان وبالنسبة لي الادمان كأي مرض نفسي يمكن معالجته  

لا تترك مجالا لتسمع ان الادمان مرض خطير ولا يمكن المعالجة منه هذا امر ليس صحيح  فلذلك يجب عليك ان تثق في قدراتك

سأشبه العقل بالحقل تنبت فيه الافكار التي تتطلب فلاحا ماهرا يقتلع النباتات السامة منها وبخلاف الحقل العادي الذي يتعاهده الفلاح المحترف فإننا نترك هذه الافكار تنموا وتتشابك و تخنقنا اذا جاز التعبير فيما بعد هذه النباتات هي المواد السامة التي يلقي بها الناس في عقولهم يوميا فلذالك المختصر من هذا الكلام

تخيل عالمك الداخلي كحقل تبنت فيه كل فكرة من افكارك راقب العواطف والافكار التي تعتلج في نفسك وتساءل  ماهي الثمرة التي تعطيها هذه الفكرة ؟

فإذا كانت الثمار من النوع الذي لا تريد اقتطافه فما عليك الا ان تنتزع البذرة الصغيرة دون خوف وتضع مكانها بذرة صالحة

اخي الفاضل لا تعتقد ان مرضك ادمانا لا يمكن شفائه فاعلم انه ما من شئ يبقي في هذا العالم دون تجدد انك تستطيع ان تشفي بقدرة تفكيرك المبدع وان تتجدد وتتغير وتحيا حياة سعيدة لذالك عليك او توقف كل تفكير سلبي

وكل تأكيدا لبؤسك الحالي اكد الامل والنجاح والصحة والسرور ان شفائك وراء الباب الذي اغلقه رفضك الايمان به وهو لا ينتظر سوي ندائك ليظهر نفسه

 اخي عليك ان تبحث عن العزيمة اذا اردت الشفاء فهناك موانع كثيرة تحول بينك وبين العلاج منها (الخوف . طول الامل . الاستسلام لهذا الادمان .وغير ذالك من الاسباب )التي تجعل الشفاء في نظرك مجرد احلام تراودك طالما استمريت علي تلك الحال من الفتور وضعف العزيمة

انت الان تنتظر رياح التغيير ونسمات الاصلاح واشرقات الاستقامة والشفاء لن انصحك بدواء لان الدواء بين يديك

ستسألني الان كيف يمكنني ان اغير نفسي ؟ وتضع امام هذا السؤال نقطة استفهام كبيرة

اجيبك

اخي الكريم فما دمت تسأل عن التغيير وما دامت نفسك تتطلع الي السمو والارتقاء فان ذالك يدل علي حياة قلبك وخير في نفسك  وشعور الامل للشفاء من الادمان

ولكن التفكير في التغيير يجب عليك ان تحدث خطوات عملية للتغيير الحقيقي  ان تغير من طريقة تفكيرك نظرتك للحياة يجب ان تنظر لها بتفاؤل بالأمل بحب للتغير

فلا تأخذ كلامي مجرد اماني باطلة لا تنفع بل خذه بجدية ونفع واهتمام بكل كلمة

قد تقول في نفسك انك لا تستطيع مستحيل

وانا اقول لك : حاول . جرب

للشيخ الفاضل ابو الفضل احمد منصور قرطام المالكي الحسيني عبارة شهيرة وهي القدرة لا تتعلق بالواجب ولا بالمستحيل والتفكير بالتغيير لا يحصل الا بالتأمل في عظمة ادمانك نتيجة غفلتك واعراضك عن الله عز وجل فيشاهد قلبك من خلال هذا التأمل عظمة الله سبحانه وتعالي وانه المستحق للعبادة وحده وسيأتي دورك انت في مشاهدة ضعف نفسك وفقرها والله مع ذلك ساترك ويرحمك ويرزقك وهذا التأمل ينتفع به القلب اعظم انتفاع حيث ينزعج من هذا الواقع الذي يعيشه بعدا عن الله ويبقي يحثك علي تغيير هذا الواقع والسير في طريق الهداية و الاستقامة

ان عملية التغيير يجب ان تسير بخطئ سريعة لان البطئ يمكن ان يؤدي الي التكاسل عن اتمام تلك العملية وبالتالي الانسحاب من المعركة دون تحقيق شئ من النصر

وبداية طريق التغيير قطع علاقتك باهل الفساد لانك اذا استمريت معهم في عملية التغيير لن تكون صادقا في التوجه نحو التغيير

اخيرا طبيعي ان تحدث لك هذه العوامل لانك قد بلغت الادمان لذالك يحدث لك كل المشاكل الصحية التي ذكرتها

وفي نهاية اعلمك ان التغيير ليست بالامر اليسير فانها ميلاد جديد وحياة بعد الموت لذلك فانها تحتاج الي الصبر والمجاهدة ولا تزال في صبر ومجاهدة حتي تألف نفسك الطاعة وتنفر من العصيان وتشفي من الادمان

وقال الله تعالي ( وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ)

 واسأل الله سبحانه وتعالي ان يشفيك

 


 السلام عليكم

*اول مشكله واجهتني  اني فاشل قي كل حاجه ومليش اي لزمه في الحياة غير الصلاة الحمد الله انا بصلي بس فاشل في كل حاجه

*ثاني حاجه اهلي مش يعرفوا يتعاملوا مع الناس بعقل  ... كل حياتهم  ازاي حا نعيش بس ولا اكتر ولا اقل ثاني حاجه عدم الاهتمام باي حد من افراد الاسرة

*ثالث حاجه وهي خاصة بيه انا هي اني حبيت وحده ودي كانت اول حب ليه وعرفتها من علي النت وهي كانت دخلة علي النت صدفة اتعرفت عليها لقيت كل حاجه انا بعملها هي كمان بتعملها حبيت اشوفها اشوف شكلها كانت حلوة مؤدبه من اسرة متفاهمة  فيهم ترابط بس هي قلتلي انها اكبر مني بسنه وشهرين وكمان هي مخلصه كلية تجارة وكانت بتاخد درس في الجرفك

ومن الواضح انها كمان اغني مننا براحه انا سألتها انتي مؤهلك اكبر من مؤهلي قلتي مش حتفرق معايا طيب انتي كبر مني قلتي الرسول صلي الله عليه وسلم كان متجوز وحده اكبر منه طيب فرق الحاله المادية قلتلي مش حتفرق دي اول مرة اتكلمنا فيها براحه هي كانت جميله جدآ  كانت في تالف في كل حاجه حتي في الاكل حتي في اللبس براحه حبتها من اول ما شفتها ودي كانت اول مرة اشفها فيها

كنا بنتكلم في الموبيل وعلي النت بصفه مستمره وكان معظم الكلام عن المستقبل 

براحه انا قاعد مع اهلي في الشقة وليه اخت بنت وأخ اكبر مني والعلاقات بنا متوترة جدا يعني كل واحد في حاله وولدي متوفي علي فكرة اخويا متجوز وعايش بره

يعني اصبحت الشقة في المستقبل من حقي هي كبيرة والبيت قديم والسقف عالي عرضت عليها الخطوبه   هل انا غلطان لا

عرضت عليها تعيش معانا بعد ما اهلها يوفقوا ... المهم اعدد يوم قفله الموبيل  بصراحه انا حبتها حب جنون من غير ما اعرفها كويس بس كنت حاسس براحه نفسيه عرفت انها قالت لممتها انها عرفتني من خلال كرس الجرفك في المعهد وشرحت لها اني عندي اخت وولدي متوفي وحتعيش معايا ومع اختي وأمي.  امها رحبت بي  كلمتني في تلفون البيت  وكمان حبيت امها حسستني ان الدنيا لسه بخير وسعتها كان اول يوم ليه شغل ..  اعدنا  نشوف بعض  زياده عند شهر   كل يوه جمعة

بس للاسف اخوها لما عرف بعدها عني وأمها كمان بعدها عني وكل الناس بعدو عني  هي كانت بتشجعني في كل حاجه كنت عايش علشان اعملها احلي قصر كنت ناوي ارسم لها الدنيا حب وسعادة بس هي كسرت قلبي وسمعت كلم اهلها ولمه ماكنتش راضي اخليها تبعد عني بس هي بعتني... حاولت اخلي امي تكلمها بس امي جت تكحلها عمتها  كمان اختي جت تكحلها عمتها

قعت 10ايام ولا اكل ولا اشرب وكنت عاوزها تحس بيه ولما امها كلمت ممتي قلتلها ان هي اكبر مني 3 سنين مش 1وشهرين زي ما قالتي كنت بفكر في الانتحار بس افتكرت كلامي ليها ان انا مش حسبها الا في حالة وحده اني اموت وفعلا كنت عاوز اموت نفسي بس انا فعلا تعبان اوي بسببها في الايام دي... كلمت بنت خالتها عرفت ان هي كان كل ده مجرد اعجاب منها

وكان في بتقول عليه شخصيتي ضعيفة وكسول كنت بركان من العياط والزعل الاكتئاب ومش عارف انساها

في الكثير من الاسئلة الى بتدور في دماغي

1- انا عايش ليه غير اني اعبد ربنا

2- ولما اعيش اعيش ازاي

3- ليه انا فاشل

4- ازاي اكون اسرة ثانية

5- نفسي انسي البنت دي

6- انا بقي  لى اكتر من شهر مش عاوز اخرج بره البيت مش عارف اعمل ايه

7- هل اموت امي وأخواتي

8- هل اروح لدكتور ولا لا

9- بعد كل ده كانت بالنسبة لها اعجاب

10- بتقول عليه شخصيتي ضعيفة وكسول

 

 السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

اخي الفاضل اعلم وتيقن ان العالم ليس مكانا جميلا وكذلك ليس مكان سيئا ربما سيكون كلامك صحيح انك فاشل في احدي مراحله  في نظرك انت ولكن ثق ان هذه الفكرة  السلبية التي اخذتها علي نفسك  لا تظل صامدة علي المدي البعيد ان هذه الفكرة الراسخة في ذهنك بالفشل غالبا ما تكون زائفة حتي ان كان باستطاعتك دائما ان تبرهن علي وجود سيئ سيحدث  لك دائما فاعلم ان هناك شيئ ايجابي يحدث لك كذلك... ان رؤية هذا الشئ الجيد تتطلب منك قليل من العناء كي تراه عندما تكون مركزا علي الجانب السلبي

اعلم وتذكر جيدا هذه العبارة ( يكون الانسان ناجح بمقدار ما يقرر انه سيكون  ناجحا ) 

درب نفسك علي النجاح فالنجاح مهارة تحتاج الي تدريب

تذكر قول ( لم استطع ان انتظر النجاح فذهبت بدونه ) وان النجاح ليس كل شئ لكن الرغبة في النجاح هي كل شئ

انت الان قد خلقت من موضوع هامشي مشكلة كبيرة

اخي الفاضل انت لست بإنسان فاشل انما انت تشعر بالذنب وعندما تشعر بهذا الشعور فانك تبحث بنفسك عن الاحباط وتأخذه علي انه عقابك ومن ثم تفقد رغبتك في العمل والتقدم وكذلك لان عندما جرحت فانك لا تري سوي اليأس  المعاناة

بالطبع يوجد في الحياة اشياء جيدة وهبت لنا لذلك حاول ان تجد هذا الشئ الجيد... ان بحثك عن الاشياء الجيدة في نفسك هو اعظم واحسن شئ جيد ستجده

اعلم انك جرحت جرحت بشدة

لقد خانتك امرأة اوليتها ثقتك

سؤال ؟

هل ستفكر في الانتقام والانتحار مثل ما ذكرت ؟ هل ستبقي وتعيش في وهم الحزن ؟

حاول ان تتعلم درسا يمكنك تعلمه من هذه التجربة ومن شأنه ان يخلق لديك فارقا

ان تمسكك بالمستحيل هو مصدر كل آلامك

ان الحقيقة هي انك لست في حاجة لعمل الكثير كي تجعل حياتك افضل

فما هو هدفك بإبقائك جرحك حيا ؟

ان كنت تتوقع منها اصلاح ما افسدته فأن خيبة الامل ستلازمك ... انك مسئول عن معاناتك الان لست مسئول عن الذي حدث ولكنك مسئول عن إحساساتك تجاه الامر  

ان حزنك علي جرحك العميق في نفسك يترك لك الما قاسي فيحبس انفاسك من الضيق ويمنحك وقفة مع نفسك

عليك ان تعلم اخي الفاضل ان استيائك من هذا الالم سوف يهدئ اذا بادرت انت بان تجعله ذكري ماضية

لقد حاولت كبح عواطفك في اعماق نفسك والنتيجة كانت هلكت طاقتك وفقدت ايمانك بذاتك وشككت في قوتك وكمال ذاتك ودمرت حياتك

لا بد ان تخاطر بالفشل لكي تجد النجاح ولا بد ان تبتهج وتسعد نفسك لا ان ترضي ما فقدت

اخي الكريم ستحاول الانتقام ستحزن ستتألم ستفكر في الانتحار ستشعر بالذنب ستصرخ

 ولكن ماذا بعد ؟

ان بداخلك جزيرة من العقل والسلام والتقدم والإبداع والتفاؤل والسعادة انها افضل ذات لك

ستجد كل هذه الاشياء عندما تؤمن بذاتك بقدراتك لان كل همومك هي من صنع يدك لانه لا يستطيع احد ان يجرح شعورك دون موافقتك

والهدف من كل هذا الكلام

لا تنظر لهذه التجربة علي انها فشل كبير وانه لا يمكنك نسيانها بل انظر اليها علي انها تجربة عابرة خضتها عن طريق الخطأ ولا  يمكن ان تعاود الاستسلام الي هذا الفشل

قال ابن الجوزي ( من نزلت به بلية واراد تمحيقها فليتصورها اكبر مما هي عليه تهن )

اخي الكريم انني ادعوك فقط لوقفة تأمل وفكرة حقيقة في المصير والمستقبل ومحاسبة حثيثة لما قدمت وما ينتظرك... انك لا تستطيع شراء السعادة بكل اموال العالم لان مملكة السعادة موجودة في فكرك ومشاعرك الصادقة

من الان يا اخي اذا اردت النجاح لا تخش الفشل كما لا نهار بلا ليل ولا ورد بلا شوك ولا ربيع بلا خريف ..كذلك لا نجاح بلا فشل

لا بد من ازالة العوائق قبل اقامة الدار ولا بد من ابعاد روح الفشل قبل تحقيق النجاح

ستقول لي ان هناك بعض التجارب السلبية السابقة هي التي تقف امامي وهي التي تعيقني ستقول خليكي واقعية شوي لقد حاولت صناعة ذاتي عديد المرات حاولت ان احقق نجاحاتي لكن الفشل يسحبني الي الوراء انني الان امر بتجربة قاسية لا استطيع ان اتجاوزها ولا استطيع ان انساها

اقول لك  خذ كلامي هذا علي محمل الجد ..الناجحين ليس في حياتهم فشل الناجح لا يحمل في خارطته الذهنية شئ يسمي الفشل بل يعرف ما يسمي بتجربة نحن لا نفشل بإذن الله تعالي نحن نخوض غمار التجارب (الضربة التي لا تقصم ظهرك تقوييك )

أي تجربة مررت بها ان كنت تشعر انها فشل فقد اخطئت انما هي تجربة ( المحن تصنع رجلا... الذي لا يقتلني يقويني )

وفي الاخر اقول انظر اخي الفاضل لحياتك من الزاوية المشرقة

وعليك بزيارة طبيب  كي تتمكن من الافادة اكثر

واسئل الله سبحانه وتعالي ان يسلمك من كل سوء ويعافيك

 


 

السلام عليكم

انا اعمل فى مصنع 10 ساعات يوميا ومعايا ما يقرب من 100 موظف وعامل

انا اعانى من نفرة الناس منى دمى تقيل محدش بيرضى يكلمنى باتهته فى الكلام انطوائى وحيد فقير من منطقة شعبية حسود ذميم الخلقة مليش اصدقاء. (هى دى مشكلتى الاكبر محدش راضى يصاحبنى طوال مراحل تعليمى وشغلى مفيش حد رضى يصاحبنى )... الناس فى الشغل بتبقى قاعدة مع بعضيها تتكلم ولما ادخل انا يغيروا الموضوع يعدوا على بعض الصبح يخرجوا يتفسحوا مع بعض وياخدوا كورسات مع بعض وان قاعد لوحدى زى الكلب كل ما احاول اقرب منهم بيبعدوا عنى.

  محدش شافنى الا وعافنى  مش لاقى اى صاحب او صديق كل ما احاول اقرب من واحد الاقية مش طايقنى يصفنى الناس بالثقيل . انا عندى 25 سنة كل يوم ارجع من الشغل اتحبس فى اوضتى اتحسر على حالى .

تخيل ازاى تعيش ولما واحد يشوفك فى حتة يبعد عنها عشان مش طايقك تخيل ان 90% من الناس بتعاملك كدة و10% تعاملك شفقة. انا عارف ان حضرتك مع احترامى مش هتعملى حاجة بس انا بافضفض وخلاص.

مع العلم انى باعامل الناس بالإسلام و بقول الله تعالى" ادفع بالتى هى احسن فاذا الذى بينك وبينه عداوة كأنه ولى حميم " ولكن ايضا مش لاقى صديق. مع انى باعامل الناس بالإسلام مثل عيادة المريض وتعزية المصاب واقراض المحتاج ولكن مع ذلك يرفضون صحبتى ويصاحبون الاخرين اللى ما بيعملوش معاهم كدة.

فلذا انا قررت "قرار نهائى " انى اقاطع الناس دى بس انا مثلا لما اتجوز محدش هيحضر فرحى ولما امرض محدش هيجيلى

انا اعترف عندى مشكلة انى قليل الكلام ومعنديش كلام اقوله ودمى ثقيل ومش وسيم فعلشان كدة الناس تنفرمنى لكن اعمل اية حاولت احسن من نفسى وتوجهت لله بالدعاء فى كل الاوقات و الاحوال و لكن لا فائدة.

انا مش طالب غير صديق او اثنين يحبونى وأحبهم  نخرج مع بعض نصلى مع بعض نعمل خير مع بعض نسافر, نأخذ كورسات نتسوق و نشترى حاجتنا مع بعض و نفكر مع بعض ونساعد بعض.

انا باحسد زمايلى فى الشغل لان كل تلاتة او اربعة متجمعين مع بعض واصحاب وانا كل ما احاول اقرب من اى مجموعة اترفض .انا باعنى من المشكلة دى طوال سنين الدراسة بالجامعة  و الى الان قرابة 10 سنوات ومش لاقى حل. مفيش حد مرة يتصل بيا و لا يسال عليا.

 السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

اخي  لقد قرئت موضوعك حرفا حرفا واعدت القراءة والتثبت

هل فعلا انت تقول هكذا علي نفسك ؟

لاحظت في كلامك ما نسميه نحن في علم النفس ( التعميم ) و نعني به استنتاج نتائج عامة من احداث خاصة وبشكل سلبي مثل قولك (انا باعانى من نفرة الناس منى دمى تقيل محدش بيرضى يكلمنى باتهته فى الكلام انطوائى وحيد فقير من منطقة شعبية حسود ذميم الخلقة مليش اصدقاء )

وهو من الطرق السلبية في التفكير وقد وصلت الي حالة التعميم بسبب تجربة مع اصدقائك او النظر الي نفسك بنظرة سلبية اعلم اخي الفاضل الذي يقدر ذاته تلتف حوله الناس يحبونه ويقدرونه ويحترمونه اما من يكره نفسه ويشعر بالخجل من نفسه او من مظهره عموما فان الناس لن يكونوا اكرم منه علي نفسه واذكرك وكما قلت المظهر لا يلعب دورا كبيرا علي قدر ما تلعب الثقة بالنفس وبالذات دورا فعال

اعلم ايضا ان يكرهك الناس  انت واثق بنفسك وتحترمها اهون كثيرا من ان يحبك الناس وأنت تكره نفسك ولا تثق بها

انت جميل بصراحتك ... وانت جميل بقلبك الصافي

كم من ناس لا يملكون مثل صفاتك... اي نعم لا تستغرب من كلامي ولا تأخذيه علي انه كلام ليس صحيح صدقني 

اخي اعلم جيدا انك لو نظرت لمن هو دونك لعرفت انك بخير فلو فكر احدنا انه لا يوجد من هو افضل منه في المظهر او الطول فلن يوجد احد اجمل من الاخر والتفضيل بين البشر له حكمة والحكمة شكر الله علي ما اعطي

هناك مئة او بالاحري الف طريقة لتكون الاحسن علي وجه الارض في الدين والخلق والأخلاق

نعم انت قادر بإذن الله علي التمييز في اشياء كثيرة انت تعرفها موجودة فيك في عقلك في قلبك الصافي في حياتك  انا اثق فيك

تقبل كل شئ يحدث لك وتقبل مظهرك عيش في الواقع ارفع رأسك وشاهد العالم من حولك

انسي كل شئ من اليوم وابدء حياتك من جديد كأنك ولدت الان ولتكن هذه البداية سعيدة. تخلص  من القيود التي تكبل نفسك وانطلق وحلق في عالم العلم والمعرفة والنجاح العمل. وتعلم جيدا  كيف تنظر الي نفسك وانظر اليها بصورة ايجابية تقبل كل شئ يحدث لك وتقبل شخصيتك وتقبل مظهرك وعقلك وارضي بنعمة الله عليك برزقه عندما تحقق هذه الخطوة ستشعر بالثقة والطمأنينة والشعور القوي علي انك قادر علي المواجهة تحديات الحياة بثقة وشجاعة

انا واثقة ومتأكدة انك ستغير من نفسك او ايضا واثقة انك  الافضل

وخذ هذه العبارة ضعها امام عينيك ( ان من يحققون شيئا يفعلون ذلك لإيمانهم بالقدرة علي تحقيقه )

 اخي الفاضل اذا اتفق الناس من حولك علي انك انسان سيئ مثلا وانك لن تنجح في الحياة ولن تكون محبوبا فارفض هذا الزعم بشدة واحذر في تعاملاتك واغرس في نفسك الصفات المعاكسة للعيوب التي يريدون ارهاقك بها

عليك ان توقف كل تفكير سلبي وكل تأكيد لبؤسك الحالي... انكر الملموس وأكد النجاح والأمل و السعادة و التفاؤل انك تستطيع بقدرة تفكيرك ان تتجدد وتحيا حياة سعيدة

و لذا فمن اليوم قم بمعاملة اصدقائك بالطريقة التي تحب ان يعملوك بها وابتسم كما تحب ان يبتسموا وبهذه الطريقة ستصل لأعلي مستوي وستكون لطريقك السعادة بلا حدود وسيحبك اصدقائك

 ادعوك ان تعدني وتعد نفسك بالتغيير

واسأل الله العظيم ان يوفقك  ويسعدك

  


 

أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الاجابات الاخرى اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

 

دليل المواقع النفسية العربية