الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
تحويل العملات
اعرف موقعك بالقاهرة
 اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام



مجلةالنفس             المطمئنة               

 

اجابة اسئلة المجموعة (320)*

اعداد/ الاستاذة فدوى على

اخصائية نفسية

اشراف/ د.محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى


 

السلام عليكم

أشكركم جزيل الشكر على هذا الموقع الرائع الذي أتاح لي الفرصة للتنفيس عما في صدري ، مشكلتي تتمثل في عدم التصرف بحكمة في بعض المواقف التي أواجهها في الحياة . خاصة عندما يخاطبني أحدهم بكلام عدواني . تجد الكلمات أو التصرفات المناسبة تمتنع عن الخروج .ما يتسبب لي في ألم نفسي كبير .فبعد مرور الحادثة أبدأ في محادثة نفسي . لماذا لم أقل له كذا أو لماذا لم أضربه وهكذا من أسئلة تأنيب الضمير. مع أنني للست هكذا مع المقربين لدي ..تقبلوا تحياتي القلبية والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الأخ الفاضل :-

تفتقد بعض الحنكة الاجتماعية التي من شانها أن تدفع الإنسان إلي التصرف بلباقة وقد يكون السبب في ذلك شخصيتك التي تميل إلي الخجل وعدم القدرة علي المواجهة في المواقف الحياتية الاجتماعية والخجل شأنه شأن أي ضغط نفسي آخر يؤدي إلى ظهور مجموعة أعراض منها :-

- قلة التحدث والكلام بحضور الغرباء.

- النظر دائما لأي شيء عدا من يتحدث معه.

- تجنب لقاء الغرباء أو الأفراد غير المعروفين له.

- مشاعر ضيق عند الاضطرار للبدء بالحديث أولا.

- عدم القدرة على الحديث والتكلم في المناسبات الاجتماعية والشعور بالإحراج الشديد إذا تم تكليفه بذلك.

- التردد الشديد في التطوع لأداء مهام فردية أو اجتماعية (أي مع الآخرين).

وحسب رأي خبراء الصحة النفسية فإن المصابين بالخجل لديهم حساسية مبالغ بها باتجاه النفس وما يحدث لها بحيث يكون محور الاهتمام والتركيز لديهم هو مدى تأثيرهم على الآخرين وكذلك نظرة الآخرين لهم، وبالتالي وبهذا التركيز على النفس الداخلية ومشاعر النقص والارتباك الذي يحدث لهم بحضور الآخرين أو عند التعامل مع الآخرين، لذلك نصيحتي لك هي أن تعمل فورا على تنميه مهاراتك الاجتماعية

ولتنمية المهارات الاجتماعية الخاصة بالاتصال والتفاعل مع الآخرين إليك بعض الخطوات التي تساعدك علي ذلك

- كن البادئ في الحديث مع الآخرين ومن أفضل وسائل افتتاح الحديث هو الثناء أو إبداء الإعجاب بصفة أو شيء معين في الآخرين.

- ألقِِ التحية يوميا على خمسة أشخاص غرباء على الأقل ولا تصرفهم ولا تنس أن تكون مبتسما عندما تلقي التحية .

- اخرج للسوق واسأل عن أماكن أو محلات معينة حتى ولو كنت تعرف مكانها وكيفية الوصول إليها ، المهم أن تبادر الآخرين بالحديث ولا تنس أن تشكر من سألتهم على لطفهم وأدبهم عندما أرشدوك للعنوان المطلوب .

والله المستعان ..


السلام عليكم

أنا رجل متزوج من سبع سنوات ولدي ثلاثة أبناء ومشكلتي هي في أول يوم الزواج حيث أني جامعت زوجتي ولم أرى دم ينزف من زوجتي سوى ثلاث نقط . فأنا حينما أتذكر ذالك أصاب بالاكتئاب وابحث عن أي مشكله كي أتشاجر مع زوجتي علما بأني وقت الزواج كنت قليل الخبرة في هذه المواضيع. أنا لا أريد أن أظلمها ولاكن أريد أن أرتاح وجزاكم الله خيرا

الأخ الفاضل :-

هناك اختلاف بين النساء بالنسبة لهذا الشأن وذلك تبعا لطبيعة الغشاء لديهم فهناك من ينزف غشائهم دماء كثيرة وهناك نوع معين من غشاء البكارة ينزف نقط قليلة من الدم بل قد لا ينزف مطلقا(الغشاء المطاط) وهو عند عدد ليس بالقليل من الفتيات ...ولا يوجد أي عيب في ذلك بل هو أمر طبيعي يجب أن يتعامل معه الرجل بتفهم وعدم ظلم أو تجني علي زوجته فلا تجعل ذلك الأمر يؤثر علي حياتك حتى لا تظلم نفسك ولا تظلم زوجتك دون سبب واهتم بزوجتك وأولادك حتى لا تقع فريسة للشك أو المرض النفسي حفظك الله ووفقك لما يحبه ويرضاه


السلام عليكم

إن المشكلة تكمن في أن طفلا يبلغ من العمر 14 سنة و هو الثالث بعد أخوته الذكور وهم اثنان ،  يعاني هذا الطفل من اضطراب في السلوك حيث تميل تصرفاته إلى السلوك الأنثوي وبالتالي فإن والدته تخاف من أن يتحول ابنها إلى طفل شاذ كما أنه يتميز عن إخوته بالعصبية علما أن والدته كانت ترغب في إنجاب بنتا ولكنها فضلت أن تتكفل ببنت .أردت من خلالكم أن أقدم لهذا الطفل توجهات وإرشادات نفسية  وشكرا

الأخت الفاضلة :-

من الأفضل عرض الابن علي الطبيب النفسي فقد يكون لديه احد الاضطرابات الجنسية أو خلل فى هرمونات الجسم أو خلل فى التكوين الجسمانى الذى قد يحتاج الى الفحص الجينى لكروموسومات الجسم ولكني لا أستطيع أن اجزم بذلك لعدم توفر المعلومات الكافية عن حالته فلم تشرحي ما هي تلك التصرفات ومدي شدتها لذلك ننصح باستشارة اقرب طبيب نفسي حتى يرشدكم إلي الطريقة الصحيحة للتعامل مع الابن وتقويمه ومساعدته عل التخلص من تلك السلوكيات


السلام عليكم

لي قريب يسكن خارج مصر وكان قبل ذلك يتصل بنا ثم بعد ذلك انقطع عنا لمدة سبع  سنوات وقد جاء الآن وعلمنا انه واقف لمدة سبع سنوات ولا يرضي بالجلوس أبدا ولا الأكل وان قلنا له كل  يقول سياخذوا أولادي والآن يتجه لعدم الشرب ولا يرضي أن يذهب للطبيب حتى لا يأخذوا أولاده نرجو الرد بسرعة لمعرفة ما الذي نفعله معه لأننا لا نستطيع تركه هكذا وهو سيسافر .

الأخ الفاضل:-

علي الرغم من عدم سردك لتفاصيل الحالة بصورة توضيحية إلا انه من الأعراض التي ذكرتها يتضح انه يعاني من نوع معين من أنواع مرض الفصام يسمي الفصام ألتخشبي :ويتميز هذا النوع بوجود : غيبوبة تخشبية "نقص واضح في الحركة والتفاعل " أو عدم الكلام ،ويرفض تناول الطعام والشراب أو حتى الذهاب إلى الحمام.عدم الحركة مع مقاومة أي أوامر أو محاولة لجعله يتحرك المداومة على حركة أو وضع معين غير مناسب مدد طويلة جدا وفي هذه الحالة يصبح المريض مثل التمثال ويتخذ أوضاعا مثل التماثيل لذلك باستشارة الطبيب النفسي والبدء فورا في العلاج حتى تتحسن الحالة بإذن الله .. والله الموفق.


السلام عليكم

مشكلتي أني أعاني من الصغر تعرضت لمحاولة اغتصاب  كنت صغيرة كما قالت الطبيبة لي يعني في الخامسة أو السادسة مرت هده المرحلة ثم بدأت اكبر وافهم كل شئ فتعذبت كثيرا وأسرتي لا تعلم شئ فبدا يتقدم لي خطاب كثيرون وارفض وأنا أتعذب في هده الوقت أبي بدا يهاجمني كثيرا وينقص مني إلي أن فقدت ثقتي بنفس وربي عانيت كثيرا ...مشكلتي هده جعلتني منعزلة عن الدنيا وعن الناس أعيش بين أربعة جدران لا يعرفني احد لا اذهب إلي أفراح ولا اعزي ولا أتسوق ولا اشتري الأشياء لنفسي ولا أستطيع أن أتكلم مع احدا ... لا اقدر أن أتواصل مع الناس كلما خرجت من البيت للمحاولة أعود بسرعة حتى لا يراني احد ويتبعني ليخطبني ...الخوف سيطر علي أرجوكم ساعدوني وشكرا  .

الأخت الفاضلة :-

يبدو أن ذكريات الماضي المؤلمة شكلت جزء كبير من حياتك ولكنه جزء مظلم ظل يطاردك حتى الآن لم تستطيعين التخلص من براثنه وعندما حاصرك هذا الماضي بآلامه استسلمت له واستعذبت أنّاته واطلقتي له العنان ليحفر بداخلك حزن وعذاب وألام تتجرعين مرارتهم كل يوم بل كل ساعة فاقحمتي نفسك في دائرة الاكتئاب النفسي ولم تشفع لك ثقافتك أو مكانتك العلمية والآن تخشين أن تظلين علي هذا الحال مستقبلا – لكن يجب أن تعلمي سيدتي أن لكل منّا همومه وآلامه وذكرياته الحزينة والتي تؤثر عليه وقد تغير مجري حياته لكن المؤمن الفطن هو من يستغل هذا التغيير لصالحه فيجعل من محنته  دافع يقويه ويزيد من خبرته ويجعله يواجه أزماته بشجاعة وثبات – سيدتي لا تقنطي من رحمة الله ولا تيأسي من فرجه وتذكري قول رسولنا الكريم ( ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب ولا هم ولا حزن ولا أذي حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها من خطاياه ) - وللأسف فانك بالفعل دخلتي في حالة اكتئاب تحتاج إلي طبيب نفسي فلا تتهاوني في عرض نفسك علي الطبيب النفسي حيث تتعدد طرق ووسائل علاج الاكتئاب  فهناك العلاج بالعقاقير والصدمات الكهربائية إلى جانب بعض الوسائل النفسية والاجتماعية والتي ستلزمها مريض الاكتئاب والطبيب هو من يحدد الأسلوب الامثل لعلاج كل حالة 

اما عن تعرض الأطفال لمحاولات الاغتصاب فى السن المبكر (ما دون السابعة من العمر) فعادتا لا تؤدى الى أضرار واضحة بغشاء البكارة حيث ان الجسم لم يتكون بالشكل الطبيعى وإذا حدث اى ضرر فيكون مجرد خدوش بسيطة ولا تؤدى الى فقدان البكارة ودائما ما ننصح اى إنسان تعرض لعدوان او تحرش جنسى بإبلاغ الأهل فورا لان ذلك يجنبه الآلام النفسية التى تصاحب الكبت وسوف يساعده الأهل ويعرضوه على الطبيب المتخصص الذى يستطيع التعامل مع الحالة ويصف العلاج المناسب .. والله الموفق


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

   
 
الصفحة الرئيسية

مستشفى ابو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

حقيقة المرض النفسى

اللجنة الاستشارية

مشاكل القراء

 

 

 

دليل المواقع النفسية العربية