الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الأمراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهري
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجداني
مرض الصرع
التخلف العقلي
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكولوجية الحمل

سيكولوجية النفاس

سيكولوجية الأمومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



 

أحوال الطقس
موقع ا. عمرو خالد
إسلام اون لاين
دليل المواقع الإسلامية
جريدة الأهرام

 



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

العيادة النفسية: المجموعة 1195

اعداد الأستاذة / هبة محمود

إخصائية نفسية

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 عجزت عن فهم نفسي واشعر باكتئاب 

السلام عليكم

أعاني معاناة كبيرة من شخصيتي المتناقضة, فانا أعاني من العنف مع أولادي عندما يعاندوني وافقد السيطرة عليهم اضربهم بطريقة عنيفة و أسلوبي عنيف أيضا مع زوجي من حيث الكلام و ردود الأفعال فهو يعشق إدلاء الملاحظات و انا أتعصب جدا عندما يعطيني ملاحظته خاصة أثناء قيامي بعمل ما ... أعاني من ردود فعلي العنيفة و اشعر دائما ان ردة فعلي و أسلوب كلامي اكبر من الموقف و أحاول ثم أعود والمشكلة اني خارج المنزل شئ اخر يعني كل من يتعامل معي يصفني باللطف والذوق والبشاشة وانا لا ارى هذا اللطف في نفسي واتمنى ان اكون أكثر لينا
بالنسبة لطفولتي كنت أعاني من بعض الظلم في بيتنا ... لي اخ يكبرني بست أعوام كانت أمي تجبرنا على طاعته واللعب معه بما يحب حتى ولم اكن أحب هذا اللعب ... أخي هذا كان يعطي الأوامر وان لم أنفذ يضربني فأتذكر مرة انه صفعني على وجهي صفعات متتاليات حتى تركت علامة في وجهي لثاني يوم واستمر بنفس الأسلوب هكذا ولكن بطريقة اخف حتى صرت في الثانوي
كان أخي كثيرا ما يستهزأ بي في أمور كثيرة مثلا كيفية مسكي للكوب كما أتذكر عندما بدأت أتعلم القراءة كنت اقرأ كل شئ أراه عندما أكون خارج المنزل حتى قال لي مرة انني سأصاب بمرض اسمه القراءة ان لم أتوقف عن ذلك و أصبحت خائفة و أحاول ان أقاوم رغبتي في قراءة ما يقع تحت عيني
كنت أخاف من تهديد أمي او ابي بالعقاب و خاصة أمي بطريقة مبالغ فيها فاختبأ لأوقات طويلة وفي مرة نعست و نمت و انا مختبئة و بحثوا عني عند الجيران و عندما وجدوني أيقظتني أمي وقرصتني
امي كانت قليلة المشاعر و لكنها كانت تعاني من مرض نفسي فكانت تأتيها نوبات اكتئاب الي ان أصيبت باكتئاب حاد وتوفيت رحمة الله عليها بعده وكان وعمري 11 ... وارى ان السبب في قلة مشاعرها اتجاهنا هي انها كانت تعشق النظافة ووقتها كله مشغول بالبيت
بعد وفاة امي أصبحت اكره الخروج للتنزه لمدة عام تقريبا كي اتفادى أن يسألني احد من الأطفال اين امك حتى تزوج ابي
كما أني اشعر دائما باحتقار لنفسي وعندما يشكر اي احد صفة جيدة يكون شعوري من الداخل ان هذه الصفات الجميلة مستحيل تكون موجودة بي
ارى في نفسي قساوة قلب لا اعلم كيف يمكنني علاجها فأتمنى ان اكون رحيمة مع أولادي كل الوقت وليس أوقات وأوقات
نظرتي سوداوية للحياة علاقتي مع الناس سطحية وليس لي اصدقاء و اشعر انني انا من تضع الحدود
دائما يأتني شعور بأني سأفارق زوجي و اولادي حتى عندما يحدثني زوجي عن المستقبل اجد نفسي اجامله لإني غير قادرة على رؤية نفسي في هذا المستقبل وأخاف من المرض .أشعر أني لا استشعر جمال الحياة ومعاني وقيمة الأشياء و ابحث عن الجمال في نفسي فلا أجده ومجاملتي بالكلام الجميل لمن احب قليل جدا واشعر بصعوبة في ذلك
فترة الجامعة درستها بعيدا عن أهلي فكنت أرغب في الالتحاق بكلية من كليات القمة كما يقولون و كان أبي ايضا راغب في ذلك سافرت و قضيت سنين الدراسة عند اقارب لي و توفي أبي و انا في منتصف المدة و انا من أول سنة كنت أرغب ان اترك الدراسة و اعود و لكني لم اكن أرغب ان يشعر أبي أني ضعيفة فأكملت وحتى بعد وفاته أكملت الدراسة وانا غير راضية على بقائي في السفر ومتألمة واتمنى العودة ... والان لم أعمل و لا أريد العمل في هذا التخصص و ألوم نفسي على تلك السنين و اشعر أني كنت أكذب على نفسي
بالنسبة لوزني طبيعي و شهيتي للطعام اوقات عادية و اوقات تقل نومي طبيعي و لكن يتخلله الكوابيس في اغلب الاحيان
ارجو ان تفيدوني هل يمكن ان اتغير وارى نفسي افضل مما انا عليه اما ان هناك اشياء تكسرت بداخلي لا يمكن جبرها
اشعر بأني بحاجة ملحة للذهاب لطبيبة نفسية لأني أعيش حالة من الألم وبكاء على الماضي وقلق بشأن المستقبل و فوق هذا كله خوفي من أن يكون الله غير راضي عني بسبب إسرافي على نفسي
جزاكم الله خيرا
الأخت الفاضلة

السلام عليكم ورحمة الله
نسأل الله تعالى أن يُزيل همك، وأن يكشف كربك، وأن يوفقك لما يحبه ويرضاه.

 من الرسالة التي أرسلتها والتى تذكرين فيها انك تعانين من نظرة سوداوية للحياة وعلاقة  سطحية مع الناس وعدم وجود أصدقاء والعنف مع الأولاد وضربهم بطريقة عنيفة وأسلوب عنيف  مع الزوج من حيث الكلام وردود الأفعال ومن كل تلك الأعراض ومن التاريخ الأسرى (مرض الأم بالاكتئاب) يتضح انك تعانين من مرض الاكتئاب

وتنتشرأعراض الاكتئاب  في المجتمع بمعدل يتراوح ما بين13-20% من السكان، ومن هؤلاء هناك 7% يعانون من حالات اكتئاب شديدة وهذه الدراسات شملت العديد من الدول في العالم ويبدو من بعض الدراسات أن الدول قد تتراوح في معدلات الاكتئاب ولكن بكل المقاييس تبقى هذه النسب مرتفعة وقد يكون المعدل في العالم العربي على الحد الأدنى لأنه يقع في مناطق أكثر تعرضا لأشعة الشمس ولا زال فية من الروابط الاجتماعية والإيمان والتقاليد ما يعطي بعض الحماية للناس، ومع أن يصيب كل الأعمار لكنة أكثر ظهوراً في العقد الثالث والرابع من العمر، وهي قمة سنوات العطاء عند الفرد، ومعروف أن الاكتئاب أكثر انتشاراً بين النساء منها بين الرجال بثلاثة أضعاف على الأقل، كما أن غير المتزوجين والأرامل والمطلقين أكثر عرضة من المتزوجين خصوصاً من الرجال أما بين النساء فيبدو الزواج يزيد من فرص الاكتئاب
وتعتبر الوراثة سبب من أسباب الإصابة بالمرض ولا يعرف لحد الآن الأسلوب الدقيق لنقل المورثة المسؤولة عن الكآبة ويعتقد أنها قد تنتقل بواسطة مورثات جسمية مهيمنة أو مورثات جنسية محمولة على الكروموسوم X.
كذلك فان الخلل في توازن الناقلات العصبية Neurotransmitters المسؤولة عن تنظيم الأيعازات العصبية في خلايا الدماغ ومن أهم الناقلات العصبية التي ان نقصت فستؤدي إلى ظهور أعراض وعلامات الكآبة هي مادة السيروتونين التي تم التركيز عليها مؤخرا حيث تعتبر الأدوية التي تساهم في رفع نسبة مادة السيروتونين من أكثر الأدوية انتشارا في العالم حاليا لعلاج الكآبة.
كما ان هناك عوامل توتر خارجية تؤثر على ظهور المرض ومن أهمها فقدان شخص عزيز وفقدان مستوى اجتماعي أو اقتصادي معين والشعور بالذنب نتيجة للاحساس بخرق ضوابط اجتماعية أو دينية والانفصال من علاقة عاطفية والقيام بوظيفة معينة تكون اما تحت أو فوق قدرات الشخص والعيش مع شخص كئيب آخر. لا تؤدي هذه العوامل الخارجية في جميع الأحيان إلى الأصابة بما يسمى نوبة الأكتئاب الكبرى وانما تؤثر فقط على الأشخاص الذين يملكون عاملي الوراثة والخلل في توازن الناقلات العصبية. .ويمكن حصر أهم أعراض الاكتئاب في الآتي:

* قد يشكو المريض صراحة بأنه مكتئب حزين يائس

* يبدأ المرض بفقد الحماس .. فقدان الاهتمام الفتور واللامبالاة

* عدم القدرة على مسايرة المجتمع ومعايشة الحياة .. عدم الإحساس بالسعادة والطمأنينة وتطور الأعراض إلى أن ينغمس المريض في التفكير والتهويل لدرجة أنه يلغي حياته ويشعر باليأس

* يحبس نفسه في دوامته فيصبح بعيدا عن الواقع الاجتماعي يعيش
في وهم خطير اسمه شبح الموت وتضيق الدنيا في نظره وتستحيل الحياة

* كذلك قد ينتاب المكتئب إحساس بالتعاسة والأفكار غير السارة وتضعف طاقته ويصعب تركيزه ويصبح لا يستطيع القيام بالواجبات والأعمال المعتادة .وقد يصاحب ذلك اضطرا بات في معظم أجهزة الجسم خاصة الجهاز الهضمي والدوري والغدد والأعصاب ،وأيضا قد يضطرب النوم.
 لذلك يجب عليك استشارة الطبيب النفسي حيث تتعدد طرق ووسائل علاج الاكتئاب فهناك العلاج بالعقاقير إلى جانب بعض الوسائل النفسية والاجتماعية والتي تساعد مريض الاكتئاب والطبيب هو من يحدد الأسلوب الأمثل لعلاج كل حالة
واليك بعض النصائح الاخرى المهمة في علاج الإكتئاب
- التقرب من الله عز وجل عن طريق:
أ- المحافظة على الصلوات الخمسة والنوافل.
ب - الإكثار من قراءة القرآن.
ت - الإكثار من قراءة الأدعية
ج- القيام بالأعمال الصالحة.
- أخرجى من قلبك الحسد والغل والبغضاء والعداوة.
- أشغلي نفسك بعمل مفيد وقراءة الكتب.
- إنسى الماضي وأحزانه والمستقبل وأوهامه وإهتمى بالحاضر فقط.
- إنظرى إلى من هو دونك وإحمدى الله على كل شيء.
- إزرعى في عقلك فكرة أن الحياة الدنيا قصيرة فلا تعكره بالهم والحزن.
- إذ كان لديك شيء أو عمل عالق فأنهيه بأسرع وقت وأحسمي الأمر حتى يصبح إهتمامك للأمور المستقبلية الأخرى أكثر تركيزآ.
- إجلسى مع نفسك قليلآ وإبحثى عن الأسباب المباشرة لهذا القلق والتوتر والهم والحزن وحاولى حلها لوحدك وإذا لم تستطيعى إستشيرى أصدقاؤك الاكبر منك أو أخوانك ذو الخبرة الأكبر في الحياة.


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الإدمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية