الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
تحويل العملات
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلة  النفس المطمئنة

 

اجابة اسئلة المجموعة (414)*

اعداد/ شيماء إسماعيل

اخصائية نفسية

اشراف/ د.محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

السلام عليكم

ابلغ من العمر36 عاما أقدمت على الانتحار سابقا باستخدام العقاقير المتنوعة مرة واحدة ودخلت غرفة العناية المركزة لمدة 5 أيام وتم استكمال العلاج بالمستشفى وانى اعمل بوظيفة حساسة ويراودنى نفس الاحساس بالانتحار مرة ثانية . واصبحت لى حالة من الاهمال في العمل وخسرت اصدقائى وزملائى فى العمل ولا اخرج وكثير النوم والبكاء والحزن وأمارس العادة السرية ولا استطيع الاقلاع عنها وكثيرا دائم الخوف والحزن وتوجد لدى لامبالاة بكل شيىء .

الأخ الفاضل

من الواضح من خلال رسالتك انك تعاني من الاكتئاب النفسى ويمكن حصر أهم أعراض الاكتئاب في الآتي: قد يشكو المريض صراحة بأنه مكتئب حزين يائس ، يبدأ المرض بفقد الحماس .. فقدان الاهتمام الفتور واللامبالاة .. عدم القدرة على مسايرة المجتمع ومعايشة الحياة .. عدم الإحساس بالسعادة والطمأنينة وتطور الأعراض إلى أن ينغمس المريض في التفكير والتهويل لدرجة أنه يلغي حياته ويشعر باليأس ... يحبس نفسه في دوامته فيصبح بعيدا عن الواقع الاجتماعي يعيش في وهم خطير اسمه شبح الموت وتضيق الدنيا في نظره وتستحيل الحياة .. كذلك قد ينتاب المكتئب إحساس بالتعاسة والأفكار غير السارة وتضعف طاقته ويصعب تركيزه ويصبح لا يستطيع القيام بالواجبات والأعمال المعتادة . لذلك يجب عليك استشارة الطبيب النفسي حيث تتعدد طرق ووسائل علاج الاكتئاب فهناك العلاج بالعقاقير إلى جانب بعض الوسائل النفسية والاجتماعية والتي تساعد مريض الاكتئاب والطبيب هو من يحدد الأسلوب الامثل لعلاج كل حالة .

 اما بالنسبة للمشكلة الثانية وهى العادة السرية فيرى أغلب العلماء أن ممارسة العادة السرية سواء للرجل أو للمرأة حرام قطعا في حين يرىالبعض أنها تجوز فقط في حالة مقاومة الزنا الصريح وهو ذنب أكبر منها .

ولكي تتغلب علي هذه العادة يمكن أن تتبع الإرشادات الآتية ولكني لا اضمن لك الشفاء الكامل من هذا الإدمان لان ذلك يتوقف عليك  بشكل كبير وعلي إرادتك : 

1- تجنب الأوضاع التي تفعل العادة فيها وكذلك الأماكن التي تمارس فيها عادتك  ويجب عليك أن تتحري الأماكن التي لا تصيبك فيها نوبة الإدمان.

2- قم بوضع خطة محكمة توضح فيها ماذا يجب أن تفعله حينما تشعر أن أفكارك بدأت تجنح إلى فعل العادة السرية. هناك أشياء أخرى يمكنك فعلها لتغييب النزوة وهي الاتصال بشخص ما أو اللعب برياضة الجري أو القفز أو أي رياضة أخرى أو شيء آخر تفعله حالما يأتيك ذلك الشعور.

3 - ولا أنسى أن أذكرك قبل هذا كله أن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر فالوقوف بين يدي الله عز وجل من أعظم الأمور التي تفيد كيف لا وكل ما ذكرته لك لا يمكنك الاستفادة منه إلا بعد توكلك على الله ودعائه أن يريحك ويحميك من هذه النزوة الشيطانية التي ترهق بدنك وتثقل خطواتك.

4- ركز في شيء ما: انه من المهم أن يكون لديك شيء لتركز تفكيرك فيه فان نزوة الإدمان تأتيك بسهولة حينما لا تفعل شيئا فلا تعطي نفسك أي وقت فراغ. خطط لنفسك لفعل شيء كاللعب على الكمبيوتر وإحراز أعلى النتائج في اللعبة. تعلم شيئا جديدا طالما حلمت بتعلمه. تعلم مثلا هواية جديدة...

ونصيحتي لك هي .. الأخذ بنصيحة رسول الله صلى الله عليه و سلم : "من استطاع منكم الباءة ليتزوج فإنه أغض للبصر.. وأحصن للفرج، ومن لم يستطيع فعليه بالصوم فإنه له وجاء" والصوم لغة الامتناع، وهو هنا ليس الامتناع عن الطعام والشراب فحسب، بل عن كل مثير ومهيج، ومن ثم صرف الاهتمام إلى أمور أخرى  حاول إتباع الإرشادات السابقة وستشفي بإذن الله .. والله المستعان ..


السلام عليكم

انا شاب عمري 30 سنة أعزب وأعاني من مشاكل عائليه منذ 25 عاماً وإلى الآن أنا أعاني من هذه المشاكل وأنا دائماً أو في معظم الاحيان الشخص الذي يتحمل نتيجة هذه المشاكل أصبحت أشعر بالملل والخوف من المستقبل تنازلت عن بيتي من أجل أخت لي طلقت من زوجها لتسكن هي وأولادها أصبحت أيضاً دائم التفكير في الليل والنهار أتحدث مع نفسي دائماً في البيت والشارع والعمل أصبحت أبتعد عن أهلي شيئاً فشيئاً انا عندما ادخل البيت يلازمني النكد أصبحت وحيداً لا صديق ولا قريب كل هذا شئ وألم ظهري وألم المفاصل وضيق النفس وتعب دائم للجسم والقلق والخوف والاحباط واللامبالاه حاولت ان أختلط بالناس لكن عندما أبتعد عنهم تعود لي كل هذه الاعراض قل لي يا دكتور ماذا أفعل .

الأخ العزيز :

نعم سيدي ما تعانيه من أعراض هي أعراض لمرض نفسي يسمي القلق النفسي مصحوب بإكتئاب نتيجة تراكم الضغوط وعدم القدرة على التأقلم معها وإيجاد الحلول لها، ولحسن الحظ فإن هذا المرض يستجيب بشكل جيد للعلاج ،ويتم العلاج بواسطة العقاقير النفسية المضادة للقلق وذلك تحت اشراف الطبيب النفسي المتخصص كذلك يتم استعمال العلاج النفسي بنجاح لمعالجة أعراض القلق المرضي مثل العلاج السلوكي لتغيير ردود الفعل المرضية وذلك باستخدام وسائل الاسترخاء مثل التنفس من الحجاب الحاجز والتعرض المتدرج لما يخيف المرء. كذلك يتم استخدام العلاج التدعيمي الادراكي ويساعد هذا النوع من العلاج المرضي على فهم أنماط تفكيرهم حتى يتصرفوا بشكل مختلف في المواقف التي تسبب أعراض القلق النفسي . ولذلك ننصح بعرض نفسك على الطبيب النفسي حتى يستطيع وضع خطة علاج مناسبة لحالتك.. والله المستعان .


السلام عليكم

جزاكم الله كل الخير لدي والدة يصعب التفاهم معها جدا" بحيث انها قد تعرضت لضغوط نفسية كثيرة وقام اهلها بطردها من حياتهم ونبذها بسبب الميراث بعدما توفي والدها وبالنتيجة قد قامو بظلمها ظلم شديد وأثر هذا على تفكيرها بحيث ان اخوها الوحيد قد فضلته الأم على البنات وكتبت له كل شيء وبالتزوير حتى ميراث الأب فأنا اجد ان معاملتها معي قد اثرت على علاقتي بأخوتي البنات بحيث انها قد بدأت تفرق بيننا واصبحت لا تفهم الأمور والكلام الذي يوجه لها بحيث انها تفسر الكلام كما يحلو لها هي واصبحت تكره والدة ابي كثيرا لدرجة انها عندما تسمع اسمها تريد ان تتطلق منه ومررنا بمشاكل كثيرة واصبحت عندما تتعصب تخلع ملابسها وتتعصب لأشياء لا معنى لها او المقصود منها الفكاهة لكن هي تفسر الأمور وتقيمها بشكل خاطيء تماما واخر مشكلة لها هي انها صممت على الطلاق لأن والدي قال بإن والدته تعرض عليه الزواج من واحدة اخرى وهو كلام للمزاح وواضح انه مزاح واصبحت تقول أسرار المنزل للناس الغرباء ولا تعاشر احد من اهل والدي وذلك بحجة انهم قد اساءو لها من زمن بعيد فولان قد شتمني من خمس سنوات لا أريد الذهاب اليه وفولان لا أحبه وعلى هذا المنوال أرجو تشخيص هذه الحالة والرد عليها وهذا الكلام كان بالموجز بحيث انها أيضا" تذهب لشوارع ولا يهمها بأن لا مكان تنام فيه في حال تطلقت واحد المرات خرجت من المنزل وذهبت للشوارع ونامت خارج المنزل في الشوارع فأرجو الرد ولكم جزيل الشكر .

الأخ الفاضل:

بارك الله فيك وجزاك كل الخير علي اهتمامك بحالة والدتك وادعوه العلي القدير أن يخفف من معاناتها ويتم شفائها علي خير .

