الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

 

امراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأةوالطب النفسى

 

 



 

مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
تحويل العملات
اعرف موقعك بالقاهرة
 اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام




مجلة النفس المطمئنة

 

اجابة اسئلة المجموعة (266)*

اعداد/ الاستاذة عفاف يحيى

اخصائية نفسية

اشراف/ د.محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

   

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

انا في 26 من عمري اعاني من الحزن الشديد لدرجه ان الدموع لاتفارقني ..انا جامعية وحصلت على وظائف كثيرة وكل وظيفه لا استمر فيها الا ثلاثة اشهر فقط لكثرة بكائي وحزني اضطر لتركها ،اما بالنسبة للزواج انا لم اتزوج بعد ... تقدم لخطبتي العديد من الرجال ولكن اكثر خطبه تستمر أسبوع فقط ثم تنتهي إما برفض مني او برفض منه.. تعبت من كثرة الشكوى والالم انا احتاج لطبيب نفسي لكن لا اريد احد ان يعلم بحالتي او يطلقوا علي اني مريضه انا ابكي كثيرا في الاسبوع اكثر من مره ولا احب اي شخص يتكلم في اي شئ كان سواء عن اني لم اتزوج بعد او اني لم احصل على وظيفه تليق بي  لذلك احسست اني جاهله واميه لا احمل ولا شهادة تعليمية احاول قدر المستطاع ان ابتسم لكن الحزن يسيطر علي احاول قدر المستطاع اني اسلي نفسي لانسى حزني لكن لافائدة انا نحيفه ووزنى 39 اريد ان يزيد وزني اريد ان اعيش شبابي مثل الفتيات من عمري انا اعيش مع عائلتي مع ابي الكبير في السن وامي التي لا تتحمل حزني والي 3 اخوات و3 اخوه الكل مشغول في عمله واجباته وانا احس بالفراغ الحزن يريد ان يذبحني اريد حلا .

الأخت الفاضلة :

إن الإحساس الوقتى بالحزن هو جزء طبيعى من الحياة ، أما عندما يكون الإحساس بالحزن لا يتناسب مطلقاً مع أى مؤثر خارجي يتعرض له الشخص فهو إذا يعانى من الإكتئاب .

وهناك أشياء ومواقف فى حياة كل منا من الممكن أن تسبب له بعض الحزن ولكن الأفراد الأصحاء يستطيعون التعامل مع هذه الأحاسيس بحيث لا تعيق حياتهم .

ويتوقع البعض أن العرض الرئيسى للاكتئاب هو الشعور بالحزن ، ولكن الحزن ليس دائماً هو العرض الأساسي فى الشخص المكتئب وإنما قد يكون الإحساس بالخواء وعدم القيمة أو عدم الإحساس نهائياً هو العرض الأساسي للاكتئاب ، وقد يشعر المريض المكتئب بالنقص الواضح والملموس فى الشعور بالمتعة تجاه أى شئ حوله لدرجة الزهد فى كل شئ فى الحياة .

وللاكتئاب أنواع عديدة منها عسر المزاج وهو نوع أقل حدة من الاكتئاب وهو عبارة عن أعراض مزمنة مستمرة لمدد طويلة ولكنها لا تعيق حياة الإنسان بل تجعله لا يستطيع العمل بكفاءة ولا يستطيع الشعور بالبهجة والسعادة فى الحياة وقد يعانى المريض بعسر المزاج من نوبات اكتئاب شديدة وأغلب الظن أنك تعانى من هذا الإضطراب ويتطلب علاجه إستشارة طبيب نفسى وهو ليس مرضا خطيرا حتى تخشى الذهاب للطبيب أو أن توصمى بالمرض ومثله مثل أى مرض ينبغى السعى لعلاجه قبل أن تزداد الأعراض شدة .

أسعد الله قلبك وحفظك من كل مكروه ..


السلام عليكم

انا طالبة ماجستير تخصص علم نفس واتدرب حالياً في احدى مستشفيات الصحة النفسية وارغب في الحصول على اسماء بعض الاختبارات العضوية التي تقيس نسبة التدهور العقلي وتحدد في اي فص من فصوص المخ ولدي الرغبة في معرفة اسماء هذه الاختبارات العضوية وايهما افضل في عملية التطبيق على المرضى وحتى وان وجدت لديكم في مصر فإني سوف اقوم بشرائها لكوني في حاجة ماسة لها ارجو من سعادتكم التكرم بتوجيهي ومساعدتي لأفضل نوع من الاختبارات .

الأخت الفاضلة :

من أشهر إختبارات قياس القدرات العقلية العامة إختبار ستانفورد بينيه ووكسلر إلا أن هذه الإختبارات تحتاج إلى مهارة فى التطبيق لذا يجب أن يتم التدريب على طريقة تطبيق هذه الإختبارات وكيفية تصحيحها ، وتقوم بعض المراكز الجامعية فى مصر وبعض المراكز المعنية بعلم النفس والطب النفسى بعمل دورات تدريبية للمتخصصين فى مجال علم النفس الذين يرغبون فى التدريب على هذه الإختبارات ومن أمثلة هذه المراكز
( رابطة الأخصائيين النفسيين رانم – ومركز سيتى – ومركز الخدمة النفسية بكلية الآداب جامعة عين شمس ) وهذه المقاييس متاحة فى المكتبات الكبرى مثل مكتبة الأنجلو المصرية .

مع أطيب تمنياتنا بالتوفيق ..


السلام عليكم

لدي مشكلة وهي الخجل الإجتماعي مع العلم ان خوفي هو من تفاقم الحالة لانها لم تكن لدي عندما كنت صغيرة بل ربما لم اشعر يوما انها تشكل مشكلة ، انا فتاة جميلة لحد ما وكاملة من النواحي الشكلية لحد يلفت الأنظار لي ومن الناحية الاجتماعية عندما أكون مرتاحة لا أجد صعوبة بالغة في الكلام ولكني بدأت اشعر ان خجلي يتزايد وخاصة في فتره الامتحان عندما يمر وقت طويل بدون ان أرى الناس واتعامل معهم ، ومن الأعراض اني لا استطيع ان ابتسم لأن فمي يرتجف عند مقابلة أشخاص لا أعرفهم و كل جسدي يبدأ بالرجف وساقاي أيضا، توتري يتزايد وشعوري بالرجفة يكاد لا يفارقني فماذا أفعل؟ كيف انسى اني ارتجف عند مقابلة الغرباء او حتى الناس المقربين والذين مر وقت طويل على عدم رؤيتهم؟ شكرا جزيلا وجزاكم الله خيرا .

الأخت الفاضلة :

الخجل سمة يستطيع الأشخاص الذين يتصفون بها تغييرها بمرور الوقت والنضج وإكتساب الخبرة ولا يتم تشخيصه على أنه إضطرابا نفسيا إلا إذا كان الخوف أو التجنب يتدخلان بشكل كبير في روتين الحياة الطبيعية المتوقعة للشخص أو إذا أصبح الرهاب الإجتماعى يضايق المريض بشدة ، وعلى سبيل المثال، فإن الشخص الذي يخاف من الخطابة العامة سوف تُشخص حالته على أنها حالة رهاب اجتماعي إذا كان الخوف يقعده عن الحركة والعمل أو إذا كانت الخطابة أحد النشاطات التي يجب على الشخص القيام بها باستمرار مثل خطيب المسجد ورجال العلاقات العامة .

ويتميز الرهاب الاجتماعى بالقلق الشديد والإحساس بعدم الارتياح المرتبط بالخوف من الإحراج أو التحقير بواسطة الآخرين في مواقف تتطلب التصرف بطريقه اجتماعية. ومن الأمثلة على المواقف التي تثير الرهاب الاجتماعي الخطابة ومقابلة الناس والتعامل مع شخصيات السلطة والأكل في أماكن عامة أو استخدام الحمامات العمومية. ومعظم الناس الذين يحسون بالرهاب الاجتماعي يحاولون تجنب المواقف التي تثير هذا الخوف أو يتحملون هذه المواقف وهم يشعرون بالضغط العصبي الشديد ، والرهاب كأحد أعراض القلق النفسى يعالج بالطرق المستخدمة لعلاج القلق كالعلاج الدوائى الذى يتمثل فى المهدئات والعلاج السوكى والعلاج التعلمى الإدراكى .


السلام عليكم

اخى اسمه محمد سنه 28عام انه سافر لمدة اربع سنين الى احد الدول الاوربية وانه فى اخر عام لاحظ زوج اختى معه هناك انه بدأت عليه بعد التصرفات الغريبة والشك فى الناس وكل الاشياء وبدا يتحدث عن محاولة لقتله لانه احب احد الفتيات وانه من العائلة الملكة فى هولندا وهى احبته وتريد الزواج منه ولكن زوج اختى أكد لنا أنها أحاديث خرافية وليس له اى دليل من الصحة وانه يتهيأ كل ذلك وانه بدء فى اثارة المشاكل مع كل الناس وبدا يتعرض للمخاطر فطلبن منه النزول فورا الى مصر ونزل مصر ولكنه عندما عاد لم نجده اخينا الذى نعرفه الذى كان طيب القلب وانه كان راجل منذ صغره وانه كان مثل كل شباب العائلة ومثلهم الاعلى لانه كان يعمل بجانب الدرسة ويمتع باحترام جميع الناس ولكنه عندما عاد ليقول خرفات وانه مراقب وان احد الاشخاص هناك عمل عليه حرب نفسية وادخل الدين وان البنت تحبه حتى الان ولايريد الزواج ووالدى وامى احضرا له عروسة قريبة لنا وهى مثل اعلى لكل بنات العائلة فى الاخلاق ويتمنها اى شاب وتتمتع بجمال كبير ولكنه يرفضه وبدا يحلم باحلام غريبة بثعابين وكلاب وان حالته منذ شهرين بدأت فى تدهور تام كل يوم ارجوكم الرد بسرعة وانه رفض العلاج باى وسيلة لانه يعتقد انه الصح وانه ليس مجنون ووالدى بدا المرض يظهر عليه بسبب ابنه الأكبر... سيدى ارجوكم الرد السريع الرد السريع ما هو الحل .

الأخ الفاضل :

عندما يعانى شخص من إضطراب واضح وشديد فى التفكير والوجدان والسلوك ونلاحظ عليه بعض من الأعراض الآتية :-

·        تدهور في النظافة الشخصية.

·        الاكتئاب .

·        النوم المفرط أو عدم القدرة على النوم أو التقلب بين النقيضين .

·        الانسحاب الاجتماعي والعزلة .

·        التغير الفجائي في طبيعة الشخصية .

·        التدهور في العلاقات الاجتماعية .

·        الإفراط في الحركة أو عدم الحركة أو التقلب بين الحالتين .

·        عدم القدرة على التركيز أو التعامل مع المشاكل البسيطة .

·        التدين الشديد أو الانشغال بالسحر والأشياء الوهمية .

·        عداء غير متوقع .

·        عدم المبالاة حتى في المواقف الهامة .

·        الانحدار في الاهتمامات العلمية والرياضية .

·        الانشغال في حوادث السيارات .

·        إساءة استخدام العقاقير والكحوليات .

·        النسيان وفقدان الممتلكات القيمة .

·        الانفعال الحاد تجاه النقد من الأسرة والأقارب .

·        نقص واضح وسريع في الوزن .

·        الكتابة الكثيرة بدون معنى واضح .

·        عدم القدرة على البكاء أو البكاء الكثير المستمر .

·        الحساسية غير الطبيعية للمؤثرات "الأصوات والألوان والإضاءة " .

·        الضحك غير المناسب .

·        التصرفات الشاذة .

·        اتخاذ أوضاع غريبة .

·        تعليقات غير منطقية .

·        رفض لمس أشخاص أو أشياء أو حماية اليد بالجوانتي "القفاز" .

·        حلق شعر اليد أو الجسم .

·        جرح النفس أو التهديد بإيذاء الذات .

·        البحلقة والنظر بدون رمش أو الرمش المستمر .

·        العناد وعدم المرونة .

فإنه يعانى من الفصام وهو مرض عقلي يتميز باضطراب في التفكير والوجدان والسلوك وأحيانا الإدراك، ويؤدي إذا لم يعالج في بادئ الأمر إلي تدهور في المستوي السلوكي والاجتماعي كما يفقد الفرد شخصيته وبالتالي يصبح في معزل عن العالم الحقيقي.

ويعتبر مرض الفصام من اخطر الأمراض العقلية التي تصيب الإنسان وتسبب له المشاكل التى تبعده عن أهله وأصدقائه وتدفعه إلي العزلة والانطواء على ذاته ليسبح في أحلام خيالية لا تمت إلى الواقع بصلة.

والشيء الواضح أن الفصام مرض يجعل المصاب يجد صعوبة في التفريق بين الشىء الحقيقي والغير حقيقي أو الواقعي وغير الواقعي ، وكذلك فان الفصام مرض يؤثر على المخ ويصيب الإنسان الطبيعي في مراحل الحياة المختلفة.

وبإعطاء الدعم المناسب فأن الكثير من المرضى الفصاميين يستطيعون تعلم كيف يتعاملون مع أعراض المرض ويؤدى ذلك إلى حياة معقولة ومريحة ومنتجة .

ويعد التغير بالشخصية هي مفتاح التعرف على مرض الفصام . في البداية تكون التغيرات بسيطة وتمر بدون ملاحظة وبالتدريج تلاحظ الأسرة هذه التغيرات وكذلك الأصدقاء وزملاء الدراسة والمحيطين ، وكذلك فأن هناك فقدان للاهتمام بالمثيرات وتبلد بالعاطفة ، والشخص الاجتماعي يتحول إلى شخص منطوى وهادئ ، لا يخرج من حجرته ويهمل في نظافته الشخصية ولا يهتم بالملابس التي يلبسها ، ولا يستمتع بمباهج الحياة ولا يهتم بقراءة الجرائد ولا يفضل مشاهدة التليفزيون ويتوقف عن الدراسة بعد أن يفشل عاما أو عامين ،ولا يحب أن يتحدث مع أي إنسان ومتقلب المزاج وتكون العواطف غير مناسبة ، فمثلا يضحك الشخص عندما يسمع قصة حزينة ، أو يبكي عندما يسمع نكته ، أو يكون غير قادر على إظهار أى عاطفة .

كذلك فإضطراب الفكر من أكثر التغيرات وضوحا ، حيث يؤثر اضطراب الفكر علي التفكير السليم والتبرير المنطقي وتدور الأفكار ببطء ،أو تأتي بصورة خاطفة أو لا تتكون على الإطلاق ويتحول المريض من موضوع لموضوع بدون رابط ويبدوا مشوشا ويجد صعوبة في إبداء الرأي والأفكار قد تكون مشوبة بالضلالات الفكرية- المعتقدات الخاطئة التي ليس لها أساس منطقي ، والبعض الآخر يحس ويشعر بأنه مضطهد - ويكون مقتنعا بأن هناك من يتجسس أو يتآمر عليه ،وأحيانا يشعر بضلالات العظمة ويدعي أنه قوي وقادر على عمل أى شئ وأنه غير معرض للخطر. ويكون لديه أحيانا وازع ديني قوي واعتقادات غير طبيعية عن مهام أو رسالة لتصحيح أخطاء وآثام العالم وإصلاح شئونه . وأحيانا يتحدث في أمور الفلسفة والمنطق ويناقش قضايا الدين بدون أن يكون لدية الخلفية العلمية المناسبة .

لذلك ينبغى إستشارة طبيب نفسى فى أقرب وقت ..


 

 اعلى الصفحة

 

 

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

   
 
الصفحة الرئيسية

مستشفى ابو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

حقيقة المرض النفسى

اللجنة الاستشارية

مشاكل القراء

 

 

 

دليل المواقع النفسية العربية