الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

 

امراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأةوالطب النفسى

 

 



 

مواقع مفيدة



احسب زكاتك
احوال الطقس
تحويل العملات
اعرف موقعك بالقاهرة
 اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام




مجلة النفس المطمئنة

 

اجابة اسئلة المجموعة (132)*

اعداد/ الاستاذة شيماء اسماعيل

اخصائية نفسية

اشراف/ د.محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

   

السلام عليكم

انا شاب وانا عمري 19سنه وانا قمت بتشخيص مرضي ووجدت اني مصاب بمرض الوسواس القهري لانو تجيني وساوس وافكار غير منطقيه غير مربوطة بالواقع واحس اني خايف  مرعوب من اتفه الاشياء وماقدر اتحكم في وساوسي وتفكيري وبعض الأحيان وانا ماشي بالسيارة والخط قدامي فاضي واتخيل سيارة جيا بتصدمني من قدام وتحصلي افكار جنونيه كثير وانا عارف انو كلها اوهام ومالها أي فايدة في الحياة لكن تحصلي غصب عني واوقات احس باني كاره الحياة وما ابغى اعيش فيها واوقات احب الحياة واستمتع بها ومع الناس احس اني مبسوط وشويه ينقلب وجهي واتغير وتبدا معي حالة وسواسية ويكثر معي الشكك والقلق وضيقة نفسيه واحس بعض الاحيان انو باب الغرفه بيطيح وتتكرر الفكرة في راسي وكل ما اوقفها ترجع بعد فترة وما في فايده فارجوك يا دكتور ترسلي علاج للحالة هذي وناجح لاني شاب في بداية عمري وابغى استمتع بحياتي وحالتي اقدر اعالجها بنفسي ولا احتاج لمراجعة طبيب مختص وهل اذا كان المرض وراثي عن طريق الاب يكون له علاج وشكرا.

الأخ الفاضل:-

تقول فى رسالتك أنك تعاني من مرض الوسواس القهري والذي يعاني فيه المريض من الأفكار والأعمال القهرية حيث يحاول الأشخاص المصابون بمرض الوسواس القهري في العادة عليهم أن يخففوا من الوساوس التي تسبب لهم القلق عن طريق القيام بأعمال قهرية يحسون بان عليهم القيام بها 00 والأعمال القهرية هي أعمال يقوم الإنسان بعملها بشكل تكراري وعادة ما يتم القيام بهذه الأعمال طبقا لقواعد محددة فقد يقوم الأشخاص المصابون بوسواس العدوى بالاغتسال مرات ومرات وبشكل مستمر حتى أن أيديهم تصبح متسلخة وملتهبة من كثرة الاغتسال أو من غسل الفم عدة مرات للتأكد من أن رائحته مقبولة وقد يقوم الشخص بالتأكد مرات ومرات من انه قد أغلق الموقد أو المكواة في مرضي الوسواس القهري المتعلق بالخوف من احتراق المنزل وعلى العكس من الأعمال القهرية الأخرى كشرب الخمور القهري والمقامرة القهرية فان الوساوس القهرية لا تمنح صاحبها الرضا أو اللذة بل يتم القيام بهذه الأعمال المتكررة " الطقوس" للتخلص من عدم الارتياح الذي يصاحب الوساوس وتسبب أعراض الوسواس القهري القلق والتوتر وتستغرق وقتا طويلا (أكثر من ساعة في اليوم) وتحول بشكل كبير بين قيام المرء بعمله وتؤثر في حياته الاجتماعية أو في علاقاته بالآخرين 00ويدرك معظم الأشخاص المصابون بالوسواس القهري أن وساوسهم تأتي من عقولهم ووليدة أفكارهم وأنها ليست حالة قلق زائد بشأن مشاكل حقيقية في الحياة وأن الأعمال القهرية التي يقومون بها هي أعمال زائدة عن الحد وغير معقولة وتعتبر الأدوية الأكثر فعالية في علاج حالات مرض الوسواس القهري هي مثبطات إعادة سحب السيروتونين الاختيارية مثل أدوية بروزاك وكذلك أقراص أنافرا نيل وهذه هي الأدوية الوحيدة التي أثبتت فعالية في علاج مرض الوسواس القهري حتى الآن وعادة ما يتم إضافة أدوية أخرى لتحسين التأثير الطبي وعلاج الأعراض المصاحبة مثل القلق النفسي

ولذلك ننصحك بضرورة استشارة اقرب طبيب النفسي والصبر والمواظبة علي العلاج إذ أن الوسيلتين الأكثر فعالية في علاج حالات الوسواس القهري هي العلاج بالأدوية كما ذكرنا والعلاج السلوكي. وعادة ما يكون العلاج في أعلى درجات فعاليته إذا تم الجمع بين العلاج

ملحوظه

- لا يتم وصف اى علاجات بواسطة العقاقير الطبية عن طريق الانترنت وغير مسموح بذلك مهنيا لان وصف الدواء لا يتم إلا بعد مناظرة الطبيب للمريض مباشرة والاستماع إلى شكواه بكل دقة ومراجعة التاريخ المرضى والأسرى للمريض وعمل الكشف الجسمانى وقد يتطلب الأمر إجراء بعض الفحوصات المعملية والأشعة واختبارات الشخصية قبل وصف الدواء المناسب ولذا وجب التنويه


السلام عليكم

 انا مشكلتي كبيرة وانا صغيرة اتعرضت لاعتداء جنسي ف سن 7او8 من اخي ولا استطيع النسيان والان اشعر كاني شاذة ولا استطيع الدخول فى علاقة وامارس العادة السرية ومازال ماحدث فى الماضي يؤرقني واشعر وكانه حدث الان ولا اعرف لمادا لم اخبر والدي عما حدث ارجوكم الرد فاني اشعر بالحرج للذهاب لطبيب ولا اريد غضب الله فاني مسلمة ولا أستطيع ان اعمل ولا اباشر حياتي وعبادتي وهل أوجهه ولا اعرف اذا كنت مازلت عزراااء

 الأخت الفاضلة-

السلام عليكم ورحمة الله

   نسأل الله تعالى أن يُزيل همك، وأن يكشف كربك، وأن يوفقك لما يحبه ويرضاه
من الواضح انك حياتك كلها اضطربت بسبب العلاقات الجنسية غير السوية التى مرت بك وقد تكون بسبب لاارادى منك اثناء الطفولة ولكنك لم تقاومى بعد البلوغ واصبحت تمارسين العادة السرية ويجب ان تعلمى ان اغلب البشر يحدث لهم بعض التحرشات الجنسية فى فترات الطفولة المبكرة من الاطفال الكبار وهذة العلاقات تؤدى فى اغلب الاحوال الى اضطرابات نفسية للاطفال المعتدى عليهم تؤدى فى بعض الاحوال الى الافراط فى التفكير فى الجنس(العادة السرية المتكررة) او الى النفور من الجنس او احيانا الى الشذوذ الجنسى ويحدث ذلك ما لم يتم التعامل مع هذه الاضطرابات بطريقة نفسية تدعيمية واضحة تعطى الامان للطفل

اما بالنسبة لموضوع العادة السرية يرى أغلب العلماء أن ممارسة العادة السرية سواء للرجل أو المرآة حرم قطعا في حين يرى البعض أنها تجوز فقط في حالة مقاومة  الزنا الصريح وهو ذنب أكبر منها .وبالنسبة للدليل : فقد ورد في سورة المؤمنون صفات المؤمنين " والذين هم لفروجهم حافظون إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون" فمن العلماء من يرى أن هذه العادة تدخل "فيما وراء ذلك" فتكون حراما لأنها اجتياز للحدود المسموحة وهو المعنى المقصود من "فأولئك هم العادون"، كما أن أضرارها الطبية معروفة ولها تأثير سلبي على العلاقة الزوجية فيما بعد.

 وعادة انصح الشباب الذين يرسلون إلى عن هذه المشكلة بالنصائح التالية :

 1. الاستعانة بالله و الدعاء وسؤاله العون والتوفيق و أن تعلم أن التوقف عن ممارسة العادة السرية سيأخذ وقت و جهد فلا تيأس و لا تستسلم .

  2. التوقف عن الشعور الشديد بالذنب و جلد الذات عقيم، وكذلك اللوم المستمر فإنه يدمر القدرة على البدء من جديد، ويحطم الثقة بالنفس، ويبقي الروح في مهاوي اليأس والقنوط مع أنه:" لا ييأس من روح الله إلا القوم الكافرون" صحيح أن الندم توبة، لكن الاستمرار فيه يعني أحياناً فقدان الأمل، وفقدان الأمل يعني التوقف عن محاولة ترك العادة

3. البعد عن المثيرات : من أفلام و مشاهدة جنسية أو مواقع إباحية أو أماكن التي قد تسبب الإثارة و البعد عن الصحبة الفاسدة .

 4. خذي بنصيحة رسول الله صلى الله عليه و سلم : "من استطاع منكم الباءة فليتزوج فإنه أغض للبصر.. وأحصن للفرج، ومن لم يستطيع فعليه بالصوم فإنه له وجاء"

  والصوم لغة الامتناع، وهو هنا ليس الامتناع عن الطعام والشراب فحسب، بل عن كل مثير ومهيج، ومن ثم صرف الاهتمام إلى أمور أخرى.

الطاقة البد نية في حاجة إلى استثمار في أنشطة تبنى الجسم الصحيح وتصونه.-والطاقة الذهنية في حاجة إلى استثمار في أنشطة تشبع حاجات العقل.

والطاقة الروحية في حاجة إلى استثمار بالعبادة بأنواعها و منها الاحتفاظ بالوضوء أغلب الوقت وكثرة تلاوة القرآن و الذكر والدعاء إلى الله بالعفاف والزواج .

 5.استثمار وقت الفراغ بعمل بأنشطة مفيدة و منها حضور مجالس العمل و القيام بأعمال تطوعية خيرية تشغل وقتك و تفيدك و تفيد الآخرين أو بتعلم لغة جديدة أو دراسة إضافية .

  6. عاهدي نفسك أن تتخلصي من العادة السرية في مدي زمني محدد و تدريجي لنقل شهر مثلا فإذا مر الشهر بدون ممارسة العادة كافئ نفسك بهدية أو بادخار مبلغ من المال طوال الشهر لشراء شئ تحبه أو القيام برحلة مع أصدقائك ,فان نجحت فكافئ نفسك وإن فشلت عاقب نفسك بأن تتصدق بالمبلغ الذي ادخرته بدلا من أن تكافئ نفسك به.. و هكذا ، فإن مر الشهر بنجاح أطل فترة الانقطاع إلى شهرين و هكذا حتى تتخلصي منها تماماً بإذن الله و استمري في المحاولة فأن فشلتي مرة ستنجحين الأخرى و استعيني بالله فهو نعم المستعان

ولكن هناك نصيحه اخيره احب ان اقدمها لك وهى ان تذهبى الى طبيب امراض النساء


السلام عليكم

أعانى وخطيبتى من بعض المشاكل الشديدة فى علاقتنا كلها قائمة على خوفها الشديد جدا منى او من الرجل عموما ودائما تتعامل معى على انى شخص آخر لة صفات عدوانية ولا يحبها ولا يريد لها الخير أبدا وهذا الأمر يصدمنى دائما وأحيانا كثيرة أصاب بالحيرة ولقد اعترفت لى بأنها دائمة الوسوسة والشك ودائما تساورها شكوك ومخاوف كثيرة جدا جدا طوال الوقت لدرجة انها لا تستطيع ان تتمهل لتفهم مغزى كلامى البسيط جدا وتفهمنى بصورة خاطئة للغاية او تنظر الى بنظرة ملئها الشك الشديد لدرجة انها تهزنى من الداخل .الجدير للذكر يا سيدى ان خطيبتى هذة انفصل ابواها بعد حالة طلاق لمدة سنتين كاملتين وقد رأيت صورة شخصية لها فى خلال تلك الفترة وقد بدت باهتة جدا .سيدى العزيز انا احب خطيبتى جدا لكن مع هذا السلوك اخشى ان تذهب حياتنا الى اتجاة لا ارغب فيه إطلاقا ودائما ما ارى ان مستقبل علاقتنا قاتما فى ظل هذة النظرة الى الرجل او لى وقد حاولت جاهدا يا سيدى ان اقضى على هذا الخوف المسيطر عليها اتجاهى لكنها تتغير وهى امامى وتفقد هذا الخوف بعد محاولات كثيرة تصل احيانا للكلام لمدة اكثر من اربعة ساعات ولكن تتغير سريعا فى اليوم التالى هى مقتنعة تماما ان الرجل ماهو الا كائن غدار غير امين لا يمكن الوثوق فية ابدا ابدا .يا سيدى لقد حاولت فعلا ان ابث اليها جرعات كبيرة وكبيرة جدا من الامان لكن فاض الكيل يا سيدى فانا عاجز عن مساعدتها وهى شخصية رائعة عندما يتعلق الامر بصديقاتها او والدتها ولا تحب والدها ابدا ودائما تنتقدة

سيدى الفاضل انا ايضا مررت بمشاكل اسرية كثيرة واشعر دائما بعدم القدرة على حل المشكلات البسيطة ودائما افقد الصبر لحل المشكلة وقد ذكرت لى بأنها تشعر بأنها مراقبة ولا تستطيع النوم فى غرفة منفردة لاحساسها انها مراقبة من المرايات او العرائس

ارجو ياسيدى ان تكون قد الممت بمشكلتى وخطيبتى فانا لم استطيع ان اكتب امثلة نظرا لضيق المقام هل هناك امل يا سيدى فى علاجها سلوكيا وهل هى مصابة بمرض معين ام ماذا ؟؟ وما هو مستقبل علاقتنا اذا اتممت العلاج السلوكى واذا كانت تحتاج الى علاج نفسى كيف اقنعها بذلك بدون ان اجرح من كرامتها او اشعرها بالدونية او ما شابهه ولكم جزيل الشكر

الأخ الفاضل

من وصفك للأعراض التي تنتاب  خطيبتك يتضح أنها تعاني من مرض الفصام ، والفصام  مرض عقلي يتميز بالاضطراب في التفكير والوجدان والسلوك وأحيانا الإدراك , ويؤدي إن لم يعالج في بادئ الأمر إلي تدهور في المستوي السلوكي والاجتماعي كما يفقد الفرد شخصيته وبالتالي يصبح في معزل عن العالم الحقيقي .

العلامات المبكرة للمرض غالبا ما يبدأ المرض خلال فترة المراهقة أو في بداية مرحلة البلوغ بأعراض خفيفة تتصاعد في شدتها بحيث أن عائلة المريض قد لا يلاحظون بداية المرض وفي الغالب تبدأ الأعراض بتوتر عصبي وقلة التركيز والنوم مصاحبة بانطواء وميل للعزلة عن المجتمع . وبتقدم المرض تبدأ الأعراض في الظهور بصورة أشد فنجد أن المريض يسلك سلوكا خاصا فهو يبدأ في التحدث عن أشياء وهمية وبلا معني ويتلق أحاسيس غير موجودة وهذه هي بداية الاضطراب العقلي ويستطيع الطبيب النفسي تشخيص المرض عند استمرار الأعراض لمدة تزيد عن 6 أشهر علي أن تستمر هذه الأعراض طوال فترة مرحلة الاضطراب العقلي

و تتعرض حالة المريض إلي التحسن والتدهور بالتبادل بحيث انه في حالة التحسن قد يبدو المريض طبيعيا تماما , أما في حالات التدهور الحادة فأن مريض الفصام لا يستطيع التفكير بصورة سوية , ويعني من ضلالات و هلاوس وتشوش فكري . أما الضلالات فهي اعتقادات خاطئة غير مبنية علي الواقع , حيث نجد أن مرضي الفصام يعتقدون أن هناك من يتجسس عليهم أو يخطط للنيل منهم وان هناك من يستطيع قراءة أفكارهم أو إضافة أفكار إلي أفكارهم أو التحكم في مشاعرهم وقد يعتقد البعض انه المسيح أو المهدي المنتظر. أما الهلاوس التي تظهر لدي مريض الفصام فاهم مظاهرها هي سماع المريض لأصوات تنتقد تصرفاته وتسيطر عليه وتعطيه أوامر كما انه يري أشياء غير موجودة أو يحس بأحاسيس جلدية غير موجودة . كما يعاني مريض الفصام من تشوش فكري يظهر بوضوح في عدم ترابط أفكاره فنجد أن الحديث ينتقل من موضوع إلي أخر بدون ترابط ولا هو يعلم أن ما يقوله ليس له معني محدد حيث انه قد يبدأ صياغة كلمات أو لغة خاصة به لا تعني شيئا بالنسبة للآخرين .

 لذلك أنصحك سيدي بضرورة الذهاب لأقرب طبيب نفسي حيث هناك الآن عدة طرق للعلاج تستعمل بنجاح مثل استخدام مضادات الذهان والعلاج النفسي والعلاج الفردي والعلاج الجماعى


السلام عليكم

انا شاب عمري 22سنه باختصار في سن العشرين كنت مقدم على وضيفه لكن بعد خمس شهور بكون في الوظيفه خلال الخمس شهور  افكر فيها وفي مستقبلي وكان ناس يخوفوني منها وعند انتهاء الخمس شهور قررت اني اتركها مع انها احلى وظيفه.

وبعدها انهارت اعصابي ...بطلت اعرف أنام ولا اكل وبعدين اصابني زي الخوف وصرت اخاف من كل الناس حتى الاهل والاصحاب والاقارب لانى ما روحت على الوظيفه ... الخوف عبارة عن حاله بتصيبني عند ما بدي اقابل واحد او مجموعه سواء كان يقرب لي او ما بقرب لي ...الخوف هي عباره عن دقات مثل دقات القلب اول ما بدأت كانت في صدري بشكل متواصل 24ساعه وبعدين صارت في منطقة القلب وبعدها في الرأس ومرات في كل الجسم .وبعدين قد ما ايئست صرت افكر بكل أشي صرت اقول ان ضعيف الشخصيه وكمان صرت افكر في الموت كثير لحد انه صرت زيي زي واحد مستحيل يتشافى من الامرض لانى رايح اموت مع اني ما بعاني من مرض ظاهر اوغير ظاهر مع اني كنت اصلي كثير وأقرا قرأن كثير مع ذلك ظلت الحالتين نفس الشي  ... انا تعبان من شان الله ساعدوني

اسف على الكتابه في العاميه.

الأخ الفاضل :

إن ما تعاني منه ينبئ بإمكانية إصابتك باضطراب الرهاب الاجتماعي وهذا لا يعني انك تعاني منه بالفعل فما يصيبك الآن هي مجرد نوبات من الممكن أن تتحول إلي مرض نفسي بكامل صورته الإكلينيكية ويتميز هذا الاضطراب بالقلق الشديد والإحساس بعدم الارتياح المرتبط بالخوف من الإحراج أو التحقير بواسطة الآخرين في مواقف تتطلب التصرف بطريقه اجتماعية. ومن الأمثلة على المواقف التي تثير الرهاب الاجتماعي الخطابة ومقابلة الناس والتعامل مع شخصيات السلطة والأكل في أماكن عامة أو استخدام الحمامات العمومية. ومعظم الناس الذين يحسون بالرهاب الاجتماعي يحاولون تجنب المواقف التي تثير هذا الخوف أو يتحملون هذه المواقف وهم يشعرون بالضغط العصبي الشديد. ويتم تشخيص الرهاب الاجتماعي إذا كان الخوف أو التجنب يتدخلان بشكل كبير في روتين الحياة الطبيعية المتوقعة للشخص أو إذا أصبح الرهاب يضايق المريض بشدة. وعلى سبيل المثال، فإن الشخص الذي يخاف من الخطابة العامة سوف تُشخص حالته على أنها حالة رهاب اجتماعي إذا كان الخوف يقعده عن الحركة والعمل أو إذا كانت الخطابة أحد النشاطات التي يجب على الشخص القيام بها باستمرار مثل خطيب المسجد ورجال العلاقات العامة. وعلي ما سبق من ذكرك للأعراض التي تنتابك فعليك باللجوء إلي اقرب طبيب نفسي حطي يساعدك في معرفة الأسباب الحقيقية وراء ما ينتابك من أعراض وذلك لأن العلاج علي مستوي الأسباب هو الأفضل والاقوي بالتأكيد ويتمثل العلاج في العلاج بالعقاقير الطبية والعلاج النفسي والمتمثل في :                1- العلاج السلوكي :     والذي يسعى لتغيير ردود الفعل عبر وسائل الاسترخاء مثل التنفس من الحجاب الحاجز والتعرض المتدرج لما يخيف المرء.

  2- العلاج التعلمي الادراكى    : ويساعد العلاج التعلمي الادراكى-مثل العلاج السلوكي- المرضى على التعرف على الأعراض التي يعانون منها ولكنه يساعدهم كذلك على فهم أنماط تفكيرهم حتى يتصرفوا بشكل مختلف في المواقف التي تسبب لهم القلق.

  3- العلاج النفسي الديناميكي :    ويتركز العلاج النفسي الديناميكي على مفهوم أن الأعراض تنتج عن صراع نفسي غير واعي في العقل الباطن ،وتكشف عن معاني الأعراض وكيف نشأت ،وهذا أمر هام في تخفيفها.   

وتمنياتي لك بالشفاء العاجل .......وفقك الله وهداك .........


السلام عليكم

أنا أم لأربعة أطفال أعالج بمضادات الاكتئاب علما بأني بدأت العلاج بعد تدهور حالتي النفسية والجسمية... أشعر أني لن أشفى لأن مسئولية أسرة وأربع أطفال مشاغبين لا تساعد على الشفاء. أعيش في دائرة اجتماعية متخلفة لا تحترم المريض النفسي لك أحاول الانعزال شيئا فشيئا عن المجتمع.أولادي اكتسبوا العصبية مني وأصبحوا يتشاجرون باستمرار أما زوجي فيسارع إلى ضربهم و لك يزيد من تعاستي وحين عرف ذلك أصبح يطيل البقاء خارج البيت حتى لا يتعبني وذلك أيضا يشعرني بالإهانة و بالذنب وهكذا أنا أدور في نفس الدوامة ولا أتمنى شيئا كما أتمنى الموت لكني لا أفكر في الانتحار لأني أخاف الله و أعلم أن المرض ابتلاء من الله ليختبر إيماني لكني خائفة من الفشل في هدا الامتحان لأني تعبت كثيرا و أشعر أن الحياة عبء لا يطاق ساعدوني

الأخت الفاضلة

من تحليل رسالتك يتضح أنك تعانين من اﻹكتئاب النفسي والاكتئاب النفسي هو استجابة تتميز بعنصرين: الشعور بالبؤس والشعور بالعجز والخمول. فالمكتئب حزين ذو مزاج سوداوي, عديم الرضا ضيق الصدر يمتلكه شعور بالإعياء وعدم القدرة على إنجاز أي عمل مع ضعف الثقة بالنفس. وهناك أسباب وعوامل تؤدي للإكتئاب النفسي منها ما هو حاد مثل فقدان الأعزاء والأهل أو مرضهم مرض مفاجيء. كذلك هناك عوامل نفسية مزمنة عندما تتراكم تعرض المريض لليأس والحزن مثل الأحوال المالية المتدهورة وسوء التفاهم الأسري والمشاجرات الزوجية المستمرة وعدم الانسجام في العمل أو الوظيفة وعدم التكيف مع الزملاء أو الفشل المعنوي أو الأدبي مثل تكرار الرسوب في الدراسة. ومن أعراض الاكتئاب النفسي الشعور بفقدان الثقة بالنفس وعدم القدرة على التركيز وعمل الوجبات والشعور بالخوف والرهبة والضيق وعدم تحمل الشدائد والناس والضوضاء واضطراب النوم خصوصا في الساعات الأولى من الليل وقد يتخلل النوم أحلاما مزعجة وأحيانا يشتكي المريض من صداع يشمل الرأس وتوتر في الرقبة. ويكون المريض في أفضل حالاته عند بداية النهار ويكون في أعلى معدل للضيق في المساء ويجد المصاب راحة إذا تواجد بين أصدقاء ومعارف وإذا ما انفرد بنفسه عاودته الأعراض من جديد. ولعلاج الاكتئاب النفسي تستخدم العلاجات الكيميائية بالعقاقير المضادة للإكتئاب تحت إشراف طبيب نفسي متخصص ولمدة معينة من الوقت وكذلك فإن العلاج النفسي مهم لحالة المريض المصاب بالاكتئاب حيث أن المسببات الخارجية والنفسية تعتبر العامل الأساسي في الإكتئاب النفسي ولذلك فإن أنواع العلاج النفسي والتدعيمى والإيحائي واﻹسترخائي والجماعي, يمكن أن تكشف للمريض عن بواطن انفعالاته وأسباب استجابته الاكتئابية ثم كيفية التغلب عليها وحلها

اعلى الصفحة

 

تقييم الموضوع:
 ممتاز
 جيد جداً
 جيد
 مقبول
 ضعيف
العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)
 
إضافة تعليق:
 

 
   
 
الصفحة الرئيسية

مستشفى ابو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

حقيقة المرض النفسى

اللجنة الاستشارية

مشاكل القراء

 

 

 

دليل المواقع النفسية العربية