سيدى من خلال الأعراض التى ذكرتها يتضح ان والدتك تعاني من اضطراب شديد  يستلزم العرض علي الطبيب النفسي لكن يجب أن أركز هنا علي نقطة شديدة الأهمية هو انه بشكل عام عندما يعجز الفرد عن القيام بعمله اليومي لأنه دخل في الاكتئاب أو لأنه سيطرت عليه أفكار متعارضة مع الحقائق أو عندما يتصرف تصرفا غير مألوف كأن يبتسم أو يضحك دون سبب ظاهر. عامة عندما يختلف سلوك الفرد اختلافا كثيرا عما كان عليه في هذه الحالة يجب اللجوء إلي الطبيب النفسي فورا حتى لا تتفاقم حالته وتزداد سوء وأنت تقول أن والدتك تغيرت تماما من فترة كبيرة لذلك يجب عرض والدتك فورا علي الطبيب النفسي لان هذه الأعراض تتدهور سريعا إن لم يتم السيطرة عليها ويصبح التعامل معها في غاية الصعوبة.    والله المستعان ..


السلام عليكم

منذ حوالي سنة وأنا انتف شعري حتي أصبح شعري ضعيف وفارغ وأصبح شكلي مثل الوحش وانا لا أستطيع الاقلاع عن التنتيف ما الحل ساعدوني مع العلم عرسي قريب .

الأخت الفاضلة:

إن ما تعاني منه هو مرض يسمي هوس نتف الشعر وهي نزعات متكررة لجذب الشعر لدرجة خلعة يفشل الشخص في مقاومتها وليس ذلك بسبب ضلالات أو هلاوس ويشعر الشخص المصاب بإحساس متزايد من التوتر قبل نتف الشعر مباشرة ويشعر بالراحة والإشباع من خلع الشعر ولا يرجع ذلك لاضطراب نفسي آخر أو لحالة مرضية جسما نية ويسبب كربا ملحوظا للشخص أو خللا اجتماعيا أو وظيفيا وينتج عن ذلك مناطق خالية من الشعر وتكون في ألاماكن التي يسهل الوصول إليها من الرأس ويرتبط بدأ هذا الاضطراب بوجود عوامل ضاغطة نفسية واجتماعية وهذه العوامل تعتبر عوامل مهيئة لحدوث الاضطراب وبالنسبة لعلاج هذه الحالات يتم إعطاء المريض علاج دوائي يتمثل في مضادات القلق أو مضادات الإكتئاب أو مضادات الذهان حسب ما يراه الطبيب المعالج مناسبا للحالة من حيث درجة المرض ويمكن استخدام العلاج السلوكي ( التغذية المرتجعة) ويستخدم أيضا العلاج بالتنويم الإيحائي والعلاج النفسي الجماعي أو الفردي ونصيحتي لك بالإسراع في استشارة الطبيب النفسي حتى تتغلبى علي ما تعاني منه.. وفقك الله ..


السلام عليكم

ما خاب من استشار، مشكلتى باختصار هو انى افقد الثقة بنفسى واشعر دائما بالنقص واشعر ان الناس من حولى افضل منى واشعر ان الافراد الذين يتعاملون معى لا يحبوننى وانهم يتحدثون على فى غيابى وهذه مشكلة مؤرقة جدا بالنسبة لى ارجو النصيحة.مع العلم انى فتاة 19 عام كلية التربية قسم علم النفس (لا تتعجب فنحن لا علاقة لنا بعلم النفس اساسا) وقد يكون هذا احد الاسباب التى ادت الى هذا الشعور، ارجو الافادة وشكرا.

الأخت الفاضلة

عزيزتى يجب عليك محاولة استعادة الثقة في نفسك واعلمى انك لست اقل من الآخرين فقد تكونى أفضل منهم ذكاء وعلما لكنك للأسف لا تستطيعى استغلال إمكانياتك بالصورة الصحيحة لذلك أنصحك بإعادة النظر في حياتك ومحاولة إعادة بناء شخصيتك بصورة أفضل واقوي : فابحثى عن نقاط ضعفك واعملى علي تقويتها- تحدثى عن رأيك بصراحة ودون خوف اطلعى- اقرئى كل شيء وأي شيء فالقراءة تفيدك كثيرا –اقرئى في الكتب الثقافية والاجتماعية والدينية – لا تبخسى بنفسك فأنت لديك مواطن قوة كثيرة ابحثى عنها واعملى علي إبرازها للآخرين ولنفسك - وكل ذلك سيمنحك دفعة قوية وثقة بالنفس عند التعامل مع الآخرين وتقدير اقوي لذاتك والله المستعان ..


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

 

دليل المواقع النفسية العربية