الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

 

امراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأةوالطب النفسى

 

 



 

مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
تحويل العملات
اعرف موقعك بالقاهرة
 اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام




مجلة النفس المطمئنة

 

اجابة اسئلة المجموعة (178)*

اعداد/ الاستاذة شيماء اسماعيل 

اخصائية نفسية

اشراف/ د.محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

السلام عليكم

أعانى من الاكتئاب وقد حدد لى الطبيب دواء لوسترال وزاناكس ولكنى قلق فلا اريد ان الجأ لهذه الادوية لانى اخاف ان استمر فيها ولا اتخلى عنها فهل لهذه الادوية وقت معين فى العلاج ومن ثم ساتخلى عنها نهائيا بعد ذلك ام انى ساضطر الى استخدامها طوال العمر خوفا من حدوث انتكاسات وكثيرا ما اسال نفسى لماذا انا بالذات الذى اصيب بالكتئاب دونا عن باقى اخوتى وهذه بعض النقاط التى اتمنى الرد عليها فى اوقات كثيرة اكون فى موقف جميل يحتم على الفرح او قول شىء معين ولكنى لا استطيع مع انى اتخيل هذا الموقف فى خيالى وانا افعله جيدا واعيشه فى خيالى ولكن فى الواقع لا استطيع اقف ولا افعل شيئا فما تفسير هذا ولماذا احاول دائما الهروب من كل شىء جميل وحلو واحاول ان افسده ولا احافظ عليه ولا اعيش المواقف الجميلة مع انى عندما اتخيل هذه المواقف احسها واعيشها جيدا ولكن فى الواقع الامر يخنلف لا اعيشها مطلقاولا احس بها بل احاول الهرب منها وعندى ايضا احساس بالدونية فما تفسير كل هذا افادكم الله  

الأخ الفاضل

ذكرت فى رسالتك  أنك تعاني من اﻹكتئاب النفسي والاكتئاب النفسي هو استجابة تتميز بعنصرين: الشعور بالبؤس والشعور بالعجز والخمول. فالمكتئب حزين ذو مزاج سوداوي, عديم الرضا ضيق الصدر يمتلكه شعور بالإعياء وعدم القدرة على إنجاز أي عمل مع ضعف الثقة بالنفس. وهناك أسباب وعوامل تؤدي للإكتئاب النفسي منها ما هو حاد مثل فقدان الأعزاء والأهل أو مرضهم مرض مفاجيء. كذلك هناك عوامل نفسية مزمنة عندما تتراكم تعرض المريض لليأس والحزن مثل الأحوال المالية المتدهورة وسوء التفاهم الأسري والمشاجرات الزوجية المستمرة وعدم الانسجام في العمل أو الوظيفة وعدم التكيف مع الزملاء أو الفشل المعنوي أو الأدبي مثل تكرار الرسوب في الدراسة. ومن أعراض الاكتئاب النفسي الشعور بفقدان الثقة بالنفس وعدم القدرة على التركيز وعمل الوجبات والشعور بالخوف والرهبة والضيق وعدم تحمل الشدائد والناس والضوضاء واضطراب النوم خصوصا في الساعات الأولى من الليل وقد يتخلل النوم أحلاما مزعجة وأحيانا يشتكي المريض من صداع يشمل الرأس وتوتر في الرقبة. ويكون المريض في أفضل حالاته عند بداية النهار ويكون في أعلى معدل للضيق في المساء ويجد المصاب راحة إذا تواجد بين أصدقاء ومعارف وإذا ما انفرد بنفسه عاودته الأعراض من جديد. ولعلاج الاكتئاب النفسي تستخدم العلاجات الكيميائية بالعقاقير المضادة للإكتئاب تحت إشراف طبيب نفسي متخصص ولمدة معينة من الوقت وكذلك فإن العلاج النفسي مهم لحالة المريض المصاب بالاكتئاب حيث أن المسببات الخارجية والنفسية تعتبر العامل الأساسي في الإكتئاب النفسي ولذلك فإن أنواع العلاج النفسي والتدعيمى والإيحائي واﻹسترخائي والجماعي, يمكن أن تكشف للمريض عن بواطن انفعالاته وأسباب استجابته الاكتئابية ثم كيفية التغلب عليها وحلها.

اما عن اعراض الاكتئاب واسبابه فهى كالآتى :

  • واعراض هذا المرض هى.

  • الإحساس بفقدان الأمل والتشاؤم

  •  الاحساس بالذنب وفقد القيمة وعدم الحيلة

  • فقدان الحيوية والشعور بالاجهاد والبطء

  • التفكير فى الموت او محاولة الانتحار

  • عدم القدرة على الاستقرار والتوتر المستمر

  • صعوبة التركيز واتخاذ القرارات

  • فقدان الشهية ونقص الوزن او العكس

  • حزن مستمر او قلق او احساس بالخواء

اسباب الاكتئاب : ان مجموعة الأعراض التى يستخدمها الأطباء والمعالجون لتشخيص مرض الاكتئاب والتى تستمر لمدة أكثر من أسبوعين وتؤثر على حياة وأنشطة المريض تكون دائماً بسبب تعديل فى النشاط الكيميائى للمخ وهذا التعديل مشابه للتغيير الوقتى الطبيعى الذى يحدث فى كيميائية المخ بسبب حدوث الأمراض أو بسبب ضغوط الحياة والإحباط والحزن .. ولكن هذا التغير الكيميائى يختلف فى أنه مستمر ولا يرجع بعد إزالة الأسباب المؤثرة (إذا كان هناك أى أسباب ... وغالباً لا توجد تلك الأسباب ). ويستمر هذا التغيير الكيميائى ويؤدى ذلك لظهور الأعراض الإكتئابيه

اما عن خوفك من العلاج فيجب ان تعلم جيداً يا أخي أن هذه العلاجات هي من نعم الله علينا، ولا بد أن نقدّر ذلك ، ونأخذ بالأسباب، وما جعل الله من داء إلا جعل له دواء علمه من علمه وجهله من جهله فتداووا عباد الله كما قال صلى الله عليه وسلم، كما أنه من المعلوم أن المرض يتطلب الصبر، والعلاج كذلك يتطلب الصبر، وحين تأتي الصحة والعافية تتطلب الصبر أيضاً من أجل الحفاظ عليها. وبشكل عام إذا كان طبيبك هو من يحدد لك هذه الأدوية ويحدد لك الجرعات فلا تقلق لأنه أبدا لن يعطيك أدوية من المحتمل أن تسبب أي ضرر لك فهو يصف هذه الأدوية تبعا للدرجة التي وصلت لها حالتك فثق في طبيبك والتزم بالدواء المحدد ولا تشغل نفسك بهذه النقطة حتى لا تتسع دائرة قلقك أكثر من ذلك


السلام عليكم

أنا عمري 38 سنة أعاني من مشكلة الخوف والذعر الشديد وذلك منذ فترة ليست بالقصيرة ، فقبل مدة طويلة قمت من النوم مذعوراً حتى انني تخيلت ان ملك الموت قد اتي لياخذني ، ومنذ ذلك اليوم وانا اخاف عند النوم خاصة , وتطور الأمر إلي انني كنت اخاف من لاشي معين أو محدد وحتى في الفترة الصباحية ذهبت إلي طبيب نفسي واخذت بعض الادوية والحمد لله تحسنت حالتي كثيرا، وكنت اضغط نفسي شديداً عندما تنتابني حالة الخوف الغير مبررة ، وبعد سنوات انتابتني حالة من الوسواس لدرجة انني اكون طبيعيا واقول في نفسي الآن سأخاف وفعلا أخاف من لاشي ، واحياناً أخاف عند ركوبي السيارة لمسافة طويلة ، وحالياً أخاف وحتى وأنا اصلي ، صارت حالتي سيئة جداً ، وانا حاليا اعمل في السعودية متزوج ولدى طفلة ، افيدوني بارك الله فيكم وعشمي  في الله سبحانه وتعالى كبير ثم فيكم

الأخ الفاضل :

·   يعد الخوف الشديد أو الخوف المرضى أحد أعراض القلق النفسى وهو من الإضطرابات النفسية التى تستجيب للعلاج بشكل ممتاز خاصة فى ظل توافر إرادة متفهمة ترغب فى التغلب على المرض فهذا يزيد من فعالية العلاج وسرعة الشفاء ..

·   و القلق النفسى هو شعور عام غامض غير سار بالتوجس والخوف والتوتر مصحوب عادة ببعض الأحاسيس الجسمية .. ويتصف هذا المرض بالقلق المستمر والمبالغ فيه والضغط العصبى حتى عندما لا يكون هناك سبب واضح لذلك ، مما قد يؤثر على قدرة الإنسان على القيام بالأنشطة الحياتية العادية وغير قادر على الإسترخاء ، وكذلك تشمل أعراض القلق الأحاسيس النفسية المسيطرة التى لا يمكن التخلص منها مثل نوبات الرعب والخوف والتوجس والأفكار الوسواسية التى لا يمكن التحكم فيها والذكريات المؤلمة التى تفرض نفسها على الإنسان ، كذلك تشمل الأعراض الطبية الجسمانية مثل زيادة ضربات القلب والإحساس بالتنميل والشد العضلى ..

·   ولعل عدم قدرتنا على التكيف أحيانا وكذلك خوفنا من الفشل فى حياتنا وتعرضنا  لبعض المواقف التى تتطلب منا تحمل المسئولية كل ذلك يسبب لنا بعض الضغوط التى تفقد البعض منا الإحساس بالقدرة على المواجهة والسيطرة على الأمور إما لنقص الخبرة أو لكثرة الضغوط وتعدد ما علينا القيام به من أدوار وواجبات ، وهو ما يعرض البعض منا للإصابة بالقلق ..وهى أمور يمر بها الكثيرين منا نظرا لتعقد الحياة اليومية وكثرة ما نمر به من ضغوط وما علينا  الوفاء به من متطلبات وإلتزامات إلا أننا ينبغى أن نكون أكثر قوة فى مواجهة ما نمر به وأكثر إيمانا بالله وبقضائه كله خيره وشره وأنه لن يصيبنا إلا ما كتبه الله لنا وهو أرحم الراحمين ..

·   و تعتبر العلاقات الإجتماعية الطيبة والتواصل مع الآخرين بمثابة دعم نفسى هام وتخفيفا للكثير من معاناة الأفراد ، فالتواصل مع الأهل أو الأصدقاء يعد بمثابة تنفيس ييسر عبور الكثير من الأزمات والإنفعالات ..

·   وبكل تأكيد تعد الصلاة والدعاء سبيلا لطمأنة النفس .. والإحساس بالسكينة والهدوء النفسى .. فتجعل العبد أكثر إيمانا ورضا ..

·   واخيرا .. أنصحك بالقيام ببعض التغيير فى حياتك كممارسة الرياضة لما لها من أثر مفيد جدا بإذن الله فى التخفيف من الشعور بالقلق والتوتر ، ، وأيضا الحفاظ على علاقاتك الإجتماعية والتواصل مع الآخرين سواء الأهل أو الأصدقاء

·     أسعد الله قلبك ورزقك بكل الخير


السلام عليكم

أنا أعاني من أحلام اليقظة وهو أني انتهز فرصة وجودي وحدي وأتخيل ما أتمنى وأتصرف وأتحدث وكأن يوجد ناس حولي وأشعر بأن هذا يريحني نفسيا وأن الأشياء التي لا أستطيع تحقيقها أو اتمنها أحققها بهذه الطريق و حاولت كثيرا أن أبطل هذه العاده ولكني فشلت أرجو المساعده لأن ذلك يؤثر على وقتي ونفسيتي مع العلم ان عمري 23 عاما

الأخت الفاضلة :-

أدعو من الله أن يخفف من معاناتك ويقدر لك الخير حيث كان  -- سيدتي يبدو انك لم تجدى سوي أحلام اليقظة والتفكير الغريب لتحققى بهما ما لم تستطيعى تحقيقه في الواقع حيث يتضح من رسالتك أن شخصيتك تميل للانطواء بصورة كبيرة حيث يفتقد صاحب هذه الشخصية إلي الثقة في نفسه وفي قدراته ويفضل العزلة وعدم الاختلاط بالآخرين وعدم المبادرة في تكوين صداقات جديدة والسبب في ذلك انه يفتقد إلي المهارات الاجتماعية اللازمة عند التعامل مع الآخرين كما أن خبراته الحياتية قليلة وكل ذلك يعوقه عن أداء واجبات اجتماعية كثيرة ويحرمه من علاقات وتفاعلات اجتماعية كثيرة وهذا ما حدث لك لذلك حاولت جاهدا تعويض هذا النقص بأحلام اليقظة وبالطبع فان هذا السور الحديدي الذي أحكمته علي نفسك أصابك باضطراب نفسي شديد فقد سلب منك متعة الاحتكاك بالآخرين وأفقدك القدرة علي التمتع بمباهج الحياة وكون لديك نزعة عدائية شديدة تجاه الآخرين وأصابك بحالة عسر مزاج شديدة تستلزم معها استشارة الطبيب النفسي فالعلاج السلوكي هام جدا في حالتك كما أن بعض الأدوية كمضادات القلق والاكتئاب تفيدك كثيرا      

والله الموفق


السلام عليكم

عندما كنت صغيرة في حوالي 8:10 سنوات الأخ الأكبر مني كان يجبرني بالضرب علي لفعل الفاحش (يغتصبني) ويهددني بعدم إبلغ أحد حتي لأ يضربني ويقول أني الذي طلبت منة ذلك ولخوفي لم أبلغ أحد فأنا ألان غير مستقرة وأكرة أخي هذا بالرغم من أنة يعاملني طبيعي ولكني أكرهةوكلما رأيتة تذكرت ماكان يفعل بي هذا الحيوان فأرجو مساعدتي للتخلص من  ذلك وشكراً جزيلا

الاخت الكريمه :

السلام عليكم ورحمة الله نسأل الله تعالى أن يُزيل همك، وأن يكشف كربك، وأن يوفقك لما يحبه ويرضاه من الواضح ان حياتك كلها اضطربت بسبب العلاقات الجنسية غير السوية التى مرت بك وقد تكون بسبب لا ارادى منك .

سيدتى.. من أسماء الله الحسنى العدل اى أن الله لا يظلم عبادة فكما يبتليهم بالمرض والامتحانات المختلفة من مشاكل صحية واجتماعية وأسرية فانه أعطاهم القدرة على الصبر والتغلب على مصاعب وامتحانات الحياة خصوصا من تاب واخلص التوبة وعمل صالحا ...وها أنت حاليا مقبلة على الزواج ولذلك أنصحك بان تطوى صفحة الماضى بحلوها وشرها ولا تحاولى التفكير فيها ولا الكلام عما حدث لك أثناء الطفولة ..

وننصح فى حالتك بعرض نفسك على الطبيب النفسى حتى يضع لك برنامج علاجى يساعدك فى استرداد الطمأنينة النفسية المفتقدة عندك ..


السلام عليكم

مشكلتي هي أنني أعاني من قلق نفسي يصل بي لحد أن أكره نفسي واللي حولي مع كثرة في التفكير ولا أضحك وعدم تقبل المعدة عندي للأكل والشرب أبدا رغم أني جوعان . طبعاً أصبحت في الأيام الماضية مديرا لمدرسة نهارية وليلية إضافة إلى تزامن ذلك مع خطوبتي فهل لذلك سبب وكيف أنهي هذه المشكلة وأرتاح وأحافظ على وزني الذي ينزل يوما بعد يوم ؟*

 الأخ الفاضل :-

من وصفك للأعراض التي تنتابك يتضح انك تعاني من مرض القلق النفسي ويعتبر مرض القلق من أكثر الأمراض النفسية شيوعاً ، ولحسن الحظ ، فإن هذا المرض يستجيب بشكل جيد للعلاج ،. والقلق النفسي هو شعور عام غامض غير سار بالتوجس والخوف والتحفز والتوتر مصحوب عادة ببعض الأحاسيس الجسمية خاصة زيادة نشاط الجهاز العصبي اللاإرادي يأتي في نوبات تتكرر في نفس الشخص .وأعراض القلق المرضي تختلف اختلافاً كبيراً عن أحاسيس القلق الطبيعية المرتبطة بموقف معين . وتشمل أعراض مرض القلق الأحاسيس النفسية المسيطرة التي لا يمكن التخلص منها مثل نوبات الرعب والخوف والتوجس والأفكار الو سواسية التي لا يمكن التحكم فيها والذكريات المؤلمة التي تفرض نفسها علي الإنسان والكوابيس ، كذلك تشمل الأعراض الطبية الجسمانية مثل زيادة ضربات القلب والإحساس بالتنميل والشد العضلي .  وهذه المشاعر يكون لها تأثيرات مدمرة حيث تدمر العلاقات الاجتماعية مع الأصدقاء وأفراد العائلة والزملاء في العمل فتقلل من إنتاجية العامل في عمله وتجعل تجربة الحياة اليومية مرعبة بالنسبة للمريض منذ البداية

ولذلك فإن مرضي القلق يترددون على الكثير من أطباء القلب والصدر قبل أن يذهبوا إلي الطبيب النفسي

ويتم العلاج بواسطة العقاقير النفسية المضادة للقلق وذلك تحت أشراف الطبيب النفسي المتخصص كذلك يتم استعمال العلاج النفسي بنجاح لمعالجة أعراض القلق المرضي مثل العلاج السلوكي لتغيير ردود الفعل المرضية وذلك باستخدام وسائل الاسترخاء مثل التنفس من الحجاب الحاجز والتعرض المتدرج لما يخيف المرء0 كذلك يتم استخدام العلاج التدعيمي الادراكي ويساعد هذا النوع من العلاج المرضي على فهم أنماط تفكيرهم حتى يتصرفوا بشكل مختلف في المواقف التي تسبب أعراض القلق النفسي . ولذلك ننصحك باستشارة الطبيب النفسي حتى يستطيع وضع خطة علاج مناسبة لحالتك .

وتستعمل ثلاثة أنواع من العلاج النفسي بنجاح لمعالجة أعراض القلق المرضي:

  • العلاج السلوكي

  • لعلاج التعلمي الادراكي

  • العلاج النفسي الديناميكي، وخاصة لعلاج مرض الضغط العصبي بعد التعرض للتجارب المؤلمة

     ويسعى العلاج السلوكي لتغيير ردود الفعل عبر وسائل الاسترخاء مثل التنفس من الحجاب الحاجز والتعرض المتدرج لما يخيف المرء.

     ويساعد العلاج التعلمي الادراكي-مثل العلاج السلوكي- المرضى على التعرف على الإعراض التي يعانون منها ولكنه يساعدهم كذلك على فهم أنماط تفكيرهم حتى يتصرفوا بشكل مختلف في المواقف التي تسبب أمراض القلق.

     ويتركز العلاج النفسي الديناميكي على مفهوم أن الأعراض تنتج عن صراع نفسي غير واعي في العقل الباطن ،وتكشف عن معاني الأعراض وكيف نشأت ،وهذا أمر هام في تخفيفها.

وفي النهاية ننصحك أيها الأخ الكريم بالمتابعة مع طبيب نفسي  لفترة حتى يستطيع تحديد اى الأدوية و اى أنواع العلاج النفسي التي تتناسب و حالتك نسال الله تعالى لك الشفاء العاجل و السلام عليك و رحمة الله و بركاته


 السلام عليكم

 انا يا دكتور حفظك الله شاب ابلغ من العمر 24 عاما اخر ترم بالجامعة قسم  حاسب الي ولكن يا دكتور مشكلتي اني عاطفي بشكل كبير وثقتي بنفسي مهزوزة الى حد كبير وخجول وخاصة مع الاشخاص الذين اتعرف عليهم حديثا وسريع التاثر يظهر ذلك باحمرار شديد في الوجهه عند المحادثة او  اي شي يكون مفاجىء فان ذلك سرعان ما يبان على وجهي اريد من سعادتكم حل لهذه المشكله ولك مني جزيل الشكر ولامتنان 

الأخ الفاضل:-

 تقولي أن مشكلتك تكمن في الخجل الشديد مما سبب لك الكثير من المشاكل مع الآخرين – سيدى يجب أن تعلم أن الخجل يجعل صاحبه منطوي لديه رغبة في العزلة عن الآخرين وإحساس شديد بالخجل عند مواجهة الآخرين ولكنه أيضا يريد التخلص من هذا الخجل لأنه يسبب له قلق وتوتر وحزن أيضا - ويكون الخجل صفة عندما يؤثر علي جانب معين في حياة صاحبه (علاقاته الاجتماعية)دون التأثير علي الجوانب الاخري مثل نجاحه في دراسته-عمله-أسرته لكنه يصبح مرض يجب العلاج منه إذا كان عائقا للنجاح والتكيف عامة والخجل يرتبط دائما بالخوف حيث يشعر الإنسان أن وضعه اقل من الشخص الذي يتعامل معه مما يسبب له توتر وقلق وعدم القدرة علي مواجهة الآخرين فيتصبب عرقا ويحمر وجهه ويتلعثم في الكلام ولا يستطيع التعبير عن نفسه مما يسبب له الم نفسي ومعاناة شديدة والخجل المرضي قابل للعلاج والشفاء التام لذلك أنصحك بضرورة استشارة اقرب طبيب نفسي لأنك تحتاج إلي علاج دوائي كمضادات القلق وعلاج سلوكي أيضا و العلاج يكون ذا فاعلية اكبر إذا تم الجمع بين العلاجين

أعلى الصفحة

 

 

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

   
 
الصفحة الرئيسية

مستشفى ابو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

حقيقة المرض النفسى

اللجنة الاستشارية

مشاكل القراء

 

 

 

دليل المواقع النفسية العربية