الجمعية العالمية الاسلامية للصحة النفسية ***   مستشفى ابو العزائم للطب النفسى   ***    الموسوعة النفسية   ***  مجلة النفس المطمئنة   ***   العيادة النفسية   ***   والمزيد  ـ ـ ـ

الامراض النفسية



مرض القلق
الوسواس القهرى
مرض الاكتئاب
مرض الفصام
الاضطراب الوجدانى
مرض الصرع
التخلف العقلى
اضطراب التعلم
اضطراب الذاتوية

المشاكل الجنسية

أمراض الطفولة

الغيرة
السرقة
الكذب
نوبات الغضب

مشاكل النوم

 

مشاكل المرأة

سيكلوجية الحمل

سيكلوجية النفاس

سيكلوجية الامومة
ذهان ما بعد الولادة

كدر ما قبل الدورة

المرأة والاكتئاب

المرأة والطب النفسى

 



مواقع مفيدة



 

احوال الطقس
اذكار اليوم والليلة
وكالة الانباء الاسلامية
موقع ا. عمرو خالد
اسلام اون لاين
دليل المواقع الاسلامية
جريدة الاهرام

 



مجلة  النفس المطمئنة

 
 

العيادة النفسية: المجموعة 1026

اشراف/ د. محمود ابو العزائم

مستشار الطب النفسى

 النظر الى ما يكرهه الناس من الجسم

السلام عليكم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مشكلتي باختصار هي النظر بطرف عيني الى كل ما يكرهه الناس وخاصة الأجزاء المكشوفة من الجسم سواء ذكر او انثى لا إراديا وبغير شهوة
عمري الان(23)وبدأت مشكلتي في الصغر ولكن: ليس بهذا الشكل وانما كان الامر مقتصرا على النظر الى الناس المحيطين بي في أي مجلس يعني:(سواء مع عائلتي او الاخرين)نفس الشي
لكن لم أكن انزعج الا قليلا عندما يعيرني اخي بذلك وكان الامر بسيطا جدا
اما من سن (18)عندما دخلت الجامعة الى الان بدأت هذه مشكلة كبيرة جدا ورافقتها مشكلة كبيرة اخرى لا مجال لذكرها
واصبحت كما ذكرت في البداية بالتدريج وصرت اتجنب لقاء الناس قدر الامكان وعندما اضطر الى لقاء الناس تصبح شخصيتي ضعيفة جدا لاني لا ادري الى أي مكان انظر هربا من ذلك وخاصة في فصل الصيف مع اللباس المكشوف اكثر من الشتاء وعانيت من خمس سنوات الى الآن الويلات من هذه المشكلة من ردة فعل الناس من مشكلتي اللي اعتقد يفسرونها بالشذوذ او ضعف الشخصية
وكنت اسمع بعض الكلام بشكل غير مباشر من عدة اطراف عدا عن نظرات الناس المؤنبة لي ومن خمس سنوات الى الان ذهبت الى اكثر من طبيب ولا فائدة من الادوية الا بعضها كان له تاثير طفيف يعني:
بعضها مسكنات لفترة محدوة مع استمراري باخذ كل الادوية بانتظام وحسب رأي الطبيب
واخر طبيب يأس مني وحولني (ارشدني) الى استاذه بلا فائدة
وذهبت الى شيخ صوفي لديه بعض الانحراف عن السنة يقرا بعض آيات القران من الرقية الشرعية لثلاث مرات بلا فائدة وقال لا يوجد شي متلبسني
مرتين قرأ لي وكنت احس عند خروجي من عنده بألم قليل في رقبتي لمدة دقيقة او اكثر واخبرته بذلك ومرة لم يقرا لي لم احس بشيء بعد خروجي من عنده.
وذهبت الى امراة مسنة تقرا الرقية الشرعية على حد زعمها طبعا لم اسمعها تقرا القران لان صوت المراة عورة وقالت انها تتعامل مع( الملائكة)وليس ( الجن) وعملت لي بخور ابخره في البيت ثلاث مرات في اوقات معينة مع قنينة ماء موضوع بها ورقة من كتابة الملائكة (غير مفهومة) واعتقد انها صادقة في ذلك لاشربها يوميا مع قنينة اخرى ارش بها جسدي وفراشي ولم استفد من ذلك.وقلت لها اني سكبت قسم كبير من المياه( في مكان طاهر طبعا) واضفت ماء عادي بسبب انحلال حبر الورقة بالماء وتغير طعمها وخوفي من الضرر مع تاكيدها بان ذلك لا يضر
وانا الحمد لله شخص ملتزم بالصلاة وأمور الدين ولا أخلو من المعاصي (مثل المواقع الإباحية في بعض الاحيان)وما شابه
والله لولا التزامي بالدين لكنت انتحرت من زمان (لا يجوز الانتحار)...اخي كان يعيرني في الصغر الى ما قبل بداية مشكلتي الحقيقية لاني حينها كبرت وكان يعتقد( اني بإرادتي انظر هكذا الى الناس )ولكن: لا هو ولا اسرتي (المثقفة) ولا احد ذكر ان لدي مشكلة خوفا من تحسسي من ذلك ولا يعرفون بمحاولات علاجي
اجمل ايام الناس بشكل عام هو الشباب اما بالنسبة لي فهو أتعس أيامي يعني تصوروا محاولات حب او صداقة مع البنات كلها تفشل بعد حين وأول حب بحياتي سمعتها دون انتباهها تقول لرفاقها البنات اني انظر بطرف عيني وتجنب البنات لي لضعف شخصيتي لاجلها عدا عن فشل محاولات الصداقة مع شباب لتلك المشكلة ولضعف شخصيتي بسببها وتجنبي الكثير من الصداقات بسببها
انا تعيس جدا بسبب هذه المشكلة بالذات ومدمرة حياتي واذا رح تبقى رح تدمر مستقبلي المهني وخايف انو تبقى معي لاخر عمري
الأخ الفاضل
السلام عليكم ورحمة الله
نسأل الله تعالى أن يُزيل همك، وأن يكشف كربك، وأن يوفقك لما يحبه ويرضاه.

تقول أن لديك عادة سيئة جدا تلازمك  وهي انك تنظر الى كل ما يكرهه الناس وخاصة الأجزاء المكشوفة من الجسم سواء ذكر او انثى لا إراديا وبغير شهوة ولم تستطيع التخلص من هذه العادة مما جعلك تتحاشى الحديث مع  الآخرين وتفقد الكثير من العلاقات الاجتماعية خوفا من إساءة الظن بك مما جعل منك شخص شديد العصبية كثير الحزن
هناك بالفعل عادات تؤثر علي صاحبها وتسبب له القلق والأرق الشديد خاصة إذا كانت هذه العادة منبوذة وتضع صاحبها في موقف حرج أمام الآخرين لذلك فان هؤلاء الأشخاص يسارعون في التخلص من هذه العادات لكنك لم تحاول التخلص من عادتك بل ودون قصد منك قمت بتأكيد هذه العادة وتثبيتها في شخصيتك حتى أنها ظلت تلازمك طوال الفترات السابقة حتى أصبحت هذه العادة مثل الفكرة الوسواسية المتسلطة عليك والتي لا  تستطيع مقاومتها أو التخلص منها رغم اقتناعك التام بخطئها وضرورة تغيرها وكل هذا بالطبع سبب لك عصبية زائدة واكتئاب شديد مما جعلك تتجنب الآخرين و تخسر الكثير من العلاقات الاجتماعية خوفا من النقد وإساءة الظن بك

و يدرك معظم الأشخاص المصابون بالوسواس القهري أن وساوسهم تأتي من عقولهم ووليدة أفكارهم وأنها ليست حالة قلق زائد بشأن مشاكل حقيقية في الحياة –وتعتبر الأدوية الأكثر فعالية في علاج حالات مرض الوسواس القهري هي مثبطات إعادة سحب السيروتونين الاختيارية مثل أدوية بروزاك وكذلك أقراص أنافرانيل وهذه هي الأدوية الوحيدة التي أثبتت فعالية في علاج مرض الوسواس القهري حتى الآن وعادة ما يتم إضافة أدوية أخرى لتحسين التأثير الطبي وعلاج الأعراض المصاحبة مثل القلق النفسي

ولذلك ننصحك بضرورة استشارة اقرب طبيب النفسي - إذ أن الوسيلتين الأكثر فعالية في علاج حالات الوسواس القهري هي العلاج بالأدوية كما ذكرنا والعلاج السلوكي. وعادة ما يكون العلاج في أعلى درجات فعاليته إذا تم الجمع بين العلاجين


 


أعلى الصفحة

تقييم الموضوع:

 ممتاز

 جيد جداً

 جيد

 مقبول

 ضعيف

العنوان الالكترونى (اذا اردت التواصل)

 

إضافة تعليق:

 

 

 للاطلاع على الردود اضعط هنا

 

 

المشرف على الواحة

 د.محمود أبو العزائم

مستشار الطب النفسي

 
الصفحة الرئيسية

مستشفى أبو العزائم

مجلة النفس المطمئنة

الموسوعة النفسية

العيادة النفسية

مشاكل الادمان

مشاكل الطفولة

مشاكل الشباب

مشاكل المرأة

الموسوعة الطبية

البحث
مشاكل القراء
الرد على أسئلة القراء

 

مستشفيات

د.جمال أبو العزائم

 للطب النفسي

 

 

دليل المواقع النفسية العربية