الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
تحويل العملات
اعرف موقعك بالقاهرة
 اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلةالنفس             المطمئنة               

 

اجابة اسئلة المجموعة (383)*

اعداد الأستاذة / فدوى على

أخصائية نفسية

اشراف/ د.محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

    

السلام عيكم

أنا أواجه مشكلة واتمني أن اعرف ماذا افعل أنا شاب ابلغ من العمر 18 سنة وأعانى من أن التفكير والتوتر والعصبية تزيد يوماً بعد يوم وحتى ابتسامتي الآن ليست ملكي وأنا لا أتحمل نفسي من دون ابتسامة كنت أمارس العادة السرية من العمر 14 وحتى الآن كل يوم مرة وحينها حصل عندي شك في أن العادة السرية لها ذنب في هذا اشعر في الم في راسي دوماً ولا أنام جيداً من التفكير و التوتر حتى نظراتي حادة لأنني غيرسعيد كنت من اسعد الناس ومن أحب الناس لكن فقدت طاقتي الجسدية والنفسية واتمني أن تقوموا بالرد على مشكلتي .

الأخ الفاضل:-

العصبية عادة سيئة تجعل من الرجل شخص منبوذ يتحاشاه الجميع ويخافون الوجود معه في أي مكان اعلم سيدي أن الحياة لا تخلو من المشاكل فالإنسان بحكم تعامله مع الآخرين واحتكاكه بهم لا بد أن تواجهه بعض المشاكل في محيط الأسرة والعمل والصداقات والحياة بصفة عامة وحديث الإنسان مع الآخرين عن مشاكله يعتبر صمام الأمان الذي ينفس به عن نفسه وهناك أشخاص لا يستطيعون التعبير عن مشاعرهم المضطربة إلا بالعصبية الشديدة والتي أصبح يعاني منها الكثيرون فأصبحت سمة من سمات هذا العصر . وعندما تؤثر هذه العصبية علي حياة الفرد تسبب له الكثير من المشاكل وتصبح بمثابة عائق كبير وسد منيع بينه وبين الراحة النفسية هنا يجب محاربتها بشتى الطرق وعلاجها فورا ولكن يجب أن تعلم أيها الأخ أن التخلص من العصبية الشديدة عملية تحتاج وقتا وصبرا وتعاونا مع الطبيب المعالج لذلك عليك عزيزي باللجوء لأقرب طبيب نفسي ليتم استخدام العلاج النفسي المناسب لك فمن العلاجات التي أثبتت نجاح كبير لمعالجة هذه العصبية جلسات الاسترخاء النفسي كذلك فان بعض أنواع المهدئات تفيد كثيرا في حالتك ، هذا من جانب ومن جانب آخر لا يمكن أن ننكر أن المعصية لها آثار نفسية كثيرة أهمها الإحساس بالذنب وهو إحساس مؤلم يثير العصبية بشكل أو بآخر ويجعل الشخص سهل الإثارة لأنه يفكر بتركيز فيما فعله وأنه لا يجب أن يفعله لذلك نجد الكثير من التائبين عن أى ذنب فى حالة من الرضا والهدوء بشكل كبير .

ويمكنك الاطلاع على برنامج يساعدك فى التحرر من العادة السرية على الموقع التالى http://elazayem.com/B(2).htm


السلام عيكم

أنا شاب ابلغ من العمر27عام أعاني من الخوف من حالات متعددة منها قبل السفر اشعر بالخوف وعندما أفكر بأمر ما وإذا أردت أن أواجه الأشخاص اشعر أيضا بالخوف وإذا أردت أن اعمل بشي جديد في وظيفتي كأعمال الصيانة مثلا باعتبار أنني اعمل في مجال الصيانة الطبية ولا تزول هذه الحالة حتى افرغ من عملي وفي كل هذه وفي جميع الحالات اشعر بأنني أريد أن اتقيا واشعر بتوتر شديد بمعدتي حيث أنني لا أستطيع تناول أي شي من الطعام حتى تزول الحالة الرجاء إعطائي التعليمات اللازمة للتخلص من حالة الخوف هذه لأنني بالفعل أعاني كثيرا من هذه المشكلة.

الأخ محمد:-

تعاني من حالة قلق نفسي تسمي الرهاب أو الخوف المرضى من أشياء أو موضوعات لا تعتبر فى المعتاد أمور مخيفة والرهاب له عدة أنواع قد يعانى بعض الأشخاص من نوع أو أكثر وفى حالتك فإنك تعانى أيضا من الرهاب الاجتماعيSOCIAL PHOBIA ويتميز الرهاب الاجتماعي بالقلق الشديد والإحساس بعدم الارتياح المرتبط بالخوف من الإحراج أو التحقير بواسطة الآخرين في مواقف تتطلب التصرف بطريقه اجتماعية. ومن الأمثلة على المواقف التي تثير الرهاب الاجتماعي الخطابة ومقابلة الناس والتعامل مع شخصيات السلطة والأكل في أماكن عامة أو استخدام الحمامات العمومية.ومعظم الناس الذين يحسون بالرهاب الاجتماعي يحاولون تجنب المواقف التي تثير هذا الخوف أو يتحملون هذه المواقف وهم يشعرون بالضغط العصبي الشديد. ويتم تشخيص الرهاب الاجتماعي إذا كان الخوف أو التجنب يتدخلان بشكل كبير في روتين الحياة الطبيعية المتوقعة للشخص أو إذا أصبح الرهاب يضايق المريض بشدة.

ويتم العلاج بواسطة العقاقير النفسية المضادة للقلق وذلك تحت أشراف الطبيب النفسي المتخصص كذلك يتم استعمال العلاج النفسي بنجاح لمعالجة أعراض القلق المرضي مثل العلاج السلوكي لتغيير ردود الفعل المرضية وذلك باستخدام وسائل الاسترخاء مثل التنفس من الحجاب الحاجز والتعرض المتدرج لما يخيف المرء. كذلك يتم استخدام العلاج ألتدعيمي الادراكي ويساعد هذا النوع من العلاج المرضي على فهم أنماط تفكيرهم حتى يتصرفوا بشكل مختلف في المواقف التي تسبب أعراض القلق النفسي . ولذلك ننصح بعرض حالتك على الطبيب النفسي حتى يستطيع وضع خطة علاج مناسبة لحالتك .


السلام عيكم

ابني عمره 5.5 سنه ولد ولادة قيصريه وكان حجمه 4.75 كجم بسبب سكر الحمل ولكن لم يعانى من اى مرض بعد الولادة بدا الكلام من سن 2.5 سنه وهو الآن يعانى من اضطراب فى الكلام فهو لا يستطيع أن يجرى حوار سواء عن أحداث حدثت له أو فى الرد على التليفون مع شخص على الرغم من انه يعرف الأشياء حوله ويستطيع تسميتها ويطلب ما يشاء ولكن بطريقه مختصره جدا ويستطيع أن يكون جمله من 4 كلمات لكن دائما أحس انه لا يريد أن يتكلم مثل باقي الأطفال هو غير منعزل ويحب اللعب مع الأطفال ولكنه عندما يصطدم بكلامهم فى الموضوعات مثل أفلام الكرتون أو غير ذلك طبعا هو لا يستطيع مجاراتهم وينسحب. عنده سرحان وضعف فى التعلم والتركيز. متعلق بصوره مبالغه بالمراوح أو العجل الدائر أو شفاط المطبخ. عرضته على دكتورة كبيرة فى مجال الطب النفسي فنصحتني بالتخاطب وهو مستمر فى التخاطب منذ عام كما نصحت بدواء اوميجا 3 وهو منذ عام يأخذه ويحدث تحسن بطيء ولكن ملحوظ كما انه فى نفس الوقت عرضناه على اكبر طبيب مخ وأعصاب وعمل له أشعه أم أر اى وهى أثبتت بان مخه سليم وقال الدكتور إن عنده كسل فى مركز الكلام والوصلات الناقلة وكتب له حقنه يأخذها كل أسبوع اسمها سريبروليسين وكما قلت هو يتحسن ببطيء أما بسبب هذه الحقنة أو الاوميجا . أخر زيارة لنا عند طبيب نفسي أخر منذ أسبوعين  طلب عمل رسم مخ وقال بعدها إن عنده كهرباء زائدة على الرغم من أن ابني لم يعانى مطلقا من اى تشنجات وكتب دواء ديباكين. نحن فى حيره لان الوقت ضيق ولا بد من دخوله المدرسة وأنا حزين لأنه لن يستطيع مجاراة زملائه وسيلتحق بمرحلة كي ج 1 التي تتناسب مع تأخره نوعا ما .

الأم الفاضلة :

الأهم من المدرسة هو الاطمئنان علي صحة ابنك ونصيحتي الأولي لك هو  عمل مقياس ذكاء للابن للتأكد من انه لا يعانى من أى قصور بالقدرات العقليه كذلك يجب عرض ابنك علي طبيب انف وأذن للتأكد من عدم وجود أي مشكلة في عضو السمع وعضو الكلام لان وجود أي مشكلة بهما تؤدي إلي تدهور الكلام لدي الطفل وإذا ثبت عدم وجود أي مشكلة في مركزي السمع والبصر هنا يمكنك استشارة الطبيب النفسي وبالرغم من اتفاقي مع رأي الطبيب الأول في أهمية استمرارك في جلسات التخاطب لنجاح وضمان نتائجها إلا أنني أنصحك بعمل رسم مخ مرة ثانية للتأكد من تشخيص الطبيب الثاني كما ان وجود اختلال فى النشاط الكهربائى بالمخ لا يعنى وجود حالات تشنج ولكن يعنى ان هناك خلل فى عمل المخ يستدعى التدخل الدوائى  ولا حرج في أن يتأخر ابنك عن دخول الحضانة أو المدرسة حتى يتم الاطمئنان علي حالته الصحية .

والله المستعان.. 


السلام عليكم

أشكركم في البداية على هذا الموقع القيــّم بمواضيعه المتنوعة ، مشكلتي تتلخص في العمل .. لدي مؤهل جامعي في مجال الإعلام وأعمل في مؤسسة إعلامية مرموقة وأملك الكثير من المواهب والمميزات التي تجعلني أرتقي في السلم الوظيفي ولكن لا توجد همــّة أو عزيمة مشكلتي أنني لا أستطيع التقيد بالعمل والنهوض من النوم باكراً لا أدري لماذا .. لا أعاني من أمراض عضوية ولله الحمد ولكن أريد من حضرتكم إفادتي وما هي أبرز المعضلات التي تواجهني.باختصارأريد وصفة شافية تقودني للطريق الصحيح وتحديد الهدف كيف أتعلم المثابرة والطموح والتفاني في العمل .. وشكـراَ

الأخت الفاضلة :-

ما تعانين منه ليس مرض نفسي ولكنه إجهاد يمكنك مواجهته فأعراض الإجهاد تتضمن أثارا عقلية وجسدية من هذه الأعراض التعب والأكل بشراهة ، أو عدم الأكل ، الصداع ، البكاء ، والأرق أو كثرة النوم. والسيطرة على الإجهاد يعني القدرة على ضبط النفس ولكي يسيطر الإنسان على إجهاده ؟ ننصح ببعض الإرشادات : تمعني في ما يمكنك أن تعمله لتغير الموقف أو التحكم فيه .لا تجهدي نفسك بالتفكير في كل أعمالك في نفس الوقت تعاملي مع واجباتك كلا على حدة أوجدوليها حسب الأولويات حاولي أن تكوني "إيجابيا" .أعطى لنفسك تطمينات بأنك قادرة على معالجة الأمور ولا تكوني متشائمة - غيري طريقة تعاملك مع الأحداث ، ولكن بدرجة معقولة .ركزي على مشكلة واحدة ولتجعلي ردود فعلك تتدخل من مشكلة إلى أخرى قللي من التزاماتك الحياتية وخففي الضغط على نفسك وتجنبي ردود الفعل الحادة فلماذا تفقدي أعصابك وقليل من الغضب كاف للتنفيس عن روحك ، لماذا تصابى باليأس وقليل من الزعل كاف؟ *لا تشغلي نفسك بصغار الأمور ركزى على الأولويات ودعى صغار الأمور لوقت اخر.وإذا لم تستطيعي أن تقاومي الإجهاد أو تهربي منه ، حاولي أن تماشيه وتستخدميه للوصول إلى أهدافك ، تخلصي من الإجهاد بالرياضة البدنية " كالجري " والسباحة ، الخ خذي قسطا كافيا من النوم قلة الراحة تزيد من الإرهاق .ساعدي الآخرين في أعمالهم كي تشغلي بالك عن نفسك ابعدي نفسك عن مسببات الإرهاق ولو ساعات محدودة يوميا ،أعطى لنفسك أجازه بعض الوقت تحاولين فيها التفكير فيما تريدين أن تفعلى وتحديد طموحك وهدفك فى الحياة وتقررى فيها ما تنوين القيام به للوصول لهذا الهدف حتى يكون لديك الدافع لإستكمال مسيرتك فى العمل وفى الحياة بشكل عام .


السلام عليكم

أنا شاب عمري 22 عام أرجو أن تحاول فهمي... أنا شاب اجتماعي الكثير من الناس يحبون مصادقتي لأني شاب جميل مثقف وعندي الكثير من الأصدقاء يعني ( محبوب) عندي مشكلة في صغري  أني في يوم كنت جالس ادرس وانتابني فجأة شعور غريب كنت في تلك الأيام أخاف من الجن وبدأت التفكير في أني في داخلي جن و توترت كثيرا مما أدى بي إلى فقدان وزني والخوف الشديد وأصبت بحالة من الاكتئاب والخمول وبدأت أفكر في الأمراض النفسية و بدأت اشك في أني املك جميع الأمراض النفسية وأخاف من مرض الفصام !! وأحيانا اشك في سماع أصوات لا وجود لها لكنها في عقلي مثل الوسواس أو تفكير مشوش حين اقبل على النوم أو اجلس لوحدي أرجو مساعدتي أخشى الذهاب إلى طبيب ماذا سيقول أصدقائي عني و شكرا .

الأخ الفاضل :

((لا تمارضوا فتمرضوا )) فأنت لا تعاني من أي مرض نفسي لكن انشغالك الشديد بالتفكير في الأمراض النفسية جعلك تشعر بأنك تعاني منها جميعا بل جعلك تشعر بأعراض تلك الأمراض وتتقمصها وهذا يدل علي أن شخصيتك شديدة الإيحاء أي التأثر بالأشياء سريعا والاقتناع بها ومعايشتها دون وعي .

لذلك أنصحك عزيزي دوما بالاستعاذة بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم فهذه أيضا من وسوسة الشيطان وبالتقرب أكثر من الله عز وجل والإيمان بقضائه وعدم التفكير بتلك الأمراض وشغل وقت فراغك بأشياء مفيدة ومحببة إلي قلبك وعليك حضور مجالس العلم والدين والتزود بما يفيدك في حياتك وفي بناء شخصيتك بصورة أفضل واقوي .

والله الموفق ..


 

أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

   
 
الصفحة الرئيسية

مستشفى ابو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

حقيقة المرض النفسى

اللجنة الاستشارية

مشاكل القراء

 

 

 

دليل المواقع النفسية العربية