الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
تحويل العملات
اعرف موقعك بالقاهرة
 اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلةالنفس             المطمئنة               

 

اجابة اسئلة المجموعة (362)*

اعداد الأستاذة / عفاف يحيى

أخصائية نفسية

اشراف/ د.محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

    

 السلام عليكم

ابنتي دائما تأتيها النوبه الصرعية وهي نائمة عمرها 18 وتعاني من المرض لمدة 8 سنوات او اكثر قليلا.

سؤالي هو : هل التجريتول موجود في الدم للشخص العادي ام فقط لمن يتعاطاه فقط ..

سؤال آخر: تزداد النوبة اي تكون يومية في فترة الامتحانات ومرتبطة غالبا بحالتها النفسية فان كانت قلقة من اي شيء كبير تأتيها النوبة ، ومن الممكن يمر الشهرين بدون نوبة ،

سؤالي الاخير: هل حصول النوبة مرة في الشهر معناه أنه يجب زيادة جرعة التجريتول ام ماذا يتحكم بجرعة التجريتول . تحياتي لكم فالموقع رائع .

الحالة النفسية لمرضى الصرع ..

هى إحدى العوامل التى تؤدى إلى حدوث النوبة وذلك نتيجة ضعف قدرة المخ على مقاومة حدوث التشنج، وبذلك قد تسبب حدوث نوبات صرعية عند الأطفال الذين يعانون من الصرع نتيجة التوترات النفسية أو الجسمانية .. ولأن فترة الإمتحانات تشكل لدى من لا يعانى من الصرع ضغطا نفسيا ويعانى بعض الطلاب من قلق الإمتحان نتيجة لهذا الضغط النفسى فبكل تأكيد يتأثر الطلاب الذين يعانون من مرض الصرع بهذا الضغط أكثر من ذويهم وكلما كانت مستقرة نفسيا لا تأتيها النوبة وهذا يفسر توقف النوبات لمدة شهرين متتالين ..

وفيما يتعلق بكون التجريتول موجود أصلا فى الدم أم لا ؟  فالجواب هو لا... ومريض الصرع يحتاج إلى هذه المادة بقدر معين حتى يمكن التحكم فى حدوث النوبة وهذا القدر يقرره الطبيب وفقا لشدة النوبة ومدى تكرارها لذا يجب الإنتظام فى العلاج ولا يجب التوقف عن العلاج إلا إذا قرر الطبيب ذلك بعد فترة طويلة جدا من إنقطاع النوبات تصل إلى سنتين أو أكثر لم تحدث فيهم النوبة ..

وعموما يستطيع المريض التحكم في نوبات التشنج بواسطة الانتظام في العلاج بدقة والمحافظة على مواعيد نوم منتظمة وتجنب التوترات والمجهودات الشاقة والاتصال المستمر مع الطبيب المعالج . فالتقييم الطبي المستمر ومراجعة العلاج من أهم العوامل التي تؤدى إلى تجنب تكرار النوبات . ولكن مع ذلك فان النوبات قد تحدث بالرغم من الانتظام الكامل في العلاج .

ولذلك يجب الحرص على تناول الدواء بانتظام والالتزام الكامل بتعليمات الطبيب المعالج لأن الهدف من العلاج هو الوصول إلى التحكم في المرض بإذن الله مع عدم حدوث أي أعراض سلبية من تناول تلك العقاقير مثل النوم الزائد والأعراض السلبية الأخرى غير المطلوبة .

إن مرض الصرع هو مرض يحتاج للعلاج بدقة لأنه يؤثر على النواحي الطبية والعاطفية والاجتماعية والنفسية للمريض . أنه مرض قابل للعلاج وفى الكثير من الأحيان تنتهي النوبات فى الكبر . كذلك فى بعض الحالات قد تستمر النوبات طوال العمر ، وأغلب الحالات من الممكن التحكم فيها عن طريق العلاج الدوائي ولكن هذا العلاج يحتاج إلى تنظيم الجرعة بدقة حتى نستطيع التغلب على النوبات . أن العلاقة المستمرة مع الطبيب المعالج لها تأثير جيد جداً على تحسن مريض الصرع .

سلم الله إبنتك من كل سوء ..


السلام عليكم

أنا فتاة عمري 15 سنة . كنت دائما المثالية والمجتهدة في الدين والدنيا في القسم والبيت في العائلة وحتى مع الغرباء لدرجة أن من يمر بجنبي أو يحاول التكلم معي و كأنه سيتكلم مع شخصية قوية أو شخصية سياسية وذلك يظهر بشكل واضح بالنسبة لي في أعينهم حركاتهم كلماتهم رد أفعالهم شفاههم لا أدري لماذا و المشكلة أنني لا  أتكلم عن أبناء عمري فقط بل كذلك عن ناس كبار في المجتمع المحيط .

 ما حصل هو أن في العام الدراسي السابق انخفض اجتهادي في كل شئ حتى في الواجبات الضرورية لكنني زدت إيمانا و ذكاءا حيت أنني لا أقوم بأي مجهود في بيتي و أحصل على أعلى النقاط . وفي أحد الأيام أصبحت خرساء لا أستطيع الكلام قيل لي بأنه الإكتئاب و قيل لي بأنه الضغط الدموي ولا أدري ماهو يث أنني أحاول الكلام لكن أحس و كأن دماغي لا يشتغل لا يريد كنت أحس بذالك جيدا لم أذهب إلى أي طبيب رغم تعدد محاولات الوالدة وأستاذي في المؤسسة استمر خرسي حوالي خمسة أيام وتكلمت بعدها حينما كنت مع أستاذي وهو يحاول أن يعالجني وكان صوتي منخفضا جدا وجد شاحب .أتمنى أن ألقى تفسيرا لهذا  فإنني اخاف أن يصيبني تانية ما لحظته عندما كنت لا أتكلم هو أن دموعي لا تخرج أنا في حاجة للبكاء لكن دموعي وكأنها نفذت هذا كل شئ أتمنى أن تفسروا لي هذا وجزاكم الله خيرا وجعله من باب حسناتكم .

أيا كان الأمر ..

لا مفر من زيارة طبيب نفسى للحصول على التشخيص المناسب خاصة إن تكرر ذلك لا قدر الله .. أو كنت تعانين مكن أى أعراض أخرى تشير إلى مشكلة نفسية فربما كان ذلك عرضا  للإكتئاب أو حالة حزن شديدة نتيجة موقف ما أو ضغط نفسى أو بدنى غير عادى تسبب فى إرهاق عام أثر عليك بدنيا ونفسيا وربما كان التفسير هو الخرس الهستيرى أى أنك تعرضت لموقف لم تستطيعى التعامل معه فكان رد فعلك هو الصمت بهذا الشكل هربا من الموقف من جانب وللفت إنتباه الآخرين والحصول على شفقتهم وإهتمامهم من جانب آخر .. وفى كلا الأمرين لن يطالبك أحد بتحمل عبء مسئولية الموقف ، فأنت إذا تحصلين على الحب والإهتمام إلى جانب عدم تحمل المسئولية بل يتحمل الآخرون مسئوليتك هذا إن كان الأمر كما ذكرت خرس هستيرى ..

أما أمر عدم القدرة على البكاء فلها أيضا تفسيرين الأول أنه لا يوجد ما يستدعى البكاء فأنت لست حزينة أو متأثرة بشىء ما أو موقف ما .. والثانى أنك تمتلكين قدرا جيدا من الإتزان العصبى وأغلب الشخصيات التى تتمتع بهذا الإتزان لا يبكون بسهولة بل نادرا ما يبكون والإتزان بهذه الدرجة ليس مرض ..

سلمت من كل سوء ..

السلام عليكم

انا امراة متزوجه من 5 سنوات عندى بنتان زوجى يعانى من مرض نفسى هو الهلع وذهب للدكتور ووصف له اخذ دواء اسمه اللوديوميل وتعبه وتوقف عنه لانه تعب معدته المهم ان بسبب مرضه انا صبرت معاه على مشاكل مع اهله كثير لانه يسكن معهم فى نفس البيت وكان الاب قاسى المعامله والزوج مكنش له شغل مكنش فى حل الا ان ترك هذ المنزل لانه كان فى مدينه جديده وذهبنا واجرنا شقه فى القاهره بجانب شغله حتى يوفر لنا الحياه فى هذه الفتره انا قمت مع والدى بنقل الامتعه والعفش من شقه لشقه وفى ظل هذه الظروف لا يستطيع الذهاب لعمل هذه المهمات ، روحى.. هاتى.. انا مقدرش.. لانه يجيلو حاله عندما يركب سياره فتره طويله بجانب انى اتعرضت لاهانه من اهله لانهم مش حاسين ان فى مشكله والده يقول الاكل كتير والبيت موجود لاكن انا كزوجه لى رغبات اخرى اقل شىء احساسى ان زوجى هو اللى بيصرف على ، حاليا انا عيشه معه بجوار شغله لكن انا على طول حزينه وزعلانه هو مش حاسس انى ضحيت بعفشى وغرفه نومى وعيشه على سراير الاولاد ودائما يتشخط عليا غير انه طول النهار فى الخارج ميهنش عليه مكالمه تليفون يطمن عليا حتى وانا قاعده فى البيت طول النهار مع الاولاد لوحدى انا حتى الان كثيره الشجار معه لانى على طول الذكريات الاليمه مسيطره على مش قادره انساها وهو مش مساعدنى...ارجوكى ساعدينى لانى على طول حزينه ومش عارفه انسى رغم صبرى عليه والتضحيات الى عملتها له وهو يجى البيت يوميا الساعه 11مساء يجلس على الكمبيوتر لحين وقت النوم وانا مش عارفه اعمل ايه ...ارجو منك الرد عليا اعمل ايه معنديش غير انى اترك البيت وامشى لانى حسه انى على طول حزينه .

بالمنطق أيهما أفضل ..

أن تظلى فى حالة دائمة من الشجار أم أن تحاولى التفاهم والنقاش لتكسبى زوجك وتساعديه حتى يتم الله شفاؤه .. أن تحاولى بإيجابية حل المشكلة أم أن تظلى فى حالة عتاب ولوم وتذكير لزوجك بما فعلتيه معه ومن أجله ..

سيدتى .. من تحافظ على بيتها وزوجها هى الأكثر ذكاءا والأعلى قدرا عند ربها بإذن الله طالما أن زوجها لم يتعدى حدود الله ، فأكرميه وإعطيه حقه كما علمنا الله ورسوله ولا تعاتبيه بل كونى سندا له ودعما نفسيا وعلمى أطفالك ذلك وأنشئيهم على طاعة أبيهم وحبه ..

فلا تهدرى وقتك وطاقتكك فى شجار وعتاب وحزن وفكرى كيف تنجحين فى تربية أبنائك وفى تخطى تلك المشكلة بدون خسائر وبدون إنفصال ، فحاولى بكل الطرق جذبه للبيت وترغيبه فى البقاء معك ومع أطفاله وشجعيه على الخروج مع الأطفال للتنزه ولشراء ما يحتاجون له ، وحاولى إقناعه بقضاء أجازة فى مكان ما .. كذلك يجب أن تشجعيه على إستكمال علاجه حتى تتحسن حالته ويتم الله شفاؤه ويعيش حياته بلا خوف وبلا ألم .

أعانك الله ورزقك الحكمة فى التصرف ..


السلام عليكم

انا معلمة في الرسم والفن في مدرسة مختصة للبنين ولدي طالب دائما عندما اطلب منه ان يرسم ما يريد يرسم عن القتل وسفك الدماء ووجوه عابسة ودائما كان يستخدم لغة غريبة في كتابة ملاحظات او امور يريد كتابتها وكنت استغرب منه وعندما سالته ذات مرة عن سبب كتابة هذه اللغة اجاب قائلا: ان هذه لغة خاصة بي لا يفهمها احد سواي وضعتها لنفسي استغربت وقمت بعد ذلك بالسؤال عن امه وابيه فكان الناس دائما يقولون بان امه خبيثة وبخيلة وجشعة  ولا تحب اي من اولادها ان يتعرف الى اصدقاء جدد ولا لاناس غرباء فكان هذا الطالب دائما يمشي لوحده فلا يملك اصدقاء لانه قال لي ذات مرة بان امه قالت له بان الناس كلهم خونة وطماعين ولا يهتمون لامره. فاردت ان اعلم ما هي مشكلته واريد ايضا تحليل شخصيته.

الطفل مرآة بيئته ..

فى الغالب الأعم ونادرا ما نجد طفلا تختلف سلوكياته عن سلوكيات البيئة التى نشأ فيها ، فالطفل يعكس كل ما يصدر فى بيئته من سلوكيات سواء من الأم أو الأب أو الأخوة أو كل هؤلاء ، فهو يتعلم منهم ويفعل كل ما يراه ويقلد الآخرين الأكبر منه بمهارة وبإستمتاع وفى كثير من الأحيان نجد أن المحيطين بالطفل هم من يشجعون هذا السلوك فنراهم يعلقون بتعليقات إستحسان وضحك وهذا يدعم السلوك حتى وإن كان سلوك خاطىء ..

كما أن بعض الآباء منشغلين تماما عن تربية آبنائهم ونجدهم يتركون أطفالهم طوال الوقت أمام شاشات التليفزيون يتابعون من البرامج والمسلسلات وأفلام الكرتون ما لا يجب أن يروه ودون أدنى رقابة من الآباء بل إنهم يحبذون ذلك حتى ينشغل عنهم الأبناء ولا يتسببون فى إزعاجهم وتعطيلهم عن أعمالهم فنرى أن بعض الأطفال يظل يشاهد هذه الأفلام بدون رقابة والديه ، فيتعلم الطفل من القيم ما لا يجب أن يتعلمه .. فهو إذا طفل مهمل تعلم مفاهيم وسلوكيات خاطئة وهذه السلوكيات ولأنها مكتسبة فإنه يمكن تعديلها إلا أن تعديلها يتطلب بعض الوقت والجهد ..

السلام عليكم

اعاني منذ سنوات من الاكتئاب والخوف والقلق بسبب وبدون سبب وقد اتضايق وأشعر بالخوف عند اي موقف ولو بسيط وأفكر كثيرا في كل شيء بخوف وقلق وأتضايق من اي شيء وقد زرت طبيب نفسي قبل عدة سنوات ووصف لي علاجين استخدمتهما لفترة طويلة وتحسنت الحالة كثيرا ولكنها تعاودني الان وقد سمعت عن دواء اسمه سبرالكس 10 ملل وقد اشتريته وبدأت باستخدامه نصف حبة يوميا لمدة اسبوع ثم حبة كاملة يوميا في الصباح وانا استخدم علاج للضغط املور5 ملجم فهل يتعارض معه ام لا؟ وهل استمر على العلاج المذكور وكم المدة وجزاكم الله خيرا والف شكر لكم .

الأفضل لك ..

أن تعود إما لطبيبك المعالج الذى كان يتابع حالتك من قبل وإما أن تستشير طبيبا آخر يتمتع بسمعة طيبة ولا حرج فى أن تستشير طبيبا آخر حتى تجد من تستريح معه ، فالطبيب وحده هو الذى يستطيع أن يقرر أى نوع من الأدوية يناسبك وبأى كمية ، فلا ينبغى أبدا أن تتناول دواءا لأنك سمعت أنه دواء جيد ، خاصة وأنك تعالج لأمراض أخرى بأدوية أخرى كما ذكرت فأنت تعالج من عدم إنتظام الضغط . لذا يجب عدم الإستمرار فى تناول هذا الدواء إلى أن يصفه لك الطبيب بطريقة صحيحة ويحدد لك الجرعات المناسبة لحالتك .

سلمت من كل سوء ..


 

أعلى الصفحة

 

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

   
 
الصفحة الرئيسية

مستشفى ابو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

حقيقة المرض النفسى

اللجنة الاستشارية

مشاكل القراء

 

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

دليل المواقع النفسية العربية