الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الأمراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهري
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجداني
مرض الصرع
التخلف العقلي
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكولوجية الحمل

سيكولوجية النفاس

سيكولوجية الأمومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



   

مواقع مفيدة



أحوال الطقس
جريدة الأهرام

 



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

العيادة النفسية: إجابة السؤال رقم 1438

إعداد الأستاذ  / ايهاب سعيد 

أخصائي  نفسي

إشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 مجرد ان اكلمه يهيم بالبكاء

السلام عليكم

ابني في التاسعة من عمره مهذب هادئ ذكي في المدرسة نظيف ولكنه ضعيف الشخصية لا اعرف كيف أتعامل معه مجرد ان اكلمه يهيم بالبكاء من دون ان يتعرض له احد. هو يحب عائلته كثيرا التي تتألف مني انا أمه وأباه وأخاه البالغ من العمر ست سنوات ونصف أرجو منكم المساعدة بإعطائي بعض المعلومات والإرشادات ﻷعرف كيفية التعامل معه. لا أريده ان يتراجع في علاماته في المدرسة ولا أريد ان اضغط عليه في نفس الوقت أريده ان يعطي ما يستطيع إعطاءه فقط ...وشكرا لكم جميعا وأرجو الرد
الاخت الفاضلة

السلام عليكم ورحمة الله
نسأل الله تعالى أن يُزيل همك، وأن يكشف كربك، وأن يوفقك لما يحبه ويرضاه.

من الرسالة التي أرسلتها والتى تذكرين فيها انك تعانين من ان ابنك مهذب وهادئ وذكي في المدرسة ونظيف ولكنه ضعيف الشخصية وسريع البكاء من دون ان يتعرض له احد وتسألين كيف التعامل معه

الأم الفاضلة من وصفك لابنك يتضح انه يتميز بشخصية حساسة وقلقة واعلمي سيدتي  أننا لا نعطي للمشاعر اهتماماً كبيراً ولا نراعي مشاعر بعضنا بشكل كاف ، ولا يهمنا الكلمة التي نقولها إن كانت تؤثر في هذا أو تغضب ذاك ، فكثيراً ما نقوم بعمل أشياء لا نحس بها ولكنها تسبب آثاراً كبيرة على الناس ، والطفل - على وجه الخصوص - كائن رقيق بريء ناعم ولطيف ، تكون له مشاعر مرهفة جداً وتحتاج للتعامل بدقة وحساسية لأن هذا الطفل كيان بريء يحتاج أن تكون في غاية الحرص والحذر في التعامل معه ، فإذا انتهكت هذه البراءة بتعامل فظ غليظ خشن لا يقدر أن لهذا الطفل مشاعر وأحاسيس فإنك تؤذيه غاية الإيذاء دون أن ندرى ودون أن يستطيع هو التعبير لفظيا عما حدث له , فالطفل لم يتعود بعد التعبير عن مشاعره بلغتنا المعتادة لذلك حين يتأزم وجدانيا ربما يظهر عليه ذلك في صورة اضطراب في الشهية أو اضطراب في النوم أو اضطراب في السلوك من الحساسية المفرطة وسرعة البكاء وقد ينعكس هذا على تحصيله الدراسى. والحقيقة أننا لا ندرك هذه المشاعر بدرجة كبيرة وأن مشاعر هذا الطفل مختلفة عن مشاعرنا ولا تظهر بالشكل الذي اعتدناه لأنها لم تأخذ الشكل المميز لكنها موجودة ، ونحن في حاجة لقراءتها بلغتها البسيطة دون تعقيد لذلك عليك بان تقلعي عن أسلوبك في معاملة أبنائك بحيث لا يكون الهم الأكبر للأسرة هو ان يكون الطفل مؤدب ونظيف ومطيع وممتاز فى التحصيل الدراسى ولكن الأهم أن يكون شخصا مستقر نفسيا ومطمئنا.

كذلك فان الطفل كائن حساس يتأثر بكل ما يدور حوله ويتأثر بدرجة كبيرة فى حالة إصابة الأب أو الأم بالإحباط أو الاكتئاب أو بوجود مشاكل أسرية فمتى كانت الظروف المحيطة مشحونة بالإحباطات والمشاحنات نشأ الطفل على الإحساس بالكبت وتقيد الحركة مما يحرمه من ممارسة حقه فى اللعب كأقرانه فى مثل عمره مع تدهور فى شخصيته وانحدار فى مستواه الدراسى والأم عادة أول من يلاحظ علامات المرض على ابنها ، فهو يبقى وحده فترات طويلة لا يتحرك كثيرا ، ونادرا ما يبتسم ولا يلعب أو يلهو مع أصدقائه  وهذه الأعراض تظهر فى مرحلة الحضانة أو المدرسة ، وتكتشفها المعلمة  ومتى تحول الاكتئاب إلى حالة مستمرة فذلك يؤدى إلى شخصية سلبية منطوية منعزلة عن الآخرين ،ليس لديها دافع للحياة ، تعيش بنظرة قاتمة خالية من أى سعادة

 وعليك أن تقرئي كثيرا في كيفية تنشئة الأطفال تنشئة سليمة مبنية علي قواعد الصحة النفسية ويمكن الاستعانة بالطبيب النفسي حيث ان هناك بعض الاطفال يصلب بمرض الاكتئاب فى الطفولة المبكرة

. وإذا وصل الأمر إلى هذا الحد وجب استشارة الطبيب النفسى لتشخيص الحالة ووصف العلاج المناسب .ولابد أن يصاحب ذلك جو اجتماعى مرح يعيش فيه الطفل بين عائلته وأصدقائه ، فهذا الجو يخفف من حدة التوتر  وهذا الوسط الاجتماعى الطبيعى يخلق الإنسان السوى ، إلى العكس تماما من جو العزلة الذى يجذب الطفل إلى عالم الوحدة والقلق وعدم التآلف. .....وفقك الله وهداك وحفظك الله من كل مكروه


أعلى الصفحة

إذا كان لديك مشكلة وترغب فى عرضها على العيادة النفسية أرسلها إلى

E-mail:

admin@elazayem.com

 

العيادة النفسية 2012 

العيادة النفسية 2013 

العيادة النفسية 2014 

العيادة النفسية 2009 

العيادة النفسية 2010 

العيادة النفسية 2011 

العيادة النفسية 2006

العيادة النفسية 2007

العيادة النفسية 2008 

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الإدمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية