الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
تحويل العملات
اعرف موقعك بالقاهرة
 اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلةالنفس             المطمئنة               

 

إجابة أسئلة المجموعة (342)*

إعداد الأستاذة / عفاف يحيى

أخصائية نفسية

إشراف/ د.محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

السلام عليكم

انا اعيش فى حالة من الفزع الاسرى فعائلتى متوارثة للكابة منذ الجدود فابى كان يحب امراة وكانت تحبة قبل ان يتدبس فى امى وكانت تودة بعد الزواج وامى تعلم كل شىء وعندما ولدنا لم نجد من يهتم لحالنا فامى خادمة وابى يكرهنا وعصبى ودائما مشاكل لم اجد بينهما ولو لمرة واحدة الحب والتفاهم وكان يقول كم كان يتمنى ان يتزوج بالروشة الجميلة وهكذا خالاتى ازواجهم لايحبون الحديث معهم ويودون الزواج وعندما انظر لاخواتى اجدهم يكرهون حياتهم مع ازواجهم كما عشت حياتى فشخصياتهم غير متلائمة تماما وانا اخاف الكلام مع الناس ولا اعرف كيف اتكلم فدائما اصحابى يستعبطونى ويستهزءون بى مع العلم انهم فى غاية الاحترام وانا غير واثقة فى نفسى ولا اعرف كيف اتعامل الكثير يتجنبنى لانى لا امتعهم لا اعلم هل ستظل حياتى هكذا وارزق بمن لا اود او لا اتزوج لان لا احد يرضى بهذه الشخصية المهزوزة مع العلم والدى متوفى منذ 6 سنوات واسرتنا مفككة هل استطيع ان اغيرها واغير نفسى

مازلت على قيد الحياة ..

وهذا يعنى أن أمامك فرصة للتغيير بل عدة فرص إن لم تفلح واحدة ستفلح بإذن الله الآخرى ولا مجال لليأس فى ذلك بل كلما تعددت محاولاتك كلما زادت قدرتك على الصبر والإستيعاب لما يدور حولك ، وكلما نضج تفكيرك كنت أكثر قدرة على التغيير ..

ولتبدئى بتغيير تفكير ونظرتك لنفسك فهى البداية الحقيقية والصحيحة فإن إستطعت أن تكتشفى ما تتمتعين به من إمكانات وما تتمتعين به من وعى بدليل إدراكك لمشكلاتك وسعيك للبحث عن حل لها بل وحل لمن حولك أيضا وهذا فى حد مستوى تفكير إيجابى ، فإن إستطعت حقا أن تنظرى إلى نفسك على أنك تتمتعين بشخصية جيدة وهذه الشخصية لن تورط فى زيجة لأنها قادرة على التفكير السليم ومن ثم الإختيار السليم وهذا ليس فقط فى أمر الزواج بل فى مناحى الحياة المختلفة ، ستكون النتيجة أنك ستتقبلين ذاتك وحينئذ لن يتبقى سوى أن تغيرى تفكيرك على مستوى علاقاتك بالآخرين المحيطين بك وتنظرى لهم ولما تمرين به من أحداث وخبرات نظرة عميقة قائمة على الفهم والإستبصار والإيمان بقضاء الله مهما كان . وإن أردت التغيير ستستطيعين الوصول له بإذن الله .

فليكن سلوكك نابعا من شخصيتك وليس متأثرا لهذا الحد بخبرات والدتك وخالاتك وأخواتك فلست هؤلاء ولا يعنى أنك قريبة لهم أن تنالى مثلما نالوا .. فالأمر ليس إرثا كما ذكرت ، ولم تفكرى فى أنه ربما كان سوء إختيار من أحد الأطراف ولما لا .. فقد يكون هذا هو السبب وراء ما ترين من كآبة وفشل .. وإن كان كذلك فقد تعلمت إذا درسا هاما تستطيعين الإستفادة به فى حياتك المقبلة بإذن الله ..

أسعد الله قلبك ورزقك بكل الخير ..


السلام عليكم

الموضوع الخاص بالقلق النفسى فى الموقع لا استطيع ولا يحق لى ان اعلق عليه ولا استطيع الا ان اقول جزاك الله خيرا ولى استفسار انا اعانى من خوف شديد من الموت وافكر فى ذلك كثيرا واشعر كثيرا اننى اموت بعد لحظات وفى بعض النوبات بل اكثرها اشعر بضيق فى التنفس وهى كثيره جدا ساعدنى جزاك الله خيرا .

التفكير بطريقة أخرى ..

هو أكثر ما يحتاج إليه مرضى القلق النفسى فهم حقا يفكرون بطريقة خاطئة هى السبب الرئيسى فى الشعور بالتوتر والقلق والخوف ، فعلى الرغم من كون العديد من مرضى القلق يحتاجون إلى العلاج الدوائى وهو يساعدهم كثيرا فى التخلص من معاناتهم إلا أنهم أيضا يحتاجون إلى تغيير طريقة تفكيرهم فى الأمور وتوقعاتهم حول النتائج المحتملة للعديد من المواقف التى يخافون منها ..

فلو أنهم فكروا بطريقة أكثر واقعية وأكثر جرأة لكان خيرا لهم ، فماذا يعنى الموت أو أى شىء آخر نخاف منه وما هى حقيقة هذا الخوف ولما .. ولما يصل بنا الأمر أن يمنعنا هذا الخوف من الحركة أحيانا ويهدد الوقت الذى نعيشه بالتوتر والقلق وكأن هذه الحياة ليست حياتنا ، ولو أننا فكرنا وسلكنا بشىء من الجرأة المبنية على حسن الظن بالله والإيمان الجميل لما خفنا من شىء فما قدر لنا سنراه .. فلنراه إذا ونحن سعداء وفى حالة من الهدوء والرضا.

ولنجاهد ما نتعرض له من أعراض ونقاوم فالغلبة لنا بإذن الله . وإن لم نستطع فلنأخذ بالأسباب ولنتداوى كما أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وحتى تستطيع الحصول على العلاج المناسب لحالتك عليك إستشارة طببي نفسى .

سلمت من كل سوء ..


السلام عليكم

انا فتاه ابلغ من العمر 19 عاما ومشكلتى هى انى اشعر بالاكتئاب الدائم وعدم الثقه بالنفس وعدم القدره على تحقيق اى شئ لدرجه انى قبلت ان ادرس فى مجال دراسى ومهنى لا اطيقه لعدم ثقتى فى قدرتى على تحقيق ما ارغب به وانا لا اتفوق فى مجال دراستى و اصبحت اجد حياتى ممله وكرهت نفسى حتى انى اجد نفسى قبيحه رغم انى جميله بشهاده الكثيريين,  وانا غير اجتماعيه تماما خجوله جدا ومتردده لابعد الحدود, وكذلك انا رومانسيه جدا ولا يوجد فى حياتى اى ارتباط عاطفى واحب والدتى كثيرا وهى اقرب اصدقائى وظروفى العائليه جيده والحمد لله .. اتمنى ان احب حياتى وان اصبح سعيده حقا لانى قد قربت الى نسيان هذا المعنى, ارجو المساعده. وشكرا

أجمل ما عرفت من معانى ..

أن النجاح هو أجمل ما يمكن أن يفعله المرء لنفسه ولغيره .. وأن الثقة لا يجلبها سوى النجاح فهى النتيجة المنطقية جدا للنجاح بلا كبر بل بإحساس المرء أنه ذو قيمة يستطيع أن ينفع الآخرين وينفع نفسه ، يستطيع أن ينجح فى حياته ولو فى حبه للآخرين دون إنتظار مقابل ، فهو على قيد الحياة ليعبد ربه ويستكثر من الخير أى خير مهما كبر أو صغر ليعمل وينتج فى أى مجال قدر له طالما أنه لا يخالف ما شرعه الله ..

فتأكدى أن لحياتك معنى أجمل مما تظنين إلا أنك لم تبحثى جيدا عنه لتحققيه ويصبح واقعك فمازلت تحتاجين إلى المزيد من البحث فى ذاتك لإكتشاف إمكاناتها وما يمكنك الإستفادة به فى حياتك من هذه الإمكانات لتتميزى بمهارة ما فى عمل ما ..

فإبدئى من الآن وإنقلبى على روتين حياتك وجاهدى للتميز فى ما تدرسين وإن إستطعت أن تجدى مجالا آخر تشعرين أنك تستطيعن التميز فيه فلا حرج أن تنهى دراستك وتدرسى فى هذا المجال أو أن تنتقلى إلى دراسة هذا المجال طالما أنك حقا مقتنعة به ويناسب شخصيتك وإمكاناتك .. فإثبتى لنفسك قبل الآخرين أنك إنسانة لها معنى وقيمة فى هذه الدنيا ..


السلام عليكم

انا بختصار لى مشكله من سنه 1983 وهى والدى وانا عمرى 12 سنه عرض على انى اعاشره معاشرة الازواج انا طبعا اتجنيت وقتها وكنت على مشارف الشلل و لكن الحمد لله وعلشان عايزة اخرج من بيت والدى اتخطبت مرتين واطلقت وعندى ولد و بنت  وانا الان عند والدى وللاسف بدأت اشعر انه متصاحب على بنتى وعمرها 9 سنوات وفى مرة حكت لى ان والدى يمسكها من ... وبتسألنى هو عيب ولا لاء صرخت والان انا حتى لما ادخل الحمام اخدها معايا خايفه على نفسي وخايفه على بنتى وخايفه من الرجاله و اصحابي في الشغل وبصراحه نفسي  نفسي نفسي اموت والدى ولما انام احاول اخترع له موته بس تكون معذبه واعترف له انى انا اللي عملت كده لكن خوفي من الله قوى ويمنعنى عايزة ارجع زى ما كنت بحب الحياه مش عارفه نفسي حتى احب نفسي ساعات افكر انى اموت نفسي انا وولادى عايزه ابكى عايزة احكى عايزه اصوت امانه عليك اولا تدعى لى و تقولى اعمل ايه علشان اصالح نفسي وشكرا

تدبرى أمرك وإتركى هذا البيت ..

لا أعرف المستحيل وإنما من يسعى يرزقه الله من فضله فإسعى للإنتقال بفتاتك من هذا البيت حتى لا تتحملى ذنبها يوم القيام فأنت المسئولة عنها .. فرغم علمك أنك فى بيت غير آمن مع أشخاص بهذا الإنحطاط إلا أنك مازلت تعيشين فيه .. مهلا !! لو أن هذه الفتاة إبنتى أقسم أننى لن أقيم لحظة فى هذا البيت وأنا أعلم حال أهله ، ولكابدت من أجلها وتحملت مشاق عمل وإثنين وعشرة وكفلت لها بيتا آمنا بعيدا عن هؤلاء .. وعشت لتربيتها تربية صالحة ولم أعبأ بقول بشر طالما أنى لا أغضب الله فى نفسى أو إبنتى  ..

وإلى أن يمن الله عليك وتستطيعى الإنتقال من هذا البيت ضعيها فى عينيك وتأكدى أن الله سيثيبك عن رعايتك لها ولكن إسعى جاهدة جادة أن تتركى هذا البيت ، وتأكدى أنك عندما تفعلين ذلك مهما كلفك الأمر من ماديات إلا أنك ستكونين سعيدة وستشعرين بالإستقرار والأمان ربما لأول مرة فى حياتك ومع إبنتك .


السلام عليكم

مشكورين على موقعكم . انا اعاني من ضعف بالتركيز بشكل خطير لدرجة اني فقدت عملي بسببه واهملت علاقاتي مع الناس حتى مع عائلتي ، اتمنى انكم تفيدوني بانتضار الرد ، دمتم بخير.

لما الإنتظار ..

فأيا كان السبب وراء ضعف التركيز سواء كان سببا عضويا أم نفسيا كان عليك الإسراع فى إستشارة طبيب نفسى أو طبيب مخ وأعصاب فكلاهما يستطيع علاجك أو على الآقل توجيهك للطبيب المناسب لعلاجك أما أن تدع الأمر هكذا إلى أن يصل بك الحال لفقد وظيفتك وإهمال علاقاتك فهذا أمر غير منطقى..

ولعدم ضياع  المزيد من الوقت أسرع بإستشارة إحدى التخصصين المذكورين حتى تستطيع الحصول على العلاج المناسب لحالتك ..


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

   
 
الصفحة الرئيسية

مستشفى ابو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

حقيقة المرض النفسى

اللجنة الاستشارية

مشاكل القراء

 

 

 

دليل المواقع النفسية العربية