الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الأمراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهري
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجداني
مرض الصرع
التخلف العقلي
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكولوجية الحمل

سيكولوجية النفاس

سيكولوجية الأمومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



 

أحوال الطقس
موقع ا. عمرو خالد
إسلام اون لاين
دليل المواقع الإسلامية
جريدة الأهرام

 



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

العيادة النفسية: المجموعة 1263

اعداد الأستاذة / مريم مصطفى 

إخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 مش عارفة احقق حاجة فى حياتى

السلام عليكم

انا وحيدة فى حياتى اقضى وقتى فى البيت لعدم قدرتى على الخروج بسبب الاكتئاب الدائم والحالة السيئة التى ادخل فيها... عندما اشوف اصحابى لابسين كويس او بيضحكوا ومتعايشين مع الحياة اما انا لا ،ويمكن من المشاكل ال فى البيت والصريخ والشتايم وتعب الاعصاب ...ولا يمكن من اهلى العايشين لنفسهم ومش حاسين بينا ولا بيسالونا عن حياتنا ....ولا يمكن من ابويا الى  يتزوج كل يوم والثانى وجايب كل يوم عيل ...ولا يمكن من شكلى الطخين ...ولا يمكن من الفقر وعدم القدرة على العمل ومعايرة اويا لنا ب100 الي يعطيها لنا فى الاسبوع تشمل كل شى احتجناه فى حياتنا اكل شرب ايجار لبس دواء كهرباء نور مواصلات كل حاجة ولا من ايه ولا ايه. على فكرة انا سنى صغير 16 سنة بس حاسة انى عندى 60 سنة عاجرة ومشلولة  اتمنى حاجات كثيرة زى اب وام كويسين وعيلة محترمة ومحبوبة من الناس وحياه مادية كويسة واب لا يبخل على عياله بشى ولا يعاملهم زى الكنبة ولا الحيوانات ملهمشى رأى ولا شخصية بس خلاص انا اتعوت على كل الحاجات دى وبحاول انساها بس سابت اثر كبير جدا فيا انا دلوقتى مش عارفة احقق حاجة فى حياتى.... معتش بذاكر ولا بصلى ولا بحترم حد ومكروهة من كل الناس وطماعة ومفجوعة وكل الصفات السيئة فيا وعشان مش عارفة اغير من نفسى خالص وكل لما اجى اغير من نفسى يستقزونى ويخلونى ارجع تانى ودلوقتى انا عايشة كانى صنم بلا روح وبقيت عايشة فى الأحلام اى حاجة مس عارفة اعملها فى الحقيقة احلم بيها واصدق الحلم وأتمادى فى الأحلام عشان كدة بنصدم لما يحصل اى حاية تفوقنى فى الحقيقة ومش بتقبلها وبرجع تانى للاحلام انا مش عارفة اتغير ولا هتغير عشان المجتمع الى عايشة فيه وانا خايفة انى عشان اغير حياتى اتزوج اى شخص ويكون اختيار خاطئ وأدمر الباقى من حياتى ...كلها شكرا على الاستماع
الاخت الفاضلة

السلام عليكم ورحمة الله
نسأل الله تعالى أن يُزيل همك، وأن يكشف كربك، وأن يوفقك لما يحبه ويرضاه.

 من الرسالة التي أرسلتها والتى تذكرين فيها انك تعانين من الشعور بالإحباط واليأس بسبب وجود مشاكل أسرية ولجوئك الى أحلام اليقظة كنوع من أنواع الهروب من الواقع المؤلم.

الابنة الحائرة لا يملك الإنسان أن يختار أسرته أو الأشخاص الذي يريد أن يعيش معهم فقد تكون أسرته سعيدة ومترابطة وقد تكون أسرة مفككة لا يهتم أفرادها ببعضهم البعض ولكن في كل الحالات ليس له حق الاختيار لكنه بالتأكيد له حق التغيير والشخص الفطن هو من يستطيع التعايش مع أسرته بغض النظر عن عيوبها ويعرف كيف يطوع كل الظروف لصالحه –فهناك الكثير ممن تكون المشاكل الكبيرة في حياتهم الأسرية هي الدافع وراء نجاحهم وإنجازهم لأنهم بالفعل أرادوا التغيير ، واعلمي ان الفراغ  أصبح المسيطر الوحيد علي حياتك والذي جعلك  تغرقين في أحلام اليقظة فوقت الفراغ هو وقت قاتل يطحن الإنسان ويذيقه مختلف ألوان العذاب النفسي من قلق وخوف واكتئاب وأفكار مضطربة فتجعل الفرد يفكر في كل صغيرة وكبيرة ويعظم من توافه الأمور ويشغل باله بها ويعطيها حيز كبير من حياته لذلك فقد ركزت كل تفكيرك علي العيوب الموجودة في مظهرك

سيدتي يجب أن تثقي في نفسك ولن تكتسبى هذه الصفة إلا عندما ترضي عن نفسك وتتقبليها كما خلقها الله سبحانه وتعالي فالثقة بالنفس ما هي إلا مزيج من الشعور بالرضا والقدرة علي تحقيق الأفضل دائما وإذا كان الله قد جعلك في صورة معينة فانه بالتأكيد انعم عليك بنعم أخري يفتقدها الكثيرين ورغم افتقادهم لهذه النعم إلا أن هذا الافتقاد يكون هو الدافع القوي لهم للنجاح والإنجاز في حياتهم

واعلمى سيدتي أن لديك نعم  أخري كثيرة ومواطن قوة في شخصيتك فابحثي عنها واعملي علي إبرازها ولا تتوقفي
كثيرا عند مناطق ضعفك فالمؤمن الفطن هو من يعمل علي إبراز مواطن القوة لديه ليزيد من ضالة مواطن الضعف ويجعلها تتلاشي لذلك أنصحك بإعادة النظر في حياتك ومحاولة إعادة بناء شخصيتك بصورة أفضل واقوي - تحدثي عن رأيك بصراحة ودون خوف -لا تبخس بنفسك ولا تقللي من شانك حتى لا يقلل منك الآخرون
سيدتي .. لا تتأسفي وتنعي حظك علي هيئتك فلا طائل من وراء ذلك ، فهذه حياتك ، ميدان جهادك ، ومادة إبداعك ،غيري نفسك بنفسك واصرفي كل تفكيرك إلى كيفية توظيف طاقاتك وإيجابياتك الشخصية ، وإمكانياتك في إحداث التغيير. لا أحد يخلو من الهموم ، ولكن البعض يستسلم للكبوات والعثرات ،عليك كسر الروتين الذي تشعرين به وتغيير نظام حياتك و تكوين صداقات
واخيرا أن العصيان والثورة علي أسرتك لن يفيد شيئا فدعك من هذه الأمور واستعيدي ثقتك في نفسك وانتبهي لمستقبلك فانت علي وشك النضوج واتخاذ طريق الحياة المستقلة واختيار شريك الحياة فهيا ارسمي عالمك الخاص بيدك وبالطريقة التي تفضلينها وتحاشي كل العيوب التي كرهتيها في أسرتك وحولي هذا الغضب العارم وهذه الثورة الشديدة إلي طاقة بناءة تغيري بها مجري حياتك إلي الأفضل

وفقك الله وهداك وحفظك الله من كل مكروه


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الإدمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